المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رسالتي إلى الشيخ أبي محمد الألفي


ماهر
27-12-06, 12:38 PM
من ماهر ياسين فحل إلى فضيلة الشيخ المحدّث أبي محمد الألفي وفقه الله للخيرات، ونضّر وجهه في الدارين:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أما بعد:
فإني أحمد إليك الله الذي لا إله إلا هو ، وأشكره على واسع حلمه وكرمه، وعموم ستره ، وسابغ نعمه.
أسأل الله أن تصلك رسالتي هذه وأنت في ازدياد من الخير والإفادة والعافية.
فضيلة الشيخ المكرم:
موجب الرسالة أني أحببت شكرك والدعاء لك نظير ما تقوم به من جهود جبارة في سبيل إخراجك لكتب حديثية في علوم الحديث وغيره تدل على علمك ، ورغبتك في خدمة سنة النبي صلى الله عليه وسلم ، ولك في ذلك تفوق على كثير من الناس من جهة التحقيقات والتنقيدات الحديثية ، وإني لخدماتك للسنّة أُشهد الله على حبّك.
ويعلم الله أنني أردت أن أرسل لك رسالة شكر وثناء منذ مدة على جهودك المشار إليها، ولكن لكل أجل كتاب، فالمعذرة على التأخر.
وأشكرك على ما تكتبه من مواضيع نافعة ماتعة في ملتقى أهل الحديث ( الصرح العلمي العظيم ) تدل على جودة قريحتك ، ورصانة أسلوبك ؛ فأسأل الله أن يجعلها لك في ميزان الحسنات ، في يوم تعز فيه الحسنات في يوم الحسرات ، وأن يجعلها لك من الباقيات الصالحات ، وأن يبيض الله بها وجهك يوم تلقاه يَوْمَ لا يَنْفَعُ مَالٌ وَلا بَنُونَ إِلا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَنْ نَفْسِهَا يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُحْضَراً وَمَا عَمِلَتْ مِنْ سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَداً بَعِيداً يوم يبعثر ما في القبور ويحصل ما في الصدور يوم تبلى السرائر وتنكشف الضمائر يوم الحاقة والطامة والقارعة والزلزلة والصاخة يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ وَصَاحِبَتِهِ وبنيه لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسامة بن الزهراء
27-12-06, 01:33 PM
عندما يتراسل طلبة العلم الكبار .... بدون تعليق

أبو محمد الألفى
29-12-06, 04:38 PM
بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
وَباِللهِ حَوْلِي وَاعْتِصَامِي وَقُوَّتِي ... وَمَـالِي إِلا سِـتْرُهُ مُتَجَـلِّلا
فَيَا رَبِّ أَنْتَ اللهُ حَسْبِي وَعُدَّتِي ... عَلَيْكَ اعْتِمَادِي ضَارِعَا مُتَوَكِّلا
فَضِيلَةَ الشَّيْخِ الْمُحَدِّثِ الْعَلاَّمَة / مَاهِرَ الْفَحْل
سَلامُ اللهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ وَبَرَكَاتُهُ
حَسْـبِي مِنَ الْعُلَمَاءِ أَنَّكَ بَيْنَنَا ... أَخْلَصْتَ فِي وُدٍّ لَنَا وَسَـرَائِرِ
وَلأَنْـتَ فِينَا دُرَّةٌ مَكنـونَةٌ ... تَعْلُو عَلَى تَعْدِيلِِهَا بِجَوَاهِــرِ
وَرَأَيتُ فِي الدِّيوَانِ قَدْرَكَ عَالِيَاً ... وَالنَّاسُ تَهْتِفُ بِالثََّنَاءِ الْعَاطِـرِ
كَلِمَاتٍ صِدْقٍ أَتْبَعَتْ نَجْمَ الْهُدَى ... إذْ لاحَ بَيْنَ حَنَادِسٍ وَدَيَاجِرِ
أبقَاكَ رَبُّـكَ سَـالِمَاً فِي غِبْطَةٍ ... جَذَلانَ يَجْنِى كُلَّ حَظٍّ وَافِرِ
عَلِمَ اللهٌ أَنَّ شَوْقِى إِلَى لِقَاءِكُمْ . كَحِرْصِي عَلَى بَقَاءِكُمْ . وَكَلَفِي بِشُهُودِكُمْ . كَشَغَفِي بَوُجُودِكُمْ .
فَلَكُمْ فِى الْقَلْبِ مِنَ الْحُبِّ مَا زَكَّاهُ وَافِرُ الْوَفَاءِ . وَفِي الصَّدْرِ مِنَ التَّقْدِيرِ مَا غَذَّاهُ جَلالُ السَّنَاءِ .
فَسَلَّمَكُمْ اللهُ وَحَيَّاكُمْ . وَحَفِظَ دِينَكُمْ وَدُنْيَاكُمْ .
وَوَجَّهَ إِلَيْكُمْ وفُوُدَ السَّلامَةِ . وَقَلَّدَكُمْ مِنَ الْعَافِيَةِ طَوْقَ الْحَمَامَةِ .
وَأَمَدَّكُمْ مِنَ الْفَضَائِلِ بِالْمَزِيدِ . وَمِنَ الأَجَلِ بِالْعُمُرِ الْمَدِيدِ .
وَسَدَّدَ بِالتَّوْفِيقِ كُلَّ سِهَامِكُمْ . إِلَى مَقَاصِدِكُمْ وَمَرَامِكُمْ .
وَقَرَنَ بِالطَّاعَاتِ عَزَمَاتِكُمْ . وَبِالسَّعْي إِلَى الرُّشْدِ نَهَضَاتِكُم .
وَجَدَّدَ لَكُمْ حُظُوظَاً مِنَ الْمَسَرَّاتِ . وَأَقْسَامَاً مِنَ الْبَاقِيَاتِ الصَّالِحَاتِ .
وَدُمْتُمْ تَرْعَاكُمْ عِنَايَةُ ذِى الْجَلالِ وَالإِكْرَامْ ، وَتَحُوطُكُمْ الطِّمِأنِينَةُ وَالأَمْنُ وَالسَّلامُ .
مُحِبُّكُمْ / أبُو مُحَمَّدٍ الأَلْفِيُّ

