عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 25-02-05, 02:41 AM
مصطفى الفاسي
 
المشاركات: n/a
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله

بعد رحلة طويلة بين إيطاليا والقيروان ومصر انتقل أفلاطون إلى صقلية حيث أراد أن يغير الأوضاع مما أثار غضب حاكمها "دنيس " الذي سلمه ليباع في سوق النخاسة حيث صادف مرور الفيلسوف "أنيفرس " وكان قد تعرف عليه في القيروان، فاشتراه وحرره، فعاد أفلاطون إلى أثينا وأسس في ضواحيها مدرسة مطلة على بستان يسمى "آكديموس" وسميت مدرسه نسبة إلى ذلك البستان أو تلك الحدائق كما يقولون.

فإذن عندما نقول:

الحوار الأكاديمي: أي حوار العقلاء، (حوار الكبار)،
المستوى الأكاديمي: أي المستوى العالي، المستوى النُّخبوي
يجب أن نعمل على أَكْدَمَةِ العلم الفلاني أو الفكرة الفلانية: أي رفعها إلى المستوى الأكاديمي أي مَنْهَجَتُها في الجامعات، أي تقريرها في المناهج الجامعية.

أقول: يمكن الاستغناء على هذه الألفاظ الدخيلة بقولنا:

الحوار العالي، أو الحوار الموضوعي، أو الحوار النخبوي /نسبة إلى النخبة من المثقفين أو العلماء.
أو الحوار العلمي وهذا أفضل.




استغفر الله لقد كتبت اشبيلية بدلا من صقلية، والصواب صقلية (كما صححتها في النص)، فما لأفلاطون ولاشبيلية