المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تلقب فاطمة بنت الرسول بالزهراء ؟؟ ..


أم مالك
03-12-06, 05:01 PM
السلام عليكم

هل ورد عن أهل السنة أن لقبت فاطمة بنت الرسول صلى الله عليه وسلم بالزهراء ؟
أم هذا اللقب من غلو الروافض


حيث وجدت هذه الفتوى


http://www.islamweb.net/ver2/Istisharat/ShowFatwa.php?lang=A&Id=77970&Option=FatwaId

السؤال



لماذا سميت فاطمة الزهراء بالزهراء؟
جزاكم الله خيرا.

الفتوى



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالذي وقفنا عليه في كتب السير والتراجم أن فاطمة رضي الله عنها تلقب بالزهراء، قال الحافظ بن حجر في كتابه الإصابة : فاطمة الزهراء بنت إمام المتقين رسول الله ...... وتلقب بالزهراء . اهـ .

ولم نقف على كلام لأهل العلم في سبب تلقيبها بهذا رضي الله عنها وصلى الله وسلم على أبيها ، ومن حيث اللغة فإن الزهراء مؤنث الأزهر وهما صفتان مشتقتان من الزهر أو الزهرة أي البياض النير وحسن اللون .

والله أعلم .


المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

****************

وذكر الشيخ بكر أبو زيد في معجم المناهي ..

" ولم أقف على تاريخ لهذا اللقب لدى أهل السنة ، فالله أعلم . " ا . هـ


من كان له علم بالمسألة فليفيدنا جزاكم الله خيرا ..


..

ابن دحيان
04-12-06, 06:29 PM
لقب الزهراء هو لقب اطلق على فاطمة بنت محمد صلى الله عليه وآله وسلم ورضي الله عنها

وخير منه بنت أبيها

وحسب علمي وهو قليل وحسب اطلاعي وهو قاصر أن هذا اللقب اطلق عليها من قبل بعض المرويات الشيعية كما ورد عن زين العابدين قال ": سألت ابا عبد الله عليه السلام ( أي الحسين رضي الله عنه) عن فاطمة ، لم سميت الزهراء ؟ فقال : لأنها كانت إذا قامت في محرابها يزهو نورها لأهل السماء كما يزهو نور الكواكب لأهل الأرض ) .
[علل الشرائع1 /180 ]
[ دلائل الإمامة 149 /حديث59]

[ فائدة: إذا اطلق في كتب الشيعة " أبا عبدالله " فالمراد به جعفر الصادق بن محمد الباقر رحمه الله افاده الأردبيلي

ونظرا لاستحقاق فاطمة رضي الله عنها هذا اللقب لجمالها وحسن سمتها رضي الله عنها انتشر بين عامة الناس خاصة لمن تكلم حول حياتها وأيامها.

ومعروف أن باب الألقاب واسع ويسع فيه ما لايسع في غيره ولو تفحصنا ألقاب بعض الصحابة أو القرابة لوجدنا أنها مستنبطة من حادثة ما أو صفة اتصفوا بها، لذا لا يتشدد أهل السنة في باب الألقاب إن كان لا يخالف الأصول الشرعية ، ولا هو مما تمجه العقول وترفضه كتلك الألفاظ التي يطلقها الشيعة على بعض الصحابة قدحا فيهم أو يطلقونها لبعض القرابة مدحا لهم وغلوا فيهم.

ومن صور غلو الشيعة في باب الألقاب :

1: قالوا أن بعض الألقاب آل البيت وردت التسمية بها من الله سبحانه كما قالو أن لفاطمة تسعة أسماء عند الله انظر [ الخصال للصدوق414 ، وعلل الشرائع 178 ]
ولذا عقد بعض كتاب الشيعة الفصول في هذا الباب وقالوا : ليس للناس دور في ألقابهم بتاتا. كما قال هاشم الهاشمي.

2: قالو أن لهذه الألقاب أسرار وخفايا لا يعلمها إلا الله فهي توقيفية .

3: قالوا أن بعض الألقاب لها معان روحانية وكمالية ولاهوتية كما في لقب الزهراء ولقب الرضا ولقب القسيم والبتول وغيرها.

4: جعلوا باب الألقاب من أبواب العقائد ويبنون عليها اعتقاداتهم كما في أبواب الإمامة والعصمة والولاية التكوينية وغيرها.

المسيطير
04-12-06, 09:18 PM
رابط قد يفيد :
تسمية فاطمة رضي الله عنها ب(الزهراء)
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=74110

حمزة الكتاني
04-12-06, 09:30 PM
نحن أولى بفاطمة من الروافض، وليس في قولنا لها الزهراء أو الحوراء، أو البتول أية مبالغة، من حيث الشريعة، وقد تواتر في كتب السنة وصفها بالزهراء سلام الله عليها وعلى ذريتها...

ابن دحيان
05-12-06, 10:30 AM
الشيخ حمزة وفقه الله

هذا ما قلناه ولم نقل غير الذي قلت فقولك قولي وقولي قولك والأقوال متطابقة على قول وأحد

فالذي قلناه هو
"ونظرا لاستحقاق فاطمة رضي الله عنها هذا اللقب لجمالها وحسن سمتها رضي الله عنها انتشر بين عامة الناس خاصة لمن تكلم حول حياتها وأيامها.

ومعروف أن باب الألقاب واسع ويسع فيه ما لايسع في غيره ولو تفحصنا ألقاب بعض الصحابة أو القرابة لوجدنا أنها مستنبطة من حادثة ما أو صفة اتصفوا بها، لذا لا يتشدد أهل السنة في باب الألقاب إن كان لا يخالف الأصول الشرعية ، ولا هو مما تمجه العقول وترفضه كتلك الألفاظ التي يطلقها الشيعة على بعض الصحابة قدحا فيهم أو يطلقونها لبعض القرابة مدحا لهم وغلوا فيهم."

وفقكم الله

أبوحاتم الشريف
05-12-06, 10:00 PM
ا

حياك الله أخي الفاضل ابن دحيانوسددك الله ولا ننسى الأخ الفاضل حمزة الكتاني وممن وقفت عليه أطلق لقب الزهراء لسيدة نساء أهل الجنة الخطيب وابن حجر والسخاوي وان كثير والذهبي وغيرهم

لبداية والنهاية ج7/ص223بن كثير
والحسين ويكنى بأبي تراب وأبي القسم الهاشمي ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم وختنه على ابنته فاطمة الزهراء وأمه فاطمة بنت أسد بن هاشم بن عبد مناف بن قصي ويقال إنها أول هاشمية ولدت هاشميا وكان له من الاخوة طالب وعقيل وجعفر وكانوا أكبر منه بين كل واحد منهم وبين الاخر عشر سنين وله أختان أم هانىء وجمانة وكلهم من فاطمة


التحفة اللطيفة في تاريخ المدينة الشريفة ج1/ص26
على السيدة فاطمة الزهراء أم الحسنين وابنة سيد الأولين من باب جبريل للسلام على السيدة فاطمة الزهراء أم الحسنين وابنة سيد الأولين والآخرين


في تاريخ حلب ج5/ص2384
فلان بن وفاطمة الزهراء ابنته والحسن والحسين

--------------------------------------------------------------------------------اعين فأزيد كنت تجاه وجهها


وأبوابه أربعة باب السلام

تاريخ بغداد ج1/ص138
وسيدا شباب أهل الجنة الحسن والحسين عليهما السلام أبناء علي بن أبي طالب وأمهما فاطمة الزهراء بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر هلال بن خباب أن عليا لما قتل توجه الحسن والحسين الى المدائن فلحقهما الناس بساباط فحمل على الحسن رجل فطعنه في خاصرته فسبقهم حتى دخل قصر المدائن فأقام فيه

الإصابة في تمييز الصحابة ج7/ص684
زينب بنت على بن أبي طالب بن عبد المطلب الهاشمية سبطة رسول الله صلى الله عليه وسلم أمها فاطمة الزهراء قال بن الأثير إنها ولدت في حياة النبي صلى الله عليه وسلم وكانت عاقلة لبيبة جزلة زوجها أبوها بن أخيه عبد الله بن جعفر فولدت له أولادا وكانت مع أخيها لما قتل فحملت إلى دمشق وحضرت عند يزيد بن معاوية وكلامها ليزيد بن معاوية حين طلب الشامي أختها فاطمة مشهور يدل على عقل وقوة جنان

أبوحاتم الشريف
05-12-06, 10:19 PM
ونشكر الأخ المسيطير على الرابط فلم أطلع إلا هذه الساعة وأظن أن من ذكرناهم هم من أهل السنة وليسوا من الرافضة ولو اطلع الشيخ بكر أبو زيد على كلامهم لغير رأيه

عبدالله بن عبدالرحمن
05-12-06, 11:33 PM
قول الأخ حمزة تواتر هذا الأمر إطلاق غير صحيح فممكن القول بأنه لابأس بإطلاق هذا الاسم ولكن لانقول تواتر
وما ذكره ألأخ أبو حاتم من أن الشيخ بكر لو اطلع على هذا لرجع عن قوله لا أظنه يسلم له لأن الشيخ يقصد المتقدمين وإلا فلا أظنه يخفى عليه على الأقل كلام الحافظ ابن حجر في الإصابة

أبو القاسم المقدسي
05-12-06, 11:38 PM
لو سلمنا أن الشيعة هم أول من أطلق هذا اللقب..فاستعمال أهل السنة له..يدل على عدالتهم
حيث يقبلون من المخالف ما كان حقا..ولايجدون غضاضة في ذلك..
وباب الألقاب واسع..
وهذا بخلاف "كرم الله وجهه" التي يردفونها بعد اسم علي رضي الله عنه..فهذا تخصيص لا مسوغ له..وقد نفى هو نفسه رضي الله عنه ذلك بالقسم المغلظ..فقال"لا والذي فلق الحبة وبرأ النسمة"
وقد يفهم منهم تفضيل علي على سائر الصحابة كلهم..
ثم إن ما يعللونه ..من أنه لم يسجد لصنم..فهناك من الصحابة غيره من لم يسجد لصنم..
وكذلك من قال إنه لم ينظر لعورته قط..فلا يصح..

والله تعلى أعلم
والله أعلم

صلاح الدين الشريف
06-12-06, 12:49 AM
الحمد لله

أبو القاسم المقدسي
لو سلمنا أن الشيعة هم أول من أطلق هذا اللقب..فاستعمال أهل السنة له..يدل على عدالتهم
حيث يقبلون من المخالف ما كان حقا..ولايجدون غضاضة في ذلك..
وباب الألقاب واسع..
وهذا بخلاف "كرم الله وجهه" التي يردفونها بعد اسم علي رضي الله عنه..فهذا تخصيص لا مسوغ له..وقد نفى هو نفسه رضي الله عنه ذلك بالقسم المغلظ..فقال"لا والذي فلق الحبة وبرأ النسمة"
وقد يفهم منهم تفضيل علي على سائر الصحابة كلهم..

هذا الرابط قد يفيدك :


http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=22133

وقد نفى هو نفسه رضي الله عنه ذلك بالقسم المغلظ..فقال"لا والذي فلق الحبة وبرأ النسمة"

نفى ماذا ؟

عصام البشير
06-12-06, 12:06 PM
ما أجمل أن يقال: فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم.

تلك العزة القعساء التي لا يرام حِماها، ولا يدرك مداها.

(مع أنني لا أرى باللقب بأسا - إن كان قد اشتهر وليس فيه محذور شرعي)

أبو القاسم المقدسي
07-12-06, 12:31 AM
نفى أن يكون خصه رسول الله صلى الله عليه وسلم بشيء..
ففي الصحيح عن أبي جحيفة رضي الله عنه قال : سألت عليا هل عندكم شيء ليس في القرآن ؟فقال : لا والذي فلق الحبة وبرأ النسمة ما عندنا إلا ما في القرآن إلا فهما يعطيه الله الرجل في كتابه وما في هذه الصحيفة . قلت : وما في الصحيفة ؟ قال : العقل وفكاك الأسير وأن لا يقتل مسلم بكافر ولفظ البخاري " هل عندكم شيء من الوحي غير ما في كتاب الله ؟ قال : لا والذي فلق الحبة وبرأ النسمة ما أعلمه إلا فهما يعطيه الله رجلا في القرآن "


ولست أفهم سبب تزويدي بالرابط..فإني لا أرى تخصيص علي رضي الله عنه بهذا الدعاء دون غيره من الصحابة..ولعله أشكل عليك فهم مرادي..فاقرأ إن شئت ردي مرة أخرى

أما اللقب فالأمر فيه واسع وهي حقا زهراء خلقا وخلقة..فنسأل المعترضين..ما رأيكم لو قلنا:حافظ الصحابة أبو هريرة..فلقبناه بالحافظ؟

هل تجدون في هذا بأسا؟

أبوحاتم الشريف
08-12-06, 01:43 PM
أجمل أن يقال: فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم.

تلك العزة القعساء التي لا يرام حِماها، ولا يدرك مداها.

(مع أنني لا أرى باللقب بأسا - إن كان قد اشتهر وليس فيه محذور شرعي)
05/12/06 09 :49 09:49:59 Pm [/quote


أحسنت أخي الشيخ عصام ومثله سيدة نساء أهل الجنة



وما [quote]ذكره ألأخ أبو حاتم من أن الشيخ بكر لو اطلع على هذا لرجع عن قوله لا أظنه يسلم له لأن الشيخ يقصد المتقدمين وإلا فلا أظنه يخفى عليه على الأقل كلام الحافظ ابن حجر في الإصابة

أخي الفاضل عبدالله لا أدري من تقصد بالمتقدمين ؟

هل الآجري منهم والبغدادي الخطيب منهم ؟!

