المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل خرج الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله على الدولة العثمانية ؟؟


ابو حمدان
24-02-07, 04:07 AM
حول علاقة ائمة الدعوة النجدية والدولة العثمانية نبدأ
اولا هل خرج الشيخ محمد بن عبد الوهاب على الدولة العثمانية ؟

أبو أسامة القحطاني
24-02-07, 11:05 PM
هذا من افتراءات خصوم الدعوة السلفية من أجل أن يشنعوا بها على الشيخ محمد ودعوته
والشيخ رحمه الله لم يخرج على الدولة العثمانية لأن الدولة العثمانية لا سلطة لها في نجد إبان حياة الشيخ وإنما هي حاميات لا أثر لها ولا سلطة قوية لأن نجداً ذلكم الزمن لا قيمة لها عند الدولة العثمانية لكونها صحراء قاحلة.
وانظر في رد هذه الدعوى كتاب " دعاوى المناوئين " للشيخ عبد العزيز آل عبد اللطيف .

ابو حمدان
25-02-07, 12:12 AM
جزاك الله اخي ابو اسامة القحطاني . والله اخي الحبيب بصراحة نحب ان نناقش الموضوع مع المؤرخين والاخوة المهتمون بالتاريخ . سأنقل لكم كلام الشيخ ناصر الفهد في كتابه الدولة العثمانية وموقف ائمة الدعوة منها وفيه يرد على النقطة التي ذكرها الاخ الفاضل ابو اسامة القحطاني
يقول الشيخ ناصر الفهد فرج الله كربته في الفصل الثاني من كتابه :
إن من الشبه التي أثيرت حول دعوة الشيخ محمد بن عبد ا لوهاب رحمه الله تعالى أنها خرجت على دولة الخلافة العثمانية !! وأنها فرقت المسلمين

وقد كتب كثير من العلماء المدافعين عن دعوة الشيخ في رد هذه الشبهة وكان غاية ما يقولون: (إن نجداً كانت مستقلة أصلاً عن الدولة العثمانية، لذلك لم يكن ظهور الشيخ فيها خروجاً عليها) [27].

والحقيقة أن هذا الكلام لا يصح لثلاثة وجوه:

الأول: أن السيادة الاسمية على نجد كانت للدولة العثمانية لأنها كانت في الحجاز واليمن والإحساء والعراق والشام وكان خراج أمراء نجد يأتيهم من بعض هذه البلدان [28].

الثاني: أننا لو سلمنا أن نجداً كانت مستقلة فإن دعوة الشيخ قد دخلت الحجاز واليمن والإحساء والخليج وأطراف العراق والشام وهاجموا (كربلاء) وحاصروا (دمشق) وكلها بلا جدال تابعة للدولة العثمانية.

الثالث: أن أقوال أئمة الدعوة رحمهم الله متفقة على أن الدولة العثمانية دار حربٍ إلا من أجاب دعوة التوحيد - كما سيأتي إن شاء الله تعالى.

فدعوة الشيخ رحمه الله دعوة للتوحيد الخالص وحرب على الشرك وأهله، ومن أعظم حماة الشرك في ذلك الوقت (الدولة العثمانية) فكانت الدعوة حرباً عليها.


[27] انظر دعاوى المناوئين - 233 - 240.

[28] انظر (الدولة العثمانية) 1/20، و(عنوان المجد) 1/97 وما بعدها.

ابو حمدان
25-02-07, 12:27 AM
بالمقابل هناك مناظرة او بالاصح مناقشة حدثت بين الشيخ ناصر الفهد والشيخ علي الخضير من جانب وبين الشيخ عمر بن محمود من جانب اخر والشيخ عمر بن محمود اثبت وجود مراسلات قد تمت بين الشيخ المجدد رحمه الله محمد بن عبد الوهاب والدولة العثمانية يقر فيها الشيخ محمد انه داخل تحت سلطة الدولة.
علما ان للشيخ عمر بن محمود كتاب اسمه الوهابيون والدولة العثمانية والكتاب لم ير النور بسبب اعتقال الشيخ عمر بن محمود فرج الله عنه .

عبد الرحمن النافع
26-02-07, 08:57 AM
اخي ابو حمدان ، ما ذكرته من ان الدولة العثمانيه حاميه للشرك و لذلك كانت الدعوة حربا عليهم ، لا اعتقد ان هذا التكييف للقضية صحيح ، فالول العثمانيه مهما احتوت من البدع فانها تبقى بلاد الخلافه الاسلاميه ، و الضرر الناتج من اسقاطها واضح و لو لم يأتي منها الا انها تصدت للوجود اليهودي في فلسطين ، تبقى مهما قيل عنها انها بلاد الخلافه .

الذي اتصوره ان دعوة الشيخ محمد دعوة اصلاحيه انبعثت من وجوب الامر بالمعروف و النهي عن المنكر ، و لذلك لا اظن ان كل امر بالمعروف و نهى المنكر يكون خارجا ،

و اتمنى ان يرجع الاخوة لشريط د . الدعيج في موقع طريق الاسلام ففيه كثير من الحقائق المهمه

أبو إبراهيم الحائلي
26-02-07, 02:17 PM
لم أطلع على كتاب الشيخ ناصر ولكن مع حبي للشيخ ناصر الفهد إلا أن مثل هذه الأمور تؤخذ من مصادرها الأصلية .
فما ذكره الأخ أبو حمدان عن الشيخ ناصر أن الشيخ هاجم كربلاء ، يتوهّم منه القارئ أن هذا الهجوم كان بلا سبب! ..
هذه القضية (هجوم جيوش السعوديين على كربلاء) طال فيها النقاش ، والصحيح أن هجومهم لم يكن إلا ردًّا على الخزاعل الذين قتلوا التجار السعوديين في كربلاء.
وأما أن يكون أمراء نجد تابعين للدولة العثمانية وقت دعوة الشيخ فهذا غير صحيح لأمور:
1- أن حكم الحجاز الأشراف كان أشبه ما يكون مستقلين بأنفسهم مع إعلانهم الطاعة للدولة العثمانية (دولة داخل دولة)، ودفع أمراء نجد للأشراف لا يعني التبعية للدولة العثمانية.
2- الأحساء لا تعني فقط الأحساء بمفهومها الحالي، بل كانت تضم الأحساء حاليًا والبحرين (وقطر والإمارات فيما أظن)، وهذه جغرافياً منفصلة عن نجد. وهي متنازعة بين الإنجليز والدولة العثمانية.
3- أن متصرفيات نجد للدولة العثمانية لم توضع رسمياً إلا بعد سقوط الدرعية 1233هـ 1818م..

أبو الحسن الأثري
20-03-07, 12:56 AM
سأتكبم من باب التخصص إذا سمح لي الأخوة

في تلك الأزمنة كان هناك مايسمى عند اهل التاريخ أصطلاحا نفوذ سياسي من دون وجود لهذا النفوذ على أرض الواقع إلى اللهم كون أن هذه الدويلات لا تغير على الولايات العثمانية الرسمية في ذلك الوقت يشبهه إلى حد كبير تسلط أمريكا عجل الله بزوالها والمسلمون في عزة وتمكين على كثير من الدول وكما يقول أهل التاريخ السياسي لا توجد دولة مطلقة السيادة على أراضيها فأن الأمر نسبي فلا يصح قول ان نجد كانت ولاية عثمانية أبدا بل مصر في تلك الفترة كانت شبه مستقل وتسلط العثمانين عليها شكلي وإلا فقدت دالت الأمور لمحمد علي في تسلسل طويل كان نهايته أن هجمت هذه الدوله على الدولة العثمانية فالخلط الظاهر عند بعض طلبة العلم يصيبك بالأحباط فأن الشيخ رحمه الله لم يكن خارجا على الدولة العثمانية لأنه لم يكن يوما فردا من أفرادها فالقتال الذي حصل بين الدولة السعودية الأولى وبعض المناطق أنما هو من باب رفع العقيدة السلفية ونشر التوحيد بين الناس فإنهم كما هو معروف من حالهم يراسلون هذه الولايات بالتوحيد وبالدعوة فليس المقصد التغلب والحكم فقد دخلت كثير من بلدان الساحل الخليجي في الدعوة وتبنوا دعوة الشيخ من غير أن يكون ولائهم السياسي لآل سعود بل الولاء أستقر على من كان عليه والشيخ لم يقاتل إلا من راسل وأقام عليه الحجة في التوحيد ورفض الدخول في هذه الدعوة

( الكلام طويل ..... لعل الله ييسر أن أنشط لمثل هذا الموضوع في وقت لاحق )

مصطفى جعفر
20-03-07, 01:22 AM
بين يدي الموضوع وغير داخل في الموضوع لعدم علمي التاريخي بهذا الأمر الآن
ولكن لي سؤال وهو :
وهل خرجت الدولة العثمانية على سابقتها
وهل خرجت سابقة العثمانية على التي سبقتها
وهلم جرا
وهل خرج عبد الناصر على فاروق
وهل خرج العباسيون على الأمويين

وعليه فهل يحكمنا الآن خوارج خرحوا على خوارج

Elidrissi
29-03-07, 02:20 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الدولة العثمانية وموقف ائمة الدعوة منها
الفصل الثاني؛ موقف دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب منها

الكاتب: ناصر بن حمد الفهد

الشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن رحمه الله (ت 1293 هـ): في رسالة له إلى الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله بشأن استعانة عبد الله بن فيصل الإمام في ذلك الوقت بالعثمانيين ضد أخيه سعود بن فيصل لما تغلب عليه الأخير في معركة (جودة) في حوادث عام 1289 هـ تقريباً قال فيها: " وعبد الله له ولاية وبيعة شرعية في الجملة، ثم بدا لي بعد ذلك أنه كاتب الدولة الكافرة واستنصرها واستجلبها على ديار المسلمين فصار كما قيل:

والمستجير بعمرٍ عند كربته كالمستجير من الرمضاء بالنار


فخاطبته شفاهاً بالإنكار والبراءة وأغلظت له بالقول وإن هذا هدم لأصول الإسلام وقلع لقواعده، وفيه، وفيه، وفيه، مما لا يحضرني الآن تفصيله، فأظهر التوبة والندم، وأكثر الاستغفار وكتبت على لسانه لوالي بغداد: إن الله قد أغنى ويسر وانقاد من أهل نجد والبوادي ما يحصل به المقصود إن شاء الله تعالى ولا حاجة لنا بعساكر الدولة وكلام هذا الجنس، وأرسل الخط فيما أرى وتبرأ مما جرى...وهي طويلة ". اهـ [31].

وقال في رسالةٍ أخرى لبعض طلبة العلم في نفس القضية: " وأما الإمام عبد الله بن فيصل فقد نصحت له كما تقدم أشد النصح.. وذاكرته في النصيحة، وتذكيره بآيات الله وحقه، وإيثار مرضاته والتباعد عن أعداء دينه أهل التعطيل والشرك والكفر البواح، وأظهر التوبة والندم....". اهـ [32].


ويقول في دخول العثمانيين للجزيرة عام 1298 هـ: " فمن عرف هذا الأصل الأصيل - أي التوحيد - عرف ضرر الفتن الواقعة في هذه الأزمان بالعساكر التركية، وعرف أنها تعود على هذا الأصل بالهد والهدم والمحو بالكلية، وتقتضي ظهور الشرك والتعطيل ورفع أعلامه الكفرية...." [33].

الشيخ حمد بن عتيق رحمه الله تعالى (ت 1301 هـ): فإنه رحمه الله تعالى من أشد العلماء في شأن هذه الدولة وانظر الرسائل المتبادلة بينه وبين الشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن بن حسن في المجلد السابع والثامن من الدرر السنية، وقد ذكرت بعضها، ولما دخلت الجيوش العثمانية الكافرة الجزيرة العربية دخل بعض الخونة وضلاّل البوادي في صفوفهم، وكما أن الشيخ سليمان بن عبد الله رحمه الله تعالى قد كتاب (الدلائل) لما دخل العثمانيون للجزيرة في وقته في حكم مظاهرتهم، ألّف الشيخ حمد رحمه الله تعالى كتاباً سماه (سبيل النجاة والفكاك من موالاة المرتدين والأتراك) [36] في تكفير من ظاهر هذه الجيوش التي تسمى إسلامية !!.

الشيخ عبد الله بن عبد اللطيف رحمه الله تعالى (ت 1339 هـ): سئل رحمه الله تعالى عن من لم يكفر الدولة - أي العثمانية - ومن جرهم على المسلمين واختار ولايتهم وأنه يلزمه الجهاد معهم، والآخر لا يرى ذلك كله بل الدولة ومن جرهم بغاة ولا يحل منهم إلا ما يحل من البغاة وإن ما يغنم منهم من الأعراب حرام، فأجاب:"من لم يعرف كفر الدولة ولم يفرق بينهم وبين البغاة من المسلمين لم يعرف معنى لا إله إلا الله، فإن اعتقد مع ذلك أن الدولة مسلمون فهو أشد وأعظم وهذا هو الشك في كفر من كفر بالله وأِرك به، ومن جرهم وأعانهم على المسلمين بأي إعانة فهي ردة صريحة.."أ. هـ [37].

الشيخ سليمان بن سحمان رحمه الله تعالى (ت 1349 هـ): قال رحمه الله في قصيدة له:

وما قال في الأتراك من وصف كفرهم فحق فهم من أكفر الناس في النحل

وأعداهم للمسلمين وشرهم ينوف ويربو في الضلال على المللْ

ومن يتول الكافرين فمثلهم ولا شك في تكفيره عند من عقلْ

ومن قد يواليهم ويركن نحوهم فلا شك في تفسيقه وهو في وجلْ [38]

وقال عبد الرحمن بن عبد اللطيف بن عبد الله بن عبد اللطيف ال الشيخ: " ومعلوم أن الدولة التركية كانت وثنية تدين بالشرك والبدع وتحميها "..ا هـ [42].


[31] (الدرر السنية) 7/184، (تذكرة أولي النهى والعرفان) حوادث عام 1289 ه - من المجلد الأول.

[32] (مجموعة الرسائل) 2/ 69.

[33] (الدرر السنية) 7/ 148 -152


36] اشتهر هذا الكتاب باسم (سبيل النجاة والفكاك من موالاة المرتدين وأهل الإشراك) بدلاً من (الأتراك) والصحيح والله أعلم ما ذكرت لأمور:
1) أن المخطوطة فيها هذا العنوان، وهي في وقت الشيخ. انظر (سبيل النجاة) بتحقيق الفريان ص 12.
2) أن الشيخ نفسه ذكر هذا الاسم في خطبة كتابه (سبيل النجاة) ص 24.
3) أن وقت التأليف ومضمونه يشعر بهذه التسمية مثل قوله ص 35 (يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء)..الآية، وكذلك من تولى الترك فهو تركي) والله أعلم.

