(https://www.ahlalhdeeth.com/vb/index.php)
-   (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/forumdisplay.php?f=33)
-   -   (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=80708)

30-08-06 04:23 AM


 
[COLOR="Blue"][SIZE="4"]




**

**

**

**

**

**

**

**

**

** [/SIZE][/COLOR]

30-08-06 04:26 AM

يا رباه عفوا

رَبَّـاهُ عَبْـدُكَ مَغْمُـوْسٌ بِـأَوْزَارِ ** مُكَبَّلُ الْفِكْرِ مَغْلُـوْلٌ بِـأَكْـدَارِ

وَالْمَوْجُ يَقْذِفُـهُ مِـنْ كُـلِّ نَاحِيَةٍ ** وَسَاحِلُ الْبَحْرِ مَحْفُوْفٌ بِـأَخْطَارِ

كَمْ تَاهَ فِي دُنْيَةٍ شُؤْمٌ عَـوَاقِـبُهَا ** وَغَاصَ فِيِ زِيْنَـةِ الدُّنْيَـا كَمُحْتَارِ

كَأَنَّهُ قِشَّةٌ فِي الأرْضِ قَـدْ تُرِكَتْ ** تَدُوْرُ بَيْنَ رَحَـى رِيْـحٍ وَإِعْصَارِ

رَبَّـاهُ كَمْ نِعْمَةٍ عَنِّيْ قَـدْ ارْتَفَعَتْ ** بِشُؤْمِ ذَنْبِيْ وَمَا قَـدَّمْتُ أَعْذَارِيْ

تِلْكَ السَّحَابُ الَّتِيْ عَاشَتْ تُدَاعِبُنَا ** دَهْرًا طَوِيْـلا وَ لَمْ تَبْخَـلْ بِإِدْرَارِ

قَدِ اخْتَفَتْ عَنْ سَمَائِيْ لَمْ أَجِدْ أَثَرًا ** إلا النَّـذِيْـرَ بِـإِفْـلاسٍ وَإِقْتَارِ

رَبَّـاهُ عَفْـوًا وإِحْسَانًـا وَمَغْفِرَةً ** فَلَسْتُ أَقْوَى عَلَى التَّأْدِيْـبِ بِالنَّارِ

يَا أُمَّةَ الدِّيْنِ تُوْبُـوْاوَاخْلِصُوْا عَمَلا ** وَادْعُوْاالرَّؤُوْفَ بِإِصْبَـاحٍ وَأَسْحَارِ

صَلُّوْا الصَّلاةَ بِقَلْبٍ ذَابَ مِنْ خَجَلٍ ** فَـالذَّنْـبُ يُؤْذِنُ فِي الدُّنْيَا بِأَغْيَارِ

وَالْجَـدْبُ عَـمَّ بِلادًا كَانَ يقْطُنُهَا ** مُزْنُ السَّحَابِ كَمِثْلِ الظِّل فِي الدَّارِ

لَوْلا الذُّنُـوْبُ لَمَا فَـرَّتْ سَحَابَتُنَا ** وَلا ابْتُلِيْنَـابِـإِعْصَـارٍ وَإِعْـسَارِ

أُمُّوا الْمَسَاجِدَ وَاسْتَسْقُـوا فَبَارِئِكُمْ ** رَبٌّ رَحِيْـمٌ بِنَـاسُبْحَانَـهُ الْبَارِيْ

لَوْلاَ الْبَهَائِمُ وَالأَطْفَـالُ قَدْ رَضَعُوْا ** كَذَا الشُّيُوْخُ وَضَعْفٌ فِيْهِمُو سَارِي

لَذَاقَ كُلٌّ عَذَابَ الْخِزْيِ فَـارْتَدِعُوا ** أَمِ الْقُلُوْبُ قَسَتْ أَضْحَتْ كَأَحْجَارِ

فَسَارِعُوا يَـا بَنِي الإِسْلاَمِ وَامْتَثِلُوا ** أَوَامِرَالشَّرْعِ وَاسْتَسْقُـوا بِـإِصْرَارِ

دَعُوا الدُّمُوْعَ عَلَى الْخَدَّيْنِ سَائِحَـةً ** سَلُوا الإِلـهَ سَلُـوْهُ مَحْـوَ أَوْزَارِ

ثُمَّ انْظُرُوْا نَظْـرَةً فِيْ غَيْرِ سَـاحَتِنَا ** تَـرَوْنَ كُـلَّ بَـلاءٍ هَـائِجٍ ضَارِ

مَـوْتٌ وَفَـقْـرٌ وَزِلْزَالٌ يُزَلْزِلُهَـا ** سُبْحَانهُ خَفَّفَ الأَضْرَارَعَـنْ دَارِيْ

صَلَّـى الإِلهُ عَلَـى طـهَ وَعِـتْرَتِهِ ** وَالصّحْبِ طُرًّا وَمَنْ يَـقْفُـوْا لآثَارِ

15-09-06 04:53 PM

هل هذا شعرك يا بنت أبي إسحاق؟

18-09-06 11:24 PM

يا أبا إسحاق. بالله عليك هل ما سمعناه من جعبة بنت الفلذات؟
أم هو مما هو آت؟
يا أبا إسحاق . إن كانت بِكْرُك من بقَرت "الإلهية" فلله ذرها ... ولنا في ماضيها استفسار

19-09-06 02:40 PM

جزاكِ الله خيرا أختي الكريمة
وددت لو نقلتِ لنا مصدر ذلك النقل الطيب

والشعر للدكتور عبد الرحمن بن عبد الرحمن شميلة الأهدل
موقع روضة الشعر الهادف

[url]http://www.ahdal.com/21[/url]

[url]http://www.ahdal.com/22[/url]

19-09-06 03:30 PM




19-09-06 08:04 PM

[url]http://www.ahdal.com/s[/url]


04:12 AM.

vBulletin 3.8.11

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.