ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى اللغة العربية وعلومها
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 08-11-18, 08:35 PM
أحمد عصام الديب أحمد عصام الديب غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-03-18
المشاركات: 94
افتراضي التخلص من التقاء الساكنين في الفعل المضعف المجزوم

في قوله تعالى: (لا تضارَّ والدة بولدها) هل الفعل تضارَّ منصوب أم مجزوم؟ أليست لا ناهية فيستحق الفعل بعدها الجزم؟ وفي قوله (وإن تصبروا وتتقوا لا يضرُّكم كيدهم شيئا) هل الفعل يضركم مرفوع؟ أليس فعل جواب الشرط فيستحق الجزم؟ وفي قوله (ومن يشاقِّ الله فإن الله شديد العقاب) لماذا كسر آخر الفعل يشاقِّ؟ ولماذا لم يفتح أو يضم كما حدث في الآيتين السابقتين؟ نجن أمام ثلاثة أفعال المفترض فيها الجزم رأينا في آخرها الفتح مرة والضم مرة والكسر مرة أخرى فلماذا حدث هذا التنوع؟ كل هذا نناقشه في هذه الحلقة نرجو أن تنال إعجابكم.......
https://www.youtube.com/watch?v=kh-BQc7G5AY
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:07 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.