أبوحازم الحربي
29-12-06, 08:52 PM
حفظكم الله جميعاً ونفع بكم وأحسن إليكم .

أحب الصالحين ولست منهم === لعلي أن أنال بهم شفاعة
وأكره من تجارته المعاصي === ولو كنا سوياً في البضاعة

أُشهد الله على محبتكم فيه

ماهر
05-01-07, 06:58 AM
وصلتني هذه الرسالة في مندى الرواية من الدكتور عامر مهدي صالح العلواني

إلى الشيخ الفاضل الدكتور ماهر الفحل أهدي هذه الأبيات عسى أن تنال إعجابكم ، ولعلي أفي ببعض فضلكم ، وأحزي يداً من بيض أياديكم ... :

تَعِبَ الطريقُ وأنتَ بعدُكَ سائِرُ
أوَمَا لدربِكَ كالبقيَّةِ آخِرُ

يا آخِرَ الناسِ الذينَ أحبُّهُم
وكبيرةٌ جداً أقولُ الآخِرُ

ما زلتَ في أرضِ العراقِ منارةً
تَهْدِي إذا في البحرِ ضلَّ مُسافِرُ

فغداً سيُحكى أن جُهدَكَ ثروةٌ
إنْ لم يَصُنْها في الكنوزِ الحاضرُ

يا ممطِرَ الكفينِ علماً واسعاً
ما عادَ بعدك من يكونُ الماطرُ

فاصبر على أرضٍ يُرادُ بأهلِها
أن لا يكونَ العلمُ فيها الزائرُ

فلقد يَحارُ إذا أتاكَ بشعرهِ
للمدحِ ، يا شيخَ الحديثِ ، الشاعرُ

سلِّم على الأنبارِ كيفَ صباحُها
ومساؤها كيفَ الحمامُ الطائرُ

كيفَ الفراتُ وكيفَ كيفَ مياهُهُ
والجسرُ والنخلُ الطويلُ الساحرُ

اشتاقُ للسوقِ القديمِ لغابةٍ
يمشي الهوينى إن أتاها الخاطرُ

قد لا أعودُ لوجهِ أميَ باسماً
ولعشِّه المهدومِ عادَ الطائرُ

لكنْ هناك البابُ يكرهُ نفسَهُ
إن لم تكن للدارِ أنتَ الزائرُ

أكَلَتْ على صبري وقد شَرِبَتْ هنا
مِحَنٌ جَرَتْ تصطكُّ وهيَ دوائرُ

لكنْ عزائيَ أنَّ مثلَكَ صابرٌ
فيها وأنَّ سحابَ علمِكَ ماطرُ

أبو محمد الألفى
08-01-07, 02:43 PM
مَا زِلْتَ فِي أَرْضِ الْعِرَاقِ مَنَارَةً ... تَهْدِي إِذَا فِي الْبَحْرِ ضَلَّ مُسَافِرُ
ــــ ،،، ــــ
أَتُـرَاهُ وَفَّـاكَ الْمَدِيـحَ الشَّاعِرُ ... يَا أَيُّهَا الشَّـيْخُ الْجَلِيلُ الطَّاهِرُ
يَـا أَيُّهَا الشَّـيْخُ الَّذِي عَلْـيَاؤُهُ ... كَلِمٌ تَـنَاقَلُهُ اللَّيَـالِي سَـائِرُ
يَا مَاهِـرَاً وَالْكُلُّ يَعْرِفُ فَضْـلَهُ ... وَالْفَضْلُ كَالشَّمْسِِ الْمُنِيْرَةِ بَاهِرُ
حَـبْرُ الْعِرَاقِ وَحَرْبُ مُبْتَدِعٍ بِهِ ... حَـرْبٌ مُضَرَّسَةٌ وَنَصْـرٌ قَاهِرُ
وَالسُّـنَّةُ الْغَـرَّاءُ تَفْخَـرُ أَنَّـهُ ... فِي كُـلِّ مُعْضِلَةٍ طَبِيبٌ مَـاهِرُ
فَاسْـلَمْ مَدَى الأَيَّامِ فَذَّاً مَاجِدَاً ... بِصِفَاتِ فَخْرِكَ لِلنُّجُومِ مُـنَاظِرُ

ماهر
07-02-07, 09:21 PM
شيخنا المكرم
لا نملك ما نرد به فضلك إلا الدعاء لك بالعافية والعمر المديد والعطاء الدائم بالخير وأن يكمل الله لك طريق الوصول إلى مرضاته وأن يجزل لك المثوبة ، وأن يرفع قدرك في الدارين .

أبو محمد الموحد
09-02-07, 01:01 AM
حفظكم الله جميعاً ونفع بكم وأحسن إليكم .

أحب الصالحين ولست منهم === لعلي أن أنال بهم شفاعة
وأكره من تجارته المعاصي === ولو كنا سوياً في البضاعة

أُشهد الله على محبتكم فيه

مصطفي سعد
09-02-07, 01:18 AM
غفر الله لكم ماذا اسميه لقاء المحدثين الشافعية

مصطفي بن سعد المصري
09-02-07, 02:53 AM
حياكم الله ... (( لقـــاء المُحــــدثـــين ))

أحسبكم كذلك، والله حسيبكم .

أهَلُ الحَديِثِ هُم صَحْبُ الرَسُولِ ... وإنْ لَم يَصحَبُوا نَفْسَهُ، أنَفَاسِه صَحِبُوا ...

حفظكم الله لنا ،،،

أبو معاذ اليمني
09-02-07, 10:03 PM
حياكم الله ... (( لقـــاء المُحَــــدِّثِـــيْن ))
أحسبكم كذلك، والله حسيبكم .
أهَلُ الحَديِثِ هُم صَحْبُ الرَسُولِ ... وإنْ لَم يَصحَبُوا نَفْسَهُ، أنَفَاسِه صَحِبُوا ...
حفظكم الله لنا ،،،

اتَّقُوا اللهَ يَاشَافعِّية..
ابتسامة مُحب

ماهر
20-08-07, 04:56 AM
لعل هذا أقل ما نؤديه بحق الشيخ أبي محمد الألفي - وفقه الله للخير .
الرجاء فتح المرفق

رمضان أبو مالك
20-08-07, 06:15 AM
ما شاء الله !

شيخنا الكريم / ماهر ! بارك الله فيكم ، ورفع قدركم .

هل هذا خطُّكم المُجوَّد ؟

أكرمكم الله تعالى .

يحيى صالح
20-08-07, 07:49 AM
هنيئا للشيخ أحمد شحاتة ، عسى أن ينفعه الله بها .
وجزى اللهُ الشيخ المفضال / ماهر خير الجزاء على صنيعه هذا .

عماد الجيزى
21-08-07, 02:00 AM
شيخناأبومحمد الألفى سمى الألفى لحفظه لألفية العراقى فى المطلح طبعا
كماسألته وصرح لى بذلك..فنفع الله به..

ماهر
21-08-07, 03:51 AM
ما شاء الله !

شيخنا الكريم / ماهر ! بارك الله فيكم ، ورفع قدركم .

هل هذا خطُّكم المُجوَّد ؟

أكرمكم الله تعالى .

جزاكم الله خيراً جميعاً ، هذا خط جارنا الأستاذ طارق غفوري وهو من أهل المسجد .
وأما الأسماء ( اسم الشيخ أبي محمد ، واسمي ) فهي بخط تلميذي النجيب ياسر الرواي ، وفق الله الجميع ، وليس لي سوى التوقيع .
جزاكم الله خيراً

عماد الجيزى
09-09-07, 12:01 AM
جزى اللهُ الجميع خيرا..

أبو محمد الألفى
09-09-07, 09:25 AM
شَيْخَنَا أبَا الْحَارِثِ
بَلَغَتْ ، جَزَاكُمُ اللهُ خَيْرَاً
ـــــ ،،، ــــ
أهْلاً بِإِهْدَاءِ الإِمَامِ الْمُسْنِدِ ... الصَّادِقِ الْوُدِّ الزَّكِيِّ الْمُهْتَدِي
أَتْحَفْتَنِي بِإِجَـازَةٍ مَرْقُومَةٍ ... بِمِآثِرِ الْفَضْلِ الْمَنِيفِ الأَمْجَدِ
يَاقُـوتَةٍ فِي دُرَّةٍ قُدْ رُصِّعَتْ ... بِجَوَاهِـرٍ مِنْ لُؤْلُؤٍ وَزَبَرْجَدِ
يَا حَبَّذَا تِلْكَ الإِجَازَةُ إِنّها ... شَرَفُ الْمُجَازِ وَقُدْوَةٌ لِلْمُقْتَدِي
ذَاكَ الْمُرَادُ وَإِنّها لإِجـازَةٌ ... غَرَّاءُ تَحْوِي مُسْنَدَاً عَنْ مُسْنِدِ
مِنْ كُلِّ عَدْلٍ ضَابِطٍ ثِقَةٍ أَخْي ... حِفْظٍ وَثَبْتٍ فَضلُهُ لَمْ يُجْحَدِ
مِن حَافِـظٍ فَـذٍّ نَبِيلٍ بَارِعٍ ... مِنْ مِاهِـرٍ حَذِقٍ بَصِيْرٍ نَاقِـدِ
رَفَعَتْ لَهُ الآثَارُ فِي فَلَكِ الْعُلا ... رُتَـبَاً بَنَاهَا فَوْقَ مَتْنِ الْفَرْقَدِ

أبو محمد الألفى
09-09-07, 09:43 AM
الْحِبَّ الصَّادِقَ الْودَادِ / عِمَادَ الْجِيزِيَّ
عَلَى خُلُقِ الأَكَابِـرِ مِنْ وَفِيٍّ ... يَعُدُّ الْحَمَدَ أَوْلَى مَا اسْـتَدَامَهْ
كَرِيْمُ الْبِشْرِ تَحْسَـبُ وَجْنَتَيْهِ ... سَمَاءَ الْجُودِ وَالْبَـرْقَ ابْتِسَامَهْ
مَدِيْحُكَ لِي عَلَى الإِنْصَافِ بَاقٍ ... بَقَاءَ الطَّوْقِ فِي جِيدِ الْحَمَامَهْ
وَأَوْسَعَنِي وَفَـاؤُكَ فَضْلَ صِيتٍ ... وَوَصْفُك لِي وَحُبُّكَ لِلسَّلامَهْ
غَرَسْـتَ بِرَوْضَتِي رِيَّاً وَعِطْرَاً ... نَوَافِحُهَا بِشُـكْرِي مُسْتَدَامَهْ

أبو معاذ اليمني
09-09-07, 03:01 PM
بارك الله فيكم أجمعين

عوداً هنيئاً شيخنا وحمدا للرب على سلامتكم..

عماد الجيزى
09-09-07, 03:20 PM
الْحِبَّ الصَّادِقَ الْودَادِ / عِمَادَ الْجِيزِيَّ

عَلَى خُلُقِ الأَكَابِـرِ مِنْ وَفِيٍّ ... يَعُدُّ الْحَمَدَ أَوْلَى مَا اسْـتَدَامَهْ
كَرِيْمُ الْبِشْرِ تَحْسَـبُ وَجْنَتَيْهِ ... سَمَاءَ الْجُودِ وَالْبَـرْقَ ابْتِسَامَهْ
مَدِيْحُكَ لِي عَلَى الإِنْصَافِ بَاقٍ ... بَقَاءَ الطَّوْقِ فِي جِيدِ الْحَمَامَهْ
وَأَوْسَعَنِي وَفَـاؤُكَ فَضْلَ صِيتٍ ... وَوَصْفُك لِي وَحُبُّكَ لِلسَّلامَهْ
غَرَسْـتَ بِرَوْضَتِي رِيَّاً وَعِطْرَاً ... نَوَافِحُهَا بِشُـكْرِي مُسْتَدَامَهْ

طبعا:لستُ من أرباب الفصاحة والبيان!!حتى آتى بقريض يوازى قريض شيخنا!
لكن أقول:اللهم:استُرنى ولاتفضحنى..

المحب الأثري
10-09-07, 03:58 AM
ما أحلى الجلوس على مقربة من المشاعر والأحاسيس النقية الصادقة ،،،،،،
والتأمل في الردود اللطيفة الجميلة لمشايخنا الأكارم فيما بينهم ،،،،،،
يكفيني شرفا أن أقف شاهد عيان على هذا الكم من الأحاسيس المرهفة الجياشة .......
وأظن أنه لا يسعني في هذا المقام المنيف إلا التحليق صامتا متأملا في سماء هذا الإبداع ...........
بانتظار مزيدكم مشايخنا الأحباب الأكارم ........

ماهر
23-11-07, 01:36 PM
أجزل الله لكم الثواب وأدخلكم الجنة بغير حساب وجمعنا ووالدينا وإياكم في الفردوس الأعلى .

القرشي
23-11-07, 04:05 PM
قصيدة {إبن الفلوجة} أحمد سلمان عبيد المحمدي المدرس في كلية العلوم الإسلامية جامعة الأنبار مهداة إلى الشيخ الدكتور ماهر ياسين فحل تقديراً لمواقفه


