المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل سبق أن رأيت المحدث أحمد محمد شاكر، وكذا أخاه محمود؟ تفضل مع ترجمة موجزة


صالح العقل
22-01-06, 11:18 PM
أحمد شاكر
- وُلِد أحمد شاكر في القاهرة في (30 جمادى الآخر 1309هـ = 29 يناير 1892م)، وكان والده من كبار علماء الأزهر.

- حَفِظ القرآن وهو في الثامنة، والتحق بكلية "غوردون" بالسودان، عندما كان يشغل والده "قاضي قضاة السودان"، وبعد عودته إلى مصر تولى مشيخة علماء الإسكندرية، والتحق ابنه "أحمد" بمعهد الإسكندرية الديني.

- ساهم والد الشيخ "أحمد شاكر" في تنشئة ابنه تنشئة علمية رصينة، إذ قرأ الابن على والده أغلب كتب السنة، وبعض كتب اللغة والفقه؛ ثم التحق بالجامع الأزهر، واتصل بكبار علمائه، وكبار علماء العالم الإسلامي الوافدين عليه، وأخذ عنهم وقرأ عليهم مما جعله إماما مشهورا لا ينازعه أحد في علم الحديث الشريف في العصر الحديث.

- حصل على شهادة "العالمية" في (1336هـ=1917م)، وعمل بالقضاء حتى وصل إلى نائب رئيس المحكمة الشرعية العليا، وأحيل للتقاعد سنة (1371هـ=1951م).

- تركزت جهوده العلمية في محورين أساسيين، أولهما: بعث التراث العربي ونشره نشرا دقيقا، واستأثر هذا الجانب بجهوده فكان تحقيقه لكتاب "الرسالة" للشافعي، ووضع مقدمة رصينة للكتاب من مائة صفحة، وحقق أجزاء من "سنن الترمذي" و"ابن حيان" و"أبي داود"، وأطلق طاقاته لتحقيق مسند الإمام أحمد، الذي يعد أضخم دواوين السنة، وأخرجه في (15) جزءا في أدق تحقيق وضبط.

- ساهم في نشر كتب الأدب واللغة مثل: كتاب "الشعر والشعراء" لابن قتيبة، و"لباب الآداب" لأسامة بن منقذ، و"المعرب" للجواليقي، وشارك مع ابن خاله المحقق الكبير "عبد السلام هارون" في تحقيق عدد من الكتب.

- أما المحور الثاني من اهتمامه فكان إخراجه عددا من الكتب العميقة منها "نظام الطلاق في الإسلام" و"الكتاب والسنة" و"كلمة حق" انتقد فيه القوانين المخالفة للإسلام، و"حكم الجاهلية"، وكانت له اجتهادات فقهية.

- توفي الشيخ أحمد محمد شاكر في (26 ذي القعدة 1377هـ = 14 يونيو 1958م).



محمود محمد شاكر



- ولد "محمود محمد شاكر" في (1327هـ = 1909م) وتلقى تعليمه في القاهرة فالتحق بالمدرسة الخديوية الثانوية سنة (1340هـ = 1921م) وكان مولعا بدراسة الرياضيات، فالتحق بالقسم العلمي، وحصل على شهادة البكالوريا.

- درس الإنجليزية بعمق في طفولته وصباه، وتعمق في اللغة العربية وآدابها، وتتلمذ على بعض أساطينها في ذلك الوقت قبل التحاقه بالجامعة وكان على رأسهم "سيد المرصفي"، و"مصطفى صادق الرافعي".

- التحق بكلية الآداب وهو في سن السابعة عشرة، بعد وساطة من الدكتور "طه حسين" الأستاذ بالجامعة، إذ كان رئيس الجامعة "أحمد لطفي السيد" يرى أنه لا حق لحامل البكالوريا العلمي في الالتحاق بكلية الآداب.

