عرض مشاركة واحدة
  #8  
قديم 15-05-14, 10:26 PM
أحمد الأقطش أحمد الأقطش غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-03-09
المشاركات: 2,705
افتراضي رد: نفيسة : نصُّ البخاريِّ في حالِ من سكت عنهم في تاريخه الكبير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد بن عبدالله مشاهدة المشاركة
من الاحتمالات القوية جدًّا أن يكون ابن يربوع الإشبيلي نقل ذلك النص عن البخاري عن إحدى روايات التاريخ الكبير التي لم تعتمد في النسخة المطبوعة ، والأندلسيون يروون كتاب التاريخ الكبير من ثلاثة طرق عن البخاري [فهرسة ابن خير الإشبيلي ، ص204 ، 205] ، هي : رواية محمد بن عبد الرحمن بن الفضل الفسوي ، ورواية محمد بن سليمان بن فارس الدلال ، ورواية محمد بن سهل بن عبد الله المقرئ ، والمطبوع اعتمد في طبعه على عدة نسخ [انظر: التاريخ الكبير : 2/398-400 و 8/456 خاتمة الطبع] ، ولم يذكر المحققون له إلا رواية محمد بن سهل [انظر : التاريخ الكبير : 1/2 ، 3] .
ومما يؤكد اختلاف نسخ التاريخ الكبير ورواياته أنه في المطبوع ما صورته : «عبد الرحمن بن عائش الحميري» [التاريخ الكبير : 5/252] فقط ، ووجدت البيهقي يذكر بسنده إلى أبي أحمد محمد بن سليمان بن فارس قال : أخبرنا محمد بن إسماعيل البخاري قال : «عبد الرحمن بن عائش الحضرمي ، له حديث واحد إلا أنهم يضطربون فيه» [الأسماء والصفات للبيهقي ، ص380] ، فهذه الزيادة المهمة وردت في رواية ابن فارس ولم ترد في المطبوع ، فإما سقطت من إحدى النسخ ، أو من رواية ابن سهل المقرئ ، أو يكون البخاري حذفها ، ولكن الشاهد أن هناك زيادات وإضافات في روايات أو نسخ التاريخ الكبير .......
وبما تقدم يقوى الظن بأن ما نقله ابن يربوع من كلامٍ للبخاري يكون وجده في رواية من روايات التاريخ الكبير أو في نسخة من نسخِهِ ، والرجل كما ذكروا عنه من أهل التحقيق والإتقان والشهرة بالضبط
قال مغلطاي [شرح سنن ابن ماجه 1/188]: «حريش أخي الزبير بن خريت .. قال فيه البخاري: (فيه نظر). وهو إذا قال هذا اللفظ، يريد أنه لا يُحتمل. هكذا أَخبر عن اصطلاحه، فيما ذَكَرَه الدلال، عنه». اهـ صحَّحْتُ أغلاطه مِن النسخة الخطية (77/ب). فيتبيَّن مِن كلام مغلطاي أنَّ نَقْلَ ابن يربوع صحيح لا غبار عليه، لأنَّ كلام البخاري هذا مذكورٌ في رواية ابن فارس المفقودة لكتاب التاريخ الكبير. والله الموفق.
رد مع اقتباس