عرض مشاركة واحدة
  #41  
قديم 09-06-16, 06:12 PM
أبو معاذ إبراهيم الشناوي أبو معاذ إبراهيم الشناوي متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-15
المشاركات: 806
افتراضي رد: التعليقات شرح الشوقيات

45- فَإِذَا شَاءَ فَالرِّقَابُ فِدَاهُ *** وَيَسِيرٌ إِذَا أَرَادَ الدِّمَاءُ
اللغة:

ظاهرة
المعنى:

وطغى هؤلاء الحكام الأجانب طغيانا كبيرا فإذا فكر أحد في الخروج على الحاكم قتله فكان فداءً له وإذا أراد هذا الحاكم قتل أحد من غير ذنب قتله فالدماء يسيرة عليه جدا فهو لذلك يقتل بسبب ولغير سبب.
______________________________________________
46- وَلِقَوْمٍ نَوَالُهُ وَرِضَاهُ *** وَلِأَقْوَامٍ الْقِلَى وَالْـجَفَاءُ

اللغة:

ظاهرة
المعنى:

وجعل هذا الحاكم عطاءه ورضاه لمن وافقه وأما من خالفه فله البغض والجفاء
______________________________________________
47- فَفَرِيقٌ مُمَتَّعُونَ بِمِصْرٍ *** وَفَرِيقٌ فِي أَرْضِهِمْ غُرَبَاءُ

اللغة:

ظاهرة
المعنى:

وانقسمت مصرُ إلى فريقين: فريق يتمتعون بخيراتها وهم الحكام الأجانب ومن وَالَاهم وفريق يعيشون فيها كالغرباء ليس لهم من خيراتها نصيب وهم أهلها

وسبحان الله! ما أشبه الليلة بالبارحة
رد مع اقتباس