ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #51  
قديم 10-02-09, 05:23 PM
بلال الجزائري بلال الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-07-07
المشاركات: 208
افتراضي أبو همام الجزائري

نتابع بعون الله....
الدرس التاسع
الحديث المسند
8 ـ والمسنَدُ المتصلُ الإسنادِ مِن *** راويه حتى المصطفى ولم يَبِنْ
الإعراب:
قوله: { والمسند }:الواو إستئنافية أو عاطفة ،المسند مبتدأ.
- { المتصل }: خبر ومضاف إليه.
- { الإسناد }:مضاف إليه وهو من إضافة الوصف إلى مرفوعه والجملة من المبتدأ والخبر معطوفة أو مستأنفة.
- {من }:حرف جر.
- { راويه }:مجرور ومضاف ومضاف إليه.
- { حتى}:لا:نافية،حرف جر وغاية بمعنى إلى.
- { المصطفى }:مجرور بحتى،والجار والمجرور متعلق بما تعلق به الجار والمجرور قبله.
- { ولم }:الواو عاطفة،لم:حرف نفي وجزم.
- { يبن }:فعل مضارع مجزوم بلم وفاعله ضمير مستتر فيه جوازاتقديره هو يعود على الإسناد ،والجملة حال من الإسناد وصحّ مجيء الحال من المضاف إليه لعمل المضاف إليه.
شرح الألفاظ:
(المُسنَدُ)
الحديث المسند لغة: هو ما أسند إلى راويه سواء كان مرفوعا أو موقوفا أو مقطوعا.
فإذا قلت :قال فلان كذا فهذا مسند لأنك أسندت الحديث إلى قائله.
اصطلاحا: هو المرفوع المتصل السَّند.
الفرق بين المسند لغة واصطلاحا:
المسند اصطلاحا أخصّ من المسند لغة،فكلّ مُسند اصطلاحا فهو مسند لغة ولا عكس،فبينهما عموم وخصوص.
(الإسناد):لغة: إضافة الشيء إلى الشيء (التعريفات للجرجاني)
اصطلاحا:هو السّند عند بعض المحدثين.
أو نسبة الحديث إلى راويه،مثل: أسنده إلى أبي هريرة والصحيح أنه يطلق على هذا وهذا.
(ولم يبن):لغة:من بان الشيءُ عنه بينا وبينونة من باب باع إذا انقطع عنه أو فارقه،وأبانَ الشيءَ إذا قطعه وفصله.
ومعناه:هذا تفسير للاتصال يعني لم ينقطع.
المعنى الإجمالي:
فالمُسندُ إذا: هو المرفوع المتصل إسناده.
أما الرفع:فيؤخذ من قوله:"حتى المصطفى".
وأما اتصال السند: فمن قوله:"المتصل الإسناد –ولم يبن".
الفوائد:
1-الموقوف ليس بمسند لأنه غير مرفوع لم يتصل إلى النبي صلى الله عليه وسلم.
2-المنقطع الذي سقط منه بعض الرواة ليس بمسند،لأننا اشترطنا في المسند أن يكون متصلا،وهذا هو ما ذهب إليه المؤلف ،وهو رأي جمهور علماء الحديث.
3-هل لمصطلح المُسند معاني أخرى عند المحدثين غير ما ذكرناه ؟؟
الجواب:نعم، لمصطلح المسند معاني كثيرة يعرف كل واحد من سياق الكلام:
أ-قد يطلق وصفا للمصنَّف:
