المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حمل الفية الارتضا فى شروط القضا لأثير الدين الخصوصي الشافعي


أبويعلى البيضاوي
20-02-06, 01:09 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الاخوة في الله بارك الله فيكم ووفقكم لصالح العلم والعمل

هذه تحفة من تحف الأزهرية صانها الله وهي ألفية تائية تسمى :

الارتضا فى شروط القضا

للشيخ أثير الدين محمد بن عمر الخصوصي الشافعي المتوفى سنة 843هـ

بيانات المخطوط

اسم الكتاب :الارتضا فى شروط القضا
المؤلف: اثير الدين الخصوصي
المقدمة :لله الحمد يا من خص بالاحدية على نعمه منها نفكه نعمه
الخاتمة : وقد ضاع عرف من مدائح فضلهم وما ضاع عرف من جميل وشيمة تم وبالخير عم ... وحسبنا الله ونعم الوكيل
رقم النسخة : 309765
عدد الأوراق: 44 ورقة/ورقات
عدد الملفات المرفقة : 1
حجم الملف :8.006 ميغا بايت
مصدر المخطوط : موقع مخطوطات الأزهر الشريف مصر جزى الله القائمين عليه خيرا
عنوان موقع مخطوطات مكتبة الأزهر:
http://www.alazharonline.org

رابط التحميل :

www.ahlalhdeeth.net\bidawy\IRTIDA.rar

ترجمة المؤلف من كتاب الضوء اللامع لأهل القرن التاسع للسخاوي (ج 4 / ص 231/696):
محمد بن عمر بن محمد بن أبي بكر بن محمد أثير الدين بن المحب بن الخطيب الشمس الخصوصي ثم القاهري الشافعي ويعرف بأثير الدين الخصوصي الماضي أخوه أحمد.
ولد سنة نيف وستين وسبعمائة بالقاهرة وحفظ بها القرآن وذكر أنه اشتغل بالفقه على أبيه وابن الملقن والبلقيني والأبناسي وعليه بحث نكت النسائي على التنبيه وبالأصول على البدر بن أبي البقاء والشهاب النحريري المالكي وقنبر والعز بن جماعة وكذا البلقيني وحضر دروسه ودروس السيف الصيرامي وشيرين العجمي نزيل مدرسة حسن وقاضي دمشق الشهاب القرشي في التفسير وبالعربية عن المحب بن هشام والغماري وعبد اللطيف الأقفاصي والشمس السيوطي وأنه سمع على البهاء أبي البقاء السبكي والضياء القرمي وابن الصائغ الحنفي والتنوخي وابن الملقن والبلقيني والعراقي والهيثمي وابن خلدون ووقفت على سماعه هو وأخوه أحمد من الزين العراقي لكثير من أماليه بحضرة الهيثمي، وحج به والده صغيراً ثم سافر هو بعد إلى البلاد وطوف فأكثر ودخل دمشق غير مرة
وولي باسكندرية تدريس مدرسة الوشاقي، وكان فاضلاً فكهاً حلو النادرة قادراً على اختراع الخراع أمة في ذلك وعلى التطور في أشكال مختلفة بحيث يحسن كلام المغاربة حتى لا يشك سامعه أنه منهم، كل ذلك مع المشاركة الجيدة في الفنون بحيث درس وصنف ونظم ونثر وناب في الحكم عن الجلال البلقيني فمن بعده،
وعمل أرجوزة في ألف بيت سماها الارتضاء في شروط القضاء وأخرى في الأصول وتعاليق في الفقه وغيره ولكنه غلب عليه البسط والمجون مع ملازمة الاشتغال والمطالعة
سافر إلى دمشق صحبة البهاء بن حجي فقدمها وهو متوجع بالبطن ثم تزايد به الحال حتى مات بالبيمارستان النوري في يوم الخميس عاشر صفر سنة ثلاث وأربعين ودفن من يومه بباب الصغير عفا الله عنه. ومن نظمه:
ولما ادعيت الصبو قالت عواذلي ... أتصبو مع الهجران والرمي بالبين
وقد ألزموني أن أقيم شهوده ... فقلت على رأسي أقيم ومن عيني
ومضى في علي بن أقبرس ما تلاعب به كل منهما بالآخر بسبب المجلس وهجا ابن أقبرس بغير ذلك ونظمه سائر عفا الله عنه.
وقال عمر كحالة في معجم المؤلفين - (ج 11 / ص 91):
الخصوصي (760 - 843 ه) (1359 - 1439 م) محمد بن عمر بن محمد بن ابي بكر بن محمد الخصوصي، ثم القاهري، الشافعي ويعرف بأثير الدين الخصوصي (2).
فقيه اصولي.اديب، ناظم، ناثر.ولد نيف وستين وسبعمائة بالقاهرة، واخذ عن جماعة من الفضلاء، وحج به والده صغيرا، ثم سافر إلى البلاد وطوف، فأكثر، ودخل دمشق غير مرة، وولي بالاسكندرية تدريس مدرسة الوشاقي، وناب في الحكم، وتوفي بالبيمارستان النوري بدمشق في 10 صفر، ودفن من يومه بالباب الصغير.
من آثاره: ارجوزة في الف بيت سماها الارتضاء في شروط القضاء، واخرى في الاصول، وتعاليق في الفقه.
(ط) السخاوي: الضوء اللامع 8: 256 257 البغدادي: ايضاح المكنون 1: 56: البغدادي: هدية العارفين 2: 194 * (هامش 2) * (2) قرية بالشرقية بمصر.

ادعوا لاخيكم واستغفروا له ولوالديه

_______________________________

دعوا كل قول عند قول محمد *** فما آمن في دينه كمخاطر

الطيب وشنان
20-02-06, 02:28 AM
بارك الله فيك و جزاك الله عنا كل خير

أبو المنذر النقاش
20-02-06, 08:03 AM
بارك الله فيك