ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 02-10-09, 12:26 AM
ياسين المالكي الأثري ياسين المالكي الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-09-09
المشاركات: 58
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

حفظكم الله بارك الله في جهودكم أرجوا أن تقبلوني متابعا فأنا ما زلت في أول الطريق في الصفحات الأولى من متن الأخضري .
جزاكم الله خيرا عن الفوائد .
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 02-10-09, 12:55 AM
عبد الكريم بن عبد الرحمن عبد الكريم بن عبد الرحمن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-08-09
المشاركات: 522
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو يوسف المالكي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

قد سبق لأخينا الفاضل أبي نصر المازري أن فتح موضوعا حول كراهة إمامنا مالك صيام الست من شوال، وذكر ثلة من الإخوة ما حواه هذا الفرع من العلل الأصولية والقواعد الفقهية والمقاصدية، ولكن أخذ الإخوة - سامحه الله - دخل الموضوع لا على شرط أصحابه، فأفسده بكلام لم نكن نناقشه أصلا، فحُذف الموضوع. ثم راسلنا الإشراف الكريم وأعادوه مشكورين، ولكن المخالف أبى إلا أن يشغب حتى اضطر الإشراف إلى حذف الموضوع جملة.
وها نحن نعيد فتحه من جديد، للمالكية خاصة، مع مناقشة هادئة هادفة، فمن كان ذا علم فليبثه ننتفع به، مع احترام للمخالف ومراعاة لأصول البحث والمناظرة.

الأخ هذاه الله تذكر الله , لم ادخل الموضوع الا بعد فتحه للمرة الثانية اذن قول الاخ هداه الله "ولكن أخذ الإخوة سامحه الله دخل الموضوع لا على شرط أصحابه، فأفسده بكلام لم نكن نناقشه أصلا، فحُذف الموضوع. ثم راسلنا الإشراف الكريم وأعادوه مشكورين، ولكن المخالف أبى إلا أن يشغب حتى اضطر الإشراف إلى حذف الموضوع جملة." افتراء فمن ناقشكم اول مرة هو الأخ محمد محمد الهاشمي ثم دخلت بعد فتحه المرة الثانية و شاركت بمشاركة عادية ذكرت فيها خطأ الامام مالك فيما ذهب اليه من الكراهة فإذا بالاخ و اصحابه يتكالبون علي و كأني اتيت منكرا من القول ... و هذا الرابط لمن اراد الاطلاع عليه :

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=186053
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 02-10-09, 01:11 AM
أبو يوسف المالكي أبو يوسف المالكي غير متصل حالياً
الله حسبه
 
تاريخ التسجيل: 31-08-05
الدولة: المغرب الأقصى
المشاركات: 378
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

سبحان الله العظيم.
لمن ضل الطريق نذكره أن المنتدى خاص بالدراسات الفقهية، أما غير هذا فلا نحسنه.

