ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #21  
قديم 23-09-07, 02:31 AM
أبو يوسف التواب أبو يوسف التواب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-02-07
المشاركات: 3,835
افتراضي

أخي الأكاديري

في "التاج والإكليل"(3/240): (وَمِنْ النُّكَتِ : مَنْ رَفَضَ صَلَاتَهُ أَوْ رَفَضَ صَوْمَهُ كَانَ رَافِضًا بِخِلَافِ مَنْ رَفَضَ إحْرَامَهُ أَوْ رَفَضَ وُضُوءَهُ بَعْدَ كَمَالِهِ أَوْ فِي خِلَالِهِ).

فهو مذهب المالكية والحنابلة.
__________________
ملتقى المذاهب الفقهية والدراسات العلمية:
www.mmf-4.com/
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 23-09-07, 08:32 AM
إبراهيم الجزائري إبراهيم الجزائري غير متصل حالياً
عامله الله برحمته
 
تاريخ التسجيل: 17-07-07
المشاركات: 1,498
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إبراهيم الجزائري مشاهدة المشاركة
يفرق بين العبادات البدنية والعبادات المالية في المسألة؛ لأن في إبطال الأخيرة حرج وعليه يقال: ضاءان وطاءان
عفوا صادان وضادان
__________________
قال عبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي : سمعت أبي يقول : أكتب أحسن ما تسمع، و احفظ أحسن ما تكتب، وذاكر بأحسن ما تحفظ
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 18-10-07, 03:27 AM
محمد أبا الخيل محمد أبا الخيل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-07
المشاركات: 71
افتراضي

طرح الشيخ عبدالكريم الخضير سؤالاً في أحد محاضراته في مسائل وإشكالات في الصيام وجعل لمن يجاوب عليه مجموعة من الكتب،
وقد سمعته بواسطة الشريط ، حيث قال - بالمعتى- : يقرر أهل العلم أن من نوى الإفطار أفطر ، فهل يقال مثل ذلك في غير الصيام ، فيقال: من نوى نقض وضوءه أنتقض وإن لم يفعل ناقضا وإنما استعد لقضاء الحاج _ مثلا-

وكان الجواب: أن النية لا أثر لها بعد العبادة ، فمن انتهى من الوضوء ثم نوى النقض لم ينتقض ، مثل ما لو غربت الشمس ثم نوى الإفطار فإنه لا أثر للنية حينئذ.( وهناك بقية للجواب لا أذكره)
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 18-10-07, 06:53 AM
أبو زكريا الشافعي أبو زكريا الشافعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-06
المشاركات: 973
افتراضي

حول مذهب الشافعية

قال الشيخ الخطيب في الاقناع:
ولا يضر الأكل والجماع بعدها ولا يجب تجديدها إذا نام بعدها ثم تنبه ليلا .

قال البجيرمي في حاشيته على الاقناع:
قوله : ( ولا يضر الأكل والجماع إلخ ) نعم تضر الردة ليلا أو نهارا ، وكذا يضر رفض النية ليلا لا نهارا فلا بد من تجديدها بعد الإسلام ، والرفض ومنه أي الرفض ما لو نوى الانتقال من صوم إلى آخر كما لو نوى صوم قضاء عن رمضان ثم عن له أن يجعله عن كفارة مثلا ، فإن ذلك يكون رفضا للنية الأولى ق ل .


قال ابن حجر في التحفة:
نعم لو قطع النية قبله احتاج لتجديدها قطعا ؛ لأنه أتى بمنافيها نفسها بخلاف نحو الأكل وإنما لم يؤثر قطعها نهارا على المعتمد ؛ لأنها وجدت في وقتها من غير معارض فاستحال رفعها ، ولأن القصد الإمساك بالنية المتقدمة وقد وجد وبه فارق بطلان نحو الصلاة بنية قطعها .


للفائدة:
نقل الشرواني في حاشيته على التحفة:
قد يقال والغرض من الصلاة أفعال بنية مقترنة بأولها فينبغي أن لا تضر نية القطع فالأولى الفرق بما ذكره غيره من أنه يحتاط لها ما لا يحتاط له لا يقال مقصوده أنه لا يشترط فيه عدم ما ينافي النية في الدوام بخلافها ؛ لأنا نقول هذا كالمصادرة على المطلوب. بصري اهـ
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 18-10-07, 10:10 AM
عدي بن محمد عدي بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-02-07
المشاركات: 430
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو زكريا الشافعي مشاهدة المشاركة
قال ابن حجر في التحفة:
وإنما لم يؤثر قطعها نهارا على المعتمد ؛ لأنها وجدت في وقتها من غير معارض فاستحال رفعها ، ولأن القصد الإمساك بالنية المتقدمة وقد وجد وبه فارق بطلان نحو الصلاة بنية قطعها .
قال البجيرمي في الحاشية:
وكذا يضر رفض النية ليلا لا نهارا
الحمد لله
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 19-10-07, 06:50 AM
خادم أهل الحديث خادم أهل الحديث غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-03-03
المشاركات: 125
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال ابن هبيرة رحمه الله تعالى في"الأفصاح ج1ص199":
واختلفوا فيما إذا اعتقد الخروج من الصوم فقال الشافعي وأحمد:يبطل صومه؛وقال أبو حنيفة وأكثر المالكية:لايبطل صومه .أهـ

قال النووى في"المجموع ج6ص297":
..وأما حكم المسألة فإذا دخل فى صوم ثم نوى قطعه فهل يبطل فيه وجهان مشهوران ذكر المصنف دليلهما؛أصحهما عند المصنف والبغوي وآخرين بطلانه؛وأصحهما عند الاكثرين لايبطل....أهـ

وجزيتم خيرا
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 19-10-07, 09:47 AM
إبراهيم الجزائري إبراهيم الجزائري غير متصل حالياً
عامله الله برحمته
 
تاريخ التسجيل: 17-07-07
المشاركات: 1,498
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خادم أهل الحديث مشاهدة المشاركة

قال ابن هبيرة رحمه الله تعالى في"الأفصاح ج1ص199":
واختلفوا فيما إذا اعتقد الخروج من الصوم فقال الشافعي وأحمد:يبطل صومه؛وقال أبو حنيفة وأكثر المالكية:لايبطل صومه .أهـ
بل المالكية يبطلون
__________________
قال عبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي : سمعت أبي يقول : أكتب أحسن ما تسمع، و احفظ أحسن ما تكتب، وذاكر بأحسن ما تحفظ
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 19-10-07, 05:29 PM
عدي بن محمد عدي بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-02-07
المشاركات: 430
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خادم أهل الحديث مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال ابن هبيرة رحمه الله تعالى في"الأفصاح ج1ص199":
واختلفوا فيما إذا اعتقد الخروج من الصوم فقال الشافعي وأحمد:يبطل صومه؛وقال أبو حنيفة وأكثر المالكية:لايبطل صومه .أهـ

قال النووى في"المجموع ج6ص297":
..وأما حكم المسألة فإذا دخل فى صوم ثم نوى قطعه فهل يبطل فيه وجهان مشهوران ذكر المصنف دليلهما؛أصحهما عند المصنف والبغوي وآخرين بطلانه؛وأصحهما عند الاكثرين لايبطل....أهـ

وجزيتم خيرا
كما رأيت في كلام النووي أن الأصح أنه لا يبطل الصوم وقد نقل أخونا أبو زكريا عن ابن حجر الهيتمي وهو من أئمة الفتوي بل إمامهم أن المعتمد أنه لا يبطل
وهذا عند الشافعية
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 19-10-07, 06:32 PM
توبة توبة غير متصل حالياً
غفر الله لها
 
تاريخ التسجيل: 21-05-07
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,856
افتراضي

و ماذا عن رفض النية المعلقة على شرط؟كأن يقول :إن وجدت ماء أفطرت.
وماذا لو وجد الماء و لكنه لم يفطر - لم يشرب -؟
__________________
رضيت بما قسم الله لي ... وفوضت أمري إلى خالقي
كما أحسن الله فيما مضى ... كذلك يحسن فيما بقي
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 19-10-07, 11:39 PM
أبو يوسف التواب أبو يوسف التواب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-02-07
المشاركات: 3,835
افتراضي

الأظهر -عند الفقير إلى عفو ربه- أن تعليق نية الفطر لا يبطُل به الصوم؛ إذ ليس ذلك في حكم قطع العبادة. والله تعالى أعلم.
__________________
ملتقى المذاهب الفقهية والدراسات العلمية:
www.mmf-4.com/
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:42 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.