ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 08-08-19, 05:13 AM
عزالدين ايقال عزالدين ايقال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-18
الدولة: أربيل-العراق
المشاركات: 344
افتراضي لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

يقول في تفسيره لسورة النور (أضواء البيان)
أما إن كانت محصنة، بمعنى أنها قد تزوجت من قبل الزنى، وجامعها زوجها في نكاح صحيح فإنها ترجم
__________________
من يحتكم للعقل وهو لا يملك قواعد تقوّم ذاك العقل فهو كشخص يريد أن يجعل من الهواء كرسيا له
#عزالدين_ايقال
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 08-08-19, 05:51 AM
تركي بن سفر تركي بن سفر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-06-11
المشاركات: 936
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

إعادة ترتيب العبارة والله أعلم:
أما إن كانت محصنة، بمعنى أنها قد تزوجت وجامعها زوجها في نكاح صحيح من قبل الزنى فإنها ترجم.
__________________
((إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا))[الأحزاب:56]
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08-08-19, 10:08 AM
عزالدين ايقال عزالدين ايقال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-18
الدولة: أربيل-العراق
المشاركات: 344
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تركي بن سفر مشاهدة المشاركة
إعادة ترتيب العبارة والله أعلم:
أما إن كانت محصنة، بمعنى أنها قد تزوجت وجامعها زوجها في نكاح صحيح من قبل الزنى فإنها ترجم.
أعذرني أخي
لم أفهم أيضا
__________________
من يحتكم للعقل وهو لا يملك قواعد تقوّم ذاك العقل فهو كشخص يريد أن يجعل من الهواء كرسيا له
#عزالدين_ايقال
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08-08-19, 10:09 AM
عزالدين ايقال عزالدين ايقال غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-05-18
الدولة: أربيل-العراق
المشاركات: 344
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

هاية عبارة من قبل الزنى ما فهمت كيف
__________________
من يحتكم للعقل وهو لا يملك قواعد تقوّم ذاك العقل فهو كشخص يريد أن يجعل من الهواء كرسيا له
#عزالدين_ايقال
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-08-19, 11:13 AM
ابن الهبارية ابن الهبارية غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-04-08
المشاركات: 282
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

يعنى تزوجت ثم زنت
يعنى الزنى تم بعد الزواج وليس قبله.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 08-08-19, 11:32 AM
فروان اليماني فروان اليماني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-03-14
المشاركات: 130
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزالدين ايقال مشاهدة المشاركة
هاية عبارة من قبل الزنى ما فهمت كيف
لا إشكال، فإن شرط الرجم للزاني المحصن: 1/الوطء ، 2/وأن يكون في نكاح، 3/وأن يكون هذا النكاح صحيحا، أي لا يكون حد الرجم إلا إذا كان الزاني متزوجا وقد وطئ زوجته، فلو أنه تزوج بها وعقد عليها ولكن لم يدخل بها ولم يطأها بعد ثم زنى فلا رجم، فإذا زنى وكان قد وطئ امرأته يتم الرجم،

لعله وضح
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 08-08-19, 12:18 PM
أيوب بن عبدالله العماني أيوب بن عبدالله العماني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-05-05
الدولة: هناك اشياء أثمن من أن تهان بالمال
المشاركات: 1,676
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

لا اظن الاخوة الافاضل اصابوا فهم قصد الشيخ ،، والله اعلم .
شكر الله للجميع حسن التأمل و الاجتهاد على الفهم وتقريب المعنى .
ولكني اظنه والعلم عند الله يتحدث عن امراة محصنة زنت فاستحقت الرجم لكن زوجها من شدة حبه و رحمة بها بعد سنين العمر او اشتراك ذرية اوجبت مودة وألفة شديدة اشفق ان تُقتل و رفض ان ترجم وقال تنازلت عن حقي واريدها فقط ان تجلد ،، فاحتال فجامعها كزوجة له كما كانت قبل الزنى فهل جماعه ذاك يرجعها له ويبطل حكم الرجم كرجوع المطلقة الرجعية وتعود زوجة شرعية ؟ ،، هذا الايراد من الشيخ فيه عبقرية العالم الراسخ الفهيم بالفقه والعارف حقا بمطبات ودقائق الفقه ! ،، قطع طريق الحيلة على الزوج الذي يشفق على امراته من الرجم - سواء لعلمه بقصور المرض ونقص الصحة عنده المانعة من ايفاء حقها بالفراش او لعامل العجز عنده لفارق السن بينهما كشيخ كبير عاجز مع شابة صغيرة مشتعلة شبابا فعذرها على التماس الشهوة عند غيره او يشفق على طول عشرة اوجدت عنده حبا يمنعه من السماح بقتلها او غير ذلك - ويقول :( انا زوجها وصاحب الحق وقد عفوت عنها واكتفي بحد الجلد ) ،، وهذا ان لم يكن الاكثر فهو كثير ،، لمثل هذا هذا الخطاب ويقال له : لا يا بابا انت تطلع برا وما عاد لك اي قوامة عليها ولا يقبل منك اي تدخل وما عاد ينفع منك ان تحتال بجماعها لتكون لك كالطلقة الرجعية لتي تعيدها زوجة لك لتبطل حد الرجم ،، كلام الشيخ له علاقة بالتهرب والحيلة وابطالها ،، لو جامعها زوجها بقصد او بغير قصد عالما قبل الجماع بما هي فعلته او لم يعلم فجماعه لا يغير في ثبوت الحكم عليها ،، وان احتج على الحد فيقال له : مادام ثبت عليها الحكم ووجب الحد فانت خارج الموضوع والحكم هنا حكم الله ولا شفاعة لك ولا كلمة بل سقط حقك مع ثبوت الحكم ووجوب الحق سواء باعترافها او ثبوت الشهود ،، اظن الشيخ يقصد هذا والله اعلم .

.
__________________
العقل خير من الفقه ولو عرفت سوقا يباع فيه مقدار من العقل مقابل جزء من البدن لبعت أغلب أعضائي التي أبقى بدونها حيا فأبتاع عقلا يبصرني بالحقائق
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09-08-19, 04:09 AM
محمود أحمد المصراتي محمود أحمد المصراتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-10-09
المشاركات: 1,316
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

يا أيوب : قولك هذا تقول بدعي شيطاني على الشيخ الشنقيطي رحمه الله .. تعالى ؛ إن كلام الشيخ واضح جدا ، وزاده إيضاحا وشرحا الإخوة قبلك .
أعوذ بالله من شيطانك ؛ إنك - بهذا التأويل الشيطاني - تنحو نحو الباطنية الزنادقة !
أدعوك إلى التوبة من هذه البدعة !
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-08-19, 06:04 AM
فروان اليماني فروان اليماني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 21-03-14
المشاركات: 130
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أيوب بن عبدالله العماني مشاهدة المشاركة
لا اظن الاخوة الافاضل اصابوا فهم قصد الشيخ ،، والله اعلم .
شكر الله للجميع حسن التأمل و الاجتهاد على الفهم وتقريب المعنى .
ولكني اظنه والعلم عند الله يتحدث عن امراة محصنة زنت فاستحقت الرجم لكن زوجها من شدة حبه و رحمة بها بعد سنين العمر او اشتراك ذرية اوجبت مودة وألفة شديدة اشفق ان تُقتل و رفض ان ترجم وقال تنازلت عن حقي واريدها فقط ان تجلد ،، فاحتال فجامعها كزوجة له كما كانت قبل الزنى فهل جماعه ذاك يرجعها له ويبطل حكم الرجم كرجوع المطلقة الرجعية وتعود زوجة شرعية ؟ ،، هذا الايراد من الشيخ فيه عبقرية العالم الراسخ الفهيم بالفقه والعارف حقا بمطبات ودقائق الفقه ! ،، قطع طريق الحيلة على الزوج الذي يشفق على امراته من الرجم - سواء لعلمه بقصور المرض ونقص الصحة عنده المانعة من ايفاء حقها بالفراش او لعامل العجز عنده لفارق السن بينهما كشيخ كبير عاجز مع شابة صغيرة مشتعلة شبابا فعذرها على التماس الشهوة عند غيره او يشفق على طول عشرة اوجدت عنده حبا يمنعه من السماح بقتلها او غير ذلك - ويقول :( انا زوجها وصاحب الحق وقد عفوت عنها واكتفي بحد الجلد ) ،، وهذا ان لم يكن الاكثر فهو كثير ،، لمثل هذا هذا الخطاب ويقال له : لا يا بابا انت تطلع برا وما عاد لك اي قوامة عليها ولا يقبل منك اي تدخل وما عاد ينفع منك ان تحتال بجماعها لتكون لك كالطلقة الرجعية لتي تعيدها زوجة لك لتبطل حد الرجم ،، كلام الشيخ له علاقة بالتهرب والحيلة وابطالها ،، لو جامعها زوجها بقصد او بغير قصد عالما قبل الجماع بما هي فعلته او لم يعلم فجماعه لا يغير في ثبوت الحكم عليها ،، وان احتج على الحد فيقال له : مادام ثبت عليها الحكم ووجب الحد فانت خارج الموضوع والحكم هنا حكم الله ولا شفاعة لك ولا كلمة بل سقط حقك مع ثبوت الحكم ووجوب الحق سواء باعترافها او ثبوت الشهود ،، اظن الشيخ يقصد هذا والله اعلم .

.
هذرمة فارغة، أطلت فيها الخطاب، ولم تهد للصواب، وافترضت مقصدا للشيخ هو عنه بعيد، ولو تريثت قليلا وعدت إلى مصدر كلامه لعجبت من نفسك.
وخير الكلام ما قل ودل ولم يخلّ.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09-08-19, 08:48 AM
أبو هاجر الغزي السلفي أبو هاجر الغزي السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-11
المشاركات: 3,699
افتراضي رد: لم أفهم قول الشنقيطي رحمه الله في هذا الرجم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فروان اليماني مشاهدة المشاركة
هذرمة فارغة، أطلت فيها الخطاب، ولم تهد للصواب، وافترضت مقصدا للشيخ هو عنه بعيد، ولو تريثت قليلا وعدت إلى مصدر كلامه لعجبت من نفسك.
وخير الكلام ما قل ودل ولم يخلّ.
صدقت!
فكلام أخينا غريب عجيب !
والسؤال واضح وكلام الشيخ أوضح!
__________________
أسند اللالكائي : عن الحسن بن عمرو قال : قال طلحة بن مصرف :
(( لولا أني على وضوء لأخبرتك ببعض ما تقول الشيعة!! )).
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:24 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.