عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 23-03-02, 07:30 AM
العويد
 
المشاركات: n/a
افتراضي الأذان متعلق بالوقت لا بالصلاة

الأولى : قال شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - : وإذا صلى وحده أداء أو قضاء وأذن وأقام فقد أحسن ، وإن اكتفى بالإقامة أجزأ .ا.ه
فلا يشترط على الصحيح عند الحنابلة - رحمهم الله - أن يؤذن في المسجد ، بل قالوا : يجوز إعادة الأذان في المسجد الذي يؤذن فيه . من غير رفع الصوت لئلا يشوش على الناس .
الثانية : أصل المسألة حديث : مالك بن الحويرث - في الصحيحين " إذا حضرت الصلاة فليؤذن لكم أحدكم " فهل المراد بالصلاة : الصلاة نفسها أو وقتها ، الصحيح الثاني لحديث بلال - رضي الله عنه - في الصحيحين - وهو عن أبي ذر - رضي الله عنه - أنه - كان مع النبي - صلى الله عليه وسلم - في سفر فأراد بلال أن يوذن للظهر فأخره النبي - صلى الله عليه وسلم - إلى أن رأى الفيء على التلال ثم أمره فأذن " ففيه دليل على جواز تأخير الأذان إلى إقامة الصلاة بقدر ما تصلى به النفل . وهو اختيار الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله _ .
رد مع اقتباس