حمزة الكتاني
08-12-06, 11:51 PM
تلقيب السيدة فاطمة عليها السلام بالزهراء، أمر ترادف عليه السلف والخلف، والقول بأنه من فعل الشيعة فيه من الجفاء ما لا يكيف، فهب أنهم أول من قالها؛ فسيكونون سبقونا لفضل نحن أولى به...

أما قول "علي كرم الله وجهه" فوجهه أنه أول من أسلم من الصبيان، ولم يسجد لصنم قط، وأول من أسلم ممن لم يسجد لصنم قط...

ثم هناك حكمة أخرى تُميزه بذلك اللقب عن غيره؛ وهو: أن النبي صلى الله عليه وسلم تفل على عينه في خيبر فشفاه الله تعالى من الرمد في حينه، وقرن صلى الله عليه وسلم ذلك بقوله: لأعطين الراية غدا رجلا يحب الله ورسوله، أو يحبه الله ورسوله، حتى اشرأب ابن الخطاب وابن أبي قحافة رضي الله عنهما لذلك، فاستأثر النبي صلى الله عليه وسلم أبا تراب به...فكانت ميزة ومناسبة لأن يقال له: "كرم الله وجهه"، إذ العين من الوجه كما لا يخفى...

ولم ينكر أحد من سلف الأمة هذين اللقبين الطاهرين، فلا وجه لإنكارهما إلا الجفاء، أو التقديم بين يدي علمائنا، وقد نهانا الله تعالى عن التقديم بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم، والعلماء ورثته كما هو معلوم...

صلاح الدين الشريف
10-12-06, 11:39 AM
الحمد لله
الأخ الكريم أبو القاسم المقدسي... جزاكم الله خيرا

أوافقك في عدم "التخصيص" لعليّ بقول :"كرَّم الله وجهه" دون بقيةالصحابة عليهم السلام
ولكن هناك من أراد المنع بحجة الغلو ... وأن هذا شعارا للمبتدعة! ويقصد منه الحط من بقية الصحابة!
لذلك زودتك بالرابط

كما أنه لا يخفى علينا أننا نطلق لقب " الصِّدِّيقة" على أُمنا عائشة رضي الله عنها وهي الصديقة بنت الصدبق ررر وزجة نبينا صصص في الدنيا والآخرة ، وصار هذا اللقب عند إطلاقه يُصْرَف إليها مباشرة دون سائر نساء أهل البيت
ولم يقل أحد ـ بل ولم يجول بخاطره ـ من أهل السنة بالطبع ـ إن إطلاق هذا اللقب أو تخصيصه فيه إنتقاص لبقية نساء أهل البيت
كما لم يقل أحد إن خديجة و فاطمة أولى منها بهذا اللقب.

أما القول:
..ما رأيكم لو قلنا:حافظ الصحابة أبو هريرة..فلقبناه بالحافظ؟
هل تجدون في هذا بأسا؟
ليس حافظاً فحسب رضي الله عنه، بل هو أحد أوعية العلم لحديثه رضى الله عنه أنه قال: قلت :يا رسول الله انى اسمع منك حديثا كثيرا انساه . فقال: « ابسط رداءك » فبسطه فغرف بيديه ثم قال: « ضمه » فضممته فما نسيت شيأ بعده.


محبكم

محمد الأمين
11-12-06, 04:48 AM
أما قول "علي كرم الله وجهه" فوجهه أنه أول من أسلم من الصبيان، ولم يسجد لصنم قط، وأول من أسلم ممن لم يسجد لصنم قط......

فلماذا لم ينتبه هو لأن هذا الفضل يقتض هذا اللقب؟ وما فطن إلى ذلك أحد من بنيه كذلك وهم أشد الناس حباً له؟ صدق من قال أن الصوفية جسر للتشيع

أبو الحسن العسقلاني
11-12-06, 04:59 AM
أين التصوف في هذا الموضوع يا شيخ محمد أكل ما فتح موضوع عن آل البيت أتهمت من يخالفك في الرأي بالتصوف و التشيع و الله ما كنت أحب أن أقول هذا الكلام و لكن ذلك ما لاحظته

أبو الحسن العسقلاني
11-12-06, 05:03 AM
سؤال واضح هل تلقيب السيدة عائشة رضي الله عنها بالصديقة فيه إنتقاص للسيدة خديجة رضي الله عنها, هل تلقيب عثمان رضي الله عنه بذي النورين فيه إنتقاص لعمر رضي الله عنه.

جاسم خان
18-10-15, 06:09 AM
بنت النبي صلي الله عليه و سلم لها فضائل و مناقب فوق لقب الزهراء بألف مرتبة . هذا اعتقاد المسلمين. راجعوا مناقبها في الصحيحين.