عرض مشاركة واحدة
  #79  
قديم 19-05-11, 11:48 AM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

حياك الله و بياك يا شيخ مازن

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،

- أصلاً سِتِّي بتِدَّشّى، كِيفْ إذا إِجاها وحام الصيفية ؟!! ( تِدَّشَّى : تتجشأ، ووحام المرأة الحامل في الصيف شديدٌ عليها، يُقال للمرأة المتذمّرة كثيراً إلى حد لا يُطاق أحياناً )
- ما تَعَض الإِيْد اللِّي بتطعميك . ( لا تخون الشخص الذي يُحْسِن إليك وتتنكّر له ولا تتكلم عليه بسوء ) -- يقال عندنا : متعضش الايد اللي اتمدت لك .
- لِعِبْ الفار بِعِبِّى . ( يُقال عندما يبدأ المرء يرتاب بأمرٍ ما ) -- يقال عندنا : الفار لعب في عبي .
- الزايد أخو الناقص .
- يا غافل إِلَكْ الله . ( يقولها من اتُّهِمَ بما لا يعلم )
- يا رايِحْ كَتِّر مَنَايِحْ . ( تُقال لمن بدرت منه تصرفات خاطئة وهو قريب السفر، والمنايح بالعامية جمع مَنِيحَة وهي الشيء الجيد، وأحياناً يُزاد للمثل : يا رايح كَتِّرْ منايح مش قبايح ) -- عندنا يقال : يا رايح كتر من الفضايح !!
- عَمْ تُخْلُطْ شعبان برمضان . ( تُقال لمن اختلط عليه أمر ما )
- خَلِّيها بالقلب تِجْرَحْ ما تِطْلَعْ لَبَرَّا تِفْضَحْ . ( يُقال عندما يريد المرء بقاء سِرٍّ مّا مكتومٌ بقلبه إنْ تكلم به يفضح )
-مِنِ العِبْ للجَيْبِه . ( لا تدفع لي ثمن الغرض الذي جلبته لك لأنني وأنتَ كأننا عائلة واحدة )
-
__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس