ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #51  
قديم 20-04-08, 05:20 PM
أمجد الفلسطينى أمجد الفلسطينى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-10-05
المشاركات: 1,553
افتراضي

بارك الله فيكما
وقال الحافظ أيضا في اللسان:
وعمل في فن الحديث إصلاح ابن الصلاح فيه تعقبات على بن الصلاح أكثرها وارد أو ناشىء عن وهم أو سوء فهم وقد تلقاه عنه أكثر مشايخنا وقلدوه فيه لأنه انتهت إليه رياسة الحديث في زمانه فأخذ عنه عامة من لقيناه من المشايخ...
وكتبه كثيرة الفائدة في النقل على أوهام له فيها
__________________
قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
"لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض"

صفحتي على تويتر: هنا
رد مع اقتباس
  #52  
قديم 20-04-08, 07:37 PM
أبو إسحاق المالكي أبو إسحاق المالكي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-02-07
المشاركات: 348
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد خلف سلامة مشاهدة المشاركة
وقال ابن أبي حاتم في (التقدمة) (2/38) : ( وقصدنا بحكايتنا الجرح والتعديل إلى العارفين به العالمين له متأخراً بعد متقدم ، إلى أن انتهت بنا الحكاية إلى أبي وأبي زرعة رحمهما الله ، ولم نحكِ عن قوم قد تكلموا في ذلك لقلة معرفتهم به ) .

أقول : ليتنا نعرف من هؤلاء القوم .
لعل منهم: إبراهيم بن محمد بن عرعرة البصري.. كما في سؤالات الختلي للمري..
رد مع اقتباس
  #53  
قديم 20-04-08, 08:11 PM
أبو الأشبال عبدالجبار أبو الأشبال عبدالجبار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-07
المشاركات: 1,404
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله تعالى، والصلاة والسلام على نبينا محمد.

مع كل ذلك فالدين محفوظ بحفظ رب العالمين، والعلم مكنون ، لكن لن يكمل كتاب إلا كتاب رب العزة .

قال تعالى:
{ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ }(البقرة:2)

وعلماء الحديث الأعلام حفظوا سنة الرسول صلى الله عليه وسلم بحفظ الله تعالى لها.

وقال تعالى:
{وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ }(النحل)

طبعا هذا الكلام معلوم للمشايخ الفضلاء ، لكن أعيده للفائدة.
__________________
{أَلا إِنَّ أَوْلِيَاء اللّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ }
( اللهم لك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه )
رد مع اقتباس
  #54  
قديم 25-04-08, 09:48 PM
زوجة وأم زوجة وأم غير متصل حالياً
وفقها الله
 
تاريخ التسجيل: 20-05-03
المشاركات: 1,811
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن الفقيه مشاهدة المشاركة
أثابك الله وبارك فيك
والقصد حفظك الله تحرير ترجمة ابن عقدة بنقل ما قيل فيه من كلام ثم الموازنة بينها .
هذه ترجمته من "لسان الميزان" لإبن حجر رحمه الله
والطعن فيه باللون الأحمر:

أحمد بن محمد بن سعيد بن عقدة الحافظ أبو العباس: محدث الكوفة شيعي متوسط. ضعفه غير واحد وقواه آخرون. قال ابن عدي: صاحب معرفة وحفظ وتقدم في الصنعة رأيت مشايخ بغداد يسيئون الثناء عليه ثم قوى ابن عدي أمره وقال: لولا أني شرطت أن أذكر كل من تكلم فيه يعني ولا أحابي لم أذكره للفضل الذي كان فيه من الفضل والمعرفة ثم لم يسق له ابن عدي شيئاً منكراً. وذكر في ترجمة العطاردي: أن ابن عقدة سمع منه ولم يحدث عنه لضعفه عنده. قلت: وقد سمع من أبي جعفر بن المنادي ويحيى بن أبي طالب والكبار. قال الخطيب: حدثنا عنه أبو عمر بن مهدي وابن الصلت وأبو الحسين بن المتيم. وعقدة لقب أبيه لعلمه بالتصريف والنحو وكان عقدة ورعاً ناسكاً. وروى أبو الفضل بن حنزابة الوزير عن الدارقطني قال: أجمع أهل الكوفة إنه لم ير من زمن ابن مسعود أحفظ من أبي العباس بن عقدة. وقال أحمد بن الحسن بن هرثمة: كنت بحضرة ابن عقدة أكتب عنه وفي المجلس هاشمي فجرى حديث الحفاظ فقال أبو العباس: أنا أجيب بثلاثمائة ألف حديث من أهل بيت هذا سوى غيرهم وضرب بيده على الهاشمي. وقال الخطيب: حدثنا أبو العلاء الواسطي سمعت محمد بن عمر بن يحيى العلوي يقول: حضر ابن عقدة عند أبي فقال له: قد أكثر الناس في حفظك فأحب أن تخبرني فامتنع فأعاد عليه المسألة عليه وعزم عليه فقال: أحفظ مائة ألف حديث بالإسناد والمتن وأذاكر بثلاثمائة ألف حديث. قال الخطيب: وحدثني التنوخي: سمعت محمد بن عمر العلوي يقول: قال أبي لابن عقدة: بلغني من حفظك ما استكثرته فكم تحفظ؟ قال: أحفظ بالأسانيد والمتون خمسين ومائتي ألف حديث وأذاكر بالأسانيد وبعض المتون والمراسيل والمقاطيع بستمائة ألف حديث.

وقال عبد الغني بن سعيد: سمعت الدارقطني يقول: ابن عقدة يعلم ما عند الناس ولا يعلم الناس ما عنده. وقال أبو سعيد الماليني: أراد ابن عقدة أن يتحول فكانت كتبه ستمائة جملة. وقال البرقاني: قلت للدارقطني إيش أكثر ما في نفسك من ابن عقدة؟ قال: الإكثار بالمناكير. وروى حمزة بن محمد بن طاهر عن الدارقطني قال: كان رجل سوء يشير إلى الرفض. قرأت بخط يوسف بن أحمد الشيرازي سئل الدارقطني عن ابن عقدة فقال: لم يكن في الدين بالقوي وأكذب من يتهمه بالوضع إنما بلاؤه هذه الوجادات.
وقال أبو عمر بن حيويه: كان ابن عقدة يملي مثالب الصحابة أو قال: مثالب الشيخين فتركت حديثه. وقال ابن عدي: رأيت فيه مجازفات حتى كان يقول: حدثتني فلانة قالت: هذا كتاب فلان قرأت فيه قال: حدثنا فلان وقال: كان مقدماً في الشيعة.
قال ابن عدي: وسمعت أبا بكر بن أبي غالب يقول: ابن عقدة لا يتدين بالحديث لأنه كان يحمل شيوخاً بالكوفة على الكذب يسوي لهم نسخاً ويأمرهم أن يرووها ثم يرويها عنهم. قلت: مات سنة اثنتين وثلاثين وثلاثمائة عن أربع وثمانين سنة انتهى.
وقال المؤلف في تذكرة الحفاظ عقب الحكاية الأخيرة: ما علمت ابن عقدة اتهم بوضع حديث أما الإسناد فلا أدري. قلت أنا: ولا أظنه كان يضع في الإسناد إلا الذي حكاه ابن عدي وهي الوجادات التي أشار إليها الدارقطني. وقال أبو علي الحافظ: ما رأيت أحداً أحفظ لحديث الكوفيين من أبي العباس بن عقدة فقيل له ما يقول له بعض الناس فيه؟ فقال: لا يشتغل بمثل هذا أبو العباس أمام حافظ محله محل من يسأل عن التابعين واتباعهم فلا يسأل عنه أحد من الناس. وقال ابن عدي أيضاً: سمعت أبا بكر الباغندي يقول: كتب إلينا ابن عقدة قد خرج شيخ بالكوفة عنده نسخ للكوفيين فقدمنا عليه وقصدنا الشيخ فطالبناه بالأصول فقال: ما عندي أصل وإنما جاءني ابن عقدة بهذه النسخ وقال لي: أرو هذه يكون لك ذكر ويرحل إليك أهل بغداد. قال ابن عدي: وقد كان ابن عقدة من الحفظ والمعرفة بمكان. قال: وسمعت ابن مكرم يقول: كنا عند ابن عثمان بن سعيد في بيت وقد وضع بين أيدينا كتباً كثيرة فنزع ابن عقدة سراويله وملأه منها سراً من الشيخ ومنا فلما خرجنا قلنا: ما هذا الذي تحمله؟ فقال: دعونا من ورعكم هذا. قال: وسمعت عبدان يقول: ابن عقدة قد خرج عن معاني أصحاب الحديث فلا يذكر معهم. وقال حمزة السهمي: ما مثل أبي العباس بالوضع إلا طبل. وقال حمزة عن الدارقطني أشهد أن من اتهمه بالوضع فقد كذب. قلت: ومما يدل على سعة حفظه ما ذكره أحمد بن أحمد الحافظ في تاريخه قال: سمعت أبا عبد الله الزعفراني يقول: روى ابن صاعد ببغداد في أيامه حديثاً أخطأ في إسناده فأنكر عليه ابن عقدة فخرج عليه أصحاب ابن صاعد وارتفعوا إلى الوزير علي بن عيسى فحبس ابن عقده ثم قال الوزير: من يرجع إليه في هذا؟ فقالوا: ابن أبي حاتم فكتبوا إليه في ذلك فنظر وتأمل. فإذا الصواب مع ابن عقدة فكتب إلى الوزير بذلك فأطلق ابن عقدة وعظم شأنه. وقال مسلمة بن قاسم: لم يكن في عصره أحفظ منه وكان يزن بالتشيع والناس يختلفون في أمانته فمن راض ومن ساخط به. وقال أبو ذر الهروي: كان ابن عقدة رجل سوء. وقال ابن الهرواني: أراد الحضرمي أبو جعفر يعني مطيناً أن ينشر أن ابن عقدة كذاب ويصنف في ذلك فتوفي رحمه الله قبل أن يفعل.
ا.هـ.
رد مع اقتباس
  #55  
قديم 30-04-08, 02:12 AM
أبوصهيب المغربي أبوصهيب المغربي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-03-07
المشاركات: 176
افتراضي

ماذا عن كتاب "العلل" للإمام أحمد بن حنبل؟
رد مع اقتباس
  #56  
قديم 26-07-08, 01:04 PM
أبو المقداد أبو المقداد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-06-03
المشاركات: 1,950
افتراضي

يرفع للفائدة ..

وللمواصلة .
__________________
إن اللئيم وإن تظاهر بالندى*لابد يوما أن يسيء فعالا
أما الكريم، فإن جفاه زمانه* لا يرتضي غير السماحة حالا

تويتر:https://twitter.com/AhmedEmadNasr




رد مع اقتباس
  #57  
قديم 27-07-08, 01:23 AM
أبو بكر الغنــامي أبو بكر الغنــامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-07-08
الدولة: نـجــــد
المشاركات: 437
افتراضي

جزاكم الله خيرا على هذا البحث الماتع .
وليس لمثلي أن يأتيكم بزيادة علم , ولكني أحببت أن أذكركم ببعض الفوائد .

الفائدة الاولى:
ابن عقدة لم يكن رافضيا , بمعنى أنه من الشيعة الإمامية .
بل كان من الجارودية الزيدية . إلا إذا كان المراد بالرفض , سب أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم , فتشترك فيه الامامية وبعض الزيدية .

الفائدة الثانية :
وللروافض خلاف في قبول كلام ابن عقدة في الرجال , والخلاف مبني عندهم على مسألة العلاقة بين العدل والثقة , فمن قال : ( كل عدل ثقة , وليس كل ثقة عدل ) وهم جمهور المعاصرين إلم يكونوا كلهم , وعلى رأسهم الخوئي , وبعض المتقدمين كالطوسي في الفهرست , وأما من قال منهم بأن ( كل عدل ثقة , وكل ثقة عدل ) كالحلي في الخلاصة , فلايقبولون قوله في الرجال .وهو مذهب للمتقدمين .ولعل سبب ذهاب الاغلبية من المعاصرين إلم يكونوا كلهم إلى هذا القول , هو إعندام التقوقع ! إن صح التعبير , والذي كانوا يعشونه للسنين , فنكشفت كتبهم لجهابذة أهل سنة الرسول الكريم , وجماعة أصحابة البرره .

وإن أردت الزيادة فأنظر مشكورا غير مأمور كتاب ( أصول علم الرجال , لعبدالهادي الفضلي .) وهو كتاب رافضي جامع لمعايبهم .

وهناك مسألة مهمه , وهي إملاء , أو التحديث بمثالب الصحابة عموما , هل هو رفض مطلقا ؟!
فقد وجدة تفصيلا للمسألة , في ترجمة أبو الصلت الهروي , فما رأيكم في التفصيل ؟
رد مع اقتباس
  #58  
قديم 30-07-08, 05:58 PM
أبو عبدالله بن محمد أبو عبدالله بن محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-11-03
المشاركات: 164
افتراضي

بارك الله فيكم فوائد تستحق الرحلة إليها ..
ليس عندي سوى الدعاء لكم بالعلم النافع والعمل الصالح ..
__________________
(( فاستبقوا الخيرات ))
رد مع اقتباس
  #59  
قديم 30-07-08, 11:49 PM
صالح العقل صالح العقل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-07-05
الدولة: http://www.almeshkat.net/vb/
المشاركات: 1,287
افتراضي

جزاك الله خيرا
__________________
اللهم اغفر لعبيدك هذا
واجعله من أوليائك السابقين
رد مع اقتباس
  #60  
قديم 04-08-08, 04:33 PM
أبو حازم فكرى زين أبو حازم فكرى زين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-11-04
المشاركات: 112
افتراضي

الشيخ الفقيه عبد الرحمن بن عمر الفقيه ، جزاكم الله خيراً على فتح مثل هذه المبحاثات البناءة ، وللإخوة الكرام أقول : يا حبذا لو لم ننتقل من فائدة إلى فائدة حتى ينتهي الكلام فيها ؛ لئلا يتشتت ذهن القارئ ، ولنجمع كل كلام إلى نظيره حتى يتثنى للباحثين حسن النظر
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:31 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.