المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ما هو سبب وفاة الشافعى رحمه الله


عبد الله الشافعي
11-03-07, 03:28 AM
الإخوة الكرام المعروف ان الامام الشافعى رحمه الله مات من نزيف البواسير كما ذكر الامام ابن ابى حاتم والبيهقى فى ترجمته لكن المذكور فى تحفة المحتاج والبجيرمى على الخطيب ان الشافعى مات من اثر الضرب أم ان الامران إجتمعا عليه ؟ وإليكم نص التحفة :
وَسَبَبُ مَوْتِهِ أَنَّهُ أَصَابَتْهُ ضَرْبَةٌ شَدِيدَةٌ فَمَرِضَ بِهَا أَيَّامًا ، ثُمَّ مَاتَ قَالَ ابْنُ عَبْدِ الْحَكَمِ سَمِعْت أَشْهَبَ يَدْعُو عَلَى الشَّافِعِيِّ بِالْمَوْتِ فَكَانَ يَقُولُ اللَّهُمَّ أَمِتْ الشَّافِعِيَّ وَإِلَّا ذَهَبَ عِلْمُ مَالِكٍ فَذَكَرْت ذَلِكَ لِلشَّافِعِيِّ فَقَالَ تَمَنَّى أُنَاسٌ أَنْ أَمُوتَ وَإِنْ أَمُتْ فَتِلْكَ سَبِيلٌ لَسْت فِيهَا
بِأَوْحَدِ فَقُلْ لِلَّذِي يَبْغِي خِلَافَ الَّذِي مَضَى تَهَيَّأْ لِأُخْرَى مِثْلِهَا وَكَأَنْ قَدْ فَتُوُفِّيَ بَعْدَ الشَّافِعِيِّ بِثَمَانِيَةَ عَشَرَ يَوْمًا فَكَانَ ذَلِكَ كَرَامَةً لِلْإِمَامِ شَيْخِنَا ، زَادَ الْبُجَيْرِمِيُّ قِيلَ الضَّارِبُ لَهُ أَشْهَبُ حِينَ تَنَاظَرَ مَعَ الشَّافِعِيِّ فَأَفْحَمَهُ الشَّافِعِيُّ فَضَرَبَهُ قِيلَ بِكَلْيُونٍ وَقِيلَ بِمِفْتَاحٍ فِي جَبْهَتِهِ ، وَالْمَشْهُورُ أَنَّ الضَّارِبَ لَهُ فَتَيَانِ الْمَغْرِبِيُّ قَالَ بَعْضُهُمْ وَمِنْ جُمْلَةِ كَرَامَاتِ الشَّافِعِيِّ رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ أَنَّ اللَّهَ تَعَالَى أَخْفَى ذِكْرَ فَتَيَانِ وَكَلَامَهُ فِي الْعِلْمِ حَتَّى عِنْدَ أَهْلِ مَذْهَبِهِ ا هـ

حرملة بن عبد الله
23-03-07, 07:50 PM
القول الأول هو الذي نقله أئمة الحديث و المحققون من أصحابه أما القول الثاني فنقله الإخباريون والقصاصون بدون سند تارة وبأسانيد مظلمة تارة أخرى ولا يصح نسبة ذلك العمل الإجرامي إلى إمام جليل هو أشهب و لو صح ذلك لما عاد ذلك الخبر بهذا الغموض سيما و أن الإمام الشافعي في أواخر حياته كان محط الأنظار و موئل الطلاب فكيف لا يذكر ذلك أقرب أصحابه و أصحاب أصحابه حتى جاء القصاصون ليلفقوها كعادتهم في اختلاق الأساطير ليجذبوا إلى أنفسهم المزيد والمزيد من عشاق مجالس السمر والأنس .

محمد الأمين
27-03-07, 01:25 AM
وروى ابن عساكر عن محمد بن عبد الله بن عبدِ الْحَكَمِ أَنَّ أَشْهَبَ بْنَ عَبْدِ الْعَزِيزِ يَقُولُ فِي سُجُودِهِ: "اللَّهُمَّ أَمِتْ الشَّافِعِيَّ، فَإِنَّكَ إِنْ أَبْقَيْتَهُ اِنْدَرَسَ مَذْهَبُ مَالِكٍِ". وروى ذلك ابن مندة عن الربيع أنه رأى أشهب يقول ذلك في سجوده. لكن يبعد أن يكون أشهب هو من قتل الشافعي، وَالْمَشْهُورُ أَنَّ الضَّارِبَ لَهُ فَتَيَانِ الْمَغْرِبِيُّ كما ذكر البجيرمي.

الفهمَ الصحيحَ
27-03-07, 02:34 AM
هدانا الله جميعا لما فيه الخير.

http://ahlalhdeeth.com/vb/showpost.php?p=411969&postcount=16

وما أدري - والله - هل أشهب بهذه السذاجة حتى يرفع صوته يجأر بالدعاء على الإمام الشافعي ليسمعه من يليه ... ويمسك عليه هذه الزلة .. أم أن الحاكي عنه ذلك بمثل هذا الغباء ليظن أن أحدا يصدقه أنه يفعل ذلك ...؟ ثم هل دم الإمام الشافعي بهذه المهانة حيث يطل ولا مطالب بقوده وقد قتله فِتْيَان - هكذا ضبطه - المصري - وليس المغربي .. ولستُ مغربيا حتى يهنأ بال البعض - بحديدة ... ويشتهر ذلك ... ولا يشتهر في كتب التاريخ أنه اقتص منه ... فلعل الإمام الشافعي عفا عنه وسامحه ... ولله في خلقه شؤون.

قال العلامة ابن خلدون - رحمه الله - في طليعة مقدمته الشهيرة معلما ومفهما لمن أراد العلم والحق والعدل : ( ... اعلم أن فن التاريخ فن عزيز المذهب جم الفوائد شريف الغاية إذ هو يوقفنا على أحوال الماضين من الأمم في أخلاقهم. و الأنبياء في سيرهم. و الملوك في دولهم و سياستهم. حتى تتم فائدة الإقتداء في ذلك لمن يرومه في أحوال الدين و الدنيا.

فهو محتاج إلى مآخذ متعددة و معارف متنوعة و حسن نظر و تثبت يفضيان بصاحبهما إلى الحق و ينكبان به عن المزلات و المغالط، لأن الأخبار إذا اعتمد فيها على مجرد النقل و لم تحكم أصول العادة و قواعد السياسة و طبيعة العمران و الأحوال في الاجتماع الإنساني و لا قيس الغائب منها بالشاهد و الحاضر بالذاهب فربما لم يؤمن فيها من العثور و مزلة القدم و الحيد عن جادة الصدق و كثيراً ما وقع للمؤرخين و المفسرين و أئمة النقل من المغالط في الحكايات و الوقائع لاعتمادهم فيها على مجرد النقل غثاً أو سميناً و لم يعرضوها على أصولها و لا قاسوها بأشباهها و لا سبروها بمعيار الحكمة و الوقوف على طبائع الكائنات و تحكيم النظر و البصيرة في الأخبار فضلوا عن الحق و تاهوا في بيداء الوهم و الغلط و لا سيما في إحصاء الأعداد من الأموال و العساكر إذا عرضت في الحكايات إذ هي مظنة الكذب و مطية الهذر و لا بد من ردها إلى الأصول و عرضها على القواعد).

جندب المالكي
30-07-14, 02:06 PM
جزاكم الله خير الجزاء

رياض العاني
31-07-14, 04:35 AM
رحم الله الامام العلم الحجة في اللغة العربية الشافعي واسكنه الله الفردوس هو والامام مالك امام دار الهجرة رحمهم الله تعالي

إحسان القرطبي
12-08-14, 03:24 AM
بقي علم الامام مالك رضي الله عنه و راج في الدنيا من بغداد إلى الاندلس ، حتى أن علمه رضي الله عنه بث في الصحاح التي أجمعت عليها الأمة ، فأين السلطان الي حكم على المالكية بمصر لصالح الشافعية فهو الذي يخشى منه على علم إمام دار الهحرة، لكنها عادة بعض اتباع الشافعية و الناظر في طبقات السبكي يكاد يحرق الكتاب لم فيه من التعصبات الباردة ،،، والله المستعان

أبو اليقظان العربي
21-08-14, 05:45 PM
المعروف والثابت عن المحققين أنه مات من مرض البواسير
وأما حكاية الشجة فمحض اختلاق لا أساس لها من الصحة وردها الحافظ ابن حجر في " توالي التأنيس" بقوله :
( ولم أر ذلك من وجهٍ يعتمد).

عبيد عوني
22-08-14, 11:05 AM
يقال كان مداوما على شرب اللبان لأنه ينفع للذكاء وتقوية الذاكرة
فأثر ذلك على دمه
وأي ما يكون فهناك غموض

نبيل قبي
22-08-14, 12:40 PM
رحم الله الامام الشافعي وسا ئر الائمة

عبد الرحمن الخطيب
08-08-15, 12:36 PM
جزاك الله خير الجزاء أخي صاحب الموضوع.. و أخي أبا اليقظان، و إن كانت الأخت ربى كادت أن تجرنا إلى المفاضلة بين الأئمة وهذا مما لا ينبغي... بارك الله فيكم جميعا.