عرض مشاركة واحدة
  #48  
قديم 17-09-11, 10:32 PM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-10-10
المشاركات: 218
افتراضي رد: مُدارسة / ألفيَّة السُّيوطي في الحَديث/ (ضَبط, وتَعليق)

أخي في الله وأستاذنا الشيخ عصام البشير ،
السَّلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعدُ :
فعهدي بالسيوطي في مثلِ هذا الموضعِ أنَّهُ يَميلُ إلى تخْفِيفِ الْمُشَدَّدِ ؛ حتَّى يتخلَّصَ مِنِ التقاءِ السَّاكنينِ ، نجِدُ هذا في مثْل قولِه بالكوكبِ الساطع :
386. الْعَامُ لَفْظٌ يَشْمَلُ الصَّالِحَ لَهْ ... مِنْ غَيْرِ حَصْرٍ وَالصَّحِيحُ دَخَلَهْ
وقوله :
389. يُقَالُ لِلْمَعْنَى أَخَصُّ وَأَعَمّْ ... وَالْخَاصُ وَالْعَامُ بِهِ اللَّفْظُ اتَّسَمْ
وهكذا ، ومن المعلوم أنَّ تخفيفَ المشدَّد أمرٌ جائزٌ لضرورةِ الشعرِ كما قيلَ في الضَّروراتِ :
وقصرُك الأسْماءَ إذْ تمدُّ **** وأنْ تخفِّفَ الذي يُشَدُّ
وعليه فما المانعُ ـ يا أخي ـ أنْ يكونَ السيوطيُّ قالَ هُنا :
وَلَمْ يَكُنْ شَاذًا وَلَا مُعلَّلَا *** وَالْحُكْمُ بِالصِّحَّةِ وَالضَّعْفِ عَلَى ؟
فهذا أهونُ منْ قولِه : شَذًّا ،
والله أعلمُ ، والسَّلام .
رد مع اقتباس