عرض مشاركة واحدة
  #80  
قديم 12-06-13, 02:52 PM
ماجد أحمد ماطر ماجد أحمد ماطر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-01-12
المشاركات: 707
افتراضي رد: لماذا علق الإمام البخاري حديث المعازف ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة محمد الأمين
قد أفصح ابنه عنه، وبيَّنَ مُراده من قوله "صالح الحديث". ولا أدَلّ ولا أفصحَ من تفسير صاحب المصطلَح لما اصطَلح عليه.‏

قال في كتابه النافع "الجرح والتعديل" (2\37): إذا قيل للواحد انه ثقة أو متقن ثبت: فهو ممن يحتج بحديثه. وإذا قيل له انه صدوق أو محله الصدق أو لا بأس به: فهو ممن يكتب حديثه وينظر فيه، وهي المنزلة الثانية. وإذا قيل شيخ فهو بالمنزلة الثالثة: يكتب حديثه وينظر فيه إلا أنه دون الثانية. وإذا قيل صالح الحديث: فإنه يكتب حديثه للاعتبار. انتهى.


ملاحظة: إسماعيل بن محمد بن جحادة، ليس بذاك. وهو دون الثقة. وليس في كلام أبي حاتم توثيق له أصلاً لأن مرتبة الصدوق لا يُحتج بها عنده على إطلاقها، فكيف إذا اقترنت بأنه صالح الحديث؟!


هذا مع العلم أن إطلاق أبي حاتم لكلمة "صالح الحديث" على بعض الرواة الثقات لا تفيد بأن هذه المرتبة يحتجّ بها، بل هو نصّ صراحة على أنه لا يحتج بها. لكن قد يختلف الأئمة في توثيق الشخص وتضعيفه. وهذا من البداهة.


وقال ابن أبي حاتم نفس الصفحة: حدثنا عبد الرحمن نا احمد بن سنان الواسطي قال سمعت عبد الرحمن بن مهدي: وربما جرى ذكر رجل صدوق في حديثه ضـــعــــف فيقول رجل صالح الحديث يغلبه. يعنى أن شهوة الحديث تغلبه.


قال التطواني: الراوي الصدوق الذي في حديثه ضعف لا ينزل عن مرتبة الاحتجاج، بل هو وسط يحتج به.


قلت: هذا باطل. فالصدوق لا يُحتجّ بها إذا تفرّد ولا كرامة. فكيف إذا جمع إلى ذلك ضعفاً؟
في هذا الكلام عدة ملاحظات سببها القصور العلمي فمثلا

اقتباس:
فالصدوق لا يُحتجّ بها إذا تفرّد ولا كرامة
1 /
قال أبو عبد الرحمن
قال أبن أبي حاتم الرزي في الجرح والتعديل في ترجمة الإمام مسلم :( ثقة من الحفاظ له معرفة بالحديث سئل أبي عنه فقال صدوق
) .

2 / قال أبن أبي حاتم الرزي في الجرح والتعديل في ترجمة أحمد بن إبراهيم الدورقي :( سئل أبى عنه فقال صدوق ) .
3 /
قال أبن أبي حاتم الرزي في الجرح والتعديل في ترجمة الحسن بن على أبو محمد الحلواني :( سئل ابى عنه فقال: صدوق.).
4 /
قال أبن أبي حاتم الرزي في الجرح والتعديل في ترجمة الحسن بن محمد بن الصباح:( كتبت عنه مع أبي وهو ثقة، سئل أبي عنه فقال: صدوق)
5 /
قال أبن أبي حاتم الرزي في الجرح والتعديل في ترجمةالضحاك بن مخلد أبو عاصم النبيل سألت ابى عنه فقال: صدوق ) .
وكلهم من الحفاظ الأثبات فهل يقال أن أبا حاتم الرزي لا يحتج بهم ؟ الله المستعان

وأما قولك في أول الكلام :(
قد أفصح ابنه عنه، وبيَّنَ مُراده من قوله "صالح الحديث". ولا أدَلّ ولا أفصحَ من تفسير صاحب المصطلَح لما اصطَلح عليه)
فابن أبي حاتم لم يقل أن ذلك مراد أبيه كما زعمت ولكنه قال :( حدثنا عبد الرحمن حدثنى أبي نا عبد الرحمن بن عمر الأصبهاني الزهري قال سمعت عبد الرحمن بن مهدى وقيل له أبو خلدة ثقة ؟ فقال كان صدوقا وكان مأمونا، الثقة سفيان وشعبة.
قال أبو محمد فقد أخبر أن الناقلة للآثار والمقبولين على منازلوأن أهل المنزلة الأعلى الثقات وأن اهل المنزلة الثانية أهل الصدق والأمانة.
ووجدت الألفاظ في الجرح والتعديل على مراتب شتى وإذا قيل للواحد إنه ثقة أو متقن ثبت فهو ممن يحتج بحديثه ... ) . إلى آخر كلامه رحمه الله
رد مع اقتباس