ومن رأى نفسه عطالا بطالا، فليغتنم غدوته وروحته وشيئا من دلجته فيما ينفعه أمام ربه ويجده غدا في صحيفته.
__________________
قال الإمام الشافعي رحمه الله تعالى: (لولا أن الله أنقذني بمالك والليث لضللت).
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 02-10-09, 01:12 AM
عبد الكريم بن عبد الرحمن عبد الكريم بن عبد الرحمن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-08-09
المشاركات: 522
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو عبدالرحمن بن أحمد مشاهدة المشاركة
قال العلامة محم الأمين الشنيقطي المالكي في ( أضواء البيان - (ج 7 / ص 427)
( وفيه تصريح مالك رحمه الله بأنه لم يبلغه صيام ستة من شوال عن أحد من السلف ، وهو صريح في أنه لم يبلغه عن النبي صلى الله عليه وسلم .
ولا شك أنه لو بلغه الترغيب فيه عن النبي صلى الله عليه وسلم لكان يصومها ويأمر بصومها ، فضلاً عن أن يقول بكراهتها .
وهو لا يشك أن النبي صلى الله عليه وسلم أرأف وأرحم بالأمة منه .
لأن الله وصفه صلى الله عليه وسلم في القرآن بأنه رؤوف رحيم .
فلو كان صوم السنة يلزمه المحذور الذي كرهها مالك من أجله لما رغب فيها النبي صلى الله عليه وسلم ولراعى المحذور الذي راعاه مالك .
ولكنه صلى الله عليه وسلم ، ألغى المحذور المذكور وأهدره ، لعلمه بأن شهر رمضان أشهر من أن يلتبس بشيء من شوال .
كما أن النوافل المرغب فيها قبل الصلوات المكتوبة وبعدها لم يكرهها أحد من أهل العلم خشية أن يلحقها الجهلة بالمكتوبات لشهرة المكتوبات الخمس وعدم التباسها بغيرها .
وعلى كل حال ، فإنه ليس لإمام من الأئمة أن يقول هذا الأمر الذي شرعه رسول الله صلى الله عليه وسلم مكروه لخشية أن يظنه الجهال من جنس الواجب
.
وصيام الستة المذكورة ، وترغيب النبي صلى الله عليه سولم فيه ثابت عنه .
قال مسلم بن الحجاج رحمه الله في صحيحه :
حدثنا يحيى بن أيوب وقتيبة بن سعيد وعلي بن حجر جميعاً عن إسماعيل ، قال ابن أيوب حدثنا إسماعيل بن جعفر أخبرني سعد بن سعيد بن قيس عن عمر بن ثابت بن الحارث الخزرجي عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه أنه حدثه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
« من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر » انتهى منه بلفظه .
وفيه التصريح من النبي بالترغيب في صوم الستة المذكورة فالقول بكراهتها من غير مستند من أدلة الوحي خشية إلحاق الجهال لها برمضان ، لا يليق بجلالة مالك وعلمه وورعه ، لكن الحديث لم يبلغه كما هو صريح كلامه نفسه رحمه الله في قوله : لم يبلغني ذلك عن أحد من السلف ، ولو بلغه الحديث لعمل به .) فما أحسن قول هذا العلامة المالكي وما احسن انتصاره للسنة و للإمام مالك

بارك الله فيك فقد ذكرت كلاما مشابها لكلام الشيخ من دون ان اطلع على كلامه و هذا نص كلامي"و هذه لا تسمى ادلة لأنه لابد من اثبات الذريعة اولا و قوتها و هذا لم تثبته فأين اثباتك انها معتبرة ؟ و هي ليست بمعتبرة قطعا بدليل وجود مثل هذا في عهد النبي عليه الصلاة و السلام و لم يأمر بمنعها.
و على حد قولك تمنع الرواتب خوفا من فرضها و لو فتحنا هذا الباب لعطلت كل السنة خوفا من فرضها.
و ينقض قولك أن رمضان وضع له الهلال فتعرف نهايته و تشتهر و مع العيد فلا يعقل ان يخلط احد بين رمضان و بين الست فهذا محال كما انه لا يكره صيام الست لجمهور الامة خوفا من بعض افرادها من الجهال انما الذريعة ما كبر بلاؤها و اشتذ شرها فهذه لسيت ذريعة قطعا"


ثم قلت : "لكن أن تطلق الكراهة الشرعية على سنة النبي عليه الصلاة و السلام لتحقيق مصلحة لا تثبت شرعا فهذا لا يجوز فقد منع رسول الله عليه الصلاة و السلام صيام النصف الثاني من شعبان لكي لا يدخل في رمضان فلو كان صيام الست فيه نفس الشبهة لما أمر به لكن عوض ذلك بتحريم صيام العيد فهذا كاف لعدم الحاق الست برمضان و هذا ظاهر."

ثم قلت "أما من تحرى الحق لعلم أن الإمام مالك لم يبلغه الحديث أو لم يصح عنده بدليل أنه لم يروه في الموطأ عند الحديث عن الست و هذا الذي ذهب اليه ابن عبد البر و هو الصواب إن شاء الله"

جازاك الله كل خير فقد رأيت الشيخ الشنقيطي رحمه الله في المنام من يومين مبتسما في وجهي مداعبا في احسن حال فقام اماما للصلاة و اصطففنا وراءه فربما كلامك تفسير لهذه الرؤيا ،

الحمد لله على نعمه فقد وافق كلامي كلام الشيخ رحمه الله و نفعنا الله بعلمه.
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 02-10-09, 01:20 AM
ابونصرالمازري ابونصرالمازري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-07
المشاركات: 2,206
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

