عرض مشاركة واحدة
  #108  
قديم 25-07-11, 10:09 AM
أبو صاعد المصري أبو صاعد المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
الدولة: دمياط * مصر
المشاركات: 1,059
افتراضي رد: من تراثنا اللبناني العريق : " الأمثلة البيروتية "، وعددها ( 6354 ) مثلاً، وهاكم بعضها ......

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حمداً لله على عودتكم سالمين غانمين من عمرتكم شيخنا أبا معاوية ..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو معاوية البيروتي مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك أخي العرائشي،
آمين يارب العالمين .
وجزيت خيراً على الإفادة،
آمين .
لو تفيدنا أكثر بما اشترك مع بلدكم من الأمثال البيروتية،

ويا أخي أبا صاعد الدمياطي،
هل شحذت ذهنك وتجهّزت لدفعة جديدة من الأمثال البيروتية،
إن شاء الله .
وكما يقال عندنا : ( يا أرض اشتدّي ... ) :
يا أرض اشتدي ما عليك قدِّي .


- كبير القوم خادمهم . ( مقتبس من حديث " سيد القوم خادمهم "، وضعفه الألباني في السلسلة الضعيفة ( 1502 ) )
- تغدّى وزير وتعشّى فقير . ( أي كُلْ وجبة مشبعة وقت الظهيرة، وكُلْ عشاءً وجبة صغيرة لا تُشبع )
- اسْتَرْخِصْها ولو كانت مرَّة . ( أي ارضَ بشراء ذاك الغرض ذي النوعية الغير جيدة لرخصه )
- الكلام أخد وعطا . ( أي لا تستأثر بالكلام وإبداء رأيك وأعطِ المجال لغيرك ) -- هذا مشهور عندنا .
- لكل حادث حديث . ( هو بمعنى لكل مقامٍ مقال ) -- يقال على نطاق ضيق في بعض الأوساط .
- لا بيرحمك ولا بيخلِّي رحمة الله تنزل . ( يُقال لمن يكون حجر عثرة بطريق الخير لغيره ) -- هذا القول - مع مخالفته الظاهرة - سائر عندنا مسير الشمس !!
- لا للصيف ولا للضيف ولا لعثرات الزمن . ( ليس منه فائدة لأقاربه وأصدقائه )
-
__________________
و كيف يؤمل الإنسان رشداً ** و ما ينفك متبعاً هواه
يظن بنفسه شرفاً و قدراً ***** كأن الله لم يخلق سواه
رد مع اقتباس