رفعـتْ بـك الأنـبارُ رأسـاً عـالياً
تــروي الـحـديـثَ بـدقـةٍ وأمــان ِ

وبـقيـتَ أنـت الفحلُ حتى خافكم
ليـث اللـيـوث ورَبـقةُ السـرحـان ِ

أعـلامـنا في كـل أرضٍ تزدهي
بـتـقـادم الأوقــاتِ والأزمــــــان ِ

هـذا العـراق شـيـوخُـه أعلامـنا
سـطـعـتْ عـليـنا شـمـسُهم ببيان ِ

فابـنُ الفـحـل هـو الإمـام وكـلنا
من فيضه نروي ظمى العطشـان ِ

وهناك في اليمن السعيد تلألأت
أنـوارهـم بإمـامـنـا الـزنـدانـــــي

يـاسـالـكاً طـرقَ الـمعـالي بهمةٍ
فُـقـتَ الـورى ومَـعـشَــرَ الأقران ِ

يا ذائداً عن قولِ طه المصطفى
تـبـغي نـوالَ الـواحـدِ الـديــــــان ِ

يا مـاهراً نِـلت المعالي بجهدكم
والـكـل يـشـهـد أنـك الـمـتـفـانــي

بـدراسـة الـشـرعِ الحنيف وإنه
أعـطـاك ربـك نـعـمـةَ الإحـســان ِ

أعـطـاك ربـك منطقاً وفصاحةً
لَـيـهـابَـهـا الأعـداءُ فـي الـمـيـدان ِ

أبحرتَ ماهرُ والخطوبُ رهيبةٌ
ونـبـذتَ نـوم الـعـقـلِ والأجـفـــان ِ

فـادعُ لـنـا يا شـيخُ عندَ صلاتِكم
فـلـوجـتـي تـرجـو دُعـا الإخــوان ِ

يا رب هـل تجدُ الجراحُ إغاثةً؟
إذ سـالَ أحـمـرُنـا مـن الـشـريــان ِ

يا قـوم هـل تجـدُ الخيولُ قيادةً؟
مـن قـادةِ الإسـلامِ والإيـــمـــــان ِ

سيـجيـبكَ الفحلُ الأصيلُ بقولِه:
سـنـدُكُّـها بـجـحـافـلِ الـقـــــــرآن ِ

بـجـحافلٍ ترويْ الحديثَ وإنَّهـا
درسـتْ عـلى أيـدِ الـثـقاتِ زمـان ِ

أسـتـاذنا الفحلُ الذي ذاعَ صيتُهُ
خــريـجُ أنـبــارٍ كــذا بُـغْـــــــدَان ِ

ثم الصلاةُ على النبيِّ المصطفى
طـه حـبـيـبِ الـخـلـقِ والأكــوان

عمر رحال
27-02-08, 08:51 AM
للرفع

عبد المتين
28-02-08, 12:24 AM
و إني لخدماتكما للسنّة أُشهد الله على حبّكما.....

أسامة الهيتي
23-03-08, 03:15 PM
قصيدة ابن الفلوجة أحمد سلمان عبيد المحمدي المدرس في كلية العلوم الإسلامية – جامعة الأنبار مهداة إلى الدكتور ماهر ياسين الفحل المولى تقديراً لجهوده المباركة في تحقيق كتاب النكت الوفية .

نكتٌ أضاء بريقها وجمالها
وتألقت بين النجوم سماءها

وتجمعت فيها الفوائد كونها
حوت العلوم اريجها وسناءها

اكرم بتحقيق تضاعف جهده
أنعم به وبالبقاعـي لواءها

وكيف لا ( والفحل ) كاتبها
تحقيقه فـاق الورى ببهاءها

وفقت ماهر بالذي بلغ الذرى
في مصر أو نجدٍ كذا شهباءها

حــلبٌ وشامُ دمشــقها
قد طاف فيها نفعه وضياءها

وسفينة العلـم الخضم يقودها
ليث الوغى ( المولى ) فذاك إناءها

أبحر فيا شيخي وراك جحافل
طـلاب علمٍ تبتغي علياءها

بدماءها تفديـك يارمز العُلى
فلوجتي جعلتـك في أحشاءها

كاتب
24-03-08, 10:50 AM
نفع الله بالشيخين الجليلين ، ورفع قدرهما ، وأثابهما بخير الجزاء في الدنيا ، وجميل الثواب في الآخرة ..

ماهر
28-04-08, 11:29 PM
نفع الله بالشيخين الجليلين ، ورفع قدرهما ، وأثابهما بخير الجزاء في الدنيا ، وجميل الثواب في الآخرة ..

أجزل الله لكم الثواب وأدخلكم الجنة بغير حساب وجمعنا ووالدينا وإياكم في الفردوس الأعلى .

السيد محمد رضا
30-04-08, 03:59 PM
نفع الله بالشيخين الجليلين ، ورفع قدرهما ، وأثابهما بخير الجزاء في الدنيا ، وجميل الثواب في الآخرة ..
لي طلب من الشيخ ماهر الفحل أعزه الله وهو أننى سبق وأجازنى مع الكثير من الأخوة في رمضان 1427
يرجى وضع ملف به الأسانيد إلى كتب الحديث المذكورة فالملف السابق سقط من الملتقى ولا يمكن تحميله.
أسأل الله لعلماء الحديث الرفعة والعافية في الدنيا وأن يحشرهم تحت لواء محمد صلى الله عليه وسلم وأن يجمعنا بهم على حوضه لنشرب شربة لا نظمأ بعدها أبداً ... اللهم آمين .

أبو زارع المدني
30-04-08, 05:38 PM
للـه دركـم ــــ ,,, ــــ ما أجمل قولكم

ماهر
09-05-08, 02:03 PM
جزاكم الله خيراً ونفع بكم وزادكم الله من فضله .
وأسأل الله أن يغفر لي ولكم ولجميع المسلمين .