اقتباس:
الأخ هذاه الله تذكر الله , لم ادخل الموضوع الا بعد فتحه للمرة الثانية اذن قول الاخ هداه الله "ولكن أخذ الإخوة سامحه الله دخل الموضوع لا على شرط أصحابه، فأفسده بكلام لم نكن نناقشه أصلا، فحُذف الموضوع. ثم راسلنا الإشراف الكريم وأعادوه مشكورين، ولكن المخالف أبى إلا أن يشغب حتى اضطر الإشراف إلى حذف الموضوع جملة." افتراء فمن ناقشكم اول مرة هو الأخ محمد محمد الهاشمي ثم دخلت بعد فتحه المرة الثانية و شاركت بمشاركة عادية ذكرت فيها خطأ الامام مالك فيما ذهب اليه من الكراهة فإذا بالاخ و اصحابه يتكالبون علي و كأني اتيت منكرا من القول ... و هذا الرابط لمن اراد الاطلاع عليه :
شكرا... دعنا ومسألتنا من فضلك
فانت تخالف سنة النبي صلى الله عليه وسلم في قوله *المسلمون عند شروطهم* وانت اخي لا تحقق الشرطين
الاول لست مالكيا
الثاني لست مؤدبا مع الائمة

والعجب منك كيف تحزن وانت في مقامك الجليل من العلم قد بلغت درجة الاجتهاد في تصحيحك للائمة جملة وتخطئتك للامام مالك رضي الله عنه
بارك الله فيك و احسن جزاءك
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 02-10-09, 01:39 AM
ياسين المالكي الأثري ياسين المالكي الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-09-09
المشاركات: 58
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

إخواني لا تحرمونا من هذه الفوائد
دعوها فإنها منتنة ، عفى الله عما سلف،غفر الله لكم و لنا؛أرجوكم دعوا ذلك و استمروا في النقاش فقد إسترحت من التدوين بما فيه الكفاية فلنعد حفظكم الله .

===========
إن رمت أن تحدثا بما مضى أو حدثا
لتؤنس الأصحابا فأحسن الخطابا
واختصر العبارة ولا تكن مهذارا
واختر من الكلام ما لاق بالمقام
من فائق العلوم ورائق المنظوم
واذكر من المنقول ما صح في المعقول
واجتنب الغرائبا كيلا تُظن كاذبا
===============
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 02-10-09, 01:44 AM
ابونصرالمازري ابونصرالمازري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-07
المشاركات: 2,206
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابونصرالمازري مشاهدة المشاركة
شكرا... دعنا ومسألتنا من فضلك
فانت تخالف سنة النبي صلى الله عليه وسلم في قوله *المسلمون عند شروطهم* وانت اخي لا تحقق الشرطين
الاول لست مالكيا
الثاني لست مؤدبا مع الائمة

والعجب منك كيف تحزن وانت في مقامك الجليل من العلم قد بلغت درجة الاجتهاد في تصحيحك للائمة جملة وتخطئتك للامام مالك رضي الله عنه ،، في حين تورع كثير من المخالفين عن نبز الامام مالك وراعوا خلافهم بأدب جم وفضل

و إنما يعرف الفضل من الناس ذووه

بارك الله فيك و احسن جزاءك
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 02-10-09, 01:44 AM
مالكية مغربية مالكية مغربية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-09
الدولة: دبي ـ الإمارات العربية المتحدة
المشاركات: 4
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة النقاء مشاهدة المشاركة
وأفهم من هذا أن هذا القيد هو مربط الفرس في القضية .

وقد قرر الأصوليون أن الفقيه عليه أن يفرق بين الطلب في الحال ومآل هذا الطلب ، وأن لا يقتصر نظره على حال المسألة دون مآلها. وأدلتهم في هذا معروفة ، كدليل (ولا تسبوا الذين يدعون...) وحديث كف النبي عن نقض الكعبة وبنائها على قواعد إبراهيم ، وحديث كفه عن قتل المنافقين حتى لا يقال إن محمدا يقتل أصحابه ، ،،،،فقرر الًأصوليون أن هذه المقاصد الفسيحة يجب مراعاتها في الحكم ، وقد عمل الإمام مالك بها هنا وفي غيرها من المسائل.

