المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لأول مرة ..القصيدة التي جُمع لها شعراء نجد للرد عليها مع صورة المخطوطة


العوضي
09-02-07, 06:01 PM
قصيدة تاريخية تعد من أجمل وأنفس القصائد العربية . . . وهي للشاعر " علي بن الحسين الحفظي " . . . وقد نظمها عام 1269هـ بمناسبة صد هجوم للقوات المصرية الغازية على منطقة عسير . . في عهد الأمير عائض بن مرعي .

وقد بعث الأمير عائض بن مرعي بهذه القصيدة إلى الإمام فيصل بن تركي مع عدد من الهدايا . . مبشراً ومهنئاً للإمام فيصل بن تركي على ما تحقق من نصر .. نظرا لما يربط بين الرجلين من علاقات ووحدة هدف .

وحين وصلت القصيدة بعثها الإمام فيصل بن تركي .. إلى عدد من أكبر شعراء عصره للرد عليها .. ثم اختار أحسن تلك القصائد .. وكانت للشاعر : أحمد بن علي بن مشرف . . ثم بعثها إلى الأمير عايض بن مرعي . وسؤردها لا حقاً إن شاء الله .

وللمعلومية فقصيدة الشاعر علي بن الحسين الحفظي .. محفوظة في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية بالرياض ورقم الحفظ فيه هو : 2942-2-ف .

صورة المخطوطة

ولبلاغتها لم أجد بدُ من كتابتها كاملة رغم طولها . . وقد وجدتني أحتاج إلى قراءة الحرف بالتشكيل لأتمكن من قراءته بالشكل الصحيح .. وأن أنظر إلى هوامش القصيدة لفهم بعض معانيها الصحيح لذلك كتبتها مشكلة وذيلتها بشرح للمعاني الغريبة ..


http://www.asir1.com/as/uploaded/218_1169491491.gif

المخطوطة بيد الشاعر :

http://www.asir1.com/as/attachment.php?attachmentid=741&stc=1&d=1163443410

http://www.asir1.com/as/attachment.php?attachmentid=742&stc=1&d=1163443410

http://www.asir1.com/as/attachment.php?attachmentid=743&stc=1&d=1163443410

http://www.asir1.com/as/attachment.php?attachmentid=744&stc=1&d=1163443410

http://www.asir1.com/as/attachment.php?attachmentid=745&stc=1&d=1163443410

http://www.asir1.com/as/attachment.php?attachmentid=746&stc=1&d=1163443410

العوضي
09-02-07, 06:02 PM
كما أسلفت لكم فحين وصلت القصيدة إلى الإمام فيصل بن تركي .. بعثها إلى عدد من أكبر شعراء عصره للرد عليها .. ثم اختار أحسن تلك القصائد .. وكانت للشاعر : أحمد بن علي بن مشرف . . ثم بعثها إلى الأمير عايض بن مرعي .. والقصيدة محفوظة بديوانه على هذا الرابط : أضغط هنا .. وإليكم القصيدة :

http://xs511.xs.to/xs511/07044/algamdeeee.gif

منقول من الساحة الأدبية للأخ الفاضل ( عربي 1 )

أبو يوسف العامري
10-02-07, 01:32 AM
الاخ العوضي

اثابكم الله تعالى و اجزل لكم المثوبة

أبو أسامة القحطاني
12-02-07, 01:28 AM
القصيدة مطبوعة قديماً
ولكن سؤالي ـ بارك الله فيك ـ من الذي تصرف بالحاشية ؟ لأنها مأخوذة من الكتاب المطبوع .
وفيها أخطاء فعلى سبيل المثال :
صبحا هجرة معروفة في نجد وليست في عسير وهي واقعة جنوب الخط السريع الذي يمر على "حلبان ".
وكذلك السراديح وتسمى اليوم السرداح قريبة من القويعية وأما العرض فهو المنطقة التي تشمل القويعية والرويضة في عالية نجد !! فأين هذه الديار من عسير ؟
بارك الله فيك

خزانة الأدب
12-02-07, 11:58 AM
البيت الأول منكسر، وصوابه كما في المخطوطة (ما لكم والتشرد)

أبو محمد القحطاني
12-02-07, 12:59 PM
جزاك الله خيراً أبا الخطاب . .


