ملتقى أهل الحديث

ملتقى أهل الحديث (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/index.php)
-   منتدى الدراسات الحديثية (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/forumdisplay.php?f=41)
-   -   معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=243750)

أم كريم الباز 05-04-11 11:03 PM

معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
بسم الله الرحمن الرحيم
كثيرا ما نرى أو نسمع مصطلحات لا نعرفها عند قراءة كتب الحدبث

ولذلك سأحاول طرح بعض هذه المصطلحات للتعرف عليها

مثل ( الحديث - السنة - الخبر - الأثر - الإسناد - المتن - السند - الراوي - المسند (بفتح النون)- المسند ( بكسر النون ) - المحدث - الحافظ - الحجة - الحاكم - أمير المؤمنين في الحديث)


ونتعرف بإذن الله تعالى عن معنى علم الحديث دراية ورواية


وتقسيم الحديث من حيث القبول والرد
ونعرف شروط الحديث المقبول وأقسامه
والحديث الضعيف وأقسامه وهل نستدل به أم لا

وغيرها بإذن الله

أم كريم الباز 05-04-11 11:22 PM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
الحديث

لغة:

ضد القديم
اصطلاحا :
ما أضيف إلى النبي من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خَلقية أو خُلقية حقيقة أو حكما ، حتى الحركات والسكنات في اليقظة والمنام ، وكذا ما أضيف إلى الصحابة والتابعين من قول أو فعل.
فيشمل هذا التعريف الحديث المرفوع والموقوف والمقطوع
ما معنى هذا الكلام ؟
ما أضيف للنبي من قول أو فعل :
ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم أو فعله
مثل:
الحديث الذي في الصحيحين عن عمر بن الخطاب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى)
هذا قول
أما الفعل :
كحديث المغيرة بن شعبة في الصحيحين قال: (قضى النبي صلى الله عليه وسلم حاجته ثم توضأ فمسح على الخفين)
والـمُرادُ بالتَّقْرِيرِ :
ما فعل بفعل أو قيل بقول بحضرته أو أُخبر عن ذلك ولم ينكر عليه .
مثل إقرار النبي -صلى الله عليه وسلم- أكل الضب على مائدته، هذا لو كان حرامًا لنهى عنه -صلى الله عليه وسلم.
والـمراد بالصفة :
ما كان صفة من صفات النبيِّ
الخَلْقِيَّةِ
كما في حَدِيثِ البراء « كَانَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم أحْسَنَ النَّاسِ وَجْهاً ، وأحْسَنَهُ خَلْقاً ، لَيْسَ بالطَّوِيلِ الذَّاهِبِ ولاَ بالقَصِيْرِ »أخرجه مسلم.
والخُلُقِيَّةِ
لما سئلت عائشة عن خلق النبي صلى الله عليه وسلم، قالت: (كان خلقه القرآن)
ولكن ما معنى حديث مرفوع أو موقوف أو مقطوع؟
إن شاء الله نتكلم عنهم بالتفصيل لاحقا لكن سريعا نقول
المرفوع:
المرفوع اشترطوا فيه أن يكون مضافا إلى النبي -عليه الصلاة والسلام-، فكل ما أضفناه إلى النبي -عليه الصلاة والسلام- من قوله أو فعله أو تقريره فإننا نسميه مرفوعا إلى النبي عليه الصلاة والسلام.
والموقوف
وهو المروي عن الصحابة قولا أو فعلا أو نحوه،
مثال :
قول عبد الرحمن بن عوف: ما سبق أبو بكر القوم بكثير صلاة ولا صيام، ولكن سبقهم بشيء وقر في قلبه.
فهذا حديث موقوف على صحابي.




