المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يجوز الزواج عبر الأنترنت


عبد القادر المغربي
23-01-06, 05:44 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بعض المواقع على الأنترنت تعرض خدمة مجانية للزواج عبر الأنترنت.
تمكن هاته المواقع من عرض طلبات الزواج بصور أو بدون صور على حسب رغبة المشترك. و يتم طرح اسئلة من طرف لآخر دون التصريح بالإسم الحقيقي و يقوم الموقع بإجراء توفيقات بين الطلبات و عند قبول الطرفين يتم تواصلهما لإتمام عملية الزواج.

فما حكم الزواج بهاته الطريقة ؟ و هل يجوز رؤية الصور بنية الخطبة؟


جزاكم الله خيرا

أبو عبدالله الأثري
23-01-06, 07:24 PM
هذه فتوى للشيخ الراجحي حفظه الله لها تعلق بالموضوع:

وهذا تفريغها قام به أحد الإخوة جزاه الله خيراً:

(( السائل:
هذا السائل أبو عبيدة توفيق الجزائري يسأل عفا الله عنك عن حكم الكلام مع النساء في غرف الماسنجر والبالتوك بالصوت وبالكتابة وما حكم الزواج عبر الإنترنت؟

الجواب:
أما الكلام، لا ينبغي للإنسان أن يتكلم مع الأجنبية لأن هذا من أسباب الشر، من أسباب الفساد لأنه إذا تكلم قد يدعو إلى اقتضاء السفر إليها أو تأتي إليه وتحصل الفاحشة.

أما الزواج: لا، الزواج ما يصلح، ما في زواج على الإنترنت؛ الزواج لابد من حضور الولى والزوج وشاهدين ولابد من موافقة الزوجة ولابد من دفع المهر، ما في زواج في الإنترنت، الزواج لابد من الحضور، الشخص يكون أمامه، الولى أمامه والزوج أمامه والشهود، ولابد من حضور زوجها )).

عبد القادر المغربي
23-01-06, 07:46 PM
و لكن هاته المواقع مافيها محادثة خاصة لا بالصوت و لا حتى بالكتابة. و لا فيها زواج
كل ما في الأمر أنك تعرض مواصفاتك و مواصفات شريك الحياة و الموقع يقوم بمساعدة كل طرف لإيجاد من يناسبه.
و بعد التوفيق بالطبع سيحضر الولي و كل الشروط...

مجدي أبو عيشة
23-01-06, 08:58 PM
اذا كان الامر كذلك ..
اقترح ان يكون السؤال ما حكم التعارف للزواج عبر الانترنت!

صالح العقل
24-01-06, 01:02 AM
هل يكون زواج عبر الإنتر نت؟


أم أن الواقع هو التعرف؟

عبد القادر المغربي
24-01-06, 12:02 PM
التعارف لأجل الزواج ربما يكون هو التعبير المناسب لهاته الخدمة.

أبو عبدالله النجدي
24-01-06, 08:54 PM
للفائدة: بالنسبة لإبرام عقد الزواج بواسطة الإنترنت؛ صدرت فتاوي وبحوث متعددة حول الموضوع، منها:

فتاوي إسلامية؛ جمع محمد المسند (2/121).

حكم إجراء العقود عبر وسائل الاتصال؛ د. وهبة الزحيلي ود. الدبو، بحثان منشوران في مجلة المجمع الفقهي بجدة، العدد (6) (2/867ـ888)، السنة (1410هـ).

حكم إجراء العقود عبر وسائل الاتصال؛ د. محمد عقله، بحث منشور في مجلة الشريعة، جامعة الكويت، العدد (5)، (ص 135)، السنة (3)، شوال (1406هـ).

مستجدات فقهية في قضايا الزواج والطلاق؛ د. الأشقر (111،110).

وأحكام النكاح في الشريعة الإسلامية؛ د. محمد حسن أبو يحيى (106،105)، المركز العربي للخدمات الطلابية، عمان، ط أولى، 1998م.

أبو يوسف صنهاجي
25-01-06, 03:33 AM
و ماذا عن العقد الشرعي عن بعد ؟

أي يعقد الرجل على المرأة بحضور وليها و الشهود إلخ , و يكون هو بعيدا إلى أجل مسمى .

هل يعيد هذا العقد إذا اقترب من هذه المرأة ؟

بن خلف
25-01-06, 04:45 AM
لماذا حذفت يا مشرف مشاركتي التي قلت فيها أني تزوجت من عرفتها على الإنترنت؟ هل نطقت بكفر؟؟؟

Aboibrahim
25-01-06, 06:50 AM
المسألة حساسة يا بن خلف حفظك الله، لأن فيها مدخل للشيطان على العزاب، ولكن المسألة تحتاج إلى تفصيل فهناك من لايجد امرآة للزواج ولا يكون عنده معارف والخ مما يُعسِّر زواجه، على سبيل المثال شيخي، بالرغم مما عُرف عن خلقه ودعوته "وقد أجازني في كتب ومرويات كثيرة جزاه الله خيرا" إلا أنه ظل عازباً حتى تخطى الثلاثين من عمره، ثم تزوج من طالبة عِلم، و كانت هذه الأخت تستمع إلى دروسه عن طريق البال توك ودلّهُ عليها أهل الخير، واليوم يعيشان سعداء بل ومتفقان في جُل مسائل حياتهما ويطلبان العِلم معاً.

لكن هذا المثال الرائع لاينطبق على كل الشباب، فمواقع التعارف سلاح ذو حدين، وقد يتسرّع الشاب ويبدأ البحث في هذه المواقع للتعرف على شابة كي يتزوجها ويقع في ما لا تُحمد عقباه.
فهذه الزيجات الناجحة إن شاء الله كالذي وُفقت أنت و شيخي له نادر جداً وقد يُستحسن أن لايذاع كثيراً إلا بين من يوثق في دينه، هذه وجهة نظري، والله أعلم بالصواب.

بن خلف
12-02-06, 10:21 AM
وأنا لم أقصد سوى ما قلت، أخي. أنا في بلاد الاغتراب لم أجد ما أبحث عنه، فاضطررت لتلك الوسيلة، والحمد لله على توفيقه. ولم أذكر هذا هنا إلا لثقتي في أهل ورواد هذا المنتدى. مع العلم أن من يُخاف عليه الفتنة عبر الانترنت يخاف عليه ألف ضعف الفتنة خارجها!

عبد القادر المغربي
14-08-06, 02:27 PM
حكم الزواج عن طريق مواقع التزويج على الإنترنت

سؤال:
أنا طالب بجامعة فرنسية من أصل جزائري وليس لدي أهل في هذه البلاد وأريد أن أتزوج هل يجوز لي استعمال الإنترنت ومواقع الزواج فيها للتزوج مع العلم أنه يوجد أخوات سلفيات في هذه المواقع.

الجواب:

الحمد لله

أولا :

مواقع الزواج على الإنترنت ، إن انضبطت بالضوابط الشرعية فلا حرج في دخولها والاستفادة منها ، ومن هذه الضوابط :

1- ألا تعرض فيها صور النساء ؛ لأن النظر إلى المخطوبة إنما أبيح للخاطب فقط إذا عزم على النكاح ، ولا يباح لغيره النظر ، ولا يجوز تمكينه منه .

2- ألا يعرض في المواقع وصف دقيق للمرأة ، كأنه ترى ، لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ( لا تُبَاشِرُ الْمَرْأَةُ الْمَرْأَةَ فَتَنْعَتَهَا لِزَوْجِهَا كَأَنَّهُ يَنْظُرُ إِلَيْهَا ) رواه البخاري (5240).