[37] (الدرر السنية) 8/242.

[38] (ديوان ابن سحمان) ص191

42] (علماء الدعوة) له ص 56.

نزيه حرفوش
30-03-07, 10:10 PM
بسم الله الرحمن الرحيم:
يقول الشيخ محمد أبو زهرة في كتابه تاريخ المذاهب الإسلامية ص209 ((ولعل هذه الدعوةالدينية التي أخذت طابع العنف كانت تحمل معها تمردا على حكم العثمانيين ، ومهما يكن من الأمر فقد استمرت الدعوة مؤيدة بقوة السلاح فجردت لها الدولة العثمانية لها القوة))

أبو الحسن الأثري
02-04-07, 01:31 AM
بسم الله الرحمن الرحيم:
يقول الشيخ محمد أبو زهرة في كتابه تاريخ المذاهب الإسلامية ص209 ((ولعل هذه الدعوةالدينية التي أخذت طابع العنف كانت تحمل معها تمردا على حكم العثمانيين ، ومهما يكن من الأمر فقد استمرت الدعوة مؤيدة بقوة السلاح فجردت لها الدولة العثمانية لها القوة))

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=95778

نايف الحميدي
23-06-07, 02:45 PM
قال الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ حفظه الله في شرحه لكتاب مسائل الجاهلية :
س / ما رأيك عن قول من قال إن الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله خرج على العثمانيين، وكيف نرد عليهم ؟
الجواب من جهتين:
الجهة الأولى: أنه كما ذكرت لكم نَجْد في وقت الشيخ لم تكن تحت ولاية العثمانيين، بل إن نجدا من سنة 260 هـ وهي لم تخضع لوِلاية، لا ولاية العباسيين لا ولايات أخر، كانت مستقلة، تسلط عليها بعض الخوارج من ذلك الوقت وطائفة من أهل اليمن ونحوها، يعني استقلت لم تدخل تحت طاعة من ذلك الوقت، فكانوا في تفرق فلم يُجبر أهلها ولم يخضعوا لبيعة وإنما كانوا مستقلين، لما ظهرت الدولة العثمانية كانت نجد كل بلد لها أميرها، فما خضعوا تحت الخلافة العثمانية في أول ما قامت لأنه أول ما قامت كانت على إسلام صحيح بعد ذلك انحرفت.
هذا لما أتى الشيخ وهم على هذا النحو كل بلد لها أمير، ما يقرون بطاعة لبني عثمان بخلاف الأحساء والمنطقة الشرقية وهؤلاء يقرون للولاية للعثمانيين، والوالي على الأحساء ونحوها تحت ولايته، كذلك [الأشراف] ونحوهم كان عندهم نوع استقلال لكنهم تحت الولاية العامة، أما نجد كانت مستقلة، هذا من جهة.
الجهة الثانية: أن في وقت الشيخ رحمه الله تعالى كان العثمانيون يدعون إلى الشرك الأكبر وإلى الطرق الصوفية ويحببون ذلك وينفقون على القبور وعلى عبادتها ينفقون عليها الأموال، فمن هذه الجهة لو كانت نجد داخلة تحت الولاية لما كان لهم طاعة لأنهم دعوا إلى الشرك وأقروه في عهودهم الأخيرة، أما في المائتين سنة الأولى (250 سنة الأولى) كانوا على منهج، يعني كانوا في الجملة جيدين، لكن لما في كان في سنة 1100 تقريبا وما بعدها لما كثر الشرك في المسلمين هم كانوا ممن يؤيدون ذلك تأييدا وينفقون عليه، وقد وجد من أقوال الخلفاء العثمانيين –حسب التسمية الشائعة- ولاة بني عثمان وجد منهم من يكتب أدعية في استغاثة بالرسول r أو استغاثة بالأولياء ونحو ذلك.
فالجهة الأولى هي المعتمدة التي ذكرتُ لك، والثانية فرع عنه.ا.هـ.
السؤال / التاسع .
صفحة / 26 .

خزانة الأدب
23-06-07, 04:59 PM
الرافضة الذين يرون كل دولة باطلة إلا دولة المهدي وأبوابه ونوابه يضحكون على السذَّج من أهل السنة بحكاية الخروج على الدولة العثمانية!

أما الحقيقة فأمر آخر!

الحسن والحسين بايعا معاوية فوفيا له، رحم الله الجميع
فلما تولى يزيد بن معاوية، وكان أعظم سلطاناً على جميع بلاد الإسلام من الدولة العثمانية،
لم تلزم طاعته الحسين لأنه لم يبايعه ولم يبايعه جمهور المسلمين عن رضا واختيار
فالقول بأن بيعة السلطان العثماني لازمة لأهل نجد ولو لم يبايعوا قول باطل.

وأيضاً فالبيعة عقد بين الراعي والرعية:
فماذا فعل السلطان لأهل نجد؟
هل أقام الأمن لهم؟
هل أرسل جيوشه لصدّ العدوان عنهم؟
هل جبى الزكاة من أغنيائهم وردَّها على فقرائهم؟
هل أقام الشريعة؟
هل فتح المدارس والمستشفيات ... إلخ؟

ابو اسحاق المضري
24-06-07, 01:10 AM
حقيقة استغرب استجرار هذه المسائل بين الفينة والأخرى ومن يلقي هذه السؤالات اما واحد من شخصين :
اما شخص حسن النية .لا ادري يلقيها ليجد جواب لن يفيده حتى لو عرف الجواب اليقين .وهذه امور قد حدثت قبل 150 عام - تلك امة قد خلت لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت - ووالله لن يسأل الانسان في الآخرة عنها وعندالله ستجتمع الخلائق لفصل القضاء. لكن سيدخل في دوامة بين فريقين ، وهذه المسائل كما قال الاوائل :لحم جمل غث على رأس ....الخ
واما الاخر فشخص حاقد على هذه الدعوة المباركة -لايريد حقاً ولاهدىً-التي اقتلعت اشجار الشرك الخبيثة في جزيرة العرب وردمت آبار الانحراف العقدي وانقذت كثير من الخلائق من استعباد شيوخ البدع والشرك للعامة الذين افسدوا عقائدهم واكلوا اموالهم بدعوى نشر الدين (المحرف)، لكنها تذهب الى خزائن الشيخ -ولا نحتاج الى ضرب امثلة من الواقع المعاصروما قبله -ليتمتع بها وعائلته فأفسدوا اديان العامة وافسدوا كذلك على اتباعهم التمتع بأموالهم.
وعلينا ان نكون منصفين قلب ناظريك في بقاع الارض وانظر الى الاثار الحسنة لهذه الدعوة ، لانقول هذا تعصباً ولا غلواً ، بل ننظر بعين العقل والعدل .

