عرض مشاركة واحدة
  #13  
قديم 14-02-11, 08:21 AM
أبو المنذر الوراقي أبو المنذر الوراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-02-11
الدولة: الإسلام بلدي ....
المشاركات: 46
افتراضي رد: الانكار في مسائل الخلاف السائغ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فرق بين الاختلاف وبين الاجتهاد - او ما يقال عنه الخلاف السائغ -
واذكر في ذلك أن كثيرا من الناس يقول " لا انكار في مسائل الخلاف " وهذه الكلمة ليست صحيحة ، بل لا انكار في مسائل الاجتهاد - الخلاف السائغ - .

يقول بن تيمية رحمه الله " وقولهم مسائل الخلاف لا إنكار فيها ليس بصحيح ، فإن الإنكار إما أن يتوجه إلى القول بالحكم أو العمل.

أمّا الأول فإذا كان القول يخالف سنة أو إجماعاً قديماً وجب إنكاره وفاقاً. وإن لم يكن كذلك فإنه يُنكر بمعنى بيان ضعفه عند من يقول المصيب واحد وهم عامة السلف والفقهاء .

وأما العمل فإذا كان على خلاف سنة أو إجماع وجب إنكاره أيضاً بحسب درجات الإنكار.

أما إذا لم يكن في المسألة سنة ولا إجماع وللاجتهاد فيها مساغ لم ينكر على من عمل بها مجتهداً أو مقلداً.
وإنما دخل هذا اللبس من جهة أن القائل يعتقد أن مسائل الخلاف هي مسائل الاجتهاد، كما اعتقد ذلك طوائف من الناس. والصواب الذي عليه الأئمة أن مسائل الاجتهاد ما لم يكن فيها دليل يجب العمل به وجوباً ظاهراً ، مثل حديث صحيح لا معارض له من جنسه ، فيسوغ إذا عدم ذلك فيها الاجتهاد لتعارض الأدلة المتقاربة أو لخفاء الأدلة فيها " ا . هـ باختصار " بيان الدليل على بطلان التحليل "


وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله ردًا على من قال: المسائل الخلافية لا إنكار فيها
.
" لو أننا قلنا: المسائل الخلافية لا ينكر فيها على الإطلاق ، ذهب الدين كلّه حين تتبع الرخص لأنك لا تكاد تجد مسألة إلا وفيها خلاف بين الناس . . .
المسائل الخلافية تنقسم إلى قسمين؛ قسم : مسائل اجتهادية يسوغ فيها الخلاف؛ بمعنى أن الخلاف ثابت حقاً وله حظ من النظر، فهذا لا إنكار فيه على المجتهد، أما عامة الناس، فإنهم يلزمون بما عليه علماء بلدهم، لئلا ينفلت العامة؛ لأننا لو قلنا للعامي : أي قول يمرُّ عليك لك أن تأخذ به، لم تكن الأمة أمة واحدة ، ولهذا قال شيخنا عبد الرحمن بن سعدي رحمه الله : "العوام على مذهب علمائهم" . . .

القسم الثاني من قسمي الخلاف: لا مساغ له ولا محل للاجتهاد فيه، فينكر على المخالف فيه لأنه لا عذر له" ا . هـ من كلام الشيخ بن عثيمين
__________________
قال بعض السلف لأخيه في الله
"يا أخي إذا ذكرتني ادع لي وإذا ذكرتك أدعو لك فإذا لم نلتق فكأنما قد التقينا"
رد مع اقتباس