ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتديات الخاصة > استراحة الملتقى
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 11-01-12, 01:43 AM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
افتراضي من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

كتاب النار
وما ورد فيها
وطعام وشراب أهلها
نعوذ بالله منها
أمين
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-01-12, 01:44 AM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
Lightbulb رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

باب أهون أهل النار عذابًا
باب ذكر أهون الناس عذابًا
باب خلق أهل النار وألوانهم
باب ما أعد الله لأهل النار من العذاب
باب الرد على أهل النار في كم يا ترى ؟!
باب ذكر شدة عذاب أهل النار
باب صفة النار وقرعها
باب شراب أهل النار
باب أودية جهنم وشرابها
باب ذكر حيات النار وعقاربها
باب الخلود في النار نعوذ بالله منها
الاستعاذة بالله من النار
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12-01-12, 12:39 AM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
Lightbulb رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

باب أهون أهل النار عذابًا ( 1)
عن أنس بن مالك ا قال : قال رسول الله غ : « يلقى البكاء على أهل النار ، فيبكون حتى تنفذ الدموع ثم يبكون الدماء ، حتى إنه ليصير في وجوههم أخدود ، ولو أرسلت فيه السفن لجرت » .
أخرجه هناد (311) وابن أبي شيبة (13/156) بإسناد فيه يزهد بن أبان الرقاشي ضعفه العلماء وللحديث شاهد من حديث أبي موسى أخرجه ابن أبي شيبة (13/156) والحاكم (4/605) وصححه وأخره الذهبي ، وللمزيد انظر الصحيحة (1679) .
عن النعمان بن بشير ا قال : سمعت رسول الله غ يقول : « إن أهون أهل النار عذابًا يوم القيامة رجلٌ على أخمص قدمه جمرتان يغلي منهما دماغه ، كما يغلي المرجل أو القمقم » .
حديث صحيح : أخرجه البخاري (6561-6562) ومسلم (213) والترمذي (2604) وأحمد (4/271) وابنه في زوائده على الزهد (ص 664) والحاكم (4/580) وأسد بن موسى في الزهد (5) .
قوله غ : « إن أهون أهل النار عذابًا » أي : أيسرهم وأدونهم فيه ، « يوم القيامة رجل » أي هو أبو طالب كما يجيء ، « على أخمص قدميه جمرتان » وفي رواية : « يوضع في أخمص قدميه جمرتان » ثنية جمرة ، وهي القطعة من النار الملتهبة ، « يغلي منها دماغه » وفي رواية للبخاري : « يغلي منها أم دماغه » ، قال الداودي : المراد أم رأسه ، وأطلق على الرأس أم الدماغ من تسمية الشيء بما يجاوره ، وفي رواية ابن إسحاق : يغلي منه دماغه حتى يسيل على قدميه ، قوله : « بالقمقم » الإناء الذي يغلي فيه الماء وغيره ، وقيل : هو البر كانوا يغلونه على النار استعجالًا لنضجه وحكمة انتعاله بهما أنه كان مع المصطفى غ بجملته : لكنه كان مثبتًا لقدميه على ملة عبد المطلب حتى قال عند الموت : هو على ملة عبد المطلب ، نسلط العذاب على قدميه فقط لتثبيته إياهما على ملة آبائه الضالين ، قال الغزالي : انظر إلى من خفف عليه واعتبر به فكيف من شدد عليه ؟ ومهما شككت في شدة عذاب النار ، فقرب إصبعك منها وقس ذلك به انتهى .
وتمسك به من ذهب إلى أن الحسنات تخفف عن الكافر ، وقال البيهقي : ولمن ذهب لمقابله أن يقول : خبر أبي طالب خاص ، والتخفيف عنه بما صنع إلى النبي غ تطييبًا لقلبه وثوابًا له في نفسه لا لأبي طالب ، فإن حسناته أحبطت بموته كافرًا .
عن عبد الله بن مسعود ا : قال : « إن من أهون أهل النار عذابًا رجلًا له نعلان وشركان من نارٍ يغلي منها دماغه ، كما يغلي القمقم أو المرجل ، ما يرى أن من أهل النار أحدًا أشد عذابًا منه وما من أهل النار أحد أشد عذابًا منه » .
رجاله ثقات : أخرجه أسد بن موسى في الزهد (7) .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ

( 1) تبويب الإمام هناد وأسد بن موسى .
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 13-01-12, 02:48 AM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
افتراضي رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه


باب أهون أهل النار عذابًا
عن النعمان بن بشير ا قال : سمعت رسول الله غ يقول : « إن أهون أهل النار عذابًا يوم القيامة رجلٌ على أخمص قدمه جمرتان يغلي منهما دماغه ، كما يغلي المرجل أو القمقم » .
حديث صحيح : تقدم تخريجه وشرحه .
عن أبي سعيد الخدري ا أنه سمع رسول الله غ وذكر عنده عمه أبو طالب ، فقال : « لعله تنفعه شفاعتي يوم القيامة فيجعل في ضحضاح من النار يبلغ كعبيه يغلي منه أم دماغه » .
حديث صحيح : أخرجه البخاري (6465) ومسلم (210) وأحمد (3/9) .
قوله : « ضحضاح » الضحضاح من الماء ما يبلغ الكعب ويقال أيضًا : لما قرب من الماء وهو ضد الغمرة ، والمعنى : أنه خفف عنه العذاب .
2064- قال الإمام أسد بن موسى / :
ثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن أبي عثمان النهدي أن رسول الله غ قال : « أهون أهل النار عذابًا أبو طالب وهو متنعل بنعلين من نارٍ يغلي منهما دماغه » .
حديث صحيح رواه أسد بن موسى عن حماد مرسلا وخولف فيه ، ثم ذكر شيخنا من خالفه وعزاه إلى مسلم (212/362) وأحمد (1/290 ، 295) والحاكم (4/581) وابن أبي شيبة (13/157-158) وأخرجه أسد بن موسى مرسلا (6) واللفظ له .
قوله : « أهون أهل النار عذابًا أبو طالب » عم المصطفى غ ، « وهو منتعل بنعلين من نار يغلي منهما دماغه » هذا وما قبله يؤذن بموته على الكفر وهو الحق ، ويزعم بعض الناس أنه أسلم .
قال الزمخشري : يا سبحان الله ! أكان أبو طالب أحمل أعمامه حتى يشتهر إسلام حمزة والعباس ويفي إسلامه ؟!
وفي الحديث : أن عذاب الكفار متفاوت ، وأن الكافر قد ينفعه عمله الصالح في الآخرة ، قال الحافظ : لكنه مخالف للقرآن ، قال تعالى : ﴿ ﭲ ﭳ ﭴ ﭵ ﭶ ﭷ ﭸ ﭹ ﭺ ﴾ [ الفرقان : 23 ] ، وأجيب باحتمال أن هذا من خصائص المصطفى غ وبأن منع التخفيف إنما يتعلق بذنب الكفر لا غيره ، وبذلك يحصل التوفيق بين هذا الحديث وما أشبهه وبين قوله تعالى : ﴿ ﯵ ﯶ ﯷ ﯸ ﴾ [ البقرة : 162 ] .
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 20-01-12, 12:36 AM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
افتراضي رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

باب خلق أهل النار وألوانهم ( )

عن زيد بن أرقم قال : « إن الرجل من أهل النار ، ليعظم للنار حتى يكون الضرس من أضراسه

كأحد » .

صحيح : أخرجه هناد في الزهد (298) وأحمد (4/366) وابن أبي شيبة (13/164) وورد عن زيد بن

أرقم مرفوعًا .

عن عبد الله بن مسعود في قوله : ﴿ ﰆ ﰇ ﰈ ﴾ [ المؤمنون : 104 ] ، قال : مثل الرأس النضيج .

صحيح : أخرجه هناد في الزهد (303) والحاكم (2/395) والطبري (18/43) وصححه الحاكم ووافقه

الذهبي .

عن عبد الله بن مسعود في قوله تعالى : ﴿ ﰆ ﰇ ﰈ ﴾ ؛ قال كلوح الرأس المشيط بالنار وقد بدت

أسنانهم وتقلصت شفاههم .

صحيح : أخرجه هناد في الزهد (304) وابن المبارك كذلك (84 زوائد) وابن أبي شيبة (13/174) .

عن أبي رزين في قوله تعالى : ﴿ ﮃ ﮄ ﴾ [ المدثر : 29 ] ، قال غيرت ألوانهم حتى اسودت .

حسن : أخرجه هناد في الزهد (305) والطبري (29/101) وابن أبي شيبة (13/123 ، 418) .
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 23-01-12, 01:23 AM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
افتراضي رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

باب ما أعد الله لأهل النار من العذاب ( )

عن قاسم الهمداني في قوله تعالى : ﴿ ﮮ ﮯ ﴾ [ النازعات : 34 ] ، قال حين يصير أهل الجنة إلى

الجنة وأهل النار إلى النار .

