المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المنهج التاريخي عند البلاذري في كتابه فتوح البلدان


صالح العقل
16-08-06, 07:16 AM
المنهج التاريخي عند البلاذري في كتابه فتوح البلدان

---------------------------------------------------------

أسس المنهجية التاريخية عند البلاذري:

أتناول أسس المنهج في تاريخ الفتوح عند البلاذري من خلال استعراض مصادر مادته و المنهجية التي اتبعها في تنظيمها و نقدها و من ثم أسلوبه في عرضها:


جمع البلاذري مادة كتابه من الروايات الشفوية المعتمدة على الإسناد، و ما جمعه من ملاحظات خلال زياراته للأمصار التي كتب عنها، فضلا عما نقله من كتب السابقين و أهمها كتاب الواقدي في المغازي.

و بعد أن تكونت لديه المادة التي سعى إلى تحصيلها، اخذ في تنظيمها و ترتيبها على المنهج الموضوعي، بحيث يتناول أحداث فتح كل بلد و بعض أخبارها الهامة و ما ارتبط بها من نواح ثقافية و حضارية، واضعا عناوين رئيسية و أخرى فرعية تيسر على القارئ إدراك الموضوع بمختلف جوانبه و مظاهره. و أهم ما يميز موضوعات هذا الكتاب هو التمهيد الذي يقدمه البلاذري في بعض الأحيان بذكر لمحة تاريخية عن المناطق في عصرها السابق للفتح الإسلامي، متتبعا بعض هذه الموضوعات حتى الفترة التي عاصرها مراعيا الترتيب الزمني و وحدة الموضوع التاريخي.

لم يفصح البلاذري صراحة عن منهجه في نقد المادة التي تشكل كتابه في فتوح البلدان، و لكن من خلال دراسته يمكن ملاحظة العناصر الأساسية التي تعبر عن توجهه في النقد التاريخي:

•يعلن بعض الأحيان عن تفضيله لبعض الروايات على غيرها وفق ما يراه فيها من جوانب جديرة بذلك، و أن كان يعبر عن رأيه مقتضبا.

•عدم الأخذ بالأحداث على علاتها، و إنما يستقرا الحوادث للكشف عن أسبابها و ربطها بما يترتب عليها من نتائج.

•ندرة ما يورده من أخبار الخوارق و الأساطير و المعجزات، و عندما يتعرض لها فانه ينقدها و ينفي وجودها.

•يكشف عن مواطن العبرة و العظة في الأحداث بما يمثل تقييما لها من وجهة نظره.

اعتمد البلاذري في عرضه للمادة السابقة على بساطة اللغة و قوة تعبيرها، مستشهدا بالآيات القرآنية و الأحاديث النبوية و الشعر للتدليل على صحة مضمون رواياته بلا مبالغة و لا إسراف. كما يدعم رواياته بما تحصل عليه من رسائل متبادلة بين الخلفاء و قادتهم و ما كتب من مواثيق صلح مع أهل البلاد المفتوحة، فاحتل كتابه قيمة عظيمة بين كتب عصره، و عد منهجا سار عليه من اخذ عنه.

نقل للفائدة.