عرض مشاركة واحدة
  #220  
قديم 22-09-12, 01:13 AM
أبو مريم طويلب العلم أبو مريم طويلب العلم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-02-07
الدولة: الجيزة
المشاركات: 1,665
افتراضي حديث 269

حديث 269
قال الإمامُ أحمد في المسند:
21720- حَدَّثَنَا مَرْحُومٌ حَدَّثَنَا أَبُو عِمْرَانَ الْجَوْنِىُّ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الصَّامِتِ عَنْ أَبِى ذَرٍّ قَالَ رَكِبَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم حِمَارًا وَأَرْدَفَنِى خَلْفَهُ وَقَالَ: يَا أَبَا ذَرٍّ أَرَأَيْتَ إِنْ أَصَابَ النَّاسَ جُوعٌ شَدِيدٌ لاَ تَسْتَطِيعُ أَنْ تَقُومَ مِنْ فِرَاشِكَ إِلَى مَسْجِدِكَ كَيْفَ تَصْنَعُ قَالَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ قَالَ تَعَفَّفْ قَالَ يَا أَبَا ذَرٍّ أَرَأَيْتَ إِنْ أَصَابَ النَّاسَ مَوْتٌ شَدِيدٌ يَكُونُ الْبَيْتُ فِيهِ بِالْعَبْدِ يَعْنِى الْقَبْرَ كَيْفَ تَصْنَعُ قُلْتُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ قَالَ اصْبِرْ قَالَ يَا أَبَا ذَرٍّ أَرَأَيْتَ إِنْ قَتَلَ النَّاسُ بَعْضُهُمْ بَعْضًا يَعْنِى حَتَّى تَغْرَقَ حِجَارَةُ الزَّيْتِ مِنَ الدِّمَاءِ كَيْفَ تَصْنَعُ قَالَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ قَالَ اقْعُدْ فِى بَيْتِكَ وَأَغْلِقْ عَلَيْكَ بَابَكَ قَالَ فَإِنْ لَمْ أُتْرَكْ قَالَ فَأْتِ مَنْ أَنْتَ مِنْهُمْ فَكُنْ فِيهِمْ قَالَ فَآخُذُ سِلاَحِى قَالَ إِذًا تُشَارِكَهُمْ فِيمَا هُمْ فِيهِ وَلَكِنْ إِنْ خَشِيتَ أَنْ يَرُوعَكَ شُعَاعُ السَّيْفِ فَأَلْقِ طَرَفَ رِدَائِكَ عَلَى وَجْهِكَ حَتَّى يَبُوءَ بِإِثْمِهِ وَإِثْمِكَ (معتلي 8041)

فقال أبو عبد الرحمن الوادعي في الصحيح المسند(269): هذا حديثٌ صحيحٌ،
قلت: أو غيرُ ذلك،
والحديث يرويه أبو عمران الجوني، عبد الملك بن حبيب الأسدي، ورواه جماعة عنه عن عبد الله بن الصامت عن أبي ذرٍّ، منهم:
1- حماد بن سلمة(صحيح ابن حبان التقاسيم4833/ الترتيب 5960، مسند عبد الله بن المبارك 245- عن جوامع الكلم، )
2- صالح بن رستم(مسند البزار 3958)
3- عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ عَبْدِ الصَّمَدِ الْعَمِّىُّ(وعنه الإمام أحمد في المسند 21845)
4- مرحوم بن عبد العزيز (وعنه الإمام أحمد في المسند 21720، وإسحاق بن راهويه(صحيح ابن حبان التقاسيم 4808/الترتيب 6685))
5- معمر بن راشد (جامعه مع المصنف لعبد الرزاق، 20729)
ولم أر في شيء من هذه الطرق تصريح أبي عمران الجوني بسماعه الحديث من عبد الله بن الصامت،

وخالفهم حمادُ بن زيد، فأدخل بين أبي عمران الجوني، وعبد الله بن الصامت، المشعَّثَ بن طريف، ورواه عن حماد بن زيد جماعة منهم:
1- أحمد بن عبدة(وعنه ابن ماجه 4093، تحفة 11947)
2- أحمد بن المقدام العجلي، وعنه يحيى بن صاعد (وعنه أبو بكر بن أبي الفوارس في الجزء العاشر من الفوائد المنتقاة)
3- سليمان بن الجارود أبو داود الطيالسي(في مسنده 461 – عن جوامع الكلم)
4- محمد بن عبد الملك البصري (وعنه أبو بكر البزار في مسنده 3928)
5- مسدد بن مسرهد(وعنه أبو داود 4263، قَالَ أَبُو دَاوُدَ: لَمْ يَذْكُرِ الْمُشَعَّثَ فِى هَذَا الْحَدِيثِ غَيْرُ حَمَّادِ بْنِ زَيْدٍ، و4411، تحفة 11947)

قال أبو بكر البزار(3958):وَهَذَا الْحَدِيثُ رَوَاهُ جَمَاعَةٌ، عَنْ أَبِي عِمْرَانَ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الصَّامِتِ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ، إِلا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ فَرَوَاهُ عَنْ أَبِي عِمْرَانَ، عَنِ الْمُشَعَّثِ بْنِ طَرِيفٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الصَّامِتِ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ،
وقال أبو بكر بن أبي الفوارس في الجزء العاشر من الفوائد المنتقاة – عن جوامع الكلم : يَحْيَى، قثنا أَحْمَدُ بْنُ الْمِقْدَامِ، قثنا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ، عَنْ أَبِي عِمْرَانَ الْجَوْنِيِّ، قثنا الْمُشَعَّثُ بْنُ طَرِيفٍ، وَكَانَ قَاضِيًا بِهَرَاةَ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بِنْ الصَّامِتِ، عَنْ أَبِي ذَرٍّ، فذكر الحديث، (قثنا = قال حدثنا)
قلت: هذا يدل على أن أبا عمران الجوني إنما سمعه من المُشَعَّث بن طريف، ولولا ذلك ما احتاج أن يعرف أصحابه به، إذ قال: وكان قاضيا بهراة،
ومع ذلك، فهو في حكم مجهول الحال، إذ لا يعرف إلا بهذه الرواية، وقد ترجم له الإمام البخاري في التاريخ، فقال:
7/2163- مُشَعَّث بْن طريف عَنْ عَبْد اللَّه بْن الصامت، عَنْ أَبِي ذر قَالَه حماد بْن زيد، عَنْ أَبِي عِمْرَان الجوني،
وأما قول أبي دَاوُدَ: لَمْ يَذْكُرِ الْمُشَعَّثَ فِى هَذَا الْحَدِيثِ غَيْرُ حَمَّادِ بْنِ زَيْدٍ،
وكلام أبي بكر البزار المتقدم، فحسبنا بحماد بن زيد ثبتا متقنا، وفي روايته زيادة مفصلة، يبعد أن تكون وهما،
وعليه، فلا أرى صحة الحديث، والله تعالى أجلُّ وأعلم

__________________
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وكتبه أبو مريم هشام بن محمدفتحي
رد مع اقتباس