ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #11  
قديم 22-10-11, 03:59 AM
يوسف السليم يوسف السليم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-10-09
المشاركات: 292
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الذهبي مشاهدة المشاركة
الأخ عبد الرحمن
ليس معنى الترجيح بين أقوال الأئمة المتقدمين، في اختلافهم على توثيق راو ما أ و تجريحه، أو تصحيح حديث ما أو تضعيفه، أن يأتي من أراد الترجيح من المتأخرين بقول ثالث، لم يقل به أحدٌ من المتقدمين.
وأنا أمثل هنا بمثال، على سبيل التوضيح فحسب:
إذا وثق الإمام أحمد راو ما، ثم قال فيه أبو حاتم الرازي: ((يكتب حديثه ولا يحتج به)).
فلا يجوز بأي حال من الأحوال أن يأتي أحد من المتأخرين، فيحكم على هذا الرواي بسوء الحفظ، أو كونه متروكًا، أو ذاهب الحديث، وما شابه ذلك من الصيغ التي توهن هذا الراوي، وتجعله مطروح الحديث، ويريد المتأخر بهذا الحكم الترجيح بين الإمامين: أحمد، وأبي حاتم.
ولكن طريقة الترجيح في ذلك أن يحكم على هذا الراوي بعينه بكونه: ((صدوق له أوهام)).
ولا يظن ظان أن هذا القول يعد قولاً ثالثًا، مخالفًا لحكم الإمامين: أحمد، وأبي حاتم، بل هو عين الترجيح بين كلاميهما.
فقولنا - أولاً- ((صدوق))، له مشرب من حكم الإمام أحمد في توثيقه إياه.
وقولنا -ثانيًا- ((له أوهام))، له مشرب من كلام أبي حاتم.
وبذلك إذا وجدنا هذا الراوي، روى رواية، وافقه فيها غيره، ممن يُعتبر بحديثه، حكمنا بحفظه لهذه الرواية بعينها، وعلى هذا يتنزل كلام الإمام أحمد فيه.
وإذا وجدنا لهذا الراوي رواية تفرد بها، ولم يتابعه عليها غيره، وقد احتفت بهذه الرواية قرائن تدل على وهنها وعدم ثبوتها، فحينئذ يتنزل فيه قول الإمام أبي حاتم في كونه: ((يكتب حديثه، ولا يحتج به)).
وهذا المسلك الذي بينته الآن هو نفسه صنيع الحافظ ابن حجر في كتابه التقريب، حينما يريد الترجيح في أي اختلاف صدر من الأئمة في حق أي راو من الرواة، والله أعلم.
وكتب: خليل بن محمد العربي.


اهلاً بالشيخ خليل

موضوع شيق وجميل


هل الشيخ خليل سيخرج المجموعه المتبقيه من سلسله تراث الحافظ الذهبي

وقد فاتني المسند المعلل

علماً انها تنزل للمكتبات وتنتهي بسرعه لذلك فاتني منها ما فاتني

لكن هل ستعيد طباعتها وليتها تنزل دفعه واحده بجامع علوم الحافظ الذهبي


محبــــــــــــكم
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 22-10-11, 09:06 AM
الذهبي الذهبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-02-03
المشاركات: 404
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

حياكم الله يا شيخ يوسف.
بارك الله فيكم.
بالنسبة لمشروع الإمام الذهبي، فآخر ما انتهيت منه، عمل كتابي: المسند المعلل، والأفراد والغرائب.
ولكن - وللأسف- لم يطبعا حتى الآن، فهما عند الناشر أكثر من سنتين.
فادع الله لنا بالتيسير.
وجزاكم الله خيرًا.
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 22-10-11, 03:38 PM
عبدالرحمن نور الدين عبدالرحمن نور الدين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-07
المشاركات: 1,631
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

شيخنا الفاضل

لا يظهر أن هناك خلاف فيما قلناه ، فما قلتَه - حفظك الله - هو عين ما قام به الحافظ ابن حجر في تقريبه ، فهو لم يأت بقول جديد ، إنما جمع بين أقوال المتقدمين .

إنما الذي ظننته خلاف ، هو التسليم لمطلق حكم أحدهم على الحديث - بخلاف الرواة - إن لم يبين ، أو بين ولم تظهر الحجة في التعليل .
أو اختلف أئمة الحديث في الحكم على الحديث ،
فهنا لابد لمن له أهلية الاجتهاد في الحديث أن يبحث ويجمع الطرق .... مسترشداً بأقوال الأئمة ، لا مقلداً لهم .
وهو ما نص عليه العلامة أحمد شاكر في الباعث الحثيث .

