عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 23-08-16, 01:01 AM
عبد الرحمن عقيب الجزائري عبد الرحمن عقيب الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-06-12
المشاركات: 218
افتراضي قال القاضي نشوان كُلُّ مؤنَّثٍ بِلا عَلامَة تَأْنِيثٍ يَجوزُ تَذْكِيرُه قال وَهِي فائِدَةٌ جَلِيلَةٌ.

الحمد لله أما بعد : -
قال الزبدي في تاج العروس : مادة سمو -
ِوفي شَمْسِ العُلوم للقاضِي نشوان: كُلُّ مؤنَّثٍ بِلا عَلامَة تَأْنِيثٍ يَجوزُ تَذْكِيرُه} كالسَّماءِ والأَرضِ والشَّمْس والنارِ والقَوْسِ والقَدَرِ؛ قالَ: وَهِي فائِدَةٌ جَلِيلَةٌ.
ورَدَّ عَلَيْهِ شيْخُنا ذلكَ وقالَ: هَذَا كَلامٌ غيرُ مُعَوَّل عَلَيْهِ عنْدَ أَرْبابِ التَّحْقيق، وَمَا ثَبَتَ تأْنِيثُه كالأَلْفاظِ الَّتِي ذُكِرَتْ لَا يَجوزُ تَذْكيرُه إلاَّ بضَرْبٍ مِنَ التَّأْويلِ، وَقد نصوا على أنَّ الشَّمسَ والقَوْسَ والأرضَ لَا يَجوزُ تَذْكِير شيءٍ مِنْهَا، وَمن أَحاطَ بكَلامِ النُّحَّاة فِي ذلكَ عَلِمَ أنَّه لَا يَجوزُ التَّصرُّف فِي شيءٍ مِن ذلكَ، بل يَلْتَزمُونَ تَأْنِيثِ المؤنَّثِ بأَحْكامِه وتَذْكِيرَ المُذكَّر، كَذلِكَ فَلَا يُغترُّ بمثْلِ هَذَا الكَلام.

انتهى كلام الزبيدي رحمه الله
ثم وجدت الرضي الإستراباذي يوافق القاضي نشوان الحميري فقال في شرح الشافية : -

وإنما قال: المخضب ولم يقل المخضبة، لأن المؤنث بغير علامة يجوز تذكيره حملاً على اللفظ .

فائدة : من كتاب تثقيف اللسان وتلقيح الجنان
18 - باب ما يجوز تذكيره وتأنيثه وهم لا يعرفون فيه غير أحدهما

والسلطان، لا يعرفون فيه إلا التذكير والتوحيد. قال أبو حاتم: وهو يؤنث ويذكر ويكون واحدا وجمعا، تقول: قضت به عليك السلطان، وأتتهم سلطان جائرة، وكل ما جاء في القرآن مذكر، كله أريد به الحجة، قال: فأما قوله: {وما كان لي عليكم من سلطان} فأظنه التسليط، مثل الإمارة الولاية.
وقال أبو النجم في الجمع:
إن لم يغثني سيد السلطان
يعني الخليفة سيد السلاطين.
وقال ابن النحاس في كتابه الكافي: السلطان أنثى، ويقع للواحد والجميع
رد مع اقتباس