ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 16-02-08, 05:58 AM
أبو الأشبال عبدالجبار أبو الأشبال عبدالجبار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-07
المشاركات: 1,404
افتراضي

خامسا:

اقتباس:
3) لاشك أني سأجعل فصلا أو قل تمهيدا لمنهج ابن خزيمة في الفقه ، إلا أني أعلمكم أني بحثي بعنوان ( آراء الإمام ابن خزيمة الفقهيةمن .. إلى ) وأظن أن هذا العنوان تختلف مطالبه فيما لو كان العنوان ( فقه ابن خزيمة) أليس كذلك شيخنا ، فعنوان بحثي المطلوب منه تحديد رأي ابن خزيمة رحمه الله ثم المناقشة المفتوحة أما الدخول في مباحث لغوية وتحقيقها كمسألة الكعبين ، وكمطابقة الترجمة للحديث وغيرها فلعل هذه المطالب ألصق بالعنوان الثاني لذا لم أتعرض لها .. ما رأيكم أيها الشيخ الفاضل .
أخي الفاضل آراء ابن خزيمة الفقهية واضحة جدا ، فهو يتميز بأسلوب بسيط في عرض آراءه ، لكن الذي أريده أن لا يفوتك كطالب علم ، هو ملاحظة أسلوبه واختياره للأدلة ، ومحاورته لمعاصريه في كتابه الصحيح بعلم واسع وأصول قوية ومعرفة دقيقة بطرق الاستنباط من النص ، ومقدرته العجيبة على وضع الأدلة بتسلسل عجيب ، هذا ما تميز به ابن خزيمة عن غيره ، فلعمرى عند قرآتي للمسألة " غسل الرجلين في الوضوء " كما وضعها هو ، أيقنت بلا شك أن الرجل عضو مغسول بلا شك عند الوضوء .

ومن باب " حب لأخيك ما تحب لنفسك " ، أتمى أن تنتبه لذلك أخي الفاضل فترتقي بعلمك .

{يرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ }(المجادلة:11).

وبلغ سلامي لمشرفك.

والله أعلم وأحكم.
__________________
{أَلا إِنَّ أَوْلِيَاء اللّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ }
( اللهم لك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه )
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 16-02-08, 02:26 PM
أبوعائشة الحضرمي أبوعائشة الحضرمي غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 03-02-07
المشاركات: 512
افتراضي

جزاك الله خيراً ، فقد أفدتني والله كثيراً، وملاحظاتكم ستكون في الاعتبار بإذن الله .
__________________
أستغفر الله العظيم .
(( إذا لم تكن من أنصار الرسول فتنازل الحرب ، فكن من حراس الخيام ، فإن لم تفعل فكن من نظارة الحرب الذين يتمنون الظفر للمسلمين ، ولاتكن الرابعة فتهلك)) إبن القيم.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 20-02-08, 04:17 AM
عبدالعزيز الداخل عبدالعزيز الداخل غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-02-08
المشاركات: 262
افتراضي

ونحن استفدنا من هذه المناقشة الماتعة بارك الله فيكم


وبحث أخينا الشيخ/ أبي عائشة قيم جداً

وكنت أتمنى أنه ذكر الأقوال بنصها بدل الإحالات عليها لا سيما مع تيسر وسائل التقنية، بالنسخ واللصق

فمن أهم المهمات في الأقوال الفقهية تحقيق صحة نسبة الأقوال إلى قائليها

والبحث في ذلك مضن جداً، ولا نريد أن نشق عليه
ولكن إن تيسر له، فتشوق طلاب العلم الجادين لذلك عظيم جداً

وقد ابتدأت منذ زمن في جمع الأقوال الفقهية من كتب الفقه والحديث بنصوص قائليها وقد قاربت إتمام كتاب العبادات ، واضطررت إلى إعادة العمل فيه وتحريره للتفاوت الكبير بين أول العمل وآخره

مما اضطرني لاتباع طريقة العمل المؤسسي في جمع الأقوال وترتيبها وتحريرها

وجمع ما له علاقة بالمسألة من كتب الفنون الأخرى

على غرار ما صنعته في مجمع التفاسير
وهذان أنموذجان لجزء من العمل فيه
http://www.tafsir.org/vb/showthread.php?p=50031

http://www.tafsir.net/vb/showthread.php?p=49353

وكم والله يسعدني ويسرني حرص طلاب العلم على الجد في البحث وتقصي الأقوال وجمعها

ولا يدرك عظيم جهدهم إلا من عانى البحث ومشقته، وقدر العلم حق قدره


وأشكر للشيخ أبي الأشبال هذا الاهتمام بتحقيق فقه السلف، وهذا المنهج العلمي المتين الذي يحتاجه طلاب العلم

بارك الله فيكما ولكما وعليكما
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 20-02-08, 05:45 AM
أبو الأشبال عبدالجبار أبو الأشبال عبدالجبار غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-07-07
المشاركات: 1,404
افتراضي

