ملتقى أهل الحديث

ملتقى أهل الحديث (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/index.php)
-   استراحة الملتقى (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/forumdisplay.php?f=13)
-   -   حدثتني جدتي - رحمها الله - (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=214793)

أحمد بن سالم المصري 21-06-10 08:10 AM

حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
الحمدُ لله والصلاة والسلام على رسول الله.
أما بعد:

[CENTER][COLOR=red][قصة عَن: بِرِّ الأم، والتراحم بين المسلمين][/COLOR][/CENTER]

حَدَّثَتْنِي جَدَّتِي فَاطِمةُ - رحمها الله -، في الثامن والعشرين مِن شهر الله المحرم، في سنة 1430هـ، فقالت:
[رأيتُ أثناء حَجِّي لبيت الله رَجُلاً يحملُ أُمَّهُ العجوز على ظهره، ولكن هذه العجوز قضت حاجتها وهي على ظهر ولدها، فاتسخت ملا بسها، فأسرع بِها إلى دورات المياه الخاصة بالنساء، ولكن العُمَّال زجروه ومنعوه، لأنَّ الدروات خاصة بالنساء، ولكن أمه لا تستطيع خدمة نفسها، فظلَّ يبكي، ولكن رأته إحدى النساء، فأخذتها منه، وأدخلتها دورة المياه، وقامت بتنظيفها، وألبستها ملابس أخرى نظيفة، وقامت أيضًا بغسل ملابس هذه العجوز، ثم أعطتها لولدها، فظلَّ يدعو لِهذه المرأة]. انتهى.

عبدالملك السبيعي 21-06-10 01:13 PM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
[RIGHT][INDENT]رحمنا الله ورحمك ، ورحم جدتك ![/INDENT][/RIGHT]

محمد بن عبد الجليل الإدريسي 21-06-10 01:37 PM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
سبحان الله، جزاك الله خيرا أخي الكريم.

أبو جمانة عبد الله بن عمار 21-06-10 02:47 PM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
قصة معبرة

أبوالفداء المصري 21-06-10 04:26 PM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
من كان في عون أخيه كان الله في عونه . رحمك الله أنت وجدتك وكل من يقرأ هذه الكلمات ورحم الله حالنا ! وتقصيرنا في جانب امهاتنا وآبائنا ! الله المستعان

أبو سليمان الجسمي 21-06-10 10:17 PM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
رحم الله جدتك و كل المسلمين و المسلمات
و جزاك الله خيرا .

أبو معاوية البيروتي 09-03-17 09:00 AM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
[COLOR=Blue][B]
رحم الله جدتك أخي أحمد،
أليس عندك روايات أخرى عنها ؟

[/B][/COLOR]

أحمد بن سالم المصري 09-03-17 09:04 AM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
أخوك ضعيف الحفظ.

لكن هذه القصة كنت كتبتها بعدما سمعتها منها - رحمها الله، وجمعني بها في جنات النعيم -.

مصطفى جعفر 09-03-17 10:48 AM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
عندي واحدة أبا معاوية ـ أضحكتني وأبكتني
في سنة 1981 تقريبًا هاجت عاصف قوية ، وانقطعت الكهرباء ، ونزل المطر ، كل ذلك بقدر الله المتعال ، فتبدل الحال ، وأصبح ليس باستطاعت أحد أن يسير في الشوارع أو يمكث فيها .
فنزلت من بيتي لأساعد أخًا يفرش أمام المسجد بمصاحف وكتب وعطور .. ، لكنه أقسم عليّ أن أرجع في التو واللحظة . ولم أستطع أما حلفه إلا المغادرة .
رجعت فإذا بأحد الدكاكين التي أسفل عمارتنا أمامها أخت منتقبة وأخرى غير منتقبة ومعهما طفل ، ويكلمان امرأة الفكهاني ، ويعرفانها بأنفسهما ليجلسا داخل الدكان حتى يكشف الله هذا البلاء .
فقلت لامرأة الفكهاني : أصعدي بهما عند والدتي - وكانت كريمة - . وصعدت سريعًا لأفهم والدتي بالأمر ، ورحبت بهما وأحسنت ضيافتهما . ودخلت نا أحد الغرف البعيدة وتركت الجميع .
وتكلم معهما والدي - وكان ناظرًا لمدرسة ابتدائية على المعاش ، والبلد كلها تعرفه ، وسألهما ليعرف كيف يخبر أهلها . فعرفهما ، وقال لهما أنا علمت أمك وهي صغيرة ، ووالدك فلان ...
وبعد أن هدأت العصفة أرسل أخ أكبر مني لأبيها ليعرفه أنا في بيتنا كي لا يقلق ، وليأتي لأخذها ، وكانت المسافة بعيدة .
فجاء أبوها ونفر من أقاربها ، وأخذوا المنتقبة والأخرى والطفل ، وأعطتهم أمي غطاء للطفل كي لا يبرد .

بعد أكثر من 33 سنة تتوفى والدتي رحمها الله .
وأنا على بعد أكثر من 220 كيلو عنها ، ومفروض أحد إخوتي يجهز موضوع الغسل ...
المهم لم يعثر ، وحاول ...
ابنتي الشيخة مريم تتصل بالأخوات ، ويتصلن بالحاجة أم خالد لتحضر للتغسيل .
وسبحان الله
هي المنتقبة التي أكرمتها والدتي من 33 سنة
لما دخلت الحاجة أم خالد كما يخبرونني : قالت هذا البيت دخلته من أكثر من ثلاثين سنة ، وحدثتهن عن إكرام والدتي لها .

أبو معاوية البيروتي 09-03-17 07:51 PM

رد: حدثتني جدتي - رحمها الله -
 
[SIZE=5][COLOR=blue]
بارك الله فيك أخي مصطفى،
ولتحفيز همة الأعضاء على التفاعل مع الموضوع - في فترة زهد فيها الكثيرون عن المشاركة - أكتب لكم التالي:

حدثتني [COLOR=red]والدتي [/COLOR]حفظها الله:

أن [COLOR=red]والدة جدها[/COLOR] مليح الحوت - وكانت رحمها الله من آل جوجو - حجَّت من بيروت على الجمال،
وفي الطريق هاجم القافلة قطاع طرق، وجاء سارق فأمسك بها وهي راكبة يريد إيقاعها على الأرض، فركلته - وكانت قوية - فأوقعته أرضاً ونجت!

[/COLOR][/SIZE]


الساعة الآن 11:17 AM.

vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.