والمقطوع :

المقصود بحديث مقطوع هو ما أضيف للتابعي قولا كان أو فعلا
مثال:
بلغني أن سالم بن عبد الله، وسليمان بن يسار، وابن المسيب سئلوا عن نكاح المحرم، فقالوا: لا ينكح
هنا مضاف إلى التابعين من قولهم، فنسميه مقطوعا.
وقد سمى النبي ما يصدر عنه حديثا
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ: قُلْتُ: يَا رَسُوْلَ اللهِ، مَنْ أَسْعَدُ النَّاسِبِشَفَاعَتِكَ؟ قَالَ: )لَقَدْ ظَنَنْتُ يَا أَبَا هُرَيْرَةَلاَ يَسْأَلُنِي عَنْ هَذَا الحَدِيْثِ أَحَدٌ أَوَّلَ مِنْكَ، لِمَا رَأَيْتُ مِنْحِرْصِكَ عَلَى الحَدِيْثِ، إِنَّ أَسْعَدَ النَّاسِ بِشَفَاعَتِي يَوْمَالقِيَامَةِ مَنْ قَالَ: لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ، خَالِصًا مِنْنَفْسِهِ (رواه البخاري

أم كريم الباز 05-04-11 11:35 PM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
السنة
لغة :
تطلق في اللغة على عدة معاني منها:

-السيرة والطريقة

سواء أكانت حسنة أم سيئة ، محمودة أم مذمومة

ومنه قوله تعالى : (سُنَّةَ مَن قَدْ أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ مِن رُّسُلِنَا وَلاَ تَجِدُ لِسُنَّتِنَا تَحْوِيلاً) (الإسراء : 77)
وقوله صلى الله عليه وسلم: (من سن في الإسلام سنة حسنة فعمل بها بعده كتب له مثل أجر من عمل بها ولا ينقص من أجورهم شيء ، ومن سن في الإسلام سنة سيئة فعمل بها بعده كتب عليه مثل وزر من عمل بها ولا ينقص من أوزارهم شيء) رواه مسلم .

حيث أطلق الرسول صلى الله عليه وسلم كلمة سنة على الطريقة الحسنة ، كما أطلقها على الطريقة المذمومة .

والمراد بقوله " من سن سنة" من عملها ليقتدي به فيها ، وكل من ابتدأ أمرا عمل به قوم بعده قيل هو الذي سنه.



-العادة المستمرة والطريقة المتبعة،

ومنه قوله تعالى " سنة الله في الذين خلوا من قبل ولن تجد لسنة الله تبديلا "

أي سن الله ذلك في الذين نافقوا الأنبياء وأرجفوا بهم أن يقتلوا أين وجدوا .

غير أن أهل اللغة اتفقوا على أن كلمة سنة إذا أطلقت انصرفت إلى الطريقة أو السيرة الحميدة فقط ، ولا تستعمل في غيرها إلا مقيدة.



اصطلاحا:
لها معاني مختلفة أيضا

- فتطلق على ما أمر به النبي صلى الله عليه وسلم ونهى عنه وندب إليه قولاً وفعلاً .
- وقد تطلق السنة على ما كان عليه عمل الصحابة رضي الله عنهم ، واجتهدوا فيه ،وأجمعوا عليه ، وذلك كجمع المصحف ، وتدوين الدواوين ،
قال صلى الله عليه وسلم : ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين ) رواه الترمذي وغيره .
-كماتطلق السنة على ما يقابل البدعة ، وذلك فيما يحدثه الناس في الدين من قول أو عمل مما لم يؤثر عنه صلى الله عليه وسلم أو عن أصحابه ،

فيقال فلان على سنة إذا عمل على وفق ما عمل عليه النبي صلى الله عليه وسلم ،

ويقال فلان على بدعة إذا عمل على خلاف ذلك . فيقال طلاق السنة كذا وطلاق البدعة كذا

عَنْ أبي نجيح العِرْبَاضِ بْنِ سَارِيَةَ - رضي الله عنه - قَالَ وَعَظَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَوْعِظَةً وَجِلَتْ مِنْهَا الْقُلُوبُ وذَرَفَتْ منهَا الْعْيُونُ فقُلْنَا: يَا رَسُولَ اللَّهِ كَأنَّها مَوْعِظَةُ مُوَدِّعٍ فَأَوْصِنَا قَالَ (أُوصِيكُمْ بِتَقْوَى اللَّهِ وَالسَّمْعِ وَالطَّاعَةِ وَإِنْ تأمرعليكم عَبْدً وإِنَّهُ مَنْ يَعِشْ مِنْكُمْ فسيَرَى اخْتِلَافًا كَثِيرًا فَعَلَيْكُمْ بِسُنَّتِي وَسُنَّةِ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ الْمَهْدِيِّينَ عَضُّوا عَلَيْهَا بِالنَّوَاجِذِ وَإِيَّاكُمْ وَمُحْدَثَاتِ الْأُمُورِ فَإِنَّ كل بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ )
رواه أبو داود والترمذي وقال حديث حسن صحيح .