اقتباس:
وبحث أخينا الشيخ/ أبي عائشة قيم جداً

وكنت أتمنى أنه ذكر الأقوال بنصها بدل الإحالات عليها لا سيما مع تيسر وسائل التقنية، بالنسخ واللصق

فمن أهم المهمات في الأقوال الفقهية تحقيق صحة نسبة الأقوال إلى قائليها

والبحث في ذلك مضن جداً، ولا نريد أن نشق عليه
ولكن إن تيسر له، فتشوق طلاب العلم الجادين لذلك عظيم جداً

وقد ابتدأت منذ زمن في جمع الأقوال الفقهية من كتب الفقه والحديث بنصوص قائليها وقد قاربت إتمام كتاب العبادات ، واضطررت إلى إعادة العمل فيه وتحريره للتفاوت الكبير بين أول العمل وآخره
أخي الشيخ الفاضل عبدالعزيز الداخل.

جزاك الله خيرا ، فالمؤمن قوي بإخوانه ، لقد سطرت أقولا لن يستفيد منها الشيخ الفاضل أبو عائشة فقط بل عدد غير قليل من طلاب العلم،وهذا معروف والحمد لله تعالى .

ونقل الأقوال عن طريق القص واللزق ليس مرادا وإن كان فيه فائدة ،وقد ذكرت بنفسك عبارة " تحقيق صحة نسبة الأقوال إلى قائليها ".

وقلت :" واضررت إلى إعادة العمل فيه وتحريره للتفاوت الكبير ...." ، وهذه المرحلة هي التي أردت أن أنبه أخي الفاضل أبو عائشة إليها ،فقد وصل إلى هذه المرحلة ، وهذا ما يلاحظ من بحثه الذي أرفقه .

أما بالنسبة لكيفية تحقيق فقه السلف ، فاسمح لي بأن أريك موضوعا من موضوعاتي التي كتبتها بمعرفي الثاني في هذا الملتقى المبارك ، وسيفيدك بإذن الله تعالى ، لأنك من المهتمين بتحقيق فقه السلف.

http://72.232.160.194/~ahl/vb/showth...C+%C8%D0%E1%DF
__________________
{أَلا إِنَّ أَوْلِيَاء اللّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ }
( اللهم لك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه )
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 20-02-08, 12:17 PM
أبوعائشة الحضرمي أبوعائشة الحضرمي غير متصل حالياً
غفر الله له
 
تاريخ التسجيل: 03-02-07
المشاركات: 512
افتراضي

أنا من فترة أبحث عن أخي الفاضل ( طالب العلم عبدالله) فإذا أنت هو ، حسناً ياأبا الأسود البواسل ،فقد فرحت بطلعتكم، إلا أنكم لاتقبلون الرسائل الخاصة والله المستعان .
__________________
أستغفر الله العظيم .
(( إذا لم تكن من أنصار الرسول فتنازل الحرب ، فكن من حراس الخيام ، فإن لم تفعل فكن من نظارة الحرب الذين يتمنون الظفر للمسلمين ، ولاتكن الرابعة فتهلك)) إبن القيم.
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 17-09-19, 11:23 AM
الراجية رضا الرحمن الراجية رضا الرحمن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-06-18
المشاركات: 82
افتراضي رد: هل يجوز المسح على الرجل في الوضوء ؟؟

كيفية المسح على الشراب

يمسح أعلى الخف بكلتا يديه وهما مبللتان بالماء، من أصابع رجليه إِلى ساقه مرة واحدة، يمسح القدم اليمنى باليد اليمنى، والقدم اليسرى باليد اليسرى.

ولا يمسح أسفل الخف، ولا عقبه. قال علي ضى الله عنه: «لَوْ كَانَ الدِّينُ بِالرَّأْيِ لَكَانَ أَسْفَلُ الْخُفِّ أَوْلَى بِالْمَسْحِ مِنْ أَعْلَاهُ، وَقَدْ رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ (ص) يَمْسَحُ عَلَى ظَاهِرِ خُفَّيْهِ» (رواه أبو داود).

المصدر
https://www.al-feqh.com/ar/الطهارة-ا...عصابة-ونحو-ذلك
__________________
حياة الرسول
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 25-09-19, 06:08 AM
أبو تامر المصري أبو تامر المصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-03-07
الدولة: مصر
المشاركات: 278
افتراضي رد: هل يجوز المسح على الرجل في الوضوء ؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن الناصر مشاهدة المشاركة
هل قال أحد من أهل العلم بجواز المسح على الرجل في الوضوء ؟؟
المسح وليس الغسل .

