عرض مشاركة واحدة
  #48  
قديم 05-10-03, 08:57 AM
عبدالله بن خميس
 
المشاركات: n/a
افتراضي

صالح بن عبد الرحمن بن عبد الله الأطرم (0)


1350هـ/1931م الحاذية (الزلفي)
-حفظ القرآن الكريم وعدداً من المتون، ثم اتجه إلى الرياض وتلقى العلم في حلقات العلماء، والتحق بالمعهد العلمي عام 1371هـ، وبكلية الشريعة عام 1375هـ، وبالمعهد العالي للقضاء عام 1386هـ، وحصل على شهادة الماجستير في موضوع(جريمة الحرابة وعقوبتها في الإسلام) من المعهد نفسه، قسم الشريعة الإسلامية، عام 1390هـ، والدكتوراه في موضوع(دوافع الإيمان وموجباتها) من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، المعهد العالي للقضاء، قسم الفقه المقارن، عام 1405هـ.
- عمل مدرساً في معهد الرياض العلمي عام 1379هـ، ومدرساً في كلية الشريعة عام 1391هـ، وصدر الأمر الملكي بتعيينه عضوا في هيئة كبار العلماء عام 1413هـ، وعضواً في اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، وشارك في أعمال التوعية الإسلامية في الحج، كما شارك في بعض المؤتمرات والندوات، وكان متعاونا مع كلية الشريعة، وتعليم البنات، ومشرفاً على الرسائل العلمية، وأحيل إلى التقاعد عام 1410هـ، وتعاون مع الإذاعة في تقديم بعض برامج التوعية الدينية.



صالح بن محمد اللحيدان (3)


1350هـ/1931م البكيرية (القصيم)
عمل في بداية حياته العملية بالإفتاء، ثم عمل بالقضاء ما يزيد عن ثلاثين عاماً،ومن بين أعماله القضائية تعيينه رئيساً للمحكمة الكبرى بالرياض، ورقي إلى درجة قاضي تمييز في عام 1390هـ، ورئيس المجلس الأعلى للقضاء بدرجة وزير عام 1413هـ، وعين عضواً في هيئة كبار العلماء، وهو من كبار رجال الفتوى في المملكة العربية السعودية.


مصطفى أحمد الزرقاء (8)


ولدفي حلب بسورية عام 1325هـ / 1907م .ودرس علوم الشريعة واللغة الفرنسية ، وواصل تعليمه حتى تخرج من كلية الحقوق وتفوق فيها ودرس في الفقه خاصة على والده ، ثم عين أستاذاً للحقوق المدنية والشريعة في تلك الكلية سنة 1944م .وبقى فيها أستاذاً للقانون المدني ورئيساً لقسمه وأستاذاً للشريعة الإسلامية إلى حين بلوغه سن التقاعد في آخر عام 1966م .
وقد انتخب عضواً في مجلس النواب السوري في دورين تشريعيين سنة 1954م وسنة 1964م ، كما تولى وزارة العدل والأوقاف مرتين .
وفي عام 1966م أصبح خبيراً للموسوعة الفقهية التي قامت وزارة الأوقاف الكويتية بمشروعها ، وبقي هناك خمس سنوات حيث أنجز من مشروع الموسوعة الفقهية مقداراً كبيرا ، ثم انتقل للتدريس في كلية الشريعة الأردنية .
وللشيخ الزرقاء منجزات علمية متعددة في أقطار عربية مختلفة ، وله إنتاج علمي غزير؛ إذ نشر له اثنا عشر كتاباً وأكثر من ثلاثين بحثا ، وتأتي في طليعة كتبه سلستان : فقهية وقانونية .
وأشهر كتبه الفقهية :
الفقه الإسلامي في ثوبه الجديد ، وأحكام الأوقاف ، و عقد التأمين وموقف الشريعة منه.
أما أشهر كتبه القانونية فهي :
1- شرح القانون المدني - مصادر الالتزام الإرادية - العقد والإرادة المنفردة .
2- شرح القانون المدني - أحكام الالتزام في ذاته .
3- شرح القانون المدني - عقد البيع والمقايضة .
4- نظرية العقد في القانون المدني السوري .
ومما تميزت به السلستان أن الفقهية تضمنت مقارنات مهمة بالقانون ، وأن القانونية حوت مقارنات بالفقه ، وكل هذه المقارنات في السلسلتين تبرز بوضوح و قوة مزية الفقه الإسلامي وفضل ما فيه من إحاطة وشمول ومنطقية ودقة ، كما تجيب خصوصاً على تساؤلات وتزيل شكوكاً لبعض القانونيين ، وتميزت السلسلة الفقهية خصوصاً بأسلوب منسق يفهمه الفقيه الشرعي والقانوني والطالب الجامعي .
وقد نال الشيخ الزرقاء عضوية المجمع الفقهي لرابطة العالم الإسلامي في عام 1398هـ / 1978م، ومجلس المجمع الملكي لبحوث الحضارة الإسلامية في الأردن (آل البيت).
وقد فاز الشيخ الزرقاء رحمه الله بجائزة الملك فيصل العالمية للدراسات الإسلامية عام 1404هـ / 1984م وكان موضوع الجائزة "الدراسات التي تناولت النظريات العامة في الفقه الإسلامي".



عبد الله بن بية (2)
الأستاذ بجامعة الملك عبد العزيز بمدينة جدة وعضو عدد من المنظمات والهيئات الفقهية

تلقى معالي الشيخ الدكتور عبد الله بن الشيخ المحفوظ بن بيّه العلم في المحاضر الموريتانية (مجالس العلم) ثم درس القضاء بكلية الحقوق التونسية وتدرج في المناصب القضائية والتشريعية في موريتانيا إلى أن تقلد رئاسة قسم الشريعة بمحكمة الاستئناف، ثم عين مفوضاً سامياً للشؤون الدينية برئاسة الجمهورية وكان أول وزير لها، ثم تولى منصب وزير دولة للمصادر البشرية، ثم وزير دولة للتوجيه الوطني، كما عين أميناً دائماً لحزب الشعب الموريتاني. وهو عضو في العديد من الهيئات الإسلامية وله عدة مؤلفات في الفقه وأصول الفقه،وقد حصل على وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الممتازة، وهو عضو هيئة التدريس بمرتبة أستاذ في جامعة الملك عبد العزيز بجدة منذ عام 1402هـ.



صالح بن عبد الله بن حميد (2)


الاسم : صالح بن عبد الله بن حميد
تاريخ ومكان الميلاد : 1369هـ. بريدة.
الحالة الاجتماعية: متزوج وله سبعة أولاد.
اللغات الأجنبية: الإنجليزية.
العنوان الدائم: مكة المكرمة ص.ب 6428.

المؤهلات العلمية:
- الدكتوراه: شريعة الفقه وأصوله - مكة المكرمة 1402هـ.
- الماجستير: الفقه وأصوله – مكة المكرمة – 1396هـ.
- الجامعية: شريعة – مكة المكرمة 1392-1395هـ.
- الثانوية العامة: مكة المكرمة 1386-1387هـ.

الحياة العملية:
- معيد: كلية الشريعة – جامعة أم القرى.
- محاضر: جامعة أم القرى.
- أستاذ مساعد: جامعة أم القرى.
- مدرس: كلية الشريعة جامعة أم القرى.
- مشرف: الإشراف على الرسائل العلمية ومناقشتها.
- رئيس قسم: الاقتصاد الإسلامي- جامعة أم القرى.
- عميد كلية: جامعة أم القرى.
- نائب الرئيس: لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي.
- مدير مركز: الدراسات العليا الإسلامية - أم القرى.
- وكلية كلية: كلية الشريعة للدراسات العليا- أم القرى.
- عضو : مجلس الشورى منذ عام 1414هـ.
- صدر مرسوم ملكي بتعيينه بهيئة كبار العلماء في 6/3/1422هـ.

المؤتمرات والندوات
- له مشاركات مشهودة في المؤتمرات العلمية والعالمية- سواء ما كان منها عن طريق المسجد الحرام وشئونه أو ما كان عن طريق جامعة أم القرى أو الدعوات الخاصة، وقد حضر مؤتمرات علمية في القاهرة والرباط ولندن وأمريكا في عدة ولايات وفي باكستان وماليزيا وجنوب إفريقيا.
- مدرس بالمسجد الحرام، وقد صدرت موافقة سامية على تعيينه مدرساً ومفتياً بالمسجد الحرام.
- عضو في المجلس الأعلى العالمي للمساجد برابطة العالم الإسلامي.
- عضو في اللجنة الشرعية بهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية.

المؤلفات والبحوث
- وضع الحرج في الشريعة الإسلامية ضوابطه وتحقيقاته.
- من خطب المسجد الحرام توجيهات وذكرى (جزءان).
- أدب الخلاف- العربية – اللغة الأردية.
- تلبيس مردود في طريق العزة –العربية- الأسبانية- الصومالية.
- أحداث ومواقف في طريق العزة.
- البيت السعيد وخلاف الزوجين.
- القدوة ومبادئ ونماذج.
- مفهوم الحكمة في الدعوة.
- التوجيه غير المباشر في التربية وتغير السلوك.
- ضابط المثلي والقيمي عند الفقهاء- تحت الطبع.
- نظرة تأصيلية في الخلاف بين أهل العلم.




مصطفى محمد حلمي سليمان (0)


- فاز بجائزة الملك فيصل العالمية للدراسات الإسلامية(بالاشتراك) عام 1405هـ/1985م.
موضوع الجائزة: الدراسات التي تناولت العقيدة الإسلامية دراسة أو تحقيقاً.
- ولد في مصر عام 1341هـ/1922م.
- حصل على ليسانس الآداب من قسم الدراسات الفلسفية والاجتماعية في جامعة الإسكندرية عام 1960م، ثم نال درجة الدكتوراه في الآداب من الجامعة نفسها عام 1971م.
- بدأ عمله مدرساً في قسم الفلسفة الإسلامية بدار العلوم في القاهرة، وبعد ذلك درس في جامعة الملك سعود في المملكة العربية السعودية، ثم عاد إلى التدريس في دار العلوم.
- تتميز أعماله بدقة المعلومات وحسن التوثيق والاستناد إلى المصادر الأصيلة علاوة على سلامة منحاها الفكري، وقوة الاستدلال فيها، والنزاهة والتأدب في الأسلوب وسهولة العبارة ووضوحها.
- ومن مؤلفاته المهمة: (نظام الخلافة في الفكر الإسلامي)، و(قواعد المنهج في الفكر الإسلامي) و(ابن تيمية والتصوف)، و(التصوف والاتجاه السلفي في العصر الحديث) و(السلفية بين العقيدة الإسلامية والفلسفة الغربية).
- من تحقيقاته (غياث الأمم في التياث الظلم للجويني(بالاشتراك مع الدكتور فواد عبد المنعم).
قال عن الجائزة:
" فلا أجد أبلغ ما يعبر عما يجول بخاطري في هذه المناسبة المفعمة بالأحاسيس والمشاعر خيراً من حمد الله تعالى وشكره على ما أسبغ من النعم، إذ وفقني للحصول على هذه الجائزة الرفيعة ذات المكانة العالمية، ثم الشكر للملك المفدى فهد بن عبد العزيز آل سعود، وسمو ولى عهده الأمين وأصحاب السمو أبناء الملك فيصل رحمه وأسكنه فسيح جناته على جهودهم في مؤسسة الملك فيصل الخيرية ودعمهم مشروعاتها المثمرة.