ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 20-09-19, 12:30 PM
موسى الركابي موسى الركابي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-05-15
المشاركات: 60
افتراضي أحاديث في السياسة لا تصح

هذه دراسة حديثية لعدد من الأحاحاديث التي إنتشر تصحيحها والإحتجاج بها اليوم
بداية ببعض المفاهيم ومصطلحات المهمة في علم علل الحديث ، ثم أشرع في الدراسة وهي عبارة عن برهان علمي - حسب منهج أئمة النقد المتقدمين – لبيان ضعف عدد من الأحاديث في باب السياسة والتي انتشر الاحتجاج ببعضها وتصحيحه عند طائفة واسعة من أهل هذا العصر
والله تعالى من وراء القصد وهو حسبنا ونعم الوكيل .
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf ضعيف أحاديث السياسة.pdf‏ (1.17 ميجابايت, المشاهدات 121)
__________________
رابط صفحتي في الفيسبوك : https://cutt.us/JYgD4
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 22-09-19, 12:57 AM
موسى الركابي موسى الركابي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-05-15
المشاركات: 60
افتراضي رد: أحاديث في السياسة لا تصح

الاحاديث موضع الدراسة هي :
(إذا خرج ثلاثة في سفر فليؤمروا أحدهم )
(من استطاع أن لا ينام نوماً ولا يصبح صباحاً ، ولا يمسي مساء إلا وعليه أمير)
(من مات وليس في عنقه بيعة، مات ميتة جاهلية)
(الأئمة من قريش)
( قريش ولاة الناس في الخير، والشر إلى يوم القيامة )
(صلوا مع كل إمام ، وجاهدوا مع كل أمير ، وصلوا على كل ميت)
(إذا بويع لخليفتين فاقتلوا الآخر منهما)
(لا تسبوا الولاة ؛ فإنهم إن أحسنوا كان لهم الأجر وعليكم الشكر، وإن أساءوا فعليهم الوزر وعليكم الصبر؛ وإنما هم نقمة ينتقم الله بهم ممن يشاء؛ فلا تستقبلوا نقمة الله بالحمية والغضب، واستقبلوها بالاستكانة والتضرع )
(تسمع وتطيع للأمير ، وإن ضرب ظهرك وأخذ مالك)
(أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر)
(لا طاعة لمن لم يطع الله)
(خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم، وتصلون عليهم ويصلون عليكم، وشرار أئمتكم الذي تبغضونهم ويبغضونكم وتلعنونهم ويلعنونكم،قلنا: يا رسول الله، أفلا ننابذهم عند ذلك؟ قال: لا، ما أقاموا فيكم الصلاة)
(تكون عليكم أمراء يكذبون ويظلمون فمن أنكر فقد برئ ،ومن كره فقد سلم ، ولكن من رضي وتابع، قالوا : أفلا نقتلهم ؟ قال : لا ، ما أقاموا الصلاة )
(الزيادة في حديث :عبادة قال: بايعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على السمع والطاعة في منشطنا ومكرهنا،وعسرنا ويسرنا وأثرة علينا، *وألا ننازع الأمر أهله، إلا أن تروا كفراً بَوَاحاً عندكم من الله فيه *)
__________________
رابط صفحتي في الفيسبوك : https://cutt.us/JYgD4
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 22-09-19, 02:54 AM
أبو يوسف الفلسطيني أبو يوسف الفلسطيني متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-03-18
المشاركات: 573
افتراضي رد: أحاديث في السياسة لا تصح

بارك الله فيك، ونفع بك، هلا رفعتها بصيغة وورد.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 23-09-19, 01:48 PM
عبد الرحمن الحسن عبد الرحمن الحسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-09
المشاركات: 70
افتراضي رد: أحاديث في السياسة لا تصح

بعض هذه الأحاديث في الصحيحين أو أحدهما !!
__________________
قناة حديث وأثر
العلم قال الله قال رسوله ... إن صح والإجماع فاجهد فيه
https://t.me/hadeethwaathar
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 24-09-19, 02:09 AM
موسى الركابي موسى الركابي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-05-15
المشاركات: 60
افتراضي رد: أحاديث في السياسة لا تصح

نعم أخي عبد الرحمن بالدراسة 6 من الأحاديث التي أخرجها مسلم في صحيحه ، ولا يصح أن نجزم بأن مسلم كان يحكم لها بالصحة فيحتمل أنها من الروايات المعلة التي وعد ببيان علتها في مقدمة كتابه حيث قال : (قد شرحنا من مذهب الحديث وأهله بعض ما يتوجه به من أراد سبيل القوم ووفق لها ، وسنزيد إن شاء الله تعالى شرحا وإيضاحا في مواضع من الكتاب ، عند ذكر الأخبار المعللة ، إذا أتينا عليها في الأماكن التي يليق بها الشرح والإيضاح إن شاء الله تعالى . صحيح مسلم (1/6) ) . وأشير هنا الى أن هذه الروايات المعللة في كتابه غالباً ما يوردها في آخر الباب .
أما البخاري فلم أذكر مما أخرجه في الصحيح سوى الزيادة (إلا أن تروا كفراً بَوَاحاً عندكم من الله فيه برهان) وحديث عبادة الذي وردت هذه الزيادة في بعض روايته :هو حديث محفوظ ثابت ، لكن الزيادة ضعيفة لعدة أسباب فصلتها في الدراسة ، أهمها : أنها جاءت من طريق واحد ، والحديث ورد ب 7 طرق صحيحة عن عبادة لم تذكر فيها هذه الزيادة .
__________________
رابط صفحتي في الفيسبوك : https://cutt.us/JYgD4
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:50 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.