حفظك الله ونفع بك ، وجزاك الله خيراً .
__________________
ليس العلم بكثرة الرواية ،
ولكنه نور يقذفه الله في القلب ،
وشرطه الاتباع ، والفرار من الهوى والابتداع .
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 22-10-11, 04:42 PM
الذهبي الذهبي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-02-03
المشاركات: 404
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

جزاكم الله خيرًا، يا شيخ عبد الرحمن.
بارك الله فيكم، ونفع بكم.
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 24-10-11, 12:31 PM
أمجد الفلسطينى أمجد الفلسطينى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-10-05
المشاركات: 1,553
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

بارك الله في الجميع...
ماسئل علم العلل تختلف عن مسائل علم الفقه من جهة أصل الاستدلال ومن جهة إمكان الاجتهاد في كثير من المسائل
لذلك افترقوا في مسائل التقليد

التقليد الواجب في علم العلل ونقد الأخبار أوسع وأكثر من التقليد الواجب في باقي العلوم فيما أعلم
ولا يعني هذا نفي كثرة المسائل الاجتهادية فيه

التقليد في علم العلل ونقد الاخبار لا يقتصر فقط على مسألة الحكم النهائي على الحديث من قبل أئمة العلل كقولهم: هذا باطل هذا منكر هذا صحيح ونحو ذا
بل يتعدى إلى ما هو أهم من هذا من مسائل العلم
كنفي وجود حديث في كتاب الراوي
أو كالتنصيص على تحديث الراوي من حفظه لا من كتابه
أو كنفي أن يكون الحديث من حديث الراوي وذلك أنهم كانوا يجمعون _على الاستقصاء_ حديث كل راو على حدة ثم يحفظونه بإتقان
أو كالتنصيص على أن هذا الحديث ملقن لُقنه صاحبه
وغير ذلك
من ادعاء التفرد في كثير من الأحيان
ونحو ذلك

وقد غفل كثير من المعاصرين عن هذه الأشياء فوقعوا في مخالفات منهجية وجزئية كثيرة
__________________
قال السراج البلقينـي في محاسن الاصطلاح ص176:
"لكن الانتهاض لمجرد الاعتراض من جملة الأمراض"

صفحتي على تويتر: هنا
رد مع اقتباس
  #16  
قديم 01-01-12, 12:22 PM
أبو زرعة عبد الله الأثري أبو زرعة عبد الله الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-12-11
المشاركات: 165
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الهمام البرقاوي مشاهدة المشاركة
إن كان التضعيف مجمعا عليه عند المتقدمين، فلا ينبغي للمعاصرين فتح أفواههم، وبري أقلامهم.
وإن وجدوا ما يُسندون إليه ظهورهم من تضعيفٍ للحديث عند أحد المتقدمين، ولم يظهر شذوذ منه أو خلط فالأمر أوسع من إغلاقه.
اصبت أخي الكريم فمن لي بمثل أحمد وابن معين وابن المديني والبخاري في العصور المتأخرة ، حقا أولئك الرجال.ولا إخال من يجرؤ على مخالفتهم إلا جاهل أو مغرور.
رد مع اقتباس
  #17  
قديم 01-01-12, 09:14 PM
الطيب صياد الطيب صياد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 20-12-11
الدولة: الجزائر
المشاركات: 147
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

بكل هدوء أخي - صاحب الموضوع - أسألك:
ما هو الدليل الذي انطلقتَ منه لكي توجب على الناس موافقة الأيمة في أحكامهم الحديثيَّة و لو من غير دليل؟
ثم تقول: إن هذا ليس من باب التقليد و إنما هو اتباعٌ
على رسلك سيدي،
أنت تنقل كلام عالم ليكون كلام عالمٍ آخرَ حجة
و لا وجه لهذا في الاتباع
و إنما هو التقليد الخالص
رد مع اقتباس
  #18  
قديم 02-01-12, 01:25 AM
عبدالرحمن نور الدين عبدالرحمن نور الدين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-07
المشاركات: 1,631
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

الذي يظهر - والله أعلم - أنها محاولة لإحياء ما ذكره الحافظ ابن الصلاح من الحكم بمنع الاجتهاد في تصحيح الأحاديث أو تضعيفها .
وأنه لا يجوز مخالفة المتقدم ، وإن لم يظهر لقوله دليل أو مستند .

أما إذا أجمع أهل الحديث على الشيء ، فإجماعهم حجة .
ولكن ما السبيل إلي معرفة إجماعهم أو حتى اتفاقهم في الحكم على الحديث إن لم تجمع أقوالهم !!
فإذا نظرت إلي أقوالهم وجدتها منثورة هنا وهناك ،
ومع ذلك لا تجد إلا محاولات نادرة لجمع أقوال وأحكام العلماء المتقدمين على الأحاديث .

فكانت النتيجة : أن مُنع الباحث من الاجتهاد في الحكم على الحديث ، ولم يعرف أحكام الأئمة المتقدمين على الأحاديث .
__________________
ليس العلم بكثرة الرواية ،
ولكنه نور يقذفه الله في القلب ،
وشرطه الاتباع ، والفرار من الهوى والابتداع .
رد مع اقتباس
  #19  
قديم 02-01-12, 03:23 PM
أبو زرعة عبد الله الأثري أبو زرعة عبد الله الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 19-12-11
المشاركات: 165
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو الأمين المهاجري مشاهدة المشاركة
قال ابنُ حجر: «قد تقصرُ عبارة المعلل منهم فلا يفصحُ بما استقر في نفسه من ترجيح إحدى الروايتين على الأخرى كما في نقد الصيرفي سواء؛ فمتى وجدنا حديثاً قد حكم إمام من الأئمة المرجوع إليهم بتعليله فالأوْلى اتباعه في ذلك كما نتبعه في تصحيح الحديث إذا صححه، وهذا الشافعيّ مع إمامته يحيل القول على أئمة الحديث في كتبه فيقــول: «وفيه حــديث لا يثبته أهل العلم بالحديث»، وهذا حيث لا يوجد مخالف منهم لذلك المعلل، وحيثُ يصرح بإثبات العلة، فأمَّا إن وجد غيره صححه فينبغي حينئذ توجه النظر إلى الترجيح بين كلاميهما، وكذلك إذا أشار إلى المعلل إشارةً ولم يتبين منه ترجيح لإحدى الروايتين، فإنْ ذلك يحتاج إلى الترجيح، والله أعلم» النكت على كتاب ابن الصلاح (2/711)
لعل هذا هو مراد الأخ في اتباع الأئمة في أحكامهم
رد مع اقتباس
  #20  
قديم 02-01-12, 03:54 PM
أبو الأمين المهاجري أبو الأمين المهاجري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-11
الدولة: باريس
المشاركات: 1,637
افتراضي رد: وجوب التسليم لأئمتنا المتقدمين في أحكامهم الحديثية، ولو من غير دليل.

الأخ عبدالرحمن نور الدين بارك الله فيك عندي ملاحظات على مشاركتك :

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن نور الدين مشاهدة المشاركة
الذي يظهر - والله أعلم - أنها محاولة لإحياء ما ذكره الحافظ ابن الصلاح من الحكم بمنع الاجتهاد في تصحيح الأحاديث أو تضعيفها .
.

لم أرى أحدا من المشاركين قال بذلك قبلك فلم يمنع أحد الإجتهاد في الحكم على الأحاديث لذلك أطالبك أخي الكريم أن تأتني بما قلته في مشاركة أحدهم فوق.

اقتباس:
أما إذا أجمع أهل الحديث على الشيء ، فإجماعهم حجة .
ولكن ما السبيل إلي معرفة إجماعهم أو حتى اتفاقهم في الحكم على الحديث إن لم تجمع أقوالهم !!
فإذا نظرت إلي أقوالهم وجدتها منثورة هنا وهناك ،
ومع ذلك لا تجد إلا محاولات نادرة لجمع أقوال وأحكام العلماء المتقدمين على الأحاديث .
لم نختلف في نذرتها و الذي أفهمه من كلامك أنك توافقني في عدم مخالفة إجماعهم ، هناك رسائل جامعية جمعت إجماعات المحديثين و نذرتها لا تعني إهمالها و الله أعلم


اقتباس:

فكانت النتيجة : أن مُنع الباحث من الاجتهاد في الحكم على الحديث ، ولم يعرف أحكام الأئمة المتقدمين على الأحاديث .
لم يدع أحد منع الحكم على حديث لم يعرف أحكام الأئمة المتقدمين فيه لذلك أطالبك أخي الكريم بنقل كلام مما كتب فوق قال بهذه الدعوى و الله الموفق.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:01 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.