- كانت الجامعة مرحلة بداية وتغير كبير في حياة "محمود شاكر"، إذ خاض معركة فكرية وأدبية وهو ما يزال طالبا في السنة الأولى في الجامعة مع أستاذه "طه حسين" حول الشعر الجاهلي، حينما أراد "طه" أن يطبق مبدأ "الشك الديكارتي" على القرآن الكريم، وكان ما يطرحه "طه" هو تكرار لما طرحه المستشرق "مارجليوث" دون أن يعزو ذلك إليه، فسقطت هيبة الجامعة وأساتذتها في نفس "شاكر" فقرر ترك الجامعة لخلافه في الرأي، وهو في السنة الثانية.

- رحل شاكر إلى "الحجاز" سنة (1347هـ = 1928م) وأنشأ مدرسة في "جدة"، وعمل مديرا لها، ولكنه عاد إلى مصر بعد أقل من عامين، وعاش ما يقرب من سبع سنوات متواصلة في عزلة اختيارية تامة، أعاد فيها قراءة التراث العربي طلبا لليقين في قضايا كثيرة، وخرج بمنهج أدبي جديد لم يسبقه إليه أحد في دراسة الأدب هو منهج "التذوق"؛ ويعني الغوص في الكلام والمعاني وتحليلها للخروج بنتائج.

- في عام ( 1354هـ = 1935م) انتدبته "مجلة المقتطف" لكتابة كلمة عن الشاعر الكبير "المتنبي" في الذكرى الألفية لوفاته، فكان مقاله مبدعا، وكان نواة لكتابه الرصين "المتنبي" فيما بعد، وأثار بهذا الكتاب معركة أدبية كبيرة مع "طه حسين" على صفحات "مجلة البلاغ" امتدت في (12) مقالا تحت عنوان "بيني وبين طه".

- في سنة (1359هـ = 1940م) شرع في قراءة التراث العربي وشرحه ونشره، فحقق عددا من الكتب منها "إمتاع الإسماع" للمقريزي، و"المكافأة وحسن العقبى" لابن الداية و"طبقات فحول الشعراء"، وشارك أخاه "أحمد شاكر" في تحقيق كتاب "جامع البيان في تأويل القرآن" للإمام "الطبري" لكنه لم يكتمل، وساهم في نشر "الوحشيات" وهي الحماسة الصغرى لأبي تمام الطائي، ونشر "تهذيب الآثار" لأبي جعفر الطبري، و"دلائل الإعجاز" للجرجاني.

- خاض معركة أدبية كبيرة ضد الدكتور "لويس عطية"، ونشر مقالاته في هذه المعركة في كتاب "أباطين وأسمار"، وتعرض للسجن بسبب هذه المعركة سنتين، ونشر كتابا مهما بعنوان "رسالة في الطريق إلى ثقافتنا" شرح فيه فساد الحياة الأدبية.

- كان أهم ما ميز "شاكر" هو ربطه الوثيق بين الثقافة والدين، فاعتبر ثقافة كل أمة متصلة بدينها، وتخلي الأمة عن ثقافتها هو تخلٍ عن جزء من دينها.

كانت له مساهمات شعرية أبرزها قصيدته الرائعة "القوس العذراء" التي تزيد عن (280) بيتا، وقصيدة "تحت الليل".

توفي محمود شاكر يوم الخميس (3 ربيع الآخر 1418هـ = 7 أغسطس 1997م).



والصورة على هذا الرابط:

http://www.islamonline.net/Arabic/history/brothers/article02.shtml

محمد سعيد
22-01-06, 11:46 PM
جزاك الله خيرا أخي الكريم

ورحم الله هذين العلمين

سعيد الحلبي
23-01-06, 12:40 AM
جزاك الله خيرا أخي الكريم

ورحم الله هذين العلمين
آمين

محمد محمود الحنبلي
23-01-06, 03:19 PM
رحمهما الله تعالى .

صالح العقل
24-01-06, 12:33 AM
آمين، ورحمنا الله تعالى وأدخلنا معهم في جنته ورضوانه.

