المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أما في أمة الاسلام سيف يخاف صليله الباغي الكفور


أبو عبدالرحمن المقدسي
23-12-06, 01:06 PM
سجين عند أعدائي أسير
جريح قلبي الشافي كسير



سجين ليل مأسآتي طويل
وفجري ماله في السجن نور



سجين في فؤادي نار حزن
وفيض الدمع من عيني غزير



يحاصرني من اللقطاء جيش
وبئس الجيش ليس له ضمير



وتلحقني مجندة ولالالا
فيا لله ايهما الحقير



ويطعن عفتي وغد رماني
وفي عينيه شر مستطير



كأن دقيقة في السجن دهر
علي من الأسى القاسي دهور



تشد يدي الى ظهري وصدري
لضرب سياطهم هدف مثير



سجين في العراق ولست فيه
لأن عراقنا سجن كبير



وما بغداد بغدادي فإني
اراها لا تجار ولا تجير



مكبلة اليدين بشر قيد
وفي أجفانها انطفىء الحضور



وفي فمها تعثر كل قول
فلم تنطق وقد نطق الزفير



يتابعها العدو بعين لص
يفيض البغي منها والفجور



سجين والمآسي شاهدات
بأن عدونا لص خطير



عدو سجنه نار تلظى
وحسبك ان يقال هو السعير



سجون تنفر الأخلاق منها
ومعنى الظلم منها يستجير



تداعى الآكلون على عظامي
وأما اللحم فهو لهم فطير



مضى صدام واجتمعت علينا
وحوش ساقها الجيش المغير



وحوش الغرب ليس لها خلاق
ولا دين يصد ولا شعور



وأوصى بعضهم بعضا فهذا
ظلوما للعباد وذا مدير



وما ضرب السياط يثير
لكن إهانة ادميتنا تثير



ولو أنا الى الغرب انتمينا
لقام لنا من الغرب النصير



ولكنا الى الدين انتسبنا
فلا عمر ولا سعد يسير



تجافوا عن جهادهم فلما
دعا الداعي تمزقت الظهور



كأني بالجهاد بكى عليهم
خوالف حينما نفر النفير



أتبقى أمتي تقتات مما
تقرره الحمائم والطيور



وتنتظر انتخابات الأعادي
لياتي بعد فيضهم الهجير



أتغصب أرضنا شبرا فشبرا
ويطلق حر صرخته النذير



ويخنقنا دخان الحرب حتى
تضيق به الحناجر والصدور



وتبقى أمتي هدفا قريبا
لمن يرمي السهام ومن يغير



سجين في عراقي والأعادي
لهم كذب يضللكم وزور



بكى جسر الرصافة من أنيني
وقد تبكي من الظلم الجسور



وعكر ماء دجلة دمع عيني
ونزف دمي وبركان يثور



أما في أمة الاسلام سيف
يخاف صليله الباغي الكفور



أما لليل فيها من نهار
تغرد بابتسامته الطيور


للإستماع
http://www.iraqirabita.org/upload/2803.wma

منقول

فلاح حسن البغدادي
18-09-10, 08:31 PM
حسبنا الله وهو وحده نعم الوكيل

حنفى شعبان
18-09-10, 09:55 PM
(ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون انم يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار) اللهم أعز الاسلام وأهله ولا تذلهم وتخذلهم بسبب ذنوبى رحماك يارب

حنفى شعبان
18-09-10, 09:56 PM
(انما)