ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتديات الخاصة > استراحة الملتقى
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 04-06-17, 02:08 PM
محمد بن زين العابدين رستم محمد بن زين العابدين رستم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-01-08
الدولة: المغرب
المشاركات: 192
افتراضي أنوار رمضان 9

قال له صاحبه وهْوَ يُحاوره:" أرأيتَ من يصوم ولا يصلي، كيف حاله مع الله؟" أجاب الصائمُ المحتسبُ مع اعتقاده بأن أمرَ المؤمن العاصي إلى الله- :" مَثَلُ منْ يصوم ولا يصلي كَمَثلِ رجلٍ استخدم أجيرا عنده، على أن يستوفي له العملَ كلَّه الذِّي حصَل عليه الاتفاق، فأدَّى الأجيرُ نصفَ العمل وهو الذي راقَه وأعجبه، ولم يؤدِّ نصفَ العمَلِ الآخَرِ لأنه لم يَرُقْه ولم يعجبه، وعند الحساب وُفِّيَ أجْرَ ما عمِل، ونُقِصَ أجرَ ما لم يعملْ".
قال الصَّاحبُ الأوَّلُ:"..لكن الصَّلاة من أعظم أركان الإسلام، وهي شِعارُه وأمارتُه الكبرى..فكيف يصِح ُّعملٌ بعدها بدونها، أم كيف يختارُ مُسلمٌ ملتزمٌ بين الشعائر ما يروقه فيعمل به، ويَدَعُ العملَ بما لا يروقه؟!".
يتبع
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:46 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.