ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #141  
قديم 31-01-08, 12:19 AM
أبو أويس المغربي أبو أويس المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-07
المشاركات: 627
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطينى مشاهدة المشاركة
أدام الله فوائدكم

من هو أبو العباس العشاب ؟؟ ومن الذي ذكره في كتاب الطلاق ؟؟ وهل هو صاحب الحافل ؟؟
أحسن الله إليك، وأعلى مقامك.
نعم هو ابن الرومية صاحب كتاب *الحافل*.
وهو داودي حَزْمي.
رد مع اقتباس
  #142  
قديم 31-01-08, 12:32 AM
أبو أويس المغربي أبو أويس المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-07
المشاركات: 627
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أويس المغربي مشاهدة المشاركة
عذريك من خليلك من مُراد!
لم أتنبه لهذا الخطإ إلا الآن، ولا شك أن الصواب: عذيري، وقاتل الله العجلة!
رد مع اقتباس
  #143  
قديم 31-01-08, 12:59 AM
أبو أويس المغربي أبو أويس المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-07
المشاركات: 627
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أويس المغربي مشاهدة المشاركة
ابن عبدوس تلميذ سحنون وشارح مسائل مدوّنته، أو على الأقل بابن عبدوس السراج أحدِ الأفراد المعدودين في الحفظ وحُسْن المعرفة بالحديث
وعلى ذكر بني العَبْدُوسِينَ، أو قُل: العبادسة! وكلهم محمّدون محمودون إن شاء الله.
مَنْ مِنْ هؤلاء المحمدين أخطأ أحد أعلام مؤرِّخي عصرنا، وعدّه من أكابر التابعين!!
سَمِّه، ثم ثَنِّ بتخريج وجه خطئه.
رد مع اقتباس
  #144  
قديم 31-01-08, 08:25 AM
الجهشياري الجهشياري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-07-07
المشاركات: 98
افتراضي

الحمد لله وحده.
حياكم الله وأحياكُمُ * ولا عدا الوابلُ مغناكمُ
نحن عدمنا الصبر من بعدكم * فكيف أنتم لا عدمناكمُ
والبيتان لابن عبدوس آخر، أجازهما بأخر ليس هنا موضع إيرداها.

وكنت التفتُّ إلى المثلث "العبدوسي" الذي أشرتَ إليه قبل الغروب، وأنا في غاية الإرهاق، فانسدت عليّ الآفاق، ورأيته، وما رأيته؛ وكان الخاطر كمقلة البدوي الجائع ليلة الشك، إذا شهد برؤية الهلال، لا نصدقه، ولا نكذبه.. فأرجأت "النظر" إلى بركات السحر، مراهنا على "فتوحات الغيب". وأخشى ما أخشاه: أن يسبقني "عكّاشةٌ" ما إلى الجواب، فأحرَم لذة الثواب..

ولعلك تقصد بثالث "العبدوسيين" (وظني بك لا تعتبره ثالثة الأثافي) كاتب هذه السطور. وجوابي أن الأمر كما ألمحت. فأنا: محمد بن عبدوس بن عبد الله الجهشياري. والذي يحز في نفسي ليس وفاتي مستترا في بغداد، بل الثمانين ألف دينار التي دفعتها ليفرَج عني أيام نكبتي.. وهل يصاحب "ابن مقله"، إلا مَن فقد عقله؟! بيد أن لديَّ سؤالا، وأرجو من إخواننا "الكونتيين"، المتخصصين في الأنساب، أن يجيبوني عنه؛ وهو كالتالي: ما سبب نسبتي إلى جهشيار؟ وهل هي من المدن التي خربها التتار؟ أم منصب ابتدعه بختيار؟ وما مدلولها عند الأعاجم؟

أمَّا ثاني "العبدوسيين"، فهو الحافظ الثبت محمد بن عبدوس بن كامل السلمي البغدادي السراج، المتوفى سنة 293. قال عنه ابن المنادي: "كان كالأخ لعبد الله بن أحمد بن حنبل". وذكره ابن أبي الفراء في عداد الحنابلة. لكن قيل إن "عبدوس" لقبه، واسم أبيه: عبد الجبار. وهذا ممّا قد يهدم بنية التثليث في حصر المحمدين من العبدوسيين!

وأما الأول _وأرجأته إلى الأخير إكراما للمالكية (!!)_ فهو: محمد بن إبراهيم بن عبدوس بن بشير، المتوفى سنة 260. وهو صاحب "المجموعة"، وكان من كبار أصحاب سحنون. وهو الذي "أخطأ أحد أعلام عصرنا وعدّه من التابعين"!
والعلَم الذي أخطأ هو الشاعر السوري: خير الدين الدمشقي، صاحب "ما رأيت"؛ وذلك في قاموسه الذي خصصه لتراجم أشهر الرجال والنساء من العرب والمستعربين والمستشرقين، حيث جاء فيه:
"ابن عبدوس (202 - 260 ه ) محمد بن إبراهيم بن عبد الله، ابن عبدوس: فقيه زاهد، من أكابر التابعين. من أهل القيروان، له " مجموعة " في الفقه والحديث".
أمَّا خطؤه، فهو اعتباره "ابن عبدوس" من كبار التابعين، مع أنه وُلِد في مطلع القرن الثالث. وأما وجه خطئه، فمردُّه إلى قراءة منه خاطئة هي الأخرى لجملة أوردها القاضي في ترجمته؛ حيث قال: "قال أحمد بن زياد: ماأظن كان في التابعين مثله!" وتوقف عند هذا الحد، ولم يكمل (ربما لأنه كان في مهمة دبلوماسية، رحمه الله). ولو تمهّل قليلا، وحرَّك عينيه قليلا باتجاه اليسار، لوجد القاضي يفسِّر شهادة ابن زياد بقوله: "يعني في الفضل والزهد. وهذا غلو"!! أي: أن أفضل التابعين لا يضاهيه في الفضل والزهد.
وهذا لا ينقص من قدر صاحب القاموس، كما أنه لا يزيد من قدرنا. فقد تصدى وحده لترجمة 13435 عَلَماً، وهو عمل تنوء به الجبال الرواسي. ولم يكن متفرغا للعلم، بل كان يجاهد على جبهات شتى. رحمه الله، وأكرم مثواه.
وللأمانة العلمية، تتوجب الإشارة إلى أن مكتشف هذا الوهم هو: عبد الفتاح الحلبي الخالدي في "الصفحات". ورجائي من شيخنا أبي أويس أن يفيدنا بما يتعلق بكنية هذا العلامة، فقد حيّرتني ولم أجد لها وجها لائقا...
ومن أغرب ما يروى عن ابن عبدوس الفقيه: أنه أقام سبع سنين يدرس، لا يخرج من داره إلا إلى الجمعة. وكان هذا قبل اختراع الأنترنت!!
وفي الختام، لدي أسئلة قد تجول في بعض الأذهان، أطرحها على سبيل المذاكرة لا الامتحان:
من هو "ابن عبدوس الجدي" الذي سمع من مالك؟ وكيف يضبط "الجدي"؟
وإذا كان عند الشافعية "محمدون أربعة"؛ فمن هو رابع المحمدين عند المالكية؟ وما هي الكرامة التي وقعت لمحمدي الشافعية ؟ وهل القصة ثابتة عنهم؟ ومَن هم المحمدون الأربعة عند الإمامية؟ وماذا يقصدون بالمحمدين الأوائل؟ وما الذي يقصدونه بالمحمدين الأواخر؟ (إكراما للقاضي النعمان!)
ثم مَن هم "الشكوكية" في صفوف المالكية؟ ولماذا سمُّوا بذلك؟
وفي الأخير، لا بد مما ليس منه بد، في حق مَن غمرنا بكرم العلم والود، ألا وهو التمثل بما قال خليل في حق شيخه:
وحظي أن تعيش مدى الليالي
وأنك لا تـمل وأنت تـملي

عصمنا الله من الزلل والخطل، وجعلنا من المحمودين السعداء في الدنيا والآخرة
رد مع اقتباس
  #145  
قديم 31-01-08, 10:26 AM
أمجد الفلسطينى أمجد الفلسطينى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-10-05
المشاركات: 1,553
افتراضي

اقتباس:
نعم هو ابن الرومية صاحب كتاب *الحافل*.
وهو داودي حَزْمي.
أوَ غير ذلك ؟؟
__________________
قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
"لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض"

صفحتي على تويتر: هنا
رد مع اقتباس
  #146  
قديم 31-01-08, 11:00 AM
أبو أويس المغربي أبو أويس المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-07
المشاركات: 627
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمجد الفلسطينى مشاهدة المشاركة
أوَ غير ذلك ؟؟
قد يكون، لكنني لا أذكر الآن إلا رئيس الحَزْمية أبا العباس النباتي، الذي جُمِعت أخبارُه في *نثر النَّوْر والزَّهَر في نشر أحوال الشيخ أبي العباس النباتي*.
وأنا بالأشواق إلى أبي العباس الآخر، وعسى ألا يكون أبا العباس ابن القاص، ولا أبا العباس القرطبي.
رد مع اقتباس
  #147  
قديم 31-01-08, 11:46 AM
أبو أويس المغربي أبو أويس المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-02-07
المشاركات: 627
افتراضي