أبو صديق
24-01-06, 10:00 PM
خاض معركة أدبية كبيرة ضد الدكتور "لويس عطية"، ونشر مقالاته في هذه المعركة في كتاب "أباطين وأسمار"

جزاك الله خيرًا.

ذاك الصليبي اسمه "لويس عوض" وأما "لويس عطية" فهو من كتّاب الشبكة. وأما الكِتاب الذي جُمعتْ فيه مقالات الأستاذ محمود شاكر في الرد على ذاك الصليبي فهو " أباطيل وأسمار " (باللام)

أبو عبدالله المحتسب
26-01-06, 08:38 PM
جزاك الله خيرا أخي الكريم

ورحم الله هذين العلمين
آمين

راشدالراشد
26-01-06, 10:15 PM
جزاك الله خيرا أخي الكريم على الترجمة.

ورحم الله هذين العلمين
آمين

نور أبو مدين
10-04-06, 03:35 PM
جزاك الله خيرًا أخي الكريم :
وينبغي الإشارة إلى أن شيخ العربية محمود شاكر يكنى أبا فهر .
وكذا كتاب " رسالة في الطريق إلى ثقافتنا " ليس كتابًا مستقلاً بل هو مقدمة كتاب " المتنبي " واستحقت أن تطبع منفردة لقيمتها .
أما مصطلح " التذوق " فهو عند أبي فهر غيره عند كل من سبقه أو لحقه من النقاد ، ولا علاقة له بالسفسطة الفارغة التي تعلمناها في الجامعة عن التذوق والذوق .
ولأبي فهر أيضًا ديوان من الشعر مطبوع في مكتبة الخانكي بالقاهرة ، وقد طبع بعد وفاته ، وأيضًا جمعوا جميع مقالاته في جمهرة رائعة .

ابراهيم النوبي
11-04-06, 04:10 AM
جزاك الله خيرا أخي الكريم على الترجمة.

علي احمد الصريمي
19-03-08, 08:44 AM
جزالك الله خير وبارك الله فيك

على هذا التعريف .........

سلم الله يمينك

صالح العقل
29-05-08, 04:06 PM
غفر الله لهما، ورحمها...

وجميع علماء المسلمين.

ابن مسعود العتيبي
29-05-08, 07:11 PM
جزاك الله خيرا ورحم هذين العلمين

أبو يوسف النجدي
29-05-08, 08:54 PM
جزاك الله خيراً ، وبارك فيك

محمد البيلى
29-05-08, 10:02 PM
ما اسم ديوان أبى فهر و من أين يمكن الحصول عليه؟

محمد البيلى
01-06-08, 09:24 PM
للرفع.

أبو بكر بن عايد
04-06-08, 11:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
رحم الله هذين العلمين الذين فتنت بهما منذ السماع عنهما

جزاك الله خيرا يا أخي

محبكم في الله:
أبو بكر بن عايد

أبو سند
01-08-08, 01:30 AM
جزاك الله خير

أبو طلحة العتيبي
01-08-08, 07:40 AM
جزيت خيرا على النبذة الطيبة عن الشيخان رحمهما الله

عادل آل رشيد السعدي
01-08-08, 11:50 AM
رحمهما الله واسكنهما غرف الجنان

مكتب زهير الشاويش
01-08-08, 02:23 PM
اجابة عن السؤال: اجل لقد رأيت الاستاذ محمود شاكر في لبنان . وكان يزور والدي في منزلنا وهذا عام 1977 ميلادي تقريبا.

شتا العربي
07-08-08, 09:40 PM
اجابة عن السؤال: اجل لقد رأيت الاستاذ محمود شاكر في لبنان . وكان يزور والدي في منزلنا وهذا عام 1977 ميلادي تقريبا.
ما شاء الله أخي بارك الله فيك
ليتك تتفضل بتفاصيل هذه الزيارة وما تتذكره لنستفيد
بارك الله فيكم

العفالقي
28-10-08, 02:49 PM
لهما رحمهما الله صور في كتاب شيخنا المبجل محمود الطناحي مجموع مقالاته .