تشرفتُ بالمقام معكم أيها السادة المالكية
أختي الفاضلة :
العلم ليس حكرا على مذهب ، ورب حامل فقه لمن هو أفقه منه ورب حامل فقه ليس بفقيه.
وقد أجدت رحمك الله في النقل والاستنتاج والاستيضاح، زادك الله من عميم فضله.
تحدثت أختي الكريمة عن فقه المآلات وهو مبنى قول مالك رحمه الله، وما دام العمل بالذرائع من أصول الشرع وقد عمل أفضل الخلق به ودلت عليه النصوص إجمالا وتفصيلا .
وينبغي سلفاأن نقرببراءةا لإمام مالك رحمه الله من مخالفة حديث النبي لمجردالتشهي،فليس له ولغيره أن يفسد أحكام الشريعة ويعطل مقاصدها من الندب إلى صيام الست لإنه نظرفي الواقعةالتي عرضت عليه،وقدأحسنت فيماماقررته من توجيهل مذهبالمالكية،وقداستشكلت قول مالك و أجبت عنه،والذي ي جعلني أؤيدماتقولينه أن المسألةالتي عرضت على مالك تعلقت بصيامهامتتابعة بعدرمضان مباشرة فاعتبربدعية ذلك وكرهه ومنع منه سداللذريعة،وقد فعل مثل ذلك في مسائل أخرى كثيرمن الصحابةرضي الله عنهم،وإذاكنانقبل تقديرعدم بلوغ الحديث مالكارحمه الله فإن تقديرأن تكون فتواه متعلقة بصورةمعينةي كون مقبولاكذلك،فهي ليس في سنيةصوم الست وإنمافي صورةتطبيق الناس للسنة،وقدوقع فعلامامنع منه مالك،ودليلذلكمانقلالإمامالقرافيرحمهاللهعنزكيالدينبنعبدالعظيمالمنذريحينحديثهفيالفرقالخامسبعدالمائةبينقاعدةصومرمضانوستمنشوالوبينقاعدةصومهوصومخمسأوسبعمنشوال،( العلمية، 2/312) ،قال : "قال الشيح زكى الدين عبدالعظيم المحدث إنالذىخشىمنهمالكرضىاللهعنهقدوقعبالعجمفصاروايتركونالمسحرينعلىعاداتهموالبواقينوشعائررمضانإلىآخرالستةالأيامفحينئذيظهرونشعائرالعيد".
ومعلوم أن عادات العامة يقوم بها السلاطين وأصحاب الأمور، وقد كان السلطان في مصر والمغرب وغيرهما من بلاد الإسلام يسعفون العامة في كثير من عاداتها، ولا يحرجون عليهم وإن خالفت السنة وأصل الشرع، ومالك قد كره ذلك لمن يقتدى به وكان إماما. فيتعلل الناس بما يروا أئمتهم يفعلونه.
وقد قال القرافي بعد القول الآنف : " ويؤيد سد هذه الذريعة ما رواه أبو داود أن رجلا دخل إلى مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلى الفرض وقام ليتنفل عقب فرضه وهنالك رسول الله صلى الله عليه وسلم وعمر بن الخطاب رضي الله عنه فقام إليه عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال له : اجلس حتى تفصل بين فرضك ونفلك فبهذا هلك من كان قبلنا، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم:" أصاب الله بك يا ابن الخطاب" ومقصود عمر رضي الله عنه أن اتصال النفل بالفرض إذا حصل معه التمادي اعتقد الجهال أن ذلك النفل من ذلك الفرض" .
أفنهي ابن الخطاب رضي الله عنه عن سنة بعلة سد الذريعة رد لهذه السنة وتعليل واه كما قال بعض الإخوة هداهم الله؟
وقال العلامة المالكي في تهذيب الفرق:" القول الثالث لجمهور أصحابنا أنه على جهة التعيين أيضا إلا أن صومها بأول شوال متصلة متتابعة مكروه جدا لأن الناس صاروا يقولون تشييع رمضان وكما لا يتقدم لا يشيع فصومها من غيره أفضل من أوسطه ومن أوسطه أفضل من أوله وهذا بين وهو أحوط للشريعة وأذهب للبدعة كما في العارضة وفي الذخيرة استحب مالك صيام الست في غير شوال خوفا من إلحاقها برمضان عند الجهال وإنما عينه الشرع من شوال للتخفيف على المكلف لقربه من الصوم وإلا فالمقصود حاصل في غيره فيشرع للتأخير جمعا بين المصلحتين".
فليس إذن في ما ذهب إليه مالك رحمه الله من مخالفة لسنة النبي عليه السلام ولا رد لها، بل هو عمل بقواعد الشرع، وأما تشنيع الإمام الشوكاني على الإمام مالك فليس له وجه يُحمل عليه أو قاعدة من قواعد المذهب تشهد له فليعلم.
ولا يبادر إلي امرؤ بقوله من أنت حتى ترد كلام الشوكاني؟، فإني قائل له: الشوكاني على العين والراس، لكن من الكلام ما يقبل وما يرد ولربما لم يحط الشوكاني بكل جوانب المسألة عند مالك رحمه الله، وإن شنع مشنع برد مالك الحديث أو أنه لم يبلغه، فأين ذلك من عدم إيراد البخاري رحمه الله للحديث في صحيحه، فبماذا يستدل له؟
اقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم ولسائر المسلمين.
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 02-10-09, 01:49 AM
عبد الكريم بن عبد الرحمن عبد الكريم بن عبد الرحمن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-08-09
المشاركات: 522
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسين المالكي الأثري مشاهدة المشاركة
إخواني لا تحرمونا من هذه الفوائد
دعوها فإنها منتنة ، عفى الله عما سلف،غفر الله لكم و لنا؛أرجوكم دعوا ذلك و استمروا في النقاش فقد إسترحت من التدوين بما فيه الكفاية فلنعد حفظكم الله .

===========
إن رمت أن تحدثا بما مضى أو حدثا
لتؤنس الأصحابا فأحسن الخطابا
واختصر العبارة ولا تكن مهذارا
واختر من الكلام ما لاق بالمقام
من فائق العلوم ورائق المنظوم
واذكر من المنقول ما صح في المعقول
واجتنب الغرائبا كيلا تُظن كاذبا
===============
بارك الله فيك اخي الكريم و نفع بك

ربما هذا يفيدك :

منع رسول الله عليه الصلاة و السلام صيام النصف الثاني من شعبان لكي لا يدخل في رمضان و نهي عن تقدم رمضان بصوم يوم أو يومين، فقد روى الجماعة عن أبي هريرة أن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال "لا تَقَدَّموا ـ أي تتقدموا ـ صوم رمضان بيوم ولا يومين، إلا أن يكون صوم يصومه رجل فليصم ذلك اليوم"، وقال الترمذي: حسن صحيح.


فلو كان في صيام الست من شوال فيه نفس الذريعة اختلاط رمضان بغيره لمنعه رسول الله عليه الصلاة و السلام لكننا نجده امر بصيام الست فثبت انتفاء هذه الذريعة و ذلك لحكمة أن انتهاء رمضان معلوم بأمور مشتهرة أولها رؤية الهلال ثانيها زكاة الفطر و ثالثها يوم العيد المحرم صيامه فلا يمكن لجاهل بحال أن يخلط رمضان مع شوال مع كل هذه العلامات.

كما أن حديثة عليه السلام قال فيه "من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال " ففيه لفظ أتبعه و الاتباع لا يكون الا بالملاصقة أو الموالات فبطل تفريق من قال بكراهة صوم الست مباشرة بعد العيد و استحبابها ان كانت منفصلة عنه .

و الله أعلم
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 02-10-09, 01:53 AM
ابونصرالمازري ابونصرالمازري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 29-07-07
المشاركات: 2,206
افتراضي رد: // للمالكية // صيام الست من شوال: نظرة أصولية.

اقتباس:
فلو كان في صيام الست من شوال فيه نفس الذريعة اختلاط رمضان بغيره لمنعه رسول الله عليه الصلاة و السلام لكننا نجده امر بصيام الست فثبت انتفاء هذه الذريعة و ذلك لحكمة أن انتهاء رمضان معلوم بأمور مشتهرة أولها رؤية الهلال ثانيها زكاة الفطر و ثالثها يوم العيد المحرم صيامه فلا يمكن لجاهل بحال أن يخلط رمضان مع شوال مع كل هذه العلامات.
هذا كلام مردود بحديث منع النساء المساجد فلو علم النبي صلى الله عليه وسلم ...لمنعهن.. .فمن اين للسيدة عائشة ان تتقول على الشرع على رايك كما تقول الا لوجود علة هي خوف امر عرض بعد النبي صلى الله عليه وسلم...الخ
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:24 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.