القصيدتان مطبوعتان في ديوان ابن مشرف الذي أخرجه العلامة المتفنن عبد الرحمن بن قاسم النجدي وبذيله ديوان الشاعر الكبير ابن عثيمين رحمه الله الجميع .

أبو أسامة القحطاني
12-02-07, 02:47 PM
ومطبوعة أيضاً في الكتاب المسمى امتاع السامر بتكملة متعة الناظر مع الحواشي التي ذكرها الأخ العوضي وفيها زيادة أشياء وحذف أشياء .

أبو حسن المسلم
27-02-07, 05:19 PM
ومطبوعة أيضا في نفحات من عسير لعبد الرحمن بن إبراهيم الحفظي

وقد قارنتُ جزءا من المخطوطة مع المطبوع في نفحات من عسير، وإمتاع السامر، في منتديين آخرين باسم "محمد العجيلي".

مع ملاحظة أن الظاهر أن المخطوطة في الصورة ليست بخط المؤلف

وإليكموها:









الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:

فقد يسر الله لي الحصول على صورة من مخطوطة لقصيدة:

الشيخ علي الحفظي الدالية التي مطلعها (أيا أم عبد مالك والتشرد) في ذكر انتصارات العسيريين في عهد الأمير عائض بن مرعي، ورد ابن مشرف عليها.

وقد حصلت عليها عن طريق مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية بالرياض
ورقم الحفظ فيه: 2942-2-ف

والقصيدة منشورة قبلُ في عدة كتب، منها: "إمتاع السامر بتكملة متعة الناظر" لشعيب بن عبد الحميد الدوسري، و"نفحات من عسير" الذي جمعه محمد بن إبراهيم الحفظي، ونسقه وأخرجه للطبع أخوه عبد الرحمن بن إبراهيم الحفظي.

وسأذكر بإذن الله بعض الفروق بين المخطوطة والكتابين السابقين.








ثانياً: الفروق:

حاولت أن ألاحظ الفروق بين المخطوطة والكتابين: إمتاع السامر، ونفحات من عسير

ملاحظات في البداية:
أولاً: هناك كلمات غير واضحة في صورة المخطوطة، ولن أشير إليها في المقارنة.
ثانياً: ترقيم الأبيات استندت فيه على الإمتاع، لأنه الذي رقمت فيه الأبيات.

في المخطوطة سمي الشاعر: علي بن الحسن.
وفي النفحات والإمتاع: علي بن الحسين.
ولم يتسن لي التأكد من الصواب منهما.

البيت (2): ومأواك أوصاد الكهوف توحشا ----- ومثواك أفياء النصوب و......
في النفحات: (غرغد)، خلافا للمخطوطة والإمتاع، ففيهما: (غرقد)
ولعل الذي في النفحات خطأ مطبعي.

البيت (4): ومسراك ...(أ)... وكوثر ----- ونهران مزور القذال ...(ب)...
أ-في المخطوطة: (من ذي العميق)، ونلاحظ أن الوزن ينكسر إلا إذا قطعت همزة الوصل من كلمة العميق.
وفي النفحات: (في ذات القميق)
وفي الإمتاع: (من ذات العميق)
ولا أستطيع الترجيح بينها لعدم معرفتي بمكان يدعى بذلك، وفي الإمتاع ذكر أنه اسم جبل، قال: "ذات العميق، وكوثر، ونهران: جبال شاهقة غرب مدينة أبها، جرت فيها معارك دامية حتى إن هذه الجبال لتشيح بوجهها من كثرة الجثث الملقاة عليها"، فالله أعلم، ومن كان لديه إفادة فليتفضل جزاه الله خيراً.
أما (في) و(مِن)، فأظن كليهما محتملا، وإن كان تعليق صاحب الإمتاع على البيت صحيحا، فقد تكون (مِن) أولى.
ب-في النفحات: المبلد، خلافا للمخطوطة والإمتاع، ففيهما: (الملبد).
وقد يرجح الثاني (الملبد) أن الموصوف هو القذال، وهو جماع مؤخر الرأس (مختار الصحاح، مادة (ق ذ ل))، وأن المخطوطة والإمتاع اتفقا عليه.