ابي حفص المسندي
09-05-08, 04:37 PM
هذا والله شرف لنا أن نكون بين أمثالكم هنا في هذا الصرح الكبير والله أسأل أن يجمعنا في الجنة مع النبي صلى الله عليه وآله وسلم آميــــــــــــــــــــــــــــــــــــن

ونرجوا من المشائخ الفضلاء عدم التأخر علينا في النكت والمشكلات التي تواجهنا في دراسة هذا العلم الشريف ألا وهو علم مصطلح الحديث


عفا الله عنا وعنكم
آميــــــــــن

القرشي
06-08-08, 02:53 PM
[center][فيك والله للقصيد مجـــال ومجال انى حللت يقـــــال ماهرالفلحل للحديث إمام وإمام الفقه المقارن قــــالوا
ان قدرالإمام أعلى واسمـــى كيف يقضي حق الإمام مقال
ليت شعري هل لي بقربك يوما فانـــــال المنى ومنك ينــــال
يابن بغدادوالطريق بعيد كيف للشنقيطي منك الوصال
ان بغداد حرة وستبقى ما استخفت بالموت فيها الرجال
يتوارى المحتل خوفا وجبنا والعــــراقي في الوغى نــــزال
غفلة من زماننا وقع الخطب وشابت من هوله الاطفـــــــــال
هكذا الدهرليس يبقى بحال وكأن المحــــال فيه محـــــــال
تلك دارالسلام هارون داست واستباحت ترابها الأنـــــــــذال
تلك دارالسلام هارون ضاعت يوم ضعناضاعت وضاع السؤال
ان في القدس بعداندلس الغـــــرب لدرس تنوءمنه الجبـــــــــال
عجبا هاهو العراق أســـــير وابي رغم العــــدى لاينـــــــــال
وشعوب تظنها طـــــــــلقاء أثقلتــــها القيـــــود والأغــــــلال
إنما النصروالشـــواهدكثر صنعة حازسرها الأبطـــــــــــال
آه يابن الكرام جفت دموعي وشجوني ملئ الحشى لاتــــــزال
وختاما اني صدقتك ودي فاقبل الود ايها المفضـــــــــــــال
صل دأبا على الحبيب وسلم ما استنــــــــارت بهــديه الضــــلال
ابوزيادالأنصاري

/center]

القرشي
17-11-08, 09:56 PM
هذا الشعر للأخ الشيخ عبد الله بن محمد بن سالم الأنصاري ، وصلني للتو على بريدي بتأريخ 19/11/1429 للدكتور ماهر الفحل

ولقد أهيم بذكركم وأودكم
والله يعلم حرقتي وحناني

بودادكم تحيا القلوب وقربكم
هو سلوتي هو رغبتي

وأمانييا أخوتاه وانني متشوقٌ
للقياكم ففراقكم أعياني.

ولكم أحب وصالك بخيالكم
قرت عيون خواطري فشجاني

أرجو من الله العلي وأنتمو
لا تعلمون الغيب من كتماني

أن يظهر الحق الرفيع ويعلكم
فعساه يسمع دعوتي ويراني

القرشي
23-11-08, 04:59 AM
هذي الشمائل

أكبرت جهدك أن يَكُون بلا صدى **** وهتاف شعري أن يَكُون مرددا


فكتبت عن هذي الشمائل آسفا **** أني أردتُ وما وصفت محمدا


كم مرة حاولت لَكِنْ في سدى ***** أرأيتَ يسبح في البحار مقيدا


كم مرة و الماء يخذل غصتي ***** فكأنه بابٌ قصدتُ فأوصدا


أحييْتَ في هذي الشمائلِ سُنَّةً ***** كادت ، وَقَدْ غفل الُحداةُ تُبدَّدا


فافرحْ فَقَدْ ولدتْ يراعُك صافيا ***** ولطالما كَدَراً سواك تولَّدا


ونَفَضْتَ عن وجهِ الشمائل غُبرةً ***** وفتحتْ باباً من سنينٍ وُصِّدا


هذي عروسُك كم وددت لجيدِها ***** أهديتُها بَدَلَ القريضِ العسجدا


ففديً لجهدِك مَا كتبتُ مهنئاً ***** وفدىً لجهدِك مَا كتمتُ تعمُّدا


هِيَ سُنْةُ الهادي البشير محمدٍ ***** يكفيكَ أن كَانَ الكتابُ محمَّدا


سَيَنورُ وجهُكَ بالشمائلِ آمُلاً ***** إنْ أوجهٌ غَبُرَتْ ملامِحُها غدا


يا ممطرَ الكفين ، غرسُكَ مثمرٌ ***** آن الآوان وَقَدْ زرعتَ ليُحصدا


آنَ الأوانُ لكي تُعزَّ بقالةٍ ***** أهلَ النَّبيّ الآملينَ مُهندا


أهل الحَدِيْث وإن نأيتُ أحبهم ***** و الحبُّ إنْ ينأى الحبيبُ تجدَّدا


الزارعينَ بكلِّ بيتٍ وردةً ****** والنازلينَ بكلِّ فجرٍ كالندى


القادمينَ بكلِّ حقٍ صرخةً ****** والراجعينَ لكلِّ حقٍّ كالصدى


هذِهِ القصيدة ألقاها العلامة الدكتور عامر مهدي صالح العلواني في 15/4/2002 عَلَى الشَّيْخ ماهر ياسين فحل تقديراً لجهده المبذول في تحقيق : (( شمائل النَّبيّ صلى الله عليه وسلم )) .