- وقد تطلق السنة على غيرالفرائض من نوافل العبادات التي جاءت عن النبي صلى الله عليه وسلم وندب إليها .

وللعلماء رحمهم الله اصطلاحاتهم الخاصة في تعريف السنة بحسب الأغراض التي عُنِيَتْ بها كل طائفة منهم :

فعلماء الحديث مثلاً بحثوا في أحوال الرسول صلى الله عليه وسلم باعتباره محل القدوة والأسوة في كل شيء ، فنقلوا كل ما يتصل به من سيرة وخلق وشمائل وأخبار وأقوال وأفعال
.
ولذا فالسنة عند علماء الحديث :

هي ما أثر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خَلْقية أو خُلُقية ، أوسيرة ، سواء كان قبل البعثة أو بعدها .


وأما علماء الأصول فقد بحثوا في أحوال الرسول صلى الله عليه وسلم باعتباره المشرِّع الذي يضع القواعد للمجتهدين من بعده ، ويؤصل الأصول التي يستدل بها على الأحكام ، فعنوا بما يتعلق بذلك وهي أقواله وأفعاله وتقريراته .

فالسنة عند علماء الأصول :

هي ما صدر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير مما يصلح أن يكون دليلاً لحكم شرعي .

وأما الفقهاء فإنهم يبحثون عن حكم الشرع على أفعال العباد وجوباً أوحرمة أو استحباباً أو كراهة أو إباحة ،

ولذلك فإن السنة عند الفقهاء:
هي ما يقابل الفرض والواجب . فهي أحد الأحكام التكليفية الخمسة : الواجب والحرام ، والسنة ، والمكروه والمباح .ومما سبق من تعريفات يتبين أن اصطلاح المحدثين هو أوسع الاصطلاحات لتعريف السنّة ، فهو يشمل أقواله صلى الله عليه وسلم وهي كل ما صدر عنه من لفظه ، كحديث : ( إنما الأعمال بالنيات) ، وحديث ( الدين النصيحة ) ، وحديث (بني الإسلام على خمس ) .

ويشمل أفعاله التي نقلها إلينا الصحابة في جميع أحواله كأداء الصلوات ، ومناسك الحج ،وغير ذلك ، ويشمل كذلك تقريراته وهي ما أقره عليه الصلاة والسلام من أفعال صدرت من بعض أصحابه إما بسكوته مع دلالة الرضى ، أو بإظهار الاستحسان وتأييد الفعل .

وتشمل السنة في اصطلاح المحدثين صفاته الخَلْقية وهي هيأته التي خلقه الله عليها وأوصافه الجسمية والبدنية ، وصفاته الخُلُقية وهي ما جبله الله عليه من الأخلاق والشمائل ، وتشمل كذلك سيرته صلى الله عليه وسلم وغزواته وأخباره قبل البعثة وبعدها .
وقد دوّن المحدثون هذه السّنّة جميعها وتلك الأقسام وحفظوها في أمهات كتب السّنّة ومصادر السيرة النبوية الشريفة التي تشهد جهدهم وجهادهم في حفظ هذا الدين

أم كريم الباز 05-04-11 11:37 PM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
[CENTER][SIZE=5][COLOR=red]الخبر:[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=purple]لغة:[/COLOR][COLOR=blue]النبأ[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=blue][COLOR=purple]و اصطلاحا:[/COLOR][/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5][COLOR=blue]قيل مرادف للحديث [/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5][COLOR=blue]و قيل هما متباينان[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=darkred]فالحديث ما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم ،والخبر ما جاء عن غيره[/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5][COLOR=darkred]و قيل بينهما عموم وخصوص مطلق ،فالحديث ماجاء عن النبي صلى الله عليه وسلم و الخبر ما جاء عنه أو عن غيره.[/COLOR][/SIZE]