عبد الله الحمراني
02-12-08, 02:18 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا كتاب كتبه أسامة بن الشيخ أحمد شاكر
وتناول فيه آل شاكر بالذكر فهو مفيد
http://www.zshare.net/download/521459052fe57f69/

أبو صهيب محمد المصري
02-12-08, 05:00 PM
رحم الله الشيخين ورفع قدرهما
جزى الله كاتب الموضوع خير الجزاء .

أحـمد السـويد
02-12-08, 06:52 PM
- كان أهم ما ميز "شاكر" هو ربطه الوثيق بين الثقافة والدين، فاعتبر ثقافة كل أمة متصلة بدينها، وتخلي الأمة عن ثقافتها هو تخلٍ عن جزء من دينها.





لله دره ، ما أحوج الأدباء إلى التأمل في هذه الجملة ..

أحـمد السـويد
02-12-08, 06:56 PM
ما اسم ديوان أبى فهر و من أين يمكن الحصول عليه؟

له مجموعة شعرية باسم ( اعصفي يا رياح .. وقصائد أخرى ) .

أبو بكر المكي
18-01-09, 07:43 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا كتاب كتبه أسامة بن الشيخ أحمد شاكر
وتناول فيه آل شاكر بالذكر فهو مفيد
http://www.zshare.net/download/521459052fe57f69/

ننن عذرا على رفع الموضوع .
ننن الرابط - أيها الكريم - (محجوب) حفظك الله عن كل ما يحجبك عن البر والخير ..
ننن هل هو بصيغة Pdf ؟
عجل - غفر الله لك -

عمرو الشافعى
18-01-09, 08:35 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا كتاب كتبه أسامة بن الشيخ أحمد شاكر
وتناول فيه آل شاكر بالذكر فهو مفيد
http://www.zshare.net/download/521459052fe57f69/

الكتاب غير موجود بارك الله فيك

أبو بكر المكي
18-01-09, 08:48 PM
رضي الله عنك أيها الشافعي .
تعني غير موجود على الرابط المذكور ؟
* طلب - كرمًا منكم - : هل أنتم في مصر، وإن كنتم كذلك ، فهل تفيدون عن الكتاب ؟، ولو بعد حين فسأرقب إفادتك ..
غفر الله لك

ابو الأشبال الدرعمي
18-01-09, 11:07 PM
ما اسم ديوان أبى فهر و من أين يمكن الحصول عليه؟

له ديوانان منشوران
أولهما : القوس العذراء و هو عبارة عن قصيدة واحدة طويلة جدا مستوحاة من قصيدة الشماخ بن ضرار التي مطلعها (فحلأها عن ذي الأراكة عامر ..أخو الخضر يرمي حيث تكوى النواحز)
مصدرة بقصيدة للشاعر محمود حسن اسماعيل ...
ثانيهما : ديوان مجموع من شعره بعنوان ( اعصفي يا رياح و قصائد أخرى ) عني بجمعه الدكتور عادل جمال جامع مقالات الشيخ
و تجدهما في مكتبة الخانجي بشارع عبد العزيز و في المعرض بسرايا 6 حسبما اذكر
و القوس العذراء رفعها على الملتقى الاخ ابو عبدالرحمن الدرعمي فابحث عنها تجدها

أبومالك المصرى
10-04-09, 02:54 AM
جزاكم الله خيرا
هل هناك بحث مستقل عن شخصية العلامة محمود شاكر الأدبية؟