أبو الحسن الأثري
27-06-07, 08:28 AM
http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=61450
هذه محاضرة للشيخ محمد إسماعيل المقدم
نافعة في هذا الموضوع

مصطفى جعفر
27-06-07, 09:04 AM
قال الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ حفظه الله في شرحه لكتاب مسائل الجاهلية :
س / ما رأيك عن قول من قال إن الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله خرج على العثمانيين، وكيف نرد عليهم ؟
الجواب من جهتين:
الجهة الأولى: ... لما ظهرت الدولة العثمانية كانت نجد كل بلد لها أميرها، فما خضعوا تحت الخلافة العثمانية في أول ما قامت لأنه أول ما قامت كانت على إسلام صحيح بعد ذلك انحرفت.
هذا لما أتى الشيخ وهم على هذا النحو كل بلد لها أمير، ما يقرون بطاعة لبني عثمان بخلاف الأحساء والمنطقة الشرقية وهؤلاء يقرون للولاية للعثمانيين، والوالي على الأحساء ونحوها تحت ولايته، كذلك [الأشراف] ونحوهم كان عندهم نوع استقلال لكنهم تحت الولاية العامة، أما نجد كانت مستقلة، هذا من جهة.
الجهة الثانية: أن في وقت الشيخ رحمه الله تعالى كان العثمانيون يدعون إلى الشرك الأكبر وإلى الطرق الصوفية ويحببون ذلك وينفقون على القبور وعلى عبادتها ينفقون عليها الأموال، فمن هذه الجهة لو كانت نجد داخلة تحت الولاية لما كان لهم طاعة لأنهم دعوا إلى الشرك وأقروه في عهودهم الأخيرة، أما في المائتين سنة الأولى (250 سنة الأولى) كانوا على منهج، يعني كانوا في الجملة جيدين، لكن لما في كان في سنة 1100 تقريبا وما بعدها لما كثر الشرك في المسلمين هم كانوا ممن يؤيدون ذلك تأييدا وينفقون عليه، وقد وجد من أقوال الخلفاء العثمانيين –حسب التسمية الشائعة- ولاة بني عثمان وجد منهم من يكتب أدعية في استغاثة بالرسول r أو استغاثة بالأولياء ونحو ذلك.
فالجهة الأولى هي المعتمدة التي ذكرتُ لك، والثانية فرع عنه.ا.هـ.
السؤال / التاسع .
صفحة / 26 .


الأخ الكريم نايف السلام عليكم وبعد
ثلاثة مسائل في كلام الشيخ صالح ألا وهم :
الأولى : أن العثمانيين كانوا في الفترة الأولى جيدون ، وما حول نجد دخل في طاعتهم ، فالسؤال هنا هل يحق لأهل نجد التأخر عن أولئك الجيدين ، أم إن كانت بيعتهم واجبة على من حولهم فتكون واجبة عليهم ، أم أن الأمر على الإباحية من شاء دخل ومن لم يشأ لم يدخل . وما يباح لهم يباح لنا .
الثانية : لفظ الاحتمالية في قوله : لو كانت نجد داخلة تحت الولاية . فالمفروض أن تكون الإجابة بلفظ صريح ، أما ( لو ) فلم يثبت ولم ينف .
الثالثة : وهو الأمر الخطير أن تلك العثمانية تحولت عن إقامة شرع الله تعالى إلى عبادة غيره فأصبح الخروج عنها واجب بل بقاء الاستمرارية رضًا بالكفر والشرك ، فهل ينسحبُ هذا الكلام إلى تلك البلاد التي تسمح بإقامة الزيارات الشركية للأضرحة وتحرسها ولا تسمح بالدعوة الصالحة لمنع تلك الزيارات بل وسجن كل من تسول له نفسه للنصح .
نرجو توضيح ذلك منه جزاكم الله خيرًا .

أبو الحسن الأثري
27-06-07, 09:50 AM
الأخ الكريم نايف السلام عليكم وبعد
ثلاثة مسائل في كلام الشيخ صالح ألا وهم :
الأولى : أن العثمانيين كانوا في الفترة الأولى جيدون ، وما حول نجد دخل في طاعتهم ، فالسؤال هنا هل يحق لأهل نجد التأخر عن أولئك الجيدين ، أم إن كانت بيعتهم واجبة على من حولهم فتكون واجبة عليهم ، أم أن الأمر على الإباحية من شاء دخل ومن لم يشأ لم يدخل . وما يباح لهم يباح لنا .
الثانية : لفظ الاحتمالية في قوله : لو كانت نجد داخلة تحت الولاية . فالمفروض أن تكون الإجابة بلفظ صريح ، أما ( لو ) فلم يثبت ولم ينف .
الثالثة : وهو الأمر الخطير أن تلك العثمانية تحولت عن إقامة شرع الله تعالى إلى عبادة غيره فأصبح الخروج عنها واجب بل بقاء الاستمرارية رضًا بالكفر والشرك ، فهل ينسحبُ هذا الكلام إلى تلك البلاد التي تسمح بإقامة الزيارات الشركية للأضرحة وتحرسها ولا تسمح بالدعوة الصالحة لمنع تلك الزيارات بل وسجن كل من تسول له نفسه للنصح .
نرجو توضيح ذلك منه جزاكم الله خيرًا .
الأخ مصطفى إذا سمحت لي على التعقيب


النقطة الأولى :
الأولى : أن العثمانيين كانوا في الفترة الأولى جيدون ، وما حول نجد دخل في طاعتهم ، فالسؤال هنا هل يحق لأهل نجد التأخر عن أولئك الجيدين ، أم إن كانت بيعتهم واجبة على من حولهم فتكون واجبة عليهم ، أم أن الأمر على الإباحية من شاء دخل ومن لم يشأ لم يدخل . وما يباح لهم يباح لنا .
هذا الكلام من الشيخ حفظه الله لا أدري ما هو فإن الدولة العثمانية لم تتوجه إلى المشرق وتخضع المشرق الإسلام ي إلا في عهد سليم ولعل الشيخ يقصد العراق والله أعلم وإن كان هناك إمارات دخلة في ذلك فلاأدري ... فعلى ماتقدم الدخول في ولاية العثمانين ما وجه وجوبه على البلدان الأخرى وأنت تعلم أن الحكام أظن الناس بما في أيديهم ....

الثانية : لفظ الاحتمالية في قوله : لو كانت نجد داخلة تحت الولاية . فالمفروض أن تكون الإجابة بلفظ صريح ، أما ( لو ) فلم يثبت ولم ينف .

هذا على الاحتمالية المراد التسليم الجدلي وليس الاقرار

الثالثة : وهو الأمر الخطير أن تلك العثمانية تحولت عن إقامة شرع الله تعالى إلى عبادة غيره فأصبح الخروج عنها واجب بل بقاء الاستمرارية رضًا بالكفر والشرك ، فهل ينسحبُ هذا الكلام إلى تلك البلاد التي تسمح بإقامة الزيارات الشركية للأضرحة وتحرسها ولا تسمح بالدعوة الصالحة لمنع تلك الزيارات بل وسجن كل من تسول له نفسه للنصح .
نرجو توضيح ذلك منه جزاكم الله خيرًا

أخي الحبيب هذا الكلام مبني على لو أن نجد لا بد أن تدخل تحت ولاية العثمانيين الولاية العامة كما يسمى في وقتنا الحكم الذاتي تحت غطاء العثمانيين فالشيخ يقول كيف وهم يأمرون بالشرك وبما أن العثمانييون لم يقدموا إلى الشرق الإسلامي مصر وغيرها إلا بعد سليم الأول الذي بنى قبة قبر ابن عربي وغيرها من الأمور راجع غير مأمور ترجمته واستمع كذلك إلى محاضرة الشيخ محمد إسماعيل المقدم في مشاركتي السابقة ,
ولاتنسى أن إجابة الشيخ كانت ارتجالا

ابن الحميدي الشمري
27-06-07, 01:34 PM
نعم .. الشيخ محمد بن عبدالوهاب خرج على الدولة العثمانية ، و بالنصوص الثابتة !!
.
.
.

أبو الحسن الأثري
27-06-07, 01:52 PM
نعم .. الشيخ محمد بن عبدالوهاب خرج على الدولة العثمانية ، و بالنصوص الثابتة !!
.
.
.

الطعن في الحي الغائب معيب كيف بالعالم ! كيف بالميت !

ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

كيف تسمح لنفسك باتهام الشيخ رحمه الله بالخروج ....

يا ابن الحميدي اقضب الأرض !

أبو إبراهيم الفيفاوي
27-06-07, 03:26 PM
أنا هنا استعظم الجرأة على تكفير دولة الخلافة - العثمانية - !!

الشيخ محمد بدعوته الإصلاحية خرج على الدولة العثمانية وبتغلب أمراء الدعوة انتقل الأمر اليهم ولزم الجميع الولاء لهم ...

سنّة الله في الدول !!

حسن شريف
28-06-07, 02:21 AM
السلام عليكم بارك الله فيكم على هدا الموضوع و لقد سالت اليوم و يشهد الله احد المشايخ عندنا بعد صلاة الصبح عن هده المسأله و قد افادني بامور منها :
1ـ أن الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى خرج عن سلطة الدولة العثمانية ، و لكن هدا الامر لا ينظر من حيث جهة خروجه هو ، و انما ينظر من جهة متى يجوز الخروج؟؟
فعند توفر العده الايمانية و العده السلاحيه ـ و هو سمو القائد محمد بن سعود رحمه الله تعالىـ نظر شيخ الاسلام الى المصالح و المفاسد ، بالطبع هو عالم مجتهد و حق له دلك فعندها رأى رحمه الله تعالى هدا الامر مع توفر العدتين و درء المفاسد .
2ـ حكام الجزيره عباره عن ملوك و امراء و الشيخ رحمه الله تعالى انما استنجد بحاكم و لم يخرج عليه .
3ـ كون الدولة العثمانيه تدعوا الى غير ما كان عليه الرسل صلوات الله تعالى عليهم اجمعين ، من محاربة التوحيد و اعلاء رايه الشرك.
4ـان من اراد ان يفعل متل ما فعل الشيخ فله دالك و لكن بشروط ثلاث:
ان يكون تحت ظل علماء ربانيين مجتهدين متل شيخ الاسلام التميمي.
ان توفر فيها العده العلميه و العده الايمانية مع مراعات المصالح و المفاسد.
ان لا يكون لعامة المسلمين دخل في هدا ،
و قد وقع في التاريخ الاسلامي متل هدا الامر و لكن ما قدرت الامور متل ما فعل العالم الرباني احمد بن نصر الخزاعي لمام اراد ان يخرج في زمانه و وشي به قال عنه الامام احمد : رحمه الله تعالى لقد جاد بنفسه، مع ان الامام احمد رحمه الله تعالى كان يمنع الناس ان يخرجوا على الحكام لان المصلحة لم تتحقق و العدد لم تتوفر .
و الله تعالى اعلم

مصطفى جعفر
28-06-07, 10:15 AM
في أول مشاركة لي في الموضوع قلت :
بين يدي الموضوع وغير داخل في الموضوع لعدم علمي التاريخي بهذا الأمر الآن
ولكن لي سؤال وهو :
وهل خرجت الدولة العثمانية على سابقتها
وهل خرجت سابقة العثمانية على التي سبقتها
وهلم جرا
وهل خرج عبد الناصر على فاروق
وهل خرج العباسيون على الأمويين

وعليه فهل يحكمنا الآن خوارج خرجوا على خوارج

--- ولكن لم نبحث هذه النقطة بعد وهي تقطة هامة إذ كيف أتى العباسيون ، وكيف أتت الدولة العثمانية .
إذ لو لم يجز شرعًا أن يخرج رقم ثلاثة مثلاً على رقم 2 ويكون هذا الأمر غير شرعي فبذلك تسقط
ولاية رقم 3 ، فإن الحقيقة أن رقم 2 هي أصلاً ساقطة شرعيتها لأنها هي أيضًا خرجت على رقم 1 .
وهذا أرجو أن نناقشه هنا في ملتقانا الحبيب لتقريب وجهات النظر .


1ـ أن الشيخ محمد بن عبد الوهاب خرج عن سلطة الدولة العثمانية ..متى يجوز الخروج؟
فعند توفر العده الايمانية و العده السلاحيه ..
2ـ حكام الجزيره عباره عن ملوك و امراء و الشيخ رحمه الله تعالى انما استنجد بحاكم و لم يخرج عليه .
3ـ كون الدولة العثمانيه تدعوا محاربة التوحيد و اعلاء رايه الشرك.
4ـان من اراد ان يفعل متل ما فعل الشيخ فله دالك و لكن بشروط ثلاث:
ان يكون تحت ظل علماء ربانيين مجتهدين متل شيخ الاسلام التميمي.
ان توفر فيها العده العلميه و العده الايمانية مع مراعات المصالح و المفاسد.
ان لا يكون لعامة المسلمين دخل في هدا ،
و قد وقع في التاريخ الاسلامي ...متل ما فعل العالم الرباني احمد بن نصر الخزاعي لمام اراد ان يخرج في زمانه و وشي به قال عنه الامام احمد : لقد جاد بنفسه، مع ان الامام احمد رحمه الله تعالى كان يمنع الناس ان يخرجوا على الحكام لان المصلحة لم تتحقق و العدد لم تتوفر .
و الله تعالى اعلم

هذا يقودنا إلى وضع النقط على الحروف
1- هل كان العثمانيون قرشيون .
2- هل يجوز تأخر البيعة لخليفة قائم وسلطانه نافذ على البسيطة (( لا أقول بتأول )) ، لا ليس عنده أي شيء يتأوله .
3- هل يجوز في الإسلام أن يُخرج على دولة بخليفة قرشي قائم لشيء غير الكفر البواح . وفي حالة نعم ، ما هو ؟ وفي حالة ( لا ) كيف نفسر قول الإمام أحمد الذي يعني إقرار أحمد بن نصر بينما هو لم يخرج ويصد الناس عن الخروج .
4- في حالة عدم توافر العدة الإيمانية أو السلاحية للخروج هل يجب على الفرد أن يخرج بنفسه أي يخلع تلك الربقة من عنقه .
5- إذا توافر سبب في دولة ما (( وطبعًا نظام الدول غير نظام الخلافة ))) هذا موضوع آخر ينبغي التفكر فيه .
أقول : إذا توافر سبب في دولة ما مثل ما توافر في الدولة العثمانية ساعة الخروج ، هل بذلك وجب الخروج النفسي أولاً ثم إذا توافرت العدة الإيمانية والسلاحية يكون وجب إعلان الخروج .
6- إذا جاز الخروج الفردي أو وجب ما هي مظاهره في ذات ذلك الخارج (( يعني في أمر المتابعة لهم و ....

دعونا نناقش هذه الأمور الشرعية ثم ننزلها على أرض الواقع في شأن الشيخ محمد بن عبد الوهاب والدولة العثمانية .

أبو الحسن الأثري
28-06-07, 02:32 PM
السلام عليكم بارك الله فيكم على هدا الموضوع و لقد سالت اليوم و يشهد الله احد المشايخ عندنا بعد صلاة الصبح عن هده المسأله و قد افادني بامور منها :
1ـ أن الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى خرج عن سلطة الدولة العثمانية ، و لكن هدا الامر لا ينظر من حيث جهة خروجه هو ، و انما ينظر من جهة متى يجوز الخروج؟؟
فعند توفر العده الايمانية و العده السلاحيه ـ و هو سمو القائد محمد بن سعود رحمه الله تعالىـ نظر شيخ الاسلام الى المصالح و المفاسد ، بالطبع هو عالم مجتهد و حق له دلك فعندها رأى رحمه الله تعالى هدا الامر مع توفر العدتين و درء المفاسد .
2ـ حكام الجزيره عباره عن ملوك و امراء و الشيخ رحمه الله تعالى انما استنجد بحاكم و لم يخرج عليه .
3ـ كون الدولة العثمانيه تدعوا الى غير ما كان عليه الرسل صلوات الله تعالى عليهم اجمعين ، من محاربة التوحيد و اعلاء رايه الشرك.
4ـان من اراد ان يفعل متل ما فعل الشيخ فله دالك و لكن بشروط ثلاث:
ان يكون تحت ظل علماء ربانيين مجتهدين متل شيخ الاسلام التميمي.
ان توفر فيها العده العلميه و العده الايمانية مع مراعات المصالح و المفاسد.
ان لا يكون لعامة المسلمين دخل في هدا ،
و قد وقع في التاريخ الاسلامي متل هدا الامر و لكن ما قدرت الامور متل ما فعل العالم الرباني احمد بن نصر الخزاعي لمام اراد ان يخرج في زمانه و وشي به قال عنه الامام احمد : رحمه الله تعالى لقد جاد بنفسه، مع ان الامام احمد رحمه الله تعالى كان يمنع الناس ان يخرجوا على الحكام لان المصلحة لم تتحقق و العدد لم تتوفر .
و الله تعالى اعلم

من تكلم بغير فنه أتى بالعجائب .

إلى الله المشتكى لو سكت من لا يعلم قل الخلاف
راجع رابط محاضرة الشيخ محمد إسماعيل المقدم وارجع إلى كلام الشيخ عبدالعزيز بن عبداللطيف في دعاوى المناوئين وقل لشيخك الذي سألت من أخطأ لا أعلم أصيب في مقتل
إن لله وإن إليه راجعون

أبو الحسن الأثري
28-06-07, 02:37 PM
[QUOTE=مصطفى جعفر;623363]في أول مشاركة لي في الموضوع قلت :
بين يدي الموضوع وغير داخل في الموضوع لعدم علميوهل خرجت الدولة العثمانية على سابقتها
وهل

أخي الحبيب أرجع إلى ما أحلنا وبلسانك تقول ليس لدي علم فتعلم قبل أن تجادل وهناك فرق بين البغي والخروج فليس كل خروج على السلطان خارجي بل هناك باغي متأول والحديث له ذيول وليس هذا المكان من مظان التأصيل إن كنت تبحث عنه !

حسن شريف
28-06-07, 05:45 PM
من تكلم بغير فنه أتى بالعجائب .

إلى الله المشتكى لو سكت من لا يعلم قل الخلاف
راجع رابط محاضرة الشيخ محمد إسماعيل المقدم وارجع إلى كلام الشيخ عبدالعزيز بن عبداللطيف في دعاوى المناوئين وقل لشيخك الذي سألت من أخطأ لا أعلم أصيب في مقتل
إن لله وإن إليه راجعون

بارك الله فيك اخي ابو الحسن الأثري !!!!
تقليدك للحافظ ابن حجر كان مميز و لكن لو تمعنت الحافظ ابن حجر ما قالها الا بعد سرد الاعدار لصاحب الكواكب معليش انت تمثل لاثر و هدا ظاهر من كلامك، و الحمد لله الد عرفنا دعوه الشيخ محمد بن عبد الوهاب قبل ان نعرف من انتسب اليها ، و الا فكثير من الناس يرغب عن دعوة الحق لا لعدم اعترافهم به و لكن بسبب سوء ادب اهله .............
وإليك عرض بعض الشبه التي قيلت في الشيخ والرد عليها :
يقول الشيخ عبد العزيز العبد اللطيف :
ادعى بعض خصوم الدعوة السلفية أن الشيخ الإمام محمد بن عبد الوهاب قد خرج على دولة الخلافة العثمانية ففارق بذلك الجماعة وشق
عصا السمع والطاعة .
" دعاوى المناوئين لدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب " ( ص 233 ) .
وقال :
ويدَّعي " عبد القديم زلُّوم " أن الوهابيين بظهور دعوتهم قد كانوا سببا في سقوط دولة الخلافة ، يقول : وكان قد وجد الوهابيون
كياناً داخل الدولة الإسلامية بزعامة محمد بن سعود ثم ابنه عبد العزيز فأمدتهم إنجلترا بالسلاح والمال واندفعوا على أساس مذهبي للاستيلاء على البلاد
الإسلامية الخاضعة لسلطان الخلافة أي رفعوا السيف في وجه الخليفة وقاتلوا الجيش الإسلامي جيش أمير المؤمنين بتحريض من الإنجليز وإمداد منهم .
" كيف هدمت الخلافة " ( ص 10 ) .
وقبل أن نورد الجواب على شبهة خروج الشيخ محمد بن عبد الوهاب على دولة الخلافة فإنه من المناسب أن نذكر ما كان عليه الشيخ
الإمام من اعتقاد وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية الله لأن الطاعة إنما تكون في المعروف .
يقول الشيخ الإمام في رسالته لأهل القصيم : وأرى وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية الله
ومن ولي الخلافة واجتمع عليه الناس ورضوا به وغلبهم بسيفه حتى صار خليفة وجبت طاعته وحرم الخروج عليه .
" مجموعة مؤلفات الشيخ " ( 5 / 11 ) .
ويقول أيضا :
الأصل الثالث : أن من تمام الاجتماع السمع والطاعة لمن تأمّر علينا ولو كان عبداً حبشيّاً .."
مجموعة مؤلفات الشيخ ( 1 / 394 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( 233 - 234 ) .
ويقول الشيخ عبد العزيز العبد اللطيف :
وبعد هذا التقرير الموجز الذي أبان ما كان عليه الشيخ من وجوب السمع والطاعة لأئمة المسلمين برّهم وفاجرهم ما لم يأمروا بمعصية
الله : فإننا نشير إلى مسألة مهمة جوابا عن تلك الشبهة فهناك سؤال مهم هو: هل كانت " نجد " موطن هذه الدعوة ومحل نشأتها تحت سيطرة دولة الخلافة العثمانية ؟
.
يجيب الدكتور صالح العبود على هذا فيقول :
لم تشهد " نجد " على العموم نفوذا للدولة العثمانية فما امتد إليها سلطانها ولا أتى إليها ولاة عثمانيون ولا جابت خلال ديارها
حامية تركية في الزمان الذي سبق ظهور دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله ومما يدل على هذه الحقيقة التاريخية استقرار تقسيمات الدولة العثمانية
الإدارية فمن خلال رسالة تركية عنوانها : " قوانين آل عثمان مضامين دفتر الديوان"، يعني : " قوانين آل عثمان في ما يتضمنه دفتر الديوان " ، ألّفها يمين علي
أفندي الذي كان أمينا للدفتر الخاقاني سنة 1018 هجرية الموافقة لسنة 1609م من خلال هذه الرسالة يتبين أنه منذ أوائل القرن الحادي عشر الهجري كانت دولة آل
عثمان تنقسم إلى اثنتين وثلاثين ايالة منها أربع عشرة ايالة عربية وبلاد نجد ليست منها ما عدا الإحساء إن اعتبرناه من نجد… .
" عقيدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب وأثرها في العالم الإسلامي " - غير منشور - ( 1 / 27) .
ويقول الدكتور عبد الله العثيمين :
ومهما يكن فإن " نجداً " لم تشهد نفوذاً مباشراً للعثمانيين عليها قبل ظهور دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب كما أنها لم تشهد
نفوذاً قويّاً يفرض وجوده على سير الحوادث داخلها لأية جهة كانت فلا نفوذ بني جبر أو بني خالد في بعض جهاتها ولا نفوذ الأشراف في بعض جهاتها الأخرى أحدث
نوعاً من الاستقرار السياسي فالحروب بين البلدان النجدية ظلت قائمة والصراع بين قبائلها المختلفة استمر حادّاً عنيفاً .
" محمد بن عبد الوهاب حياته وفكره " ( ص 11 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( 234 - 235 ) .
واستكمالا لهذا المبحث نذكر جواب سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز على ذلك الاعتراض قول رحمه الله :
لم يخرج الشيخ محمد بن عبد الوهاب على دولة الخلافة العثمانية فيما أعلم وأعتقد فلم يكن في نجد رئاسة ولا إمارة للأتراك بل
كانت نجد إمارات صغيرة وقرى متناثرة وعلى كل بلدة أو قرية - مهما صغرت - أمير مستقل… وهي إمارات بينها قتال وحروب ومشاجرات والشيخ محمد بن عبد الوهاب لم
يخرج على دولة الخلافة وإنما خرج على أوضاع فاسدة في بلده فجاهد في الله حق جهاده وصابر وثابر حتى امتد نور هذه الدعوة إلى البلاد الأخرى…
" ندوة مسجلة على الأشرطة " بواسطة " دعاوى المناوئين " ( ص 237 ) .
و قال الدكتور عجيل النشمي : ….. لم تحرك دولة الخلافة ساكنا ولم تبدر منها أية مبادرة امتعاض أو خلاف يذكر رغم توالي أربعة من
سلاطين آل عثمان في حياة الشيخ ...
" مجلة المجتمع " ( عدد 510 ) .
إذا كان ما سبق يعكس تصور الشيخ لدولة الخلافة فكيف كانت صورة دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب لدى دولة الخلافة ؟
يقول د.النشمي مجيباً على هذا السؤال :
لقد كانت صورة حركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب لدى دولة الخلافة صورة قد بلغت من التشويه والتشويش مداه فلم تطلع دولة الخلافة
إلا على الوجه المعادي لحركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب سواء عن طريق التقارير التي يرسلها ولاتها في الحجاز أو بغداد أو غيرهما ..أو عن طريق بعض الأفراد
الذين يصلون إلى الأستانة يحملون الأخبار .
" المجتمع " ( عدد 504 ) بواسطة " دعاوى المناوئين " ( ص 238 - 239 ) .
وأما دعوى " زلوم " أن دعوة الشيخ أحد أسباب سقوط الخلافة وأن الإنكليز ساعدوا الوهابيين على إسقاطها : فيقول محمود مهدي
الاستانبولي جوابا على هذه الدعوى العريضة :
قد كان من واجب هذا الكاتب أن يدعم رأيه بأدلة وإثباتات وقديما قال الشاعر:
وإذا الدعاوى لم تقم بدليلها بالنص فهي على السفاه دليل
مع العلم أن التاريخ يذكر أن هؤلاء الإنكليز وقفوا ضد هذه الدعوة منذ قيامها خشية يقظة العالم الإسلامي .
" الشيخ محمد عبد الوهاب في مرآة الشرق والغرب " ( ص 240 ) .
ويقول :
والغريب المضحك المبكي أن يتهم هذا الأستاذ حركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب بأنها من عوامل هدم الخلافة العثمانية مع العلم أن
هذه الحركة قامت حوالي عام 1811 م وأن الخلافة هدمت حوالي 1922 م .
" المرجع السابق " ( ص 64 ) .
ومما يدل على أن الإنكليز ضد الحركة الوهابية أنهم أرسلوا الكابتن فورستر سادلير ليهنئ إبراهيم باشا على النجاح الذي حققه ضد
الوهابيين - إبان حرب إبراهيم باشا للدرعية - وليؤكد له أيضا مدى ميله إلى التعاون مع الحركة البريطانية لتخفيض ما أسموه بأعمال القرصنة الوهابية في الخليج
العربي.
بل صرحت هذه الرسالة بالرغبة في إقامة الاتفاق بين الحكومة البريطانية وبين إبراهيم باشا بهدف سحق نفوذ الوهابيين بشكل كامل .
ويقول الشيخ محمد بن منظور النعماني :
لقد استغل الإنجليز الوضع المعاكس في الهند للشيح محمد بن عبد الوهاب ورموا كل من عارضهم ووقف في طريقهم ورأوه خطرا على كيانهم
بالوهابية ودعوهم وهابيين … وكذلك دعا الإنجليز علماء ديوبند - في الهند - بالوهابيين من أجل معارضتهم السافرة للإنجليز وتضييقهم الخناق عليهم …
" دعايات مكثفة ضد الشيخ محمد عبد الوهاب " ( ص 105 - 106 ) .
وبهذه النقول المتنوعة ينكشف زيف هذه الشبهة وتهافتها أمام البراهين العلمية الواضحة من رسائل الشيخ الإمام ومؤلفاته كما يظهر
زيف الشبهة أمام الحقائق التاريخية التي كتبها المنصفون.
" دعاوى المناوئين " ( 239 ، 240 ) .
وأخيرا ننصح كل من أطال لسانه بحق الشيخ أن يكفه عنه وأن يتقي الله تعالى في أمره كله عسى الله تعالى أن يتوب عليه وأن يهديه
سواء السبيل .
والله أعلم .
بارك الله فيك يا ابا الحسن و جعلك الله على خلق حسن .

أبو الحسن الأثري
28-06-07, 08:06 PM
بارك الله فيك اخي ابو الحسن الأثري !!!!
تقليدك للحافظ ابن حجر كان مميز و لكن لو تمعنت الحافظ ابن حجر ما قالها الا بعد سرد الاعدار لصاحب الكواكب معليش انت تمثل لاثر و هدا ظاهر من كلامك، و الحمد لله الد عرفنا دعوه الشيخ محمد بن عبد الوهاب قبل ان نعرف من انتسب اليها ، و الا فكثير من الناس يرغب عن دعوة الحق لا لعدم اعترافهم به و لكن بسبب سوء ادب اهله .............

بارك الله فيك يا ابا الحسن و جعلك الله على خلق حسن .

أخي حسن أحسن لك في الدارين فرق بين الحده وسوء الأدب فأنا اعترف أنني حاد في النقاش لكن أحمد الله إليك فلست بسيء أدب هذا من جهة


ونقولك المفيده موجوده جلها هــــــــــنا (http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=61450)

بقي أمر جزاك الله خيرا التأصيل للخروج للحاجة والكلام الذي نقلته أنت عن شيخك هو الصواب الذي تعتقده أم هذه النقول المتأخرة فإن بين النقلين فرق لا يخفاك فشيخك أصل لمسألة الخروج و هؤلاء ذكروا واقع الحال الذي لا يعلمه شيخك في هذه المسألة ولست أعلم من هو شيخك الذي تنقل عنه لكن الحق أحب إليك في ظني من الشيخ
قال شيخ الإسلام
إذا أزدوج التكلم بالباطل والسكوت عن بيان الحق نشأ ضلال الحق وإضلال الخلق

بارك الله فيك على حسن خلقك وهداني وإياك وشيخك لأقرب من هذا رشدا

حسن شريف
29-06-07, 02:18 AM
بارك الله فيك اخي الكريم و لكن هدا الامر لا نقاش فيه كل يوخد من قوله و يرد الا صاحب هدا القبر هده مقوله الامام مالك رحمه الله تعالى ، هدا الشيخ الدي سالته هو احد خرجي الجامعه الاسلاميه بالمدينه المنور ه , و هو على عقيده سليمه على وفق منهج اهل السنه و الجماعه ، و لكن الا ترى بارك الله فيك ان حمل السلاح هدا في نظر العلاماء هو خروج لا اتكلم عن الشيخ لا انما اتكلم عن مبدا سد الدريعه كما استقصاها شيخ الاسلام ابن تيميه رحمه الله تعالى و افتو بعدم جواز حمل السلاح على الحاكم لان هدا قد تتبع تاريخيا فوجد انه لا يودي الى مصلحه لا راجحه و لا خالصه في غالب الامر ، و لكن ان راى العالم الرباني ان المصلحه متحققة ، و ان العوام لا يعتريهم هدا الامر، و كان الكفر ففف البواح ققق فله دالك.
لهدا انا قلت ان المساله مع كون الشيخ في زمانه و في ارضه رأى الكفر البواح من عباده القبور و الاضرحة و غير دلك و هو مجتهد، تنحصر هل هدا يسمى خروجا ام لا فان كان الاول فمتى يجوز و متى لا يجوزو ان كان الثاني فالظاهر انك ستجيبني انه جهاد؟
احسن الله اليك اخي الكريم و عفوا لعلني اغضبتكم و افدنا و اكرر عدري و بارك الله فيك و احسن الله اليك و الى و الديك و مشايخك.

أبو الحسن الأثري
29-06-07, 02:44 PM
أخي الحبيب الشيخ لم يخرج على الدولة العثمانية .
لماذا ؟
لأن الدولة العثمانية لم تكن بسطة نفوذها على نجد بل نجد من 260 هـ كانت مستقلة بما تحمل هذه الكلمةمن معاني ولا يلزم من أمير أن يبايع لأمير ام الكفر البواح الذي تقول فقد حاربه الشيخ بعد تطهير الدرعية إرسال الدعاة إلى المناطق التي فيها الشرك فمن لم يستجب قوتل من باب إزالة المنكر ومن استجاب أقر على ولايته وحكمه وهذا الأمر معروف من خلال تاريخ الدعوة السلفية في نجد
أما قتالهم آل عثمان فهذا كان بعد أن استولى أهل السنة على مكة والمدينه ومنعوا المحمل الشامي والمحمل المصري التي تصاحبها المناكر وهذا ايضا لا يعد خروج ثم حصل ما حصل من إرسال ابراهيم باشا في القصة المعروف وهدمت الدرعية وسقطة الدولة السعودية الأولى

أبو إبراهيم الحائلي
29-06-07, 11:03 PM
أحسن الله إليك يا أبا الحسن الأثري

أبو إبراهيم الفيفاوي
29-06-07, 11:10 PM
أخي الحبيب الشيخ لم يخرج على الدولة العثمانية .
لماذا ؟
لأن الدولة العثمانية لم تكن بسطة نفوذها على نجد بل نجد من 260 هـ كانت مستقلة بما تحمل هذه الكلمةمن معاني ولا يلزم من أمير أن يبايع لأمير ام الكفر البواح الذي تقول فقد حاربه الشيخ بعد تطهير الدرعية إرسال الدعاة إلى المناطق التي فيها الشرك فمن لم يستجب قوتل من باب إزالة المنكر ومن استجاب أقر على ولايته وحكمه وهذا الأمر معروف من خلال تاريخ الدعوة السلفية في نجد
أما قتالهم آل عثمان فهذا كان بعد أن استولى أهل السنة على مكة والمدينه ومنعوا المحمل الشامي والمحمل المصري التي تصاحبها المناكر وهذا ايضا لا يعد خروج ثم حصل ما حصل من إرسال ابراهيم باشا في القصة المعروف وهدمت الدرعية وسقطة الدولة السعودية الأولى


مع احترامي لوجهة نظرك ، إلا أن النصوص تخالفك !!

الشيخ محمد بدعوته الإصلاحية خرج على الدولة العثمانية وبتغلب أمراء الدعوة انتقل الأمر اليهم ولزم الجميع الولاء لهم ..


سنة الله في الدول ..

أبو الحسن الأثري
30-06-07, 02:48 AM
مع احترامي لوجهة نظرك ، إلا أن النصوص تخالفك !!

الشيخ محمد بدعوته الإصلاحية خرج على الدولة العثمانية وبتغلب أمراء الدعوة انتقل الأمر اليهم ولزم الجميع الولاء لهم ..


سنة الله في الدول ..

المسألة ليست مسالة وجهة نظر قولي الذي ذكرته هو قول علماء اهل السنة قاطبة لم يخالف أحد أما قولك الذي تبنيته أنت هو قول أعداء الدعوة ولم يقله طالب علم فضلا عن عالم يشار إليه بالبنان
وفقنا الله وإياك

أبو إبراهيم الحائلي أحسن الله إليك يا أبا الحسن الأثري
وإليك أحسن الله يا ابا إبراهيم هنيئا لكم بعروس الشمال :)

حسن شريف
30-06-07, 09:19 PM
بارك الله فيك اخي الكريم ابا الحسن مع انك ما اجبتني عن سؤالي بحرفه ن و لكن فهمت من خلال الكلمات ان فعل الشيخ رحمه الله تعالى هو ففف جهادققق
و لو تكرمت بارك الله فيك و يشهد الله تعالى اني ما احب الجدال و لا المراء و لكن كي تفيدني اكثر ، كيف تفرق في متل حاله الشيخ بين الخروج و الجهاد و في مثل واقع بلدتي اليوم متلا من:
1ـ تحكيم غير شريعة الله تعالى .
2ـ حمايه الاضرحه و القبور و تمويل سدانها بما يحتاجون اليه، وقصد الناس لها و عبادتها و دعائها من دون الله تعالى .......
افدني بارك الله فيك لان هده الشبه هي اللتي يروجها ادعياء الخروج من القعدة و غير هم .
بار ك الله فيك و الله شهيد على اني سني اثري سلفي متلك ان شاء الله تعالى .