بارك الله فيكم .
*ذكر ابن جرير الطبري عند تفسير الاية ، أثرا عن علي بن ابي طالب قال: حدثنا ابن المثنى قال، حدثني وهب بن جرير قال، أخبرنا شعبة، عن عبد الملك بن ميسرة، عن النزال، قال:
رأيت عليًّا صلى الظهر ثم قعد للناس في الرَّحْبة، ثم أتِيَ بماء فغسل وجهه ويديه، ثم مَسَح برأسه ورجليه، وقال: هذا وضوء من لم يحدِث.
*وعقب المحقق احمد شاكر قائلا: الأثر: 11326 -"عبد الملك بن ميسرة الهلالي الزراد"، ثقة، من صغار التابعين، مضى برقم: 503، 504.
و"النزال"، هو: "النزال بن سبرة الهلالي"، مختلف في صحبته. روى عن رسول الله -يقال هو مرسل- وعن عثمان، وعلي، وابن مسعود وغيرهم. ثقة من كبار التابعين.
وهذا خبر إسناده صحيح، وانظر التعليق على الأثر السالف: 11323. خرجه ابن كثير في تفسيره 3: 83، 84. ورواه أحمد في مسنده من طرق، بالأرقام: 583، 1005، 1173، 1174، 1222، 1315، 1366.

*وروى الطبري عن الشعبي كان يقرأ:"وَأَرْجُلِكُمْ" بالخفض. وعن الضحاك: أنه قرأ"وَأَرْجُلِكُمْ" بالكسر.

*وقال الطبري في شرح معنى الغسل والمسح ،جامعا لهما وتبعا لتصحيحه القرائتين بالنصب والخفض (وأرجلكم ) :
والصواب من القول عندنا في ذلك، أن الله عزّ ذكره أمر بعموم مسح الرجلين بالماء في الوضوء، كما أمر بعموم مسح الوجه بالتراب في التيمم.
وإذا فعل ذلك بهما المتوضئ، كان مستحقًّا اسم"ماسحٍ غاسلٍ"، لأن"غسلهما" إمرار الماء عليهما أو إصابتهما بالماء. و"مسحهما"، إمرار اليد أو ما قام مقام اليد عليهما، فإذا فعل ذلك بهما فاعل فهو"غاسل ماسح".
ولذلك من احتمال"المسح" المعنيين اللذين وصفتُ من العموم والخصوص اللذين: أحدهما مسح ببعض ،والآخر مسح بالجميع.
اختلفت قراءة القرأة في قوله:"وأرجلكم" فنصبها بعضهم، توجيها منه ذلك إلى أن الفرض فيهما الغسل وإنكارًا منه المسح عليهما، مع تظاهر الأخبار عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعموم مسحهما بالماء. ،وخفضها بعضهم، توجيها منه ذلك إلى أن الفرض فيهما المسح.
ولما قلنا في تأويل ذلك: إنه معنّي به عموم مسح الرجلين بالماء، كره من كره للمتوضئ الاجتزاءَ بإدخال رجليه في الماء دون مسحهما بيده، أو بما قام مقام اليد، توجيها منه قوله:"وامسحوا برءوسكم وأرجلكم إلى الكعبين" إلى مسح جميعهما عامًّا باليد، أو بما قام مقام اليد، دون بعضهما مع غسلهما بالماء،
وأجاز ذلك من أجاز، توجيهًا منه إلى أنه معنيٌّ به الغسل،
فإذا كان"المسحَ" المعنيان اللذان وصفنا: من عموم الرجلين بالماء، وخصوص بعضهما به، وكان صحيحًا بالأدلّة الدالة التي سنذكرها بعدُ، أنّ مراد الله من مسحهما العموم، وكان لعمومهما بذلك معنى"الغسل" و"المسح"،
فبيِّنٌ صواب قرأة القراءتين جميعًا أعني النصب في"الأرجل" والخفض، لأن في عموم الرجلين بمَسحهما بالماء غسلُهما، وفي إمرار اليد وما قام مقام اليد عليهما مسحُهما.
فوجه صواب قراءة من قرأ ذلك نصبا لما في ذلك من معنى عمومها بإمرار الماء عليهما.
ووجهُ صواب قراءة من قرأه خفضا، لما في ذلك من إمرار اليد عليهما، أو ما قام مقام اليد، مسحا بهما.
غير أنّ ذلك وإن كان كذلك، وكانت القراءتان كلتاهما حسنًا صوابًا، فأعجب القراءتين إليّ أن أقرأها، قراءة من قرأ ذلك خفضًا، لما وصفت من جمع"المسح" المعنيين اللذين وصفت، ولأنه بعد قوله:"وامسحوا برءوسكم" فالعطف به على"الرءوس" مع قربه منه، أولى من العطف به على"الأيدي"، وقد حيل بينه وبينها بقوله:"وامسحوا برءوسكم".
------------

( أقول : ينتبه أن كلام الطبري لا ينطبق على المسح بالرأس ، حيث فيه حرف الباء ، فلا يوجد فيه عموم المسح أي الغسل )
وأقول : أن الآية تحتمل الوجهين ، لذلك فالجمع بين الوجهين أولى من أخذ أحدهما وترك الآخر ، فيغسل الرجلين اذا أحدث ، وإذا أراد تجديد الوضوء، مسح الرجلين الى الكعبين ، وهذا يفسر تشابه حكم المسح على عمامة الرأس مع حكم المسح على الخفين..والله اعلم)

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:10 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.