القرشي
21-12-08, 08:11 PM
ما للمنازلِ في القلوب منازلُ
إلا التي أنشا بِناهاالفاضلُ

دار الحديث وشيخها الشخ الذي
قد فاخرتْ إذ نالهنَّ فضائلُ

دار غدا التوحيدُ أُسَّ بناءِها
والفقهُ والنظرُ الصحيحُ الشاملُ

فيها اطمئن القلب من أهل الهدى
وكذا تنبيه فاستقام الغافلُ

هي في العراق منارةُ المهتدي
ولهدمِ وكر المفسدين معاولُ

إني وردتكِ إذ وردتك ظامئاً
يا منهلاً ما عادلته مناهلُ

فصدرتُ حمداً للإله على هدى
والعقل من كلِّ المعارف حاملُ

قدمتِ مادامتْ يدا شيخٍ لكِ
بحرَ المكارم ما حوته سواحلُ

منْ أعجزتْ أخلاقُه أعداءَه
فأقرَّ منصفهم بها والمائلُ

الباذل الأموال في نشر الهدى
وزمانُه قد عزَّ فيه الباذلُ

والكافلُ الأيتام يمحو حزنهم
وجليسُ أحمد في الجنانِ الكافلُ

متواضعٌ للمسلمين جميعهم
وعلى مُعادي الدين فهْو الصائل

أضحى لطلاب المعارف خيمةً
فأتته من طلابهنَّ جحافلُ

ومحدث يحمي طريقةَ أحمدٍ
وسجلُّهُ بالذبِّ عنها حافلُ

فإن استربتَ وقمتَ تطلب شاهداً
جاءتك "معرفةٌ" كذاك "شمائلُ"

"شرحٌ لتبصرةٍ" و"كشف توهمٍ"
"نكتٌ" تجلَّتْ كالعروس تمايلُ

يا راسماً دربَ العلا ببلادنا
الآي والآثارُ فيه مشاعلُ

واصلْ مسيرَكَ ، هذه دربٌ إلى
الأخرى فإما فائزٌ أو فاشلُ

لا تلفتْ ، فالوقت أثمنُ ما بها
واعلمْ بأنكَ لنْ يضرَّكَّ جاهلُ

وصُنِ المسامعَ إنْ رأيتَ مُخذِّلاً
ما ضرَّ إلا النفسَ منه الخاذلُ

أدعو الإلهَ بأن تكون محبتي
في الله يسقيها ودادٌ هاطلٌ

فهي التي تبقى ويثمرُ زرعُها
والحبُّ في غيرِ الإله فباطلُ

القرشي
21-12-08, 09:09 PM
دار الحديث بأهلها بلغت قمما
قد قوّمتْ ما طاح و انهدما

وتأصلت بين الورى جذورها
وتحولت نوراً يباري الانجما

يرتادها قوم ٌ أباةٌ فيهمو
شيخٌ واستاذٌ يروم تعلّما

وأمينها فحلٌ وشيخٌ فحلها
قد صار في حب العلوم منيما

يسعى لإرضاء الإله بصنعه
يعطي ويمنح ما خلا متكرما

يعطيك فقهاً لو أردت قياسه
بما في المطر كان أعز وأعظما

فلا حُزنَ وابن الفحل جنبك دائماً
ولا خوف والأسد الهزبر معلما

فالدار دارك والأنبار شاهدةٌ
والجهد جهدك والتاريخ يبقى حكما

أفنيت عمرك باحثاً ومنقباً
ومغرداً لحن الحديث ترنما

دار الحديث حضارةٌ ومنارةٌ
قد أيقضت أجيالِ كانوا نوّما

قد ايقضت بين الشباب شمائلاً
وفضائلاً إذْ صار فيهم بلسما

بوركت يا دار الحديث فأنت في
قلب الشباب وعقله أبداً أُمّا

والوالد البر الرحيم بأهله
يحنو ويعطيهم علاجاً مُحكما

ثم الصلاة على النبي المصطفى
ما ناح طيرٌ في الهوى وتَرَنّما

أحمد بن عبد الرحمن آل سكر
08-12-09, 08:38 AM
وفق الله الشيخين الحبيبين إلى قلبي إلى ما يحبه ويرضاه

أبوخالد النجدي
09-12-09, 02:16 PM
يا أهل الحديث عقيدةً وعلماًُ
اعلموا أني أحبكم في الله
أسأل الله أن يجعلنا من المتحابين فيه

ثم إني جئتكم بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
فاقبلوا بضاعتكم

قال الإمام أحمد في مسنده :
((حدثنا حسن بن موسى، حدثنا حماد بن سلمة، عن ثابت البناني، عن أنس بن مالك، أن رجلا قال: يا محمد ،يا سيدنا وابن سيدنا، وخيرنا وابن خيرنا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " يا أيها الناس عليكم بتقواكم، لا يستهوينكم الشيطان، أنا محمد بن عبد الله عبد الله ورسوله، والله ما أحب أن ترفعوني فوق منزلتي التي أنزلني الله "))

وقال أبو داود رحمه الله في سننه:
((باب فى كراهية التمادح
0حدثنا أبو بكر بن أبى شيبة حدثنا وكيع حدثنا سفيان عن منصور عن إبراهيم عن همام قال جاء رجل فأثنى على عثمان فى وجهه فأخذ المقداد بن الأسود ترابا فحثا فى وجهه وقال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- « إذا لقيتم المداحين فاحثوا فى وجوههم التراب ».
0حدثنا أحمد بن يونس حدثنا أبو شهاب عن الحذاء عن عبد الرحمن بن أبى بكرة عن أبيه أن رجلا أثنى على رجل عند النبى -صلى الله عليه وسلم- فقال له « قطعت عنق صاحبك ». ثلاث مرات ثم قال « إذا مدح أحدكم صاحبه لا محالة فليقل إنى أحسبه كما يريد أن يقول ولا أزكيه على الله عز وجل».
0حدثنا مسدد حدثنا بشر - يعنى ابن المفضل - حدثنا أبو مسلمة سعيد بن يزيد عن أبى نضرة عن مطرف قال قال أبى انطلقت فى وفد بنى عامر إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقلنا أنت سيدنا. فقال « السيد الله ». قلنا وأفضلنا فضلا وأعظمنا طولا. فقال « قولوا بقولكم أو بعض قولكم ولا يستجرينكم الشيطان ».))

