ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الفقهية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #121  
قديم 07-07-07, 05:28 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

الأخ المعلمي

وفقك الله وسدد خطاك

الإشكالات التي ذكرتها وأكثر منها بكثير وقعت لكبار أهل العلم، فلا غرو أن تقع لأمثالنا.

ولكن عند تحقيق النظر يتضح أنها إشكالات نظرية لا ترد على الواقع، وإذا بحثت في الملتقى فستجد عدة موضوعات تناقش هذه المسألة.

وسبب الإشكال الذي يقع لكثير من طلبة العلم أنهم يخلطون بين (مجرد الاحتمال العقلي) وبين (تحقق هذا الاحتمال)، فيزعمون أن مجرد قولنا (يحتمل وجود المخالف ولم يصلنا) يكفي في رد الإجماع المنقول عن الأئمة المستقرئين، وهذا عند التأمل كلام باطل؛ لأن أي باحث في أي مسألة يفترض أن المعلومات التي لديه هي المعلومات الكاملة، سواء كان هذا الافتراض صحيحا أو غير صحيح، ولكنه لا يمكنه بحث أي مسألة في الوجود سواء كانت شرعية أو غير شرعية إلا بناء على هذا الافتراض، وإذا أراد أحد أن ينقض بحثه فلا يصح أن ينقضه بمجرد احتمال وجود شيء لم يصله؛ لأن هذا الاحتمال وارد على كل شيء في العالم، فيلزم منه ألا يصح بحث أي مسألة من المسائل، واللازم باطل فالملزوم مثله.
أرجو أن يكون كلامي واضحا.

ثم إنه ليس المقصود من الموضوع أن هذه الإجماعات قد تحققت أو لم تتحقق، وإنما المقصود جمع المسائل التي قيل فيها إن الإجماع استقر فيها بعد خلاف.

ومع ذلك إذا كان لديك استشكال على إجماع بعينه منها فتفضل.

وجزاك الله خيرا.
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #122  
قديم 07-07-07, 06:59 PM
المعلمي المعلمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-09-04
المشاركات: 528
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

أخي الفاضل أبو مالك العوضي :

لقد قرأت بعض المواضيع في هذا الملتقى والتي تتكلم عن الإجماع ، ولكن للأسف هي تتعامل مع الإجماع بعد ثبوته ، وشكي في طريق الثبوت ..

فلا يمكنني السكون إلى صحة الإجماع لمجرد أن عالما أو عالمين أو جماعة حكوه عن غيرهم ، ثم أتى من بعدهم لينقل القول عنهم دون عزو ، ويكثّر في النقل ويزيده قوة ، دون أن أجد مستندا لهذا القول ،،،

فنحن نشترط في الحديث الصحيح صحة السند وهو أدنى مرتبة من الإجماع ، ولعل الإجماع يكافىء الحديث المتواتر من حيث الحجية ، فلا يمكن أن يترك بلا زمام !

وانظر في أكثر المسائل المحكي فيها الإجماع تجدها دونت في القرن الرابع والخامس فكيف تقبل بلا إسناد ؟ !


ومسائل الإجماع في كتب الأصول مثل السراديب والمغارات لا يمكنك الإمساك بخيط للعودة .. كما أن آلية تحقيقها متعذرة !

فمن يحصر لي عدد المجتهدين في كل عصر والخلاف في من يسمى مجتهدا لا يخفى ، وإذا ما حصرتهم فهل يمكنني تحميل الساكت موافقة قول الناطق ، ثم هل يمكنني أخذ بعض العصور دون البعض الآخر !

ودعني أستعرض أنا وأنت مسألة شرعية بغية المحاكاة والتقريب :

سأطلب أن تستقرىء أقوال المعاصرين حول مسألة ولتكن " في الرضاع " ؟

هل تستطيع حصر المجتهدين في هذا العصر وتتبع فتاواهم بحيث لا يشذ عنك قول مجتهد ، المسألة أقرب للمستحيل في عصر الصندقة المعلوماتية فكيف بعصر الناقة والحمار !

قد تقول : أهل الفتيا لهم مؤلفات في هذا العلم فنستخرج منها أحكامهم ؟

سأجيب : هذه إحدى طرق السبر والاستقراء وليست كلها ، وكم كتبا فقدت ، وكم علما اندرس وضاع ، والمتقدم ليس بأوفر حظا من المتأخر .


رد مع اقتباس
  #123  
قديم 07-07-07, 07:39 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

يا أخي الكريم

مشاركتك الأخيرة لم تزد فيها شيئا عن مشاركتك التي قبلها، فأنت تحكي الإشكالات نفسها، ولكن بنفس أطول، وأنا أخبرتك أن هذه الاعتراضات أشكلت على كبار أهل العلم، فضلا عمن دونهم !

