الموضوع: قصص الملائكة
عرض مشاركة واحدة
  #61  
قديم 24-04-18, 10:03 PM
أبو معاذ إبراهيم الشناوي أبو معاذ إبراهيم الشناوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-15
المشاركات: 874
افتراضي رد: قصص الملائكة

9- أن أفضل الملائكة أو من أفضلهم من شهد بدرا وقد شهدها جبريل بل كان هو وميكائيل على رأس من شهد بدرا من الملائكة.

فعَنْ مُعَاذِ بْنِ رِفَاعَةَ بْنِ رَافِعٍ الزُّرَقِىِّ عَنْ أَبِيهِ - وَكَانَ أَبُوهُ مِنْ أَهْلِ بَدْرٍ - قَالَ جَاءَ جِبْرِيلُ إِلَى النبي صلى الله عليه وسلم فَقَالَ: "مَا تَعُدُّونَ أَهْلَ بَدْرٍ فِيكُمْ؟ قَالَ: "مِنْ أَفْضَلِ الْمُسْلِمِينَ - أَوْ كَلِمَةً نَحْوَهَا - قَالَ وَكَذَلِكَ مَنْ شَهِدَ بَدْرًا مِنَ الْمَلاَئِكَةِ."[1]

10- عَنْ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "إِذَا تَكَلَّمَ اللَّهُ بِالْوَحْيِ سَمِعَ أَهْلُ السَّمَاءِ لِلسَّمَاءِ صَلْصَلَةً كَجَرِّ السِّلْسِلَةِ عَلَى الصَّفَا فَيُصْعَقُونَ فَلَا يَزَالُونَ كَذَلِكَ حَتَّى يَأْتِيَهُمْ جِبْرِيلُ حَتَّى إِذَا جَاءَهُمْ جِبْرِيلُ فُزِّعَ عَنْ قُلُوبِهِمْ قَالَ فَيَقُولُونَ يَا جِبْرِيلُ مَاذَا قَالَ رَبُّكَ فَيَقُولُ الْحَقَّ فَيَقُولُونَ الْحَقَّ الْحَقَّ."[2]

11- أنه ينصر أولياء الله ويقهر أعداءه كما تقدم عند ذكر صفاته ومن ذلك أيضا:

عن البراء بن عازب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لحسان بن ثابت: "اهج المشركين فإن جبريل معك"[3]

12- أنه ممن استثناهم الله – تعالى – عند النفخ فى الصور على أحد الأقوال كما سيأتى إن شاء الله تعالى.

__________________________

[ فصل ]
[ ذكر موته عليه السلام ]


لا شك أن كل من سوى الله تعالى فهو فانٍ {وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ} [الرحمن: 27] فلا يبقى ملَكٌ مقرب ولا نبى مرسل وروى فى حديث الصور الطويل: "... فيقول الله لِيَمُتْ جبريل وميكائيل. فينطق الله العرش فيقول: يارب يموت جبريل وميكائيل؟ فيقول: اسكت فإنى كتبت الموت على من كان تحت عرشى فيموتان... الحديث.[4]

______________________
[1] صحيح: رواه البخارى (3992، 3994)

[2] صحيح: رواه أبو داود (4738) وصححه الشيخ الألبانى على شرط الشيخين انظر الصحيحة ( 3/283 ) ومجمع البحرين فيما صححه الألبانى من الأحاديث على شرط الشيخين / صـ 15 / حديث رقم 2

[3] صحيح: رواه أحمد ( 18526 ) والنسائى فى الكبرى (5980، 5981، 8236، 8237) من طريقين عن البراء بن عازب وصححه الألبانى على شرط الشيخين انظر مجمع البحرين (211) والصحيحة ( 2/ 435 )

[4] ضعيف: قال الشيخ الألبانى فى تخريج الطحاوية صـ232 رقم (201): أخرجه ابن جرير فى تفسيره كما ذكره الشارح (2/330 – 331، 24/30، 186-187) من حديث أبى هريرة مرفوعا، وإسناده ضعيف لأنه من طريق إسماعيل بن رافع المدنى عن يزيد بن أبى زياد وكلاهما ضعيف بسندهما عن رجل من الأنصار وهو مجهول لم يسم، وقول الحافظ ابن كثير فى تفسيره (1/248، 4/63) أنه حديث مشهور... الخ لا يستلزم صحته كما لا يخفى على أهل العلم. ا.هـ


تمت قصة جبريل عليه السلام ولله الحمد
رد مع اقتباس