عرض مشاركة واحدة
  #90  
قديم 30-12-10, 03:35 PM
محمود محمود محمود محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-05-05
المشاركات: 97
افتراضي رد: وضع اليد في الصلاة عند المالكية

أخي الفهم الصحيح
إخوتي الأفاضل
أعتذر عن التأخر في المحاورة بسبب توقف الاشتراك في الشبكة .

لقد سبق لي القول بأننا إذ نتناول مسألة وضع اليمنى على اليسرى في رواية المدونة فإنما نأخذها نموذجا لتتبع المراحل التي مر بها القول الفقهي المالكي حتى استقر على كيفية معينة .
وإذ تناولنا معا في السابق الرواية في طورين هما :
طور الاختصار الأول ( اختصار المدونة) ومثّله البرادعي رحمه الله .
وطور التفسير والتأويل والترجيح والحمل ومثّله ابن رشد وعبد الوهاب والباجي وابن يونس رحمهم الله ،
وإذا كان مستقرا أن مدرسة الفقه المالكي احتواها خليل في مختصره وأصبح ممثلها الوحيد تقريبا ، فإننا لا بد أن ندرس المنهجية الخليلية في الاختيار والتصنيف .
ولكون خليل في اختصاره مقتفيا أثر من سبقه من المختصرين ، ومتأثرا - ولا شك - بهم ، فلندرس كيف بدأت المختصرات في وصف المسألة .

ولا بد أن أشير هنا إلى أن مرحلة المختصرات لا تشمل – في نظري - كتبا مثل التلقين والتفريع والمقدمات والكافي ، وإن كانت مؤلفات مختصرة ، لأنها مختصرات كتبت وفق مناهج مؤلفيها في النظر والترجيح ، أما المختصرات المقصودة فهي مختصرات العلماء الذين لم يفسروا ولم يؤولوا ، ولكن جمعوا ونسقوا ما قيل ، وبذلك يكون مختصر ابن شاس هو أول المختصرات المهمة في الفقه المالكي .
وسأحالول وضع رؤيتي لمنهج الاختصار في هذه المسألة بناء على ما سبق تحديده من منهجيات للفقهاء في فهم الروايات عن مالك عموما ، وروايات المدونة عنه على وجه الخصوص . ولا شك أن إعادة القراءة للمشاركات السابقة أمر ضروري لربط المشاركات الجديدة بالخطوات السابقة .
رد مع اقتباس