فأنت تظن أن هذه الإشكالات قاطعة في هذه المسألة، وهذا خطأ؛ لأنها مجرد إشكالات، ويمكن الجواب عنها عند التأمل والنظر، ويسهل كذلك إيراد إشكالات مماثلة لها على كثير من الأمور الثابتة عندك وعندي وعند جميع الناس، وإن أحببت أن نتناقش في هذه المسألة بطول نفس فعلى الرحب والسعة، ولكن يفضل أن يكون في موضوع مفرد حتى لا تختلط الموضوعات.

وأنا حاولت أن أعطيك جوابا إجماليا في مشاركتي السابقة، ولكن يبدو أنك لم تتأمله؛ لأنك لو تأملته لما أعدت كلامك نفسه.

وسوف أعطيك جوابا إجماليا آخر لعلك تنظر فيه:
فمثلا في الحديث، هناك شروط لمعرفة صحة الحديث، وهذه الشروط لم تدون إلا بعد قرون، ولم يقدح ذلك فيها؛ لأنها مبنية على استقراء صنيع الأئمة السابقين، فكذلك الإجماعات لا عبرة بزمن التدوين، وإنما العبرة بأنها مبنية على استقراء الأئمة المتقنين المتبحرين.
وإذا نظرت إلى الأحاديث فستجد كثيرا من الأسانيد الصحيحة التي يظهر للمحدث المتبحر أنها معلولة وذلك بجمع الطرق، وبعضهم لا تظهر له علة الحديث إلا بعد أربعين سنة كما هو معروف من كلامهم.
ومعنى ذلك أن من شرط صحة الحديث عندهم ألا يظهر إسناد يبين أن الحديث معلول، وهذا الشرط عند التأمل هو شرط عدمي وليس شرطا ثبوتيا، وهذا يدل على أن كل حديث صحيح إنما عرفت صحته لأننا لم نجد طريقا يدل على أن فيه علة.
فكذلك الإجماع يثبت مثلا بأننا لم نجد عالما يخالفه، ولا يشترط أن أنقل عن كل عالم عالم من المجتهدين نصا في محل الإجماع، فإن هذا لا يوجد ولا حتى في مسألة واحدة من مسائل الشرع ولا حتى في المعلوم من الدين بالضرورة.

وحاصل كلامك - لو تأملت - هو الطعن في حجية الاستقراء نفسه؛ لأن الاستقراء التام لا يمكن أن يوجد إلا في الأشياء المحصورة، كاستقراء آيات القرآن أو أحاديث البخاري، أما الأشياء غير المحصورة فلا يمكن ادعاء الاستقراء التام فيها.
والطعن في الاستقراء يستلزم الطعن في جميع العلوم سواء الشرعية أو غير الشرعية؛ لأن معظم القواعد والضوابط والأصول الموجودة في كل العلوم مبنية على الاستقراء غير التام، وهذا واضح لمن تدبر.

__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #124  
قديم 07-07-07, 07:52 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

قولك: ( وكم كتبا فقدت ... إلخ )

هذا الكلام بعينه يرد على الأحاديث والأسانيد، فإذا كنت لا تستطيع أن تحكم على الحديث إلا بجمع طرقه فيلزمك أن لا تحكم على أي حديث؛ لاحتمال أن يكون أحد الأسانيد فقد مع ما فقد من الكتب.

وإذا لم يرد هذا الاعتراض على الأسانيد فلا يرد على أقوال العلماء؛ كما أخبرتك من قبل عن الخلل الذي يقع لبعض الناس من الخلط بين ( احتمال الوجود ) و(تحقق الوجود )

فكون بعض الكتب قد فقدت أنت تحتج به على احتمال أن يوجد فيها قول مخالف لما جمعناه من الأقوال فيحتمل أن يكون هناك مخالف لم نعرفه، وبهذا لا يتحقق الإجماع.
فنقول: ( هذا احتمال وجود ) وهو احتمال ذهني ليس له تحقق في الخارج، فيختلف عن ( تحقق الوجود )، ولا يختلف هذا الاحتمال عن احتمال وجود إسناد لم يصلنا، أو حديث لم يصلنا.

ولكن هذا الاحتمال لا قيمة له في البحث العلمي؛ كما أخبرتك سابقا أن الباحث لا يستطيع أن يبحث أي مسألة في الوجود بناء على هذا الاحتمال.

وعندما يقول المحدث مثلا: ( فلان لم يسمع من فلان )، فاعتراضك وارد عليه؛ لأنه يحتمل أن يكون سمع منه شيئا لم يصل إلى هذا المحدث.
وعندما يقول اللغوي مثلا: ( العرب لا تقول كذا إلا كذا )، فاعتراضك وارد عليه؛ لأنه يحتمل أن يكون سمع عن العرب ولم يصل إلى هذا اللغوي.
وعندما يقول المؤرخ مثلا: ( الرومان لم يعرفوا آلات البخار )، فاعتراضك وارد عليه؛ لأنه يحتمل أن يكون بعضهم عرفه ولم يصل إلى هذا المؤرخ.
وقس على هذا في جميع العلوم.

بل إن اعتراضك على هؤلاء أقوى من اعتراضك على الإجماع؛ لأن هذا اعتراض على عالم واحد، في حين إن اعتراضك على عدد كبير من العلماء الذين حكوا الإجماع بغير أن يعرف لهم مخالف.

فإذا كان الباحث سيتوقف في كل شيء حتى يعرف أنه لا يوجد احتمال يخالفه، فسوف يتوقف في كل شيء، ولن يستطيع أن يبحث في مسألة واحدة؛ لأنه ما من مسألة إلا ويمكن أن يرد عليها الاحتمال نفسه.

أرجو أن تتأمل في هذا الكلام، وتطبقه على المعلومات التي تعتقد أنت صحتها.
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #125  
قديم 07-07-07, 08:33 PM
المعلمي المعلمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-09-04
المشاركات: 528
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

أخي الفاضل :

مؤدى قولك " بأن بذل الجهد في السبر والتتبع كاف في ثبوت الإجماع مع فقدان القول المخالف " ؟

سنرجىء النقاش إلى محل آخر يتناسب معه ...

أشكرك على الإيضاح السابق وسأتدبره لاحقا ...
رد مع اقتباس
  #126  
قديم 07-07-07, 08:52 PM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

وفقك الله وسدد خطاك

بل خلاصة قولي أن ( الطاعن في الإجماع في مقابل مثبته من الأئمة المستقرئين لا يكفيه أن يقول "يحتمل" و"يمكن" و"ربما" )
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #127  
قديم 07-07-07, 10:35 PM
أبو نُسيبة أبو نُسيبة غير متصل حالياً
غفر الله له ولوالديه وللمسلمين
 
تاريخ التسجيل: 27-04-07
المشاركات: 74
افتراضي

جزاكم الله خير وبارك فيكم...
__________________
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات
رد مع اقتباس
  #128  
قديم 17-07-07, 04:47 PM
عبد العزيز بن سعد عبد العزيز بن سعد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-07-07
المشاركات: 194
افتراضي

رائع
وهل يمكن ان يقال بأن الخلاف في تفضيل صحيح مسلم على البخاري انتهى
والاتفاق على تفضيل البخاري
ويكون ثول الناظم
تنازع قوم في البخاري ومسلم.....
إنما هو للتاريخ؟
رد مع اقتباس
  #129  
قديم 18-07-07, 07:22 AM
أبو مالك العوضي أبو مالك العوضي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-10-05
المشاركات: 7,818
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مالك العوضي مشاهدة المشاركة
= قراءة القرآن في الصلاة بغير العربية
فيها خلاف قديم مروي عن أبي حنيفة، ثم رجع، واستقر الإجماع على عدم جوازه بغير العربية

وذهب ( المراغي ) - شيخ الأزهر - إلى أن قراءة القرآن للأعجمي بلغته أفضل من قراءته بالعربية !!!

ولا شك أن هذا قول ساقط لا عبرة به أصلا، فلا هو وافق أحدا من المتقدمين ولا من المتأخرين.
__________________
صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي
رد مع اقتباس
  #130  
قديم 18-07-07, 10:37 AM
أبو عبدالعزيز الشثري أبو عبدالعزيز الشثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-08-06
المشاركات: 535
افتراضي

= الزواج بنية الطلاق
قال شيخ الإسلام رحمه الله: (وقيل:إنه نكاح تحليل لايجوز ،وروي عن الأوزاعي ، وهو الذي نصره القاضي وأصحابه في الخلاف. وقيل:هو مكروه،وليس بمحرم ) ..
ثم ذكر رحمه الله مايرجحه من إباحته ، وقال: (وإذاً ثبت بالنص والإجماع أنه لايؤثر العزم على طلاقها في الحال )
(المصدر: مجموع الفتاوى / الجزء: 32 / الصفحة: 147-151)

أنتظر تعقيبكم...
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:20 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.