البيت (5): وما السر أن أبدلت قصر مشرفا ----- وعرشا وفرشا بـ...... والتلدد
في المخطوطة: (العرى)
وفي النفحات: (الفرى)
وفي الإمتاع: (القرى)
وأرى أن كلا منها محتمل، وله معنى جميل.

البيت (7): فقالت رويدا يا أبا ...... إنما ----- أضاق بنا ذرعا شديد التوعد
في المخطوطة: سعد
وفي النفحات والإمتاع: عبد
ولست متأكدا من الترجيح، وربما ترجح الثاني (عبد) لكون المرأة كنّيت أم عبد، وقد ذكر صاحب النفحات أنه "جرت عادة الأقدمين من شعراء العرب بذكر أم معبد (وأم عبد) في مناسبات مختلفة، ولذلك حذا شاعرنا حذوهم".

البيت (11): ...... يزيل الهام عما ربت به ----- ويظهر مكنونات أجواف أكبد
في المخطوطة: (ضروب)
وفي النفحات والإمتاع: (وضرب)
وكلاهما محتمل في نظري

البيت (12): ...(أ)... ...(ب)... نفذ الأسنة لمعا ----- من القوم يعوي جرحها لم يسدد
أ-في المخطوطة: (وطعن)
وفي النفحات والإمتاع: (وطعنا) بالنصب.
وتحتاج إلى تأمل في الأوجه منهما إعرابا.
ب-في الإمتاع (تري)، وفي المخطوطة والنفحات دون نقاط على الياء، مع احتمال أنهما يريدان الياء لا الألف، فإن من الناس من يكتب الياء في آخر الكلمة دون نقاط، فالله أعلم.

البيت (13): قفي ...... يا أم عبد معاركا ----- يشيب لها الولدان من كل أمرد
في المخطوطة: (فانظري)
وفي النفحات والإمتاع: (وانظري)
وكلاهما في نظري محتمل

البيت (15): وفيها ليوث الأزد من كل شيعة ----- يصالون نار الحرب ...... لمفسد
في المخطوطة: (ضربا)
وفي النفحات والإمتاع: (حزنا)
وكلاهما في نظري محتمل، ولكن الذي في المخطوطة أوضح -في نظري أيضاً-.

البيت (17):خليفة عصر للحنيفي مثقف ----- لما اعوج منه في حجاز وأنجد
وهذا البيت غير موجود في المخطوطة، فهل حذف هنا، أو أضيف هناك؟، وهل كان سهوا أو عمدا؟ أو أن الأمر غير ذلك.

البيت (18): فيالك من يوم الحفير وما بدا ----- لريدة من طول ...... ......
في المخطوطة والإمتاع: (الغمام المشيد)
وفي النفحات: (القنام مشيد)
ولم يظهر لي معنى ما في النفحات

البيت (20): ويالك من أيام نصر ...(أ)... ----- (بها) من شواظ الحرب ذات التوقد
هذا البيت غير موجود في النفحات
أ-في المخطوطة كلمة غير واضحة تماما، ولكن يبدو أنها: (تعاقبت)
وفي الإمتاع: (تتابعت)
والمعنى متقارب
ب-(بها) موجودة في الإمتاع، وغير موجودة في المخطوطة، والبيت ينكسر دونها.

البيت (23): ويالك من يوم المرار لواؤه ----- تقنع بالصرعى به كل ......
في المخطوطة والنفحات: (مقعد)
وفي الإمتاع: (مقصد)
وأرى أن كليهما محتمل.

البيت (24): كأن تقحام الشريد وعوره ----- قرود نحاها فجأة أعسر اليد
هذا البيت غير موجود في النفحات

البيت (26): ويا عجبا من في ...... وما دنا ----- لوادي كسان من قتيل مسند
في المخطوطة كلمة غير واضحة
وفي النفحات (حضبا)
وفي الإمتاع (حبضى)
وفي النفحات والإمتاع أنها في بلاد بني جونة، فلعل إخواننا منها يفيدوننا بالصواب.