ابو الأشبال الدرعمي
10-04-09, 03:22 AM
محمود شاكر سيرته الادبية و منهجه الأدبي لابراهيم الكوفحي طبعة مكتبة الخانجي
شيخ العروبة وحامل لوائها أبو فهر محمود محمد شاكر بين الدرس الأدبي والتحقيق د.محمود ابراهيم الرضواني طبعة الخانجي ايضا
محمود محمد شاكر..الرجل والمنهج للأستاذ عمر حسن القيام مطبوعة بمؤسسة الرسالة
و للاستاذة عايدة الشريف كتاب بعنوان محمود شاكر : قصة قلم مطبوع بدار الهلال
و للدكتور محمد ابو موسى كتاب بعنوان القوس العذراء و قراءة التراث مطبوع بمكتبة وهبة
و في كتاب دراسات عربية و إسلامية الذي أهدي للشيخ لبلوغه السبعين بعض البحوث في جوانب من فكر الشيخ رحمه الله منها بحث عن القوس العذراء للدكتور إحسان عباس و بحث الرجل و الأسلوب للدكتور فتحي رضوان و بحث بعنوان القوس العذراء رؤية في الابداع الفني للدكتور محمد مصطفى هدارة و هذا الكتاب (دراسات عربية و اسلامية)مطبوع هو الاخر بمكتبة الخانجي

أبومالك المصرى
10-04-09, 03:26 AM
بوركت
لكن هل هناك شىء منها موجود على النت؟

خزانة الأدب
10-04-09, 09:14 PM
زرته في بيته رحمه الله بصحبة أحد الأصدقاء، في يولية أو أغسطس 1974، وكنت في سنوات الصبا
وكانت الجلسة بعد العصر، في شرفة المنزل، التي بلغناها بعد المرور بالقاعة الرئيسية التي كانت جدرانها دواليب كتب، وقد لفت نظري جودة التجليد!
وطالت الجلسة نحو ساعتين وصلى بنا المغرب.
ولا أذكر مما دار في الجلسة إلا أن الأستاذ شتم ناشراً لبنانياً اسمه (خياط) سرق كتابه (جمهرة نسب قريش)
ولا أذكر من الحاضرين إلا الأستاذ الشاعر الحساني حسن عبدالله
وقد ذُكر في مشاركة أخرى أن الأستاذ يدخن بشراهة، ولكنني لا أذكر أنه كان يدخن في الجلسة.

ابو الأشبال الدرعمي
10-04-09, 09:41 PM
بوركت
لكن هل هناك شىء منها موجود على النت؟

لا أظن

ابو الأشبال الدرعمي
10-04-09, 09:44 PM
وقد ذُكر في مشاركة أخرى أن الأستاذ يدخن بشراهة، ولكنني لا أذكر أنه كان يدخن في الجلسة.

ذكرت الاستاذة عايدة الشريف في (محمود شاكر:قصة قلم) ان الاستاذ شاكرا كان قد أقلع عن التدخين بأمر الطبيب إلا أنه عاود بعد عامين من إقلاعه رحمه الله فلعل زورتكم له كانت في هذه الأثناء
و من الطريف ان هذه الفترة التي كان الشيخ مقلعا عن التدخين لم يكتب شيئا فيها (أفادته الاستاذة عايدة الشريف)

خزانة الأدب
14-04-09, 07:36 PM
ذكرت الاستاذة عايدة الشريف في (محمود شاكر:قصة قلم) ان الاستاذ شاكرا كان قد أقلع عن التدخين بأمر الطبيب إلا أنه عاود بعد عامين من إقلاعه رحمه الله فلعل زورتكم له كانت في هذه الأثناء
و من الطريف ان هذه الفترة التي كان الشيخ مقلعا عن التدخين لم يكتب شيئا فيها (أفادته الاستاذة عايدة الشريف)

بل كان على وشك إصدار الطبعة الجديدة من طبقات ابن سلام، وذكرت الآن أنني زرت مكتبة الجمهورية وسألت صاحبها - وهو صديقه - عن نسخة منه، فقال لي اصبر قليلاً وستصدر الطبعة الثانية، وهذا ما حصل فعلاً، وقد اشتريتها وجلَّدتها في ذلك الشهر