المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إشكال للمعرفة وتفتيق الأذهان


يحيى العدل
10-04-02, 05:30 PM
قال ابن أبي عاصم: حدثنا الشافعي، ثنا سفيان، عن الزهري، عن عروة، عن عائشة (رضي الله عنها) قالت: ثم جاءت امرأة رفاعة القرظي فاستأذنت على النبي (صلى الله عليه وسلم) وعنده أبو بكر وخالد بن سعيد بن العاص (رضي الله عنهما) بالباب ينتظر الإذن.
فقالت يا رسول الله! إن رفاعة طلقني فبت طلاقي، وإنِّي تزوجت بعده عبد الرحمن بن الزَّبير وإنَّما معه مثل هدبة الثوب!!
فقال خالد بن سعيد: يا أبا بكر! ألا تسمع هذه بما تجهر به عند رسول الله (صلى الله عليه وسلم).

والسؤال هل في الإسناد سقط ؟، لأن ابن أبي عاصم لم يدرك الشافعي جزمًا!!!.


ننتظر الجواب.. يحيى العدل (27/1/1423هـ).

علي العمران
10-04-02, 08:23 PM
الشافعي في هذا الإسناد ليس هو الإمام المشهور ، ولكنه : إبراهيم بن محمد بن العباس ، ابن عم الإمام الشافعي ، وابن أبي عاصم معروف بالرواية عنه .
وقد وقع هذا الوهم قديما وحديثا .
وانظر تنبيه الحافظ ابن حجر على ذلك في( النكت : 2/627) ، وانظر :هامش تحقيق كتاب (الجهاد :1/230) لمساعد الراشد .
وبالله التوفيق .

يحيى العدل
11-04-02, 12:59 AM
للَّه أنت أبا عبدالرحمن .. وإنك على مثلها لجريء .. نعم الجواب صحيح.

فقد يتبادر إلى الذهن أنه الشافعي الإمام !! لكن إذا علمنا أن وفاة الشافعي سنة (204هـ)، وأن ميلاد ابن أبي عاصم كان سنة (206هـ) ظهر لنا أن المقصود غيره.
وهو هنا ابن عم الإمام كما ذكرتم.

وفق الله الجميع لكل خير .. وإلى لقاء قريب.

كتبه / محبك يحيى العدل (27/1/1423هـ)

يحيى العدل
11-06-02, 11:00 PM
رفعًا للفائدة ..

أبو صاعد المصري
04-01-11, 01:25 PM
و قد وقع في هذا الخطأ الشيخ ناصر في تحقيقه على كتاب السنة لابن أبي عاصم و نبهت عليه في حاشية نسختي .

أبو صاعد المصري
04-01-11, 05:36 PM
قال ابن أبي عاصم ( 234 ) : ثنا الشافعي إبراهيم بن محمد ثنا عبد الله بن رجاء ..............
قال الشيخ ناصر : إسناده حسن رجاله كلهم ثقات رجال الصحيح غير إبراهيم بن محمد بن العباس ابن عم الإمام الشافعي و هو ثقة مات سنة 237 أو 238 هـ . اهـ

و قال ابن أبي عاصم ( 839 ) : ثنا الشافعي ثنا سفيان عن عمرو سمعت جابراً ............
قال الشيخ ناصر : إسناده صحيح رجاله ثقات رجال الشيخين غير الشافعي و هو محمد بن إدريس المطلبي الإمام الثقة و قد توبع عليه كما في الذي بعده . اهـ
قلت : اغتر الشيخ بكثرة رواية الشافعي الإمام عن ابن عيينة و أغفل الانقطاع بين القاضي و بينه .

و قال ابن أبي عاصم ( 972 ) : ثنا الشافعي ثنا عبد الله بن رجاء ........................
قال الشيخ ناصر : أخرجه البغوي من طريق أخرى عن إبراهيم بن محمد الشافعي به . اهـ