المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حمل: (فصول الفصل) لابن رشيق القيرواني


مركز ودود للمخطوطات
02-12-06, 12:50 AM
بسم الله الرحمن الرحيم.

بيانات المخطوط:

عنوان المخطوط: رسالة ابن القيم في الأدب

اسم المصنف: ابن قيم الجوزية، شمس الدين أبو عبد الله محمد بن أبي بكر بن أيوب الزرعي الدمشقي

بداية النسخة:

نهاية النسخة:

عدد الأوراق: 59

عدد أسطر الورقة: 14

مصدر المخطوط: المكتبة الأزهرية - 331682

ملاحظات:

لتحميل المخطوط: اضغط هنا (http://wadod.com/open.php?cat=18&book=309)

الطيب وشنان
02-12-06, 01:03 AM
جزاكم الله خيرا و بارك فيكم و نفع بكم و جعل ذلك في موازين حسناتكم .

الألوسي
02-12-06, 06:37 AM
جزاكم الله خيرا و بارك فيكم و نفع بكم و جعل ذلك في موازين حسناتكم

أرجو من طلبة العلم أن يدرسوا الكتاب ويخبرونا بالنتيجة , هل الكتاب لابن قيم الجوزية أو لأحد من ذريته , أم هو وهم ؟

أبو مالك العوضي
02-12-06, 08:18 AM
المخطوط ليس لابن القيم ولا لأحد من ذريته، وأسلوبه بعيد كل البعد عن أسلوب ابن القيم

وسنة نسخ المخطوط (747) أي قبل وفاة ابن القيم، فيبعد أن تكون له.

والصواب أن هذا مخطوط (فصوص الفصل) لابن رشيق القيرواني (608هـ)، وهو يختلف عن ابن رشيق القيرواني صاحب العمدة في محاسن الشعر !

وهذا الكتاب جمع فيه ابن رشيق (هبة الله بن جعفر بن سناء الملك الملقب بالقاضي السعيد) منثورا من رسائل الأدباء وخاصة القاضي الفاضل (الذي يشير إليه بقوله الأشرف بهاء الدين)

والناظر في هذه الرسالة يقطع بهذه النسبة لأنه يذكر فيها قصائده وأشعاره بالنص كأن يقول: (في قصيدتي ... ) (وقلت فيها ... ) (فأما القصيدة التي عارضتها بها ... ) إلخ

وكذلك فكثير من الرسائل المرسلة من قبل القاضي الفاضل معلمة بقوله (إلى القاضي السعيد)

والمخطوط ناقص من أوله، ولم يطبع فيما أعلم

أبو الفرج المنصوري
03-12-06, 03:02 PM
جزاكما الله خيرا

عبد الرحمن أبو عبد الله
03-12-06, 04:45 PM
جزاكما الله خيرا

أبو مالك العوضي
03-10-15, 11:50 AM
المخطوط ليس لابن القيم ولا لأحد من ذريته، وأسلوبه بعيد كل البعد عن أسلوب ابن القيم

وسنة نسخ المخطوط (747) أي قبل وفاة ابن القيم، فيبعد أن تكون له.

والصواب أن هذا مخطوط (فصوص الفصل) لابن رشيق القيرواني (608هـ)، وهو يختلف عن ابن رشيق القيرواني صاحب العمدة في محاسن الشعر !

وهذا الكتاب جمع فيه ابن رشيق (هبة الله بن جعفر بن سناء الملك الملقب بالقاضي السعيد) منثورا من رسائل الأدباء وخاصة القاضي الفاضل (الذي يشير إليه بقوله الأشرف بهاء الدين)

والناظر في هذه الرسالة يقطع بهذه النسبة لأنه يذكر فيها قصائده وأشعاره بالنص كأن يقول: (في قصيدتي ... ) (وقلت فيها ... ) (فأما القصيدة التي عارضتها بها ... ) إلخ

وكذلك فكثير من الرسائل المرسلة من قبل القاضي الفاضل معلمة بقوله (إلى القاضي السعيد)

والمخطوط ناقص من أوله، ولم يطبع فيما أعلم



الصواب أن اسم الكتاب (فصوص الفصول وعقود العقول)، وهو مطبوع في مؤسسة المختار 2005م بتحقيق محمد محمد عبد الجواد