عرض مشاركة واحدة
  #89  
قديم 26-08-02, 09:27 PM
أبو إسحاق التطواني
 
المشاركات: n/a
Post (بيان شذوذ رواية لحسان بن إبراهيم الكرماني)

روى الطبراني في الأوسط (رقم794) وابن عدي في الكامل (2/374) وأبو نعيم في الحلية (8/203) والبيهقي في شعب الإيمان (3/رقم2791) من طرق عن محرز بن عون ثنا حسان بن إبراهيم عن عبد العزيز بن أبي رواد عن نافع عن ابن عمر قال: قيل يا رسول الله الوضوء من خدخد مخمّر أحب إليك أم من المطاهر؟، قال: "لا بل من المطاهر، إن دين الله الحنيفية السمحة"، قال: وكان رسول الله –صلى الله عليه وسلم- يبعث إلى المطاهر فيؤتى بالماء فيشربه يرجو بركة يدي المسلمين.
قال الطبراني: "لم يرو هذا الحديث عن عبد العزيز بن أبي رواد إلا حسان بن إبراهيم".
وقال أبو نعيم: "غريب تفرد به حبان (والصواب: حسان) بن إبراهيم لم نكتبه إلا من حديث محرز".
قلت: ومحرز بن عون ثقة، وقد وهم فيه حسان بن إبراهيم الكرماني (وهو صدوق) وسلك فيه الجادة فذكر في سنده عبد الله بن عمر –رضي الله عنهما-، وخالفه جماعة فرووه عن نافع مرسلا، وهم:
1- عبد الرزاق بن همام الصنعاني: في مصنفه (1/رقم238).
2- وكيع بن الجراح: عند ابن عدي في الكامل (2/374).
3- خلاد بن يحيى الكوفي: ذكره أبو نعيم في الحلية (8/203).
رد مع اقتباس