1-فيطلق تارة ويراد به الكتاب الذي صنِّف مرتبا على أسماء الصحابة،وأشهر المسانيد:مسند الإمام أحمد فتجد فيه أحاديث أبي هريرة على حدة وأحاديث أبي بكر على حدة وأحاديث عائشة على حدة وهكذا...بغض النظر عن أبواب الفقه.
2-وتارة يراد به الكتاب الذي ذكرت فيه الأحاديث بالسند حتى لو كان ترتيبه وفقا لأبواب الفقه كصحيح البخاري ،بخلاف رياض الصالحين مثلا فليس مسندا لأن الأحاديث فيه بغير إسناد.
ب-وقد يطلق لفظ المسند وصفا للخبر نفسه:
1-ويراد به الحديث المتصل الإسناد سواء كان مرفوعا أو موقوفا أو مقطوعا.
وذلك عندما يقول العالم:"أسنده فلان ،وأرسله فلان" فقابل الإسناد بالإرسال فدلّ أن المقصود هنا :الاتصال
2-وتارة يراد به الحديث ( المرفوع ) أي إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقد درسناه !، فيقال أسنده فلان ووقفه فلان على الصحابي كذا فقابل الإسناد بالوقف فدل أنه يعني الرفع.
3-وتارة يطلق ويراد به المرفوع المتصل الإسناد معا!! وهذا هو الذي اختاره المصنف البيقوني في بيته الآنف الذكر!!.
4-ما الأشياء المتعلقة بالسند؟ وكم عددها؟.
الجواب: عددها خمسة ،وهي: مُسنَد،ومُسْنِدْ ،ومُسْنَدٌ إليه،وإسناد ،وسند.
( المُسْنَد ): المرفوع المتصل السند.
( المُسْنِد ): فهو الراوي الذي أسند الحديث إلى راويه،مثاله:[ يقول خالد:حدثني حمزة ] خالد هو المُسْنِد.
( المُسْنَدُ إليه ): هو الراوي الذي أُسْنِدَ إليه الحديث، مثاله:[ يقول خالد:حدثني حمزة ] حمزة هو المُسْنَدُ إليه.
( السَّنَدُ ):هم رجال الحديث أو رواته فهم سند الحديث لأن الحديث اعتمد عليهم، وصاروا سندا له.
( الإسناد ):فيه قولان:
1-قال بعض المحدثين هو:السند، وهذا التعبير يقع كثيرا عندهم يقولون إسناده صحيح أي سنده صحيح.
2-وقال بعضهم: نسبة الحديث إلى راويه،والصحيح أنه يطلق على هذا وعلى هذا.
حكم الحديث المسند
قد يكون صحيحا، وقد يكون حسنا، وقد يكون ضعيفا.
مثال الحديث المسند
الجواب: عن مالك عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم...
أبو همام عبد الحميد الجزائري
الحلة البهية في شرح المنظومة البيقونية ـ9ـ
الجزائر العاصمة
__________________
اتق لحوم العلماء فإنها مسمومة....
رد مع اقتباس
  #52  
قديم 11-02-09, 08:35 PM
أبو حسان السلفي أبو حسان السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-05-07
الدولة: المغرب
المشاركات: 853
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رندا مصطفي مشاهدة المشاركة
جزاكم الله عنا خير الجزاء

