ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى أصول الفقه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 01-08-07, 12:13 PM
الدكتور صالح محمد النعيمي الدكتور صالح محمد النعيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-03-07
المشاركات: 310
افتراضي

اني الحبيب اللبيب وصلك الرد على الخاص
__________________
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :((من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين)) .................

الــدكتور صــالــح النــعيـمـي
smm_snn@yaooh.com او smm_snn@hotmail.com
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 01-08-07, 12:20 PM
أبو سلمى رشيد أبو سلمى رشيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-03-06
الدولة: الجـزائـر
المشاركات: 8,084
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الدكتور صالح محمد النعيمي مشاهدة المشاركة
اني الحبيب اللبيب وصلك الرد على الخاص
نعم وصل ، جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 01-08-07, 12:24 PM
الدكتور صالح محمد النعيمي الدكتور صالح محمد النعيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-03-07
المشاركات: 310
افتراضي

وجزاك مثله اخي الحبيب اللبيب...... ولا تنسانا من دعواتك
__________________
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :((من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين)) .................

الــدكتور صــالــح النــعيـمـي
smm_snn@yaooh.com او smm_snn@hotmail.com
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 02-08-07, 03:13 AM
مهنَّد المعتبي مهنَّد المعتبي غير متصل حالياً
عفا الله عنه
 
تاريخ التسجيل: 02-07-07
الدولة: السّعودية
المشاركات: 658
افتراضي

جزاك الله خيراً شيخنا الفاضل على البحث الماتع ،،
وأضم صوتي لصوت الشيخ أبي حازم حول تحرير قول الإمام أحمد ،، فالخلط فيه من كثير من المتخصصين ، فضلاً عن طلاب العلم المبتدئين !
__________________
( فكلُّ ما أنزل [ الله ] في كتابه = رحمةٌ وحجَّةٌ ، علمه من علمه ، وجهله من جهله ، ولا يعلم من جهِلَه ، ولا يجهل من علِمَه )
الشافعي في الرسالة ص 19
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 02-08-07, 10:10 AM
الدكتور صالح محمد النعيمي الدكتور صالح محمد النعيمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-03-07
المشاركات: 310
افتراضي

جزاك الله عنا خير الجزاء اخي الحبيب اللبيب
__________________
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :((من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين)) .................

الــدكتور صــالــح النــعيـمـي
smm_snn@yaooh.com او smm_snn@hotmail.com
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 13-08-07, 05:55 AM
أبو مصعب القصيمي أبو مصعب القصيمي غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه والمسلمين
 
تاريخ التسجيل: 08-08-07
المشاركات: 221
افتراضي

ماشاء الله جزاك الله خير...ونفع بك الإسلام والمسلمين..
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 20-08-07, 01:42 AM
ابومحمد بكري ابومحمد بكري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-03-06
المشاركات: 362
افتراضي

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 20-08-07, 10:59 PM
محمد بن علي المصري محمد بن علي المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-08-02
المشاركات: 153
افتراضي

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم
بارك الله فيك أخي الحبيب على مجهودك وقد قرأت البحث قراءة سريعة فاستوقفني عدة أمور قد أراجعها معك بارك الله فيك
لكن قد يحسن أن أبدأ بقولك:
(الفقرة الخامسة : احتجاجه بأقوال الصحابة إذا لم يعرف لهم مخالف
وهذه مواضع وصف فيها أقوال الصحابة بالأثر اللازم أو الخبر اللازم ، فإذا لزم عنده القول بقول
الصحابي إذا لم يخالفه غيره وقد يخالفه التابعي فلا يعتد به ، فالاحتجاج بالإجماع السكوتي لازم من
باب أولى، لأن من صوره قول الصحابي أو الصحابة مع الانتشار وعدم المخالف في عصرهم أو عدمه
في عصرهم وعصر من بعدهم )
ولا يخفاك ما لقول الصحابي من خصوصية عند الشافعي وغيره فلا يلزم من القول بحجية قول الصحابي
القول بالإجماع السكوتي
ومعرفة محل النزاع في مسألة حجية قول الصحابي تتطلب معرفة الصور التي قد يقع عليها قوله:
فهو - أعني الصحابي - إما أن يقول القول فيوافقه الصحابة عليه تصريحا فهو حجة من جهة الإجماع
لأنها أقوى من جهة قول الصحابي ويقول به - الإجماع - من لا يعتبر قول الصحابي حجة
وإما أن يقول القول وينتشر بين الصحابة فلا ينكر عليه وهو حجة من جهة الإجماع السكوتي ومن جهة
قول الصحابي وقد يحتج بهذا القول من يقول بالإجماع السكوتي دون قول الصحابي وقد يحتج به من
يقول بقول الصحابي دون الإجماع السكوتي وبالطبع يحتج به من يقول بهما فلا تلازم في هذه الصورة
بين من يقول بحجية الإجماع السكوتي وحجية قول الصحابي
وإما أن يقول القول - الصحابي - ولا نعلم إن كان هذا القول انتشر بينهم أو لا أو علمنا أنه لم ينتشر
وهذه الصورة الأخيرة هي في الحقيقة محل النزاع بين القائلين بالحجية ومن لا يقول بها وذلك لعدم تعدد
جهة الاحتجاج بهذا القول إلا من جهة القول بحجية قول الصحابي ولهذا فإن كثيرا من أتباع الأئمة من
المتكلمين - وجمهورهم يقول بعدم الحجية - عندما يرد عليهم كلام أئمة مذهبهم المتبوع يردون بأنه
إنما قاله لانتشاره بلا نكير فهو - أي الإمام - إنما احتج به من جهة الإجماع السكوتي لا من جهة
حجية قول الصحابي
وإما أن يقول قولا فيخالفه فيه غيره فيختلف الصحابة على قولين أو أقوال فيختار المجتهد أيا منها ولا
يخرج عنها من جهة أن قول الصحابي حجة فلا يخرج عنه وأنه إنما أعمل الترجيح بين أقوالهم رضي
الله عنهم
وإما أن لا يخرج على أقوالهم إذا كان لا يرى جواز إحداث قول ثالث في المسألة ذات القولين أو جديد
في المسألة ذات الأقوال فلا تلازم أيضا في هذه الصورة بين جهتي عدم الخروج على أقوالهم
والذي يقول بحجية قول الصحابي وأثره يعمل به في صوره المختلفة السابقة سواء في حالة تعدد جهات
الاحتجاج أو انفرادها
ولهذا فمن يحتج بالأثر في أصوله وفروعه دون قيد أو شرط أو تحديد صورة معينة يعمل به فيها قائل
بحجية قول الصحابي في صوره المختلفة وذلك لأن الصور السابقة إما أن تتعدد فيها جهات الاحتجاج
(إجماع سكوتي وقول صحابي مثلا)فاقتصاره على الاحتجاج بالأثر بذاته اكتفاء منه بذاتية الأثر في
الحجية فإن انضم إليها غيرها فبها وإلا فهو يكفي بذاته
وإما ألا تتعدد فيها جهات الاحتجاج - أثر الصحابي الذي لا يعرف انتشاره - فيكون الاحتجاج به
من جهة قول الصحابي - ذات الأثر - لا من خارجه - إنتشاره أو عدم انتشاره-
ويظهر لك أخي الكريم من جماع ما تقدم أنه لا تلازم بين القول بحجية قول الصحابي وبين القول
بالإجماع السكوتي
وقد قلت في بحثك - بارك الله فيك - (فإذا لزم عنده القول بقول
الصحابي إذا لم يخالفه غيره وقد يخالفه التابعي فلا يعتد به )
قولهم إذا لم يخالفه غيره أي من الصحابة ولهذا فقول الصحابي حجة عند من يقول به حتى لو علم أن
للتابعي قولا مخالفا لخصوصية الصاحب والدليل الخاص على اتباعه والتأسي به
يقول تعالى: (وَالسَّابِقُونَ الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ)
ويقول (فإن آمنوا بمثل ما آمنتم به فقد اهتدوا) وهو خطاب مواجهة والإيمان قول وعمل
وقوله صلى الله عليه وسلم (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي)
ويقول (اقتدوا باللذين من بعدي أبو بكر وعمر)
وقال في وصف الفرقة الناجية (ما أنا عليه وأصحابي)
إلى غير ذلك من أدلة مبسوطة في غير هذا الموضع
والمقصود أن خلاف التابعي مع الصحابي لا يعتد به إلا من جهة الاحتجاج بقول الصاحب لا من جهة خصوصه وإنما من جهة اعتباره مساويا لغيره من المجتهدين
فقولك بارك الله فيك (وقد يخالفه التابعي فلا يعتد به ) إن كان الضمير يعود على خلاف التابعي فهو ما
ذكرت لك وإن كان يعود إلى قول الصحابي أي لا يعتد بقول الصحابي إذا خالفه التابعي فهو لا يتفق مع
المستقر من معنى الحجية التي يكتسبها الأثر بذاته لا بغيره كما تقدم
بارك الله لك في جهدك ووقتك
ودمت لأخيك
__________________
أبو عبدالله
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 04-09-07, 05:47 PM
طالب العلم البلجيكي طالب العلم البلجيكي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-04-07
المشاركات: 80
افتراضي

بارك الله فيكم على هذا الموضوع الطيب
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 21-12-07, 07:45 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

جزاكم الله خيرا وبارك فيكم

وكما أشار الإخوة الأفاضل إلى أهمية تحقيق قول الإمام أحمد أقول: إن الأمر أكبر من ذلك !!

فمن الأهمية بمكان تحقيق جميع أقوال أهل العلم التي يتعلق بها كثير من المبتدعة وأذيالهم من الأغمار والصغار !

ومن المحزن أن كتب الأصول مليئة بنسبة أمثال هذه الأقوال التي فهمت على غير وجهها، أو كنت خاصة فعممت أو مقيدة فأطلقت أو غير ذلك، هذا فضلا عن أن لا يكون لها سند صحيح أو نقل صريح.

وسبب الإشكال في عزو الأقوال الخاطئة إلى أهل العلم - في نظري - يعود إلى نقطة غاية في الأهمية، وهي اعتبار ظاهر النص أو عمومه أو إطلاقه بغير أن يؤخذ في الاعتبار القرائن المحتفة به، وبغير أن يؤخذ في الاعتبار الصنيع العملي لهذا العالم، وبغير أن يؤخذ في الاعتبار ما صرح به في مواضع أخرى، وبغير أن يؤخذ في الاعتبار تطبيق هذا العالم لهذه القاعدة على المسائل، فإن هذا هو أكبر دليل يوضح ما إذا كان حقا يقول بهذا القول أو لا؟!

ومن الأمثلة على ذلك أيضا أنهم ينسبون في كتب أصول الحنابلة أن الإمام أحمد يأخذ بالحديث الضعيف في الأحكام ! وهذا أمر عجيب جدا؛ لأن الإجماع محكي ومعروف على أن الحديث الضعيف لا يعمل به إلا في فضائل الأعمال وأيضا بشروط.

وكذلك ينسبون إلى أبي حنيفة أنه يقدم الحقيقة المرجوحة على المجاز الراجح، وأنا أربأ بأبي حنيفة رحمه الله على ذكائه وفطنته أن يقول مثل هذا القول !!

ولا ينبغي أن نعجب من الاختلاف في نسبة الأقوال إلى قائليها، فإن العلماء اختلفوا في فهم النصوص الشرعية، أفلا يكون من الأولى أن يختلفوا في فهم كلام أهل العلم ؟!
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:07 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.