***************************

[SIZE=5][COLOR=red]الأثر:[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=blue][COLOR=purple]لغة:[/COLOR]بقية الشيئ[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=purple]و اصطلاحا:[/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5][COLOR=blue]ماروي عن الصحابة و التابعين من أقوال أو أفعال,[/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5][COLOR=blue]وقيل الأثر مرادف للحديث.[/COLOR]
[COLOR=blue]وقيل الأثر مرادف للخبر.[/COLOR][/SIZE][/CENTER]

أم كريم الباز 05-04-11 11:42 PM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
الاسناد:

تعريف الاسناد اصطلاحا:
هو الطريق الموصل إلى متن الحديث .

أو هو عبارة عن سلسلة الرواة الذين تحملوا الحديث واحد عن الآخر حتى وصلوا به إلى الرسول في الحديث المرفوع ، أو إلى الصحابي في الحديث الموقوف ، أو التابعي في الحديث المقطوع .

مثال :
قال الإمام مالك بن أنس في الموطأ رواية يحيى بن يحي الليثي:

عن سميّ مولى أبي بكر بن عبد الرحمن عن أبي صالح السمّان عن أبي هريرة (هذا هو اسناد الحديث المكتوب بالأحمر) أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة".

أم كريم الباز 05-04-11 11:43 PM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
[CENTER][SIZE=5][COLOR=red]السند [/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5][COLOR=purple]تعريفه:[/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5]هو سلسلة الرجال الموصلة للمتن،[/SIZE]
[SIZE=5]أو حكاية طريق المتن.[/SIZE]
[SIZE=5]أو هو الاسناد .[/SIZE]


[SIZE=5][COLOR=darkred]ما معنى هذا الكلام؟[/COLOR] [/SIZE]
[SIZE=5][COLOR=blue]الحديث عندي مكون من جزأين: إسناد فيه رجال،[/COLOR][COLOR=blue] وكلام النبي صلى الله عليه وسلم،[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=magenta]الإسناد الذي فيه رجال: حدثنا فلان، أخبرنا فلان، إلى أن نصل للصحابي بما فيهم الصحابي، هذا نسميه السند،[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=sienna]والكلام الذي بعد كلام النبي صلى الله عليه وسلم نسميه المتن،[/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5]فتعريف السند: سلسلة رجال السند الموصلة للمتن، التي توصلنا للمتن، أو نقول: هو حكاية طريق المتن، يعني ما هي الطريقة التي توصلنا بها لهذا المتن؟ هي عن طريق فلان عن فلان عن فلان إلى أن وصلنا به إلى النبي صلى الله عليه وسلم. [/SIZE]


[SIZE=5][COLOR=red]أما المتن فتعريفه سهل وهو:[/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5]ما انتهى إليه السند من الكلام، بغض النظر هل المتكلم به النبي صلى الله عليه وسلم، أو المتكلم به الصحابي، أو المتكلم به التابعي؛ [/SIZE]

[SIZE=5]إذ كلها تسمى أسانيد ومتون،[/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=purple]وإليكم المثال، [/COLOR][/SIZE]

[SIZE=5]حدثني يحيى، عن مالك، عن يحيى بن سعيد، عن عمرة بنت عبد الرحمن، عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم أنها قالت. هذا نسميه إسنادا، هذا يسمى الإسناد طيب ليه؟ لأنه سلسلة الرجال الموصلة للمتن، كل هذا يسمى سندا. [/SIZE]
[SIZE=5]والحديث نفسه هو المتن[/SIZE][/CENTER]

أم كريم الباز 05-04-11 11:44 PM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
يتبع بإذن الله

