عرض مشاركة واحدة
  #9  
قديم 10-12-15, 07:14 PM
أبو معاذ إبراهيم الشناوي أبو معاذ إبراهيم الشناوي متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-15
المشاركات: 812
افتراضي رد: التعليقات شرح الشوقيات

لابد من استكمال الشرح بسبب طول المشروح وإن كان ثمت إشكال فيما سبق فلا بأس من ذِكْرِهِ ولو انتهى البيت المشروح
قال شوقي

2 - ضَرَبَ الْبَحْرُ ذُو الْعُبَابِ حَوَالَيْـ***ــهَا سَمَاءاً قَدْ أَكْبَرَتْهَا السَّمَاءُ


اللغة


(ضَرَبَ): الضَّرْبُ يقع على جميع الأَعمال إِلا قليلاً؛ يقال: ضَرَبَ الدِّرْهمَ يَضْرِبُه ضَرْباً: طَبَعَه. وضَرَبَت العَقْربُ تَضْرِبُ ضَرْباً: لَدَغَتْ. وضَرَبَ العِرْقُ والقَلْبُ يَضْرِبُ ضَرْباً وضَرَباناً نَبَضَ وخَفَقَ. والمراد هنا صنع.
(البَحْر): البَحْرُ الماءُ الكثيرُ مِلْحاً كان أَو عَذْباً وهو خلافُ البَرِّ. ولا يختص بالملح كما هو مشهور وإن كان غلب عليه.
(العُباب): كثرة الماءِ، وعُبابُ السَّيْل مُعْظمُه وارتفاعُه وكثرته وقيل عُبابُه مَوجُه.
(حَوَالَيْهَا): يقال رأَيت الناس حَوالَيْه أَي مُطِيفِينَ به من جوانبه، مثنى حَوَال، ولا يقال حَوَالِيه بالكسر. وأما حَوْلَيْه فمثنى حَوْل.
(السماء): سماءُ كلِّ شيء أَعلاهُ مذكَّر، والسماءُ التي تُظِلُّ الأَرضَ أُنثى عند العرب لأَنها جمعُ سَماءةٍ.
(أَكْبَرَتْهَا): كَبَّرَ الشَّيْءَ: جَعَلَهُ كَبيراً. واسْتَكْبَرَه وأَكْبَره: رآه كَبيراً وعَظُمَ عِندَه.

المعنى


صنع البحر - الذى تَكَوَّن من التقاءِ ماء السماء وماء الأرض – سماءًا عظيمة من الأمواج تعلو السفينة وتحيط بها من جوانبها حتى إن السماء التى تحيط بالأرض قد أكبرتْ هذه السماءَ المصنوعة من الموج ورأتها سماءًا عظيمة.
رد مع اقتباس