3- ألا يتاح المجال للمراسلة بين الجنسين ؛ لما يترتب على ذلك من المفاسد ، ومنها دخول العابثين والعابثات بقصد الإفساد أو التسلية ، وإنما تتولى إدارة الموقع التأكد أولا من شخص الخاطب ، والربط بينه وبين ولي المخطوبة .

ثانيا :

ينبغي أن تستعين بأهلك وأصدقائك وبالقائمين على المراكز الإسلامية في البحث عن المرأة الصالحة ، في بلدك أو في محل إقامتك ، وهذا متيسر والحمد لله ، وهو آمن وأنفع من متابعة ذلك عن طريق الإنترنت .

ثالثا :

يشترط لصحة النكاح موافقة ولي المرأة ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا نكاح إلا بولي ) رواه أبو داود ( 2085 ) والترمذي (1101 ) وابن ماجه (1881) من حديث أبي موسى الأشعري ، وصححه الألباني في صحيح الترمذي .

وقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا نكاح إلا بولي وشاهدي عدل ) رواه البيهقي من حديث عمران وعائشة ، وصححه الألباني في صحيح الجامع برقم 7557

وقوله صلى الله عليه وسلم : ( أيما امرأة نكحت بغير إذن وليها فنكاحها باطل فنكاحها باطل فنكاحها باطل فإن دخل بها فلها المهر بما استحل من فرجها فإن اشتجروا فالسلطان ولي من لا ولي له ) رواه أحمد ( 24417) وأبو داود (2083) والترمذي (1102) وصححه الألباني في صحيح الجامع برقم 2709

وإنما نبهنا على هذا لأنه قد يُظن بأنه إذا تعرف الشاب على الفتاة عن طريق الإنترنت ، ورضيت به أن ذلك يعد نكاحا .

نسأل الله لك التوفيق والسداد .

والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب



قلتُ . لا يوجد في حدود علمي موقع يحقق هذه الشروط، و كل المواقع تنشر الصو أو تفسح المجال للمحادثة بين الجنسين،

صالح أبو إلياس
13-12-10, 01:09 AM
بسم الله الرحيم الرحيم
نعم هناك موقع تتوفر فيه الشروط المذكورة قد وقفت عليه لكن على كل لا ينصح به.

عبدالله بن عبدالرحمن رمزي
13-12-10, 05:13 PM
اخي الكريم :
التعارف بين الرجل والمرأة عن طريق الانترنت أو الهاتف فهذا لا يجوز ومفاسده كثيرة ومشاهدة لا تحتاج إلى تفصيل ، يعرفها العاقل الذي يريد رضى الله سبحانه وتعالى ، وما يحدث من بعض المسلمين والمسلمات من اللقاء والتعرف على بعض قبل الزواج بحجة الزواج سواء عن طريق الانترنت اوغيره فليس من الاسلام في شي بل هو من خطوات الشيطان الموصلة للفواحش والموبقات ومن اراد خطبة امراة فليات الى اهلها لطلب ذلك
وليسال عن دينها وخلقها قبل كل شي والله اعلم

صالح أبو إلياس
14-12-10, 03:40 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أخي الكريم أبا محمد الغامدي المرجو أن تزودني بمصدر هذه المقولة التي وضعت من خلال مشاركتك
قال الامام المنذري :
وناسخ العلم النافع :
له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
وناسخ ما فيه إثم :
عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

بارك الله فيك وأحسن اليك

عبدالله بن عبدالرحمن رمزي
14-12-10, 04:07 PM
مشاركتي هي من كلامي وفقك الله

صالح أبو إلياس
15-12-10, 03:24 PM
مشاركتي هي من كلامي وفقك الله

لم أفهم أخي الكريم

ابو مونيا
26-03-11, 01:15 AM
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم



(وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله ويتخيروا مما أنزل الله إلا جعل الله بأسهم بينهم

عبدالملك العتيبي
26-03-11, 05:35 PM
لعل المسألة تبحث أكثر ..