البيت (27): وفي ربوة الشعبين داهية أتت ----- عليهم (فما) أغنى دفاع بعسجد
سقطت (فما) من المخطوطة، والمعنى لا يستقيم دونها

البيت (30): كتائب فيها ...(أ)... ثم غودروا ----- بأشلائهم ...... ...(ب)... ......
أ-في المخطوطة: صرعوا
وفي النفحات: ضرموا
وفي الإمتاع: أضرموا
وكلها في نظري محتمل
ب-في المخطوطة: ما في الدماء المكبد
وفي النفحات: قاني الدماء المكند
وفي الإمتاع: قاني الدما المكند
ولم يظهر لي معنى البيت تماما، ولكن همزة(الدماء) لا يستقيم الوزن إلا بإثباتها.

البيت (31): بأيدي رجال من شنوءة ...... ----- رقى بهم مجدا إلى حذو فرقد
في المخطوطة والإمتاع: (جدهم)
وفي النفحات: صرعوا
وكلاهما محتمل، والذي في المخطوطة والإمتاع أراه أوضح معنى.

البيت (34): ...... ...... قحطان مجد فخارهم ----- مدى الدهر في نادي بوادً وأبلد
في المخطوطة: ليهن بني
وفي النفحات: ليهنأ بني
وفي الإمتاع: فليهن بنو
والذي في المخطوطة والنفحات محتمل، وأما الذي في الإمتاع فينكسر به الوزن.

البيت (35): فيا راكبا إما ...(أ)... ببيشة ----- و...(ب)... دفعته من ضراب وفدفد
أ-في المخطوطة: لفيت
وفي النفحات والإمتاع: لقيت
ولعل الصواب من حيث المعنى: الذي في النفحات والإمتاع.
ب- في المخطوطة:من
وفي النفحات والإمتاع: ما
ويبدو لي أن كليهما محتمل

العوضي
03-04-07, 04:10 PM
بارك الله فيكم على هذه الإضافات وإن شاء الله سأنقلها لصاحب الموضوع في الساحات

محمد مسعد ياقوت
04-04-07, 09:20 AM
بارك الله
أخي العوضي
ما شاء الله

صقر بن حسن
07-04-07, 11:54 PM
الأخ العوضي جزاك الله خيرا .

قصيدة رائعة رائقة .

البيت الأول منكسر، وصوابه كما في المخطوطة (ما لكم والتشرد)

الأخ خزانة الأدب ، صواب البيت ( ما لكِ والتَّشرُّدِ ) فهو يُخاطب أم عَبد التي ابتدأ بها القصيدة .

صقر بن حسن
07-04-07, 11:56 PM
الأخ العوضي جزاك الله خيرا .

قصيدة رائعة رائقة .

البيت الأول منكسر، وصوابه كما في المخطوطة (ما لكم والتشرد)

الأخ خزانة الأدب ، صواب البيت ( ما لكِ والتَّشرُّدِ ) فهو يُخاطب أم عَبد التي ابتدأ بها القصيدة .

احمد الفاضل
08-04-07, 01:33 AM
جزاك الله خيرا

خزانة الأدب
15-04-07, 12:27 AM
الأخ صقر

أحسنت، وأنا متراجع عما ذكرته، وتذكرت الآن أن كتبة القرون السابقة كانوا يكتبون الكاف كما في الصورة

بارك الله فيك

وبقي في المسألة شيء، وهو توثيق ما ذكر أعلاه من الإمام فيصل بن تركي بعص بالقصيدة إلى عدد من أكبر شعراء عصره للرد عليها، ثم اختار أحسن تلك القصائد، وكانت للشاعر : أحمد بن علي بن مشرف
فأين المصدر؟

ابو حفص المصرى
15-04-07, 09:21 AM
جزاك الله خيرا

العوضي
03-05-08, 11:48 PM
بارك الله فيكم جميعاً ...

وحقيقة ردود الاخوة طيبة ونافعة ... زادكم الله علماً وفضلا ...

علي الأزدي
26-12-15, 01:22 AM
شيخنا العوضي جزيت خيرا .. أريد القصيدة بضبطك لها .. الرابط الذي وضعته سماحتك لا يعمل