رزقنا الله تقواه والعمل بما يرضيه

ماهر
09-12-09, 06:19 PM
الأخ الكريم أبا خالد النجدي ، بارك الله فيك وجزاك الله كل خير ، وقد ذكّرت وأحسنت .
أسأل الله أن يثبتك على الحق دائماً أبداً وأن ينفع بكم وبعلمكم .

أبومالك المصرى
09-12-09, 09:47 PM
لا أجد أفضل من تعليق الأخ الفاضل أبى زارع المدني
للـه دركـم ــــ ,,, ــــ ما أجمل قولكم

رفع الله قدركم فى الدنيا والآخره

أبوخالد النجدي
11-12-09, 12:30 AM
رفع الله قدركم يا شيخ ماهر وجزاكم خيراً.
أسأل الله أن يثبتك على الحق دائماً أبداً
آمين وإياكم وجميع إخواننا المسلمين.

القرشي
29-04-12, 02:51 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
هذه قصيدة لمدح فضيلة الشيخ المحدث:د_ماهر بن ياسين الفحل –-شيخ دار الحديث-في ألأنبار-


قول الحق
البحر الكامل
يا سائلي عن الحديث و أهله ** اذهب إلى من بالحديث مسدَّدُ

ذاك ابن فحلٍ لا يُردُّ مكانه ** وكأنَّما هو بالحديث مجنّدُ

قد خاب من مسّ الإمام بكلمةٍ ** هو شيخُنا وحبيبنا و ممجَّدُ

مازلت يا شيخ الحديث معلِّماَ ** أنت الحبيب وحبه يتجدّدُ

لو كان قربك يُشترى لشريته ** بل إن قربك بالمحبةِ اسعدُ

أنت الذي سكن القلوب برقّةٍ ** بل إن قولي فيك لا يتحدّدُ

لو أن قولَ الشعرٍ يُؤخذُ حكمهُ ** لحكمت أنت بذا الزمانِ مجدِّدُ

مهما مدحنا لا تُقاس بمدحنا ** بل أنت نورٌ للحقيقةِ تُوقَدُ

بل أنت من أهل الجهادِ بعلمِهم ** ناصرتَ خيرَالخلقِ وَهو محمّدُ

سأقول قولَ الحقِ مفتخرا ً به ** من أنّ ذا هو للحقيقةِ يرْشدُ

لله درُّك كم أنرت قصيدَتي ** وجعلتَ فيها الوزن ذا هو يُحمدُ





هذا الرجل الفاضل يستحقُّ أكثر من هذا القول وكلَّ من يسعى لنصرة أهل السنة والجماعة في بلاد الرافدين هذا البلد الذي كثُرت فيه الفتن وهذا الرجل هو ساع ٍ حقّا ً لنصرة أهل السنة والجماعة- -ويعلم الله عزّ وجل من أنّني أحبّه هذا الرجل فيه -اللّهم فجعل محبّتهُ فيك مفازةً لي وله في الدنيا والآخرة-وقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث القدسي الذي يرويه عن ربِّهِ :قال صلّى الله علي وسلّم:((إنّ اللهَ تعالى يقول يوم القيامةِ:أين المتحابّون بجلالي؟ اليوم أُظلُّهم في ظلِّي يومَ لا ظلَّ إلّا ظلِّي)) رواه مسلم(2566)




هذه القصيدة بقلم الفقير لعفو الله عزّ وجل
أسامة جمعة محمّد آل عبد اللّه

عبدالعليم محمود
27-04-14, 12:45 AM
حفظكم الله جميعا ..

ابوعمر ابراهيم عثمان
27-04-14, 05:29 AM
حفظكما الله مشايخنا وامتعنا ببقائكما

بيرم الغانمي
27-04-14, 04:04 PM
تلاقى الجبلان فعجزنا عن التعليق ، قمّة في الأدب

يا أيّها الشُّعراء فلتجد القرائح

أبو عاصم أحمد سعيد بلحة السلفي
27-04-14, 05:49 PM
بارك الله فيكم، ونفع بكم.

ماهر
07-05-16, 03:51 PM
وفيكم بارك الله

حسن يونس
08-05-16, 06:30 PM
الدكتور ماهر الفحل اثنى على الشيخ الالفى حفظه الله على جهودة فى علم الحديث والسنة

نريد كتب حديثية للشيخ الالفى حيث انى لا ارى له سوى 4 كتب على موقع صيد الفوائد

ماهر
12-06-16, 01:28 PM
جزاك الله خيرا