أم كريم الباز 07-04-11 09:05 AM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
[CENTER][COLOR=red][SIZE=5]المسند ( بكسر النون)[/SIZE]
[/COLOR][SIZE=5]هو من يروي الحديث بإسناده ، سواء كان عنده علم به أو ليس له إلا مجرد الرواية.[/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=red]المسند( بفتح النون)[/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5]يطلق ويراد به ثلاث معان :[/SIZE]
[SIZE=5]1- الحديث الذي اتصل سنده ظاهرا من راويه إلى منتهاه .[/SIZE]
[SIZE=5]2- الكتاب الذي جمع فيه مرويات كل صحابي على حده كمسند الإمام أحمد بن حنبل[/SIZE]
[SIZE=5]3- يطلق ويراد به الاسناد ، فيكون مصدرا كمسند الشهاب ، ومسند الفردوس ، أي أسانيد أحاديثهما[/SIZE][/CENTER]

أم كريم الباز 07-04-11 09:06 AM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
[CENTER][COLOR=red][SIZE=5]تعريف المُحَدِّث [/SIZE]
[/COLOR][SIZE=5]هو من حصَّل جملة من متون الأحاديث وسمع كتبا متعددة من كتب الحديث وعرف الأسانيد والعلل وأسماء الرجال واشتغل بذلك . [/SIZE]



[COLOR=red][SIZE=5]تعريف الحافظ [/SIZE]
[/COLOR][SIZE=5]هو من توسَّع حتى حفظ جملة مستكثرة من الحديث (حفظ مائة ألف حديث متنا وإسنادا)وحفظ الرجال طبقة طبقة بحيث يَعْرف من أحوالهم وتراجمهم وبلدانهم أكثر مما لا يَعْرف . [/SIZE]


[SIZE=5][COLOR=red]تعريف الحجة[/COLOR] [/SIZE]
[SIZE=5]هو من حفظ ثلاثمائة ألف حديث متنا وإسنادا ولو بطرق متعددة ووعى ما يحتاج إليه من علوم الحديث[/SIZE]


[SIZE=5]أو هى لفظة تطلق على الحافظ من حيث الإتقان فإذا كان الحافظ عظيم الإتقان والتدقيق فيما يحفظ من الأسانيد والمتون لُقِّب بالحجة . [/SIZE]


[SIZE=5][COLOR=red]تعريف الحاكم[/COLOR] [/SIZE]
[SIZE=5]هو من أحاط بأكثر الأحاديث المروية متنا وإسنادا جرحا وتعديلا . ( على الأقل ثمانمائة ألف حديث)[/SIZE]



[SIZE=5][COLOR=red]تعريف أمير المؤمنين[/COLOR] [/SIZE]

[SIZE=5]هو أرفع المراتب وأعلاها وهو من فاق حفظًا وإتقانًا وتعمقًا فى علم الأحاديث وعللها كل من سبقه من المراتب بحيث يكون لإتقانه مرجعًا للحكام والحفاظ وغيرهم . [/SIZE]

[SIZE=5][COLOR=purple]ولم يظفر بهذا اللقب إلا :[/COLOR][/SIZE]
[SIZE=5]- الإمام مالك بن أنس إمام دار الهجرة، صاحب الموطأ[/SIZE]
[SIZE=5]- الإمام محمد بن اسماعيل البخاري ، صاحب الصحيح[/SIZE]
[SIZE=5]- الإمام الحافظ أحمد بن علي بن حجر العسقلاني صاحب فتح الباري[/SIZE][/CENTER]

أم كريم الباز 07-04-11 09:09 AM

رد: معا نتعرف على علوم الحديث بإذن الله
 
الاسناد:

تعريف الاسناد اصطلاحا:
هو الطريق الموصل إلى متن الحديث .

أو هو عبارة عن سلسلة الرواة الذين تحملوا الحديث واحد عن الآخر حتى وصلوا به إلى الرسول في الحديث المرفوع ، أو إلى الصحابي في الحديث الموقوف ، أو التابعي في الحديث المقطوع .

مثال :
قال الإمام مالك بن أنس في الموطأ رواية يحيى بن يحي الليثي:

عن سميّ مولى أبي بكر بن عبد الرحمن عن أبي صالح السمّان عن أبي هريرة (هذا هو اسناد الحديث المكتوب بالأحمر) أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة".


الساعة الآن 06:15 AM.

vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.