صحيح : أخرجه هناد في الزهد (256) وعزاه السيوطي في الدر لابن أبي شيبة وابن المنذر .

عن أبي الأحوص عوف بن مالك بن نضلة قال في قوله تعالى : ﴿ ﭼ ﭽ ﭾ ﭿ ﮀ ﮁ ﮂ ﮃ ﮄ

ﮅ ﴾ [ مريم : 69 ] ؛ مال يبدأ بالأكابر فالأكابر جرمًا .

صحيح : أخرجه هناد في الزهد (258) وعزاه السيوطي لهناد وعبد بن حميد وابن أبي حاتم .

عن مجاهد قال : « إن لجهنم جبايا فيها حيتان كأمثال أعناق البخت ، عقارب كأمثال البغال الدهم ،

فيهرب أهل جهنم من تلك الحيات والعقارب فتأخذ تلك الحيات والعقارب بشفاههم فتكشط ما بين

الشعر إلى الظفر فما تنجيهم منها إلا لهرب في النار » .

صحيح : أخرجه هناد (259) وابن أبي شيبة (13/160) .

عن عبد الله بن مسعود في قوله : ﴿ ﭗ ﭘ ﭙ ﭚ ﴾ [ النحل : 88 ] ؛ قال : عقارب لها أعناق كالنخل

الطوال .

صحيح : أخرجه هناد في الزهد (260) والطبري (14/107) .

عن عبد الله بن مسعود في قوله : ﴿ ﯿ ﰀ ﰁ ﴾ [ البقرة : 22 ] ؛ قال : حجارة من كبريت خلقها الله

تبارك وتعالى عنده .

صحيح : أخرجه هناد (263) والطبري (1/131) والحاكم (2/294) والطبراني في الكبير (9/238) .

عن نوف بن فضالة في قوله تعالى : ﴿ ﰅ ﰆ ﰇ ﰈ ﴾ [ الحاقة : 32 ] ؛ قال الذراع سبعون باعًا والباع ما

بينك وبين قلة .

حسن : أخرجه هناد (269) وابن المبارك (83 زوائد) كلاهما في الزهد وأبو نعيم في الحلية (6/49) .

__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 27-01-12, 03:18 AM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
افتراضي رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

اللهم إنا نعوذ بك من النار وما يقرب إليها من قول أو عمل ,,,,,,,,,,,,,
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 27-01-12, 08:37 AM
مهاجرة الى ربى مهاجرة الى ربى غير متصل حالياً
توفيت في محرم 1436 هـ ، غفر الله لها
 
تاريخ التسجيل: 16-08-06
المشاركات: 1,351
افتراضي رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أسامة أل عكاشة مشاهدة المشاركة
اللهم إنا نعوذ بك من النار وما يقرب إليها من قول أو عمل ,,,,,,,,,,,,,
آمين .. آمين .. آمين.
__________________
من رضى بقضاء ربه، أرضاه الله بجمال قدره

اللهم انى استغفرك مما زعمت أنى أريد به وجهك الكريم فخالط قلبى منه ما قد علمت
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 27-01-12, 03:53 PM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
افتراضي رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

الرد على أهل النار في كم يا ترى !!!
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 01-02-12, 11:32 PM
أسامة أل عكاشة أسامة أل عكاشة غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-08-06
المشاركات: 1,756
افتراضي رد: من كتابى "وصف النار "أعاذنا الله منها بمنه وكرمه

الرد على أهل النار في كم يا ترى
عن ابن عباس ب في قوله تبارك وتعالى : ﴿ ﭦ ﭧ ﭨ ﭩ ﭪ ﴾ [ الزخرف : 77 ] ؛ قال : مكث عنهم ألف عام ثم قال : « إنكم ماكثون » .
صحيح : أخرجه ابن جرير في تفسيره (25/59) والحاكم (2/448) والبيهقي في البعث والنشور (588) وأسد بن موسى في الزهد (4) .
عن عبد الله بن عمرو قال : « نادى أهل النار مالك ! فخلي عنهم أربعين عام لا يجيبهم ثم قال : « إنكم ماكثون » فقالوا : ربنا أخرجنا فإن عدنا فإنا ظالمون فخلي عنهم مثل الأولى لا يجيبهم ثم قال : ﴿ ﭫ ﭬ ﭭ ﭮ ﭯ﴾ [ المؤمنون : 108 ] ، لم لما أن يئس القوم بعد ذلك بكلمة إن كان إلا الزفير والشهيق » .
صحيح : سيأتي تخريجه .
__________________
جوال (0020101500803)
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:27 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.