أحسن الله إليك، وأعلى مقامك، وحرس مُهجتك، ووقاك من النكبات التي حاقت بابن عبدوس الذي لا تنفك تتشبّث بالانتساب إليه، وأنا لا أكتمك: لم ينقَضِ عجبي بعدُ من طول تعميرك في الأرض، ولم أر إلى ساعتي هذه معمَّرا بلغ ما يفهمه إخواننا من تعمير ابن عبدوس قرابة ألف ومِئتَيْ عام.
إن صح هذا لتكونن حطّمتَ! *الرقم القياسي*، وحُقَّ أن يُثَبَّتَ اسمك الكريم في *الديوان الجامع لأغرب غرائب الخلق*، وأنت أعرف بترجمة ذيّاك الكتاب، لكنني لا أود تسميته في هذا الموضوع الشريف بشرف أعلام شيوخنا المالكيين المرقومة أسماؤُهم هنا.
إلا أن تكون ممن بُعِث قبل يوم البعث، فيَحِقُّ حينذاك أن يُرْقَم اسمك الشريف في *الذيل* على كتاب ابن أبي الدنيا *من عاش بعد الموت*!
ولستُ أقف إلى يومي هذا على من جاوز سنّه سنّ أبوَيْنا الكريمين آدم ونوح عليهما الصلاة والسلام، أما سائر أخبار المعمَّرين فُجُلُّها من المختلَقات المؤتفَكات.
وكنت رأيتك ذكرتَ ابن أبي الفراء، وأراك تقصد ابن أبي يعلى، لكنه ابنُ ابنِ الفراء.
وإن كنت تسأل عن كنية الشيخ الحلبي، فله كنيتان:
أ -أبو زاهد، وهي قديمة عتيقة، ترجع بنا إلى عهد تلمذته لزاهد الجركسي.
ب - وأبو الفتوح، وهي من آثار صحبته لذوي الفتوح، ويقصدون من ذلك أمرين: ما يزعمونه من *فتوح الغيب* التي يفتح الله بها على العارفين، وأراك تجاريهم في إجرائها في بحر كلامك مُذْ فارقتَ القصر، وقد يقصد بها بعضهم الفتوح التي تملأ جيوبهم، وتَسُرُّ قلوبهم.
ثم لا تعزب عنك المناسبة بين هذه الكنية والاسم، المشتقَّيْن من الفتح، فتح الله علي وعليك وعلى جميع المسلمين بالنصر والظفر واليقين وصحيح المعارف والعلوم.
ثم أراك تنسب الشيخ خالديا، فلولا فَرَقي من تشعُّب القول لسألتك عما شاع وذاع من الطعن في نسب الخالديِّين، وعما قيل من انقطاع عَقِب خالد .
أما الجواب عن سائر أُطروحاتك الكريمة فتحتاج إلى جِهْبِذ طويل الباع، واسع الاطلاع، وما أُراه إلا أحد رجلين هما رأس من أثرى هذا الموضوع الشائق الرائق، وما أُراها إلا مشغولين، ومع علمي أن المشغول لا يُشغل، لكنني أُلِّح عليهما أن يُشرِّفانا بسديد أجوبتهما، وجميل أدبهما، وتالله إن مذاكرتهما لتزيد في العلم والعقل والمروءة، أكرمهما الله وأحسن إليهما.
وإلى أن يأذن الله بإفادتهما لعلك تُعجّل بالخير، وتفيدنا عن صحة قصة المحمدِين بمصر، ولا أكتمك أنني لم أحصل منها على ثلج اليقين.
رد مع اقتباس
  #148  
قديم 31-01-08, 12:51 PM
ابن وهب ابن وهب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-02
المشاركات: 6,958
افتراضي

بارك الله فيكم ونفع بكم
وغفر الله لأخينا الوزير

أما المحمدون عند المالكية فأحدهم ابن عبدوس
ومعه ابن عبد السلام وابن رباح وابن عبد الحكم
أما الكرامة ففي ترجمة أحدهم في تاريخ بغداد وفي ترجمة آخر في طبقات الشافعية

أما المحمدون عند الإمامية
1\فسيد ولد آدم صلى الله عليه وآله وسلم
2\الباقر
3\الجواد
4\محمد بن الحسن ( مهديهم المزعوم)


أما الأوائل
فالكذوب والطوسي وصاحب مجمع الأكاذيب
وأما الأواخر
فابن الحسن الكاشاني و( العبد ) العاملي و ابن باقر المجلسي

وأما الشكوكية
فتلك في مسائل الإيمان وقد صنفت فيها التصانيف والردود
وفي تراجم ابن عبد السلام
(المتقدم )
وصاحب النوادر وغيرهما تفاصيل حول هذه المسائ


ونعتذر عن التقدم بين يدي صاحب الموضوع وصاحبه المفيد - حفظهما الله ونفع بهما


__________________
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(لو أن أهل عمان أتيت ما سبوك ولا ضربوك
رد مع اقتباس
  #149  
قديم 31-01-08, 12:58 PM
ابن وهب ابن وهب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-02
المشاركات: 6,958
افتراضي

وأما العشاب فهو الإسكندراني
__________________
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(لو أن أهل عمان أتيت ما سبوك ولا ضربوك
رد مع اقتباس
  #150  
قديم 31-01-08, 01:19 PM
ابن وهب ابن وهب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-04-02
المشاركات: 6,958
افتراضي

نسيت عبدوس
مع أنه في أول السؤال
ابن عبدوس الآخر تلميذ مالك هو قاضي طليطلة
__________________
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
(لو أن أهل عمان أتيت ما سبوك ولا ضربوك
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:57 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.