ممكن تراجعوا رابط شرح المنظومة،لأني لا اعرف ان أتعامل مع موقع ارشيف أو كيف التحميل منه
فهل ترفعوه لنا علي موقع آخر أو في المرفقات علي الملتقي.......
تفضلي الرابط المباشر للتحميل
http://www.archive.org/download/ichbili/ishbili.doc

فإن لم يعمل معك فأنظري المرفقات
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc ishbili.doc‏ (199.0 كيلوبايت, المشاهدات 371)
رد مع اقتباس
  #53  
قديم 18-02-09, 04:26 PM
بلال الجزائري بلال الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-07-07
المشاركات: 208
افتراضي أبو همام الجزائري

الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله...
نتابع بعون الله تعالى......
الدرس العاشر
الحديث المتصل
9 وما بسمعِ كُلِ راو يَتصِل *** إسنادُه للمصطفى فالمتصل

الإعراب:
قوله: { وما}:الواو عاطفة أو إستئنافية ،ما:موصولة في محل الرفع ،مبتدأ أو خبر مقدم .
- { بسمع }: جار ومجرور متعلق بيتصل الآتي ،سمع: مضاف.
- {كلّ }:مضاف إليه وهو مضاف.
- {راو }: مضاف إليه مجرور وعلامة جره كسرة مقدرة على الياء المحذوفة للتخلص من التقاء الساكنين منع من ظهورها الثقل لأنه اسم منقوص .
- {يتصل }:فعل مضارع.
- {إسناده}:فاعل ومضاف ومضاف إليه.
- { للمصطفى }: جار ومجرور متعلق بيتصل ،والجملة من الفعل والفاعل صلة الموصول.
- {فالمتصل }:الفاء رابطة للخبر بالمبتدأ جوازا لما في المبتدأ من العموم، المتصل: خبر المبتدأ، والجملة من المبتدأ والخبر مستأنفة أو معطوفة.
شرح الألفاظ:
(المتّصل):لغة:الشيء الملتئم والمتجمع بعضُه إلى بعض.
اصطلاحا:الحديث الذي اتصل إسناده من أوله إلى آخره بسبب سماع كلّ راو من رواته ممن فوقه سواءا كان مرفوعا إلى المصطفى صلى الله عليه وسلم أو موقوفا على الصحابي.
(المصطفى):مأخوذ من الصفوة، وهي خيار الشيء ،وأصلها في اللغة "المصتفى" والقاعدة أنه إذا اجتمع الصاد والتاء وكان قبلها سكون تقلب طاءا.
المعنى الإجمالي:
و(ما): أي والحديث الذي رُوي (بسمع) أي بسبب سماع (كل راو) من رواته عمن فوقه ( يتصل إسناده ) من أوله إلى آخره سواء كان اتصاله ( للمصطفى ) صلى الله عليه وسلم مرفوعا إليه أو للصحابي موقوفا عليه ( ف) ذلك الحديثُ هو ( المتصل ) أي المسمى عندهم بالمتصل.
الفوائد:
1-قال العلامة العثيمين رحمه الله: في تعريف المتصل قولان:
الأول: على كلام المؤلف أنه:المرفوع الذي أخذه كل راوي عمن فوقه سماعا،فاشترط ثلاثة شروط للمتصل:
أ-السماع-أو ما يقوم مقامه وهو أقوى أنواع التحمل.
ب-الاتصال بين الراوي ومن فوقه.
ج-أن يكون مرفوعا.
الثاني:هو ما اتصل إسناده بأخذ كل راوي عمن فوقه فيشمل الموقوف والمقطوع،ويشمل ما روي بالسماع وما روي بغير السماع لكن لا بد من الاتصال وهذا هو الأصح.
فالصحيح في تعريف الحديث المتصل هو:
ما توافر فيه شرطان فقط:
أ-الاتصال بين الراوي ومن فوقه.
ب-طرق التحمل المعتبرة بالسماع وغيره.
2-ما الذي يدخل في المتصل؟ وما الذي يخرج؟
الجواب: قال الدّمياطي في شرحه:
-دخل في المتصل المرفوع والموقوف( بعمومهما ).
-وخرج بقيد الاتصال المرسلُ والمنقطع والمعضلُ والمعلّقُ،ومعنعن المدلِّس قبل تبيين سماعه.
3-هل يشترط في الاتصال أن يثبت سماع هذا الحديث بعينه ؟
الجواب: يقول الشيخ العثيمين رحمه الله:
ولا يشترط في الاتصال أن يثبت سماع هذا الحديث بعينه منه وذلك إذا ثبت أنه قد ثبت سماعه منه إلا إذا قيل إنه لم يسمع منه إلا حديثا واحدا فإن ما سوى هذا الحديث لا يعد متصلا.
مسألة رواية الحسن عن سمرة والخلاف فيها
قالوا إن الحسن البصري لم يسمع من سَمُرَة بن جندب رضي الله عنه إلا حديثا واحدا ،وهو حديث العقيقة،وبناء على هذا إذا روى الحسن عن سمرة بن جندب حديثا سوى حديث العقيقة فهو غير متصل.
وقد ظهر للنقاد في مسألة رواية الحسن عن سمرة أربعة مذاهب:
أحدها:أن الحسن سمع من سمرة مطلقا.[ نقل البخاري عن علي بن المديني قوله : سماع الحسن عن سمرة صحيح،وأخذ بحديثه ( من قتل عبدا قتلناه ).].
الثاني:أن الحسن لم يسمع من سمرة مطلقا.
الثالث:أنه لم يسمع منه إلا حديث العقيقة.
الرابع: قال النووي:[...إذا ثبت سماع الحسن من سمرة في الجملة فنحن نقول بأن كل حديث صحيح السند إلى الحسن يصرح فيه الحسن بالسماع من سمرة فهو سماع، وأما ما لا يصرح فيه بالسماع فلا نثبت سماعه لأنه مدلس فإن عنعن أو أنأن أو قال سمرة أو ذكر سمرة ...الخ فلا نحمله على السماع ].
4-الباء في قول البيقوني ( بسمع ) يصح أن تكون:
-للسببية أو للمعية أو للتصوير.
ما حكم الحديث المتصل؟
الجواب:قد يكون صحيحا أو حسنا أو ضعيفا.
أذكر مثالا للمتصل المرفوع،وآخر للمتصل الموقوف؟
أ-مثال المتصل المرفوع: ما رواه مالك عن الزهري عن سالم عن ابن عمر رضي الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم...
ب-مثال المتصل الموقوف: ما رواه مالك عن نافع عن ابن عمر عن عمر رضي الله عنهما...
أبو همام عبد الحميد الجزائري
الحلة البهية في شرح المنظومة البيقونية ـ10ـ
الجزائر العاصمة
__________________
اتق لحوم العلماء فإنها مسمومة....
رد مع اقتباس
  #54  
قديم 02-03-09, 01:18 PM
بلال الجزائري بلال الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-07-07
المشاركات: 208
افتراضي

الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله...
نتابع بعون الله تعالى......

الدرس 11



الحديث المسلسل


10 مسلسل قل ما على وصف أتى *** مثل أما والله أنبأني الفتى
11 كذاك قد حدثنيه قائما *** أو بعد أن حدثني تبسما

الإعراب:
قوله: { مسلسل }:خبر مقدم أو مبتدأ.
- { قل }:فعل أمر وفاعله مستتر فيه وجوبا.
- {ما }:اسم موصول أو نكرة موصوفة في محل رفع مبتدأ مؤخر أو خبر للمبتدأ.
- {على وصف }:جار ومجرور متعلق بقوله ( أتى ) و( أتى ) فعل ماض وفاعله مستتر فيه جوازا عائد على ما وجملة الفعل والفاعل صلة ل ما .
- {مثل }:خبر لمحذوف تقديره ( وذلك مثل قول كل من الرواة أما والله أنباني الفتى )،ومثل مضاف ( أما والله أنباني الفتى ) مضاف إليه محكي.
- { أما}:حرف استفتاح.
- { والله}:والواو حرف جر وقسم ،لفظ الجلالة مقسم به مجرور بواو القسم والجار والمجرور متعلق بفعل قسم محذوف تقديره أما أُقسم والله.
- { أنبأ}:فعل ماض.،والنون للوقاية والياء في محل نصب مفعول به أول والثاني محذوف تقديره أنبأنيه أي الحديث.
- { الفتى}:فاعل وجملة أنبأني جواب القسم،وجملة القسم مع جوابه مضاف إليه لمثل.
- {كذاك} :جار و مجرور خبر مقدم
- {قد حدثنيه قائما}:1- مبتدأ مؤخر محكي أي :"قول الراوي قد حدثنيه قائما كائن كذلك"أي مثل ماسبق.
2-و ان شئت قلت :قد: حرف تحقيق ، حدثنيه: فعل و مفعولان و نون وقاية ، و الفاعل مستتر جوازا ، قائما: حال من فاعل حدث.
_{أو} :حرف عطف و تنويع.
_{بعد أن حدثني تبسما} :1- معطوف محكي على قوله : قد حدثنيه قائما على كونه مبتدأ مؤخرا.
2 –و إن شئت قلت :بعد :منصوب على الظرفية الزمانية ، إن : حرف نصب و مصدر ، حدث : فعل ماض في محل النصب بان المصدرية ، النون : للوقاية ، الياء : مفعول أول و الثاني محذوف تقديره إياه ، تبسما : فعل ماض و الألف للإطلاق وفاعله ضمير مستتر فيه عائد على الشيخ. و التقدير " كذلك قول كل من الرواة تبسم شيخي بعد تحديثه إياي الحديث."
شرح الألفاظ:
(المسلسل):لغة:اسم مفعول من ( سلسلهُ ) إذا ربطه في السلسلة، هذا في اللغة.
اصطلاحا:هو الذي تلقاه كلّ راو عمن فوقه بصيغة معيّنة أو حال معينة.
المعنى الإجمالي:
قوله (مسلسل قل ما على وصف أتى):
يعني أن ما أتى على وصف واحد من الرواة سواء كان هذا الوصفُ في صيغة الأداء أو في حال الراوي.
وقوله: (مثل أما والله أنبأني الفتى): وذلك بأن يقول كل واحد منهم :أنبأني فلان قال أنبأني فلان إلى نهاية السند فإننا نسمي هذا مسلسلا لأن الرواة اتفقوا فيه على صيغة واحدة في الأداء ،ومثله ما لو اتفقوا على صيغة سمعت أو قال أو نحو ذلك.
قوله (كذاك) أي مثل ما تقدم في كونه من المسلسل في وصف الرواة ما إذا قال الراوي (قد حدثنيه) فلان حالة كونه (قائما) و يقول الآخر كذلك إلى آخر السند (أو) قال الراوي إن شيخي (بعد أن حدثني ) هذا الحديث (تبسما) بألف الطلاق أي ضحك بلا صوت فان كلا من القيام و التبسم وصف فعلي للرواة و مثله المسلسل بالتشبيك.
الفوائد:
1-ما الفائدة من معرفة المسلسل؟
-1هو في الحقيقة فن طريف ،حيث إن الرواة يتفقون فيه على حال معينة لا سيما إذا قال:حدثني وهو على فراشه نائم،حدثني وهو يتوضأ،حدثني وهو يأكل،حدثني ثم تبسم ،حدثني ثم بكى ،فهذه الحالة طريفة وهي أن يتفق الرواة كلهم على حال واحدة.
2-أن في نقله مسلسلا هكذا حتى لدرجة وصف حال الراوي فيه دليل على تمام ضبط الرواة، وأن بعضهم قد ضبط حتى حال الراوي حين رواه فهو يزيد الحديث قوة.
3-أنه إذا كان التسلسل مما يقرب إلى الله صار فيه زيادة قربة وعبادة،مثل: حديث معاذ) إني أحبك فلا تدعنّ ) صحيح أبي داود وغيره، فكون كل واحد من الرواة يقول للثاني :إني أحبك في الله كان هذا مما يزيد في الإيمان ويزيد الإنسان قربة إلى الله لأن من أوثق عرى الإيمان الحب في الله والبغض في الله ،حسن لغيره.
قال السخاوي :" و من فضيلة التسلسل الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم فعلا و نحوه "، كما أشار له ابن دقيق العيد و اشتماله على مزيد الضبط من الرواة كما قاله ابن الصلاح و لكن قلما يسلم سنده من ضعف.
2- المسلسل نوعان:
أ-مسلسل في وصف الرواة:قولا كان أو فعلا أو هما معا.
ب-مسلسل في صفة التحمل والأداء:كيفية الأداء ولفظه.
الحكم:
قد يكون الحديث المسلسل صحيحا وقد يكون ضعيفا والغالب في سنده الضعف.

أبو همام عبد الحميد الجزائري
الحلة البهية في شرح المنظومة البيقونية ـ11ـ

الجزائر العاصمة
__________________
اتق لحوم العلماء فإنها مسمومة....
رد مع اقتباس
  #55  
قديم 02-03-09, 01:27 PM
بلال الجزائري بلال الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-07-07
المشاركات: 208
افتراضي

نتابع بعون الله...
الدرس 12
أقسام الحديث باعتبار كثرة الطرق و قلتها
12 عزيز مروي اثني أو ثلاثة *** مشهور مروي فوق ما ثلاثة
الإعراب:
قوله: { عزيزُ }: مبتدأ وسوغ الابتداء بالنكرة وقوعه في معرض التقسيم .
- {مَرْوِي }:خبر مرفوع وعلامة رفعه ضمة مقدرة على الياء المحذوفة للتخلّص من التقاء الساكنين،منع من ظهورها الثقل لأنه اسم منقوص وهو مضاف.
- { للنبي}:جار ومجرور متعلق بأضيف.
- {اثنين}:مضاف إليه مجرور بالياء لأنه ملحق بالمثنى،والجملة من المبتدأ والخبر مستأنفة،ويحتمل أن ( عزيز ) خبر لمبتدأ محذوف تقديره وتاسعها عزيز ،والجملة و من المبتدأ والخبر معطوفة بعاطف مقدر على جملة قوله:" أولها الصحيح" .
- وقوله {مروي }:خبر لمبتدأ محذوف تقديره"هو مروي اثنين " والجملة مستأنفة استئنافا بيانيا وهكذا يقال في نظائره.
- { أو}:حرف عطف.
- { ثلاثة}:معطوف على اثنين مجرور بكسرة مقدرة منع من ظهورها سكون الوقف.
شرح الألفاظ:
(العزيز):لغة:مأخوذ من عزّ إذا قَوِي،وله معاني أخرى منها:القوة والغلبة والامتناع،لكن الذي يهمنا في باب المصطلح:القوة.
اصطلاحا:ما رواه اثنان عن اثنين أو ثلاثة عن ثلاثة إلى أن يصل إلى منتهى السند،ويشمل المرفوع والموقوف والمقطوع.
ووجه تسميته عزيزا :أنه كلما كثر المخبرون ازداد الحديث قوة.
(أو):للتنويع،لتنويع الحال لا لتنويع المقال،أي:رواه اثنان عن اثنين إلى آخره ،أو ما رواه ثلاثة عن ثلاثة إلى آخره ،فكلاهما عزيز،وليس للخلاف بدليل ما بعده.
(مشهور مروي فوق ما ثلاثة):ولم يقل:مشهور مروي عن الثلاثة.
قوله (أو ثلاثة): مرجوح والصواب أن العزيز هو ما رواه اثنان فقط من أول السند إلى آخره.
المعنى الإجمالي:
والعزيز هو الحديث الذي رواه اثنان فقط أو ثلاثة فقط لا أكثر من ذلك.
حدّه وتعريفه:ما ذكره الحافظ ابن حجر في النخبة أن العزيز ما رواه اثنان فقط والمشهور ما رواه ثلاثة فأكثر والغريب ما رواه واحد.
الفوائد:
1-هل إذا روى اثنان عن واحد عن اثنين عن اثنين يسمى عزيزا؟
الجواب: لو رواه اثنان عن واحد عن اثنين عن اثنين إلى منتهاه لا يسمى عزيزا،لأن الشرط إذا اختلّ ولو في طبقة من الطبقات اختل المشروط "العزيز".
2-هل العزيز شرط للصحيح؟
الجواب:
القول الأول:قال بعض العلماء هو شرط للصحيح،لأن الشهادة لا تقبل إلا من اثنين،ولا شك أن الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم أعظم مشهود به ولهذا فإن من كذب على النبي صلى الله عليه وسلم متعمدا فليتبوأ مقعده من النار.
القول الثاني:والصحيح أنه ليس شرطا للصحيح،وقد سبق لنا في كلام المؤلف:"أولها الصحيح..."ويُجاب عن القول الأول بأن هذا خبر وليس بشهادة ويكفي فيه الواحد بدليل:
1-أن المؤذن يؤذن ويفطر الناس على أذانه.
2-أن العلماء اتفقوا على قبول حديث عمر.
وهذا الحديث لم يروه من الصحابة –من طريق صحيح-إلا عمر بن الخطاب ،ولم يروه عن عمر إلا علقمة بن وقّاص الليثي،ولم يروه عن علقمة إلا محمد بن ابراهيم التيمي،إلا يحي بن سعيد الأنصاري،ثم تواتر عن يحي الأنصاري.
3-استدرك بعضهم على الناظم فقال:
عزيز مروي اثنين يا بحاثه *** مشهور مروي عن الثلاثة
حكمه:
الصحة أو الحسن أو الضعف.
مثاله:
حديث الشيخين عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:"لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين".
رواه عن أنس قتادة ،وعبد الله العزيز بن صُهيب بالتصغير،ورواه عن عبد العزيز إسماعيل بن عُلَيَّة وعبد الوارث ورواه عن كل منهما جماعة.
أبو همام عبد الحميد الجزائري
الحلة البهية في شرح المنظومة البيقونية ـ12ـ
الجزائر العاصمة
__________________
اتق لحوم العلماء فإنها مسمومة....
رد مع اقتباس
  #56  
قديم 02-03-09, 01:49 PM
بلال الجزائري بلال الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-07-07
المشاركات: 208
افتراضي

أبو همام الجزائري
إخواني في الله......
و بما أنه لم يكن هناك تفاعل في الدروس السابقة للأسف الشديد...

فلم يعد هناك داع لأن أرفع المشاركات متقطعة ، فقررت أن أعجل الخير ، و أرتاح من كثرة التنقل و السير ، و ها هو ملف الحلة البهية بين أيديكم كاملا غير منقوص بحمد الله.....

أرجو أن لا تنسونا من صالح دعائكم ...
وفق الله إخواني لما فيه الخير .....و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته....
الملفات المرفقة
نوع الملف: doc الحلة البهية.doc‏ (408.5 كيلوبايت, المشاهدات 541)
__________________
اتق لحوم العلماء فإنها مسمومة....
رد مع اقتباس
  #57  
قديم 02-03-09, 02:13 PM
بلال الجزائري بلال الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-07-07
المشاركات: 208
افتراضي

إليكم الشريط التالي، و هو الدرس الأول من دروس الشيخ طارق عوض الله في شرح المنظومة البيقونية و في أوله يقرأ الشيخ المنظومة كاملة قراءة مصححة مضبوطة.....

و لعلي آتيكم بالمقطع نفسه إن شاء الله....
الملفات المرفقة
نوع الملف: rm 01.rm‏ (6.20 ميجابايت, المشاهدات 227)
__________________
اتق لحوم العلماء فإنها مسمومة....
رد مع اقتباس
  #58  
قديم 02-03-09, 08:19 PM
أبو الشيماء أبو الشيماء غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-12-05
المشاركات: 206
افتراضي

جزى الله الاخوة هنا خيراً على هذه المذاكرة المفيدة النافعة ..

بالنسبة لهذه النقطة :

اقتباس:
أما بخصوص أن العلة لا تكون إلا قادحة ، فهذا غريب ، لأن ما سمعته من شيوخنا الأفاضل أن العلل نوعان ، قادحة و غير قادحة،و ترجع إلى اجتهاد العلماء ، فما يعد قادحا عند البعض لا يعد كذلك عند البعض الآخر ، و لعله اختلاف في الاصطلاح ، و على كل فإن العمدة في الأخير على العلة القادحة و هذا متفق عليه و الحمد لله. و أرجو أن يذكر لنا أخونا أبو سليمان مرجعه

في ذلك و دليله لنستفيد....
بالرجوع لمعنى العلة لغوياً وعرفاً أيضاً نجد أن منها ما هو قادح في الأمور العامة ومنها ماليس بقادح والأمثلة كثيرة .
رد مع اقتباس
  #59  
قديم 03-03-09, 12:57 PM
محمد الراوي محمد الراوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-03-09
المشاركات: 9
افتراضي

جزى الله الجميع خير الجزاء..نفع الله بكم ورزقكم الفردوