عرض مشاركة واحدة
  #77  
قديم 16-05-11, 10:15 AM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة
- كُلٌّ يُغَنِّي عَلَى لَيْلَاه . ( يُقال عندما يشكي كل امرئ ما أهمّه وكأن مصيبته لا يوجد أكبر منها، وقد تكون ليست بذي شأن، وهذا المثل مقتبس من بيت الشعر المشهور المنسوب لقيس - مجنون بني عامر -، وهو :
كُلٌّ يَدَّعِي وَصْلاً بِلَيلًى ...... ولَيلَى لا تقر لهم بذاك
وقلتُ : المنسوب، لأنني بحثتُ كثيراً فلم أجد فيمن نسبه إليه أقدم من شيخ الإسلام ابن تيمية في " مجموع الفتاوى " ) -- هذا قول مشهور و يقال عندنا أيضاً في بعض الأوساط .
- يا ما تَحْتِ اللَّفِّهْ قُرود مُلْتَفِّهْ . ( اللَّفِّهْ : أي العمامة، يُقال لمشايخ السوء المحتالين، وقرأتُ في أحد كتب الإمام مقبل الوادعي رحمه الله أن عندهم باليمن يُقال : عمائم تحتها بهائم !! ) -- يقال عندنا لمن يخالف باطنه ظاهره : يا ما تحت السواهي دواهي ... و يقال أيضاً : مَيَّة من تحت تبن .
- كُلّو بدِمْتِكْ يا جارية . (بدِمْتِكْ : بذمّتك، أي مهما حصل تُلْقُون اللوم عليَّ ! )
- إذا وقعت البقرة كِتْرُو الدبّاحين . ( إذا انفضح شخص لارتكابه إثماً ما كَثُرَ ذامّوه ) -- يقال عندنا : إذا وقع العجل كترت سكاكينه .
- عَمْ بِدِكْ بالقصبة . ( يُقال للبخيل الشحيح الذي عندما يكسب مالاً يكنزه ولا ينفق منه ) -- يقال عندنا : بيكنز تحت البلاطة !!
- واقف متل عامود خلدة . ( يُقال لمن كان واقفاً لا يشارك بفعل شيء، وخلدة هي قرية مطلة على الساحل اللبناني جنوبي بيروت ) -- يقال عندنا : عامل زي خيال المآتة ( و هو ما يضعه الفلاح في الأرض فيبدو للطيور على هيئة فلاح واقف فيخافون و لا يهبطون لأكل ما في الأرض ) .
- اذْكُرْ الدِّيْب وهَيِّى القضيب . ( الدِّيْب : هو الذّئب، يُقال عند ذكر شخصٍ ما وإذ به يظهر فجأة ) -- يقال عندنا : جبنا سيرة القط جه ينط .
-اذْكُرْ الجحش بيطْحش متل الوحش .
- لا عنب الشام ولا بلح اليمن . ( يُقال عند عدم كسب المرء شيئاً ! ) -- يقال عندنا و هو مشهور .
- يا ما لِسِتِّي عِند سِيدي . ( السِّت : السيدة، يُقال تعبيراً عن كثرة عمل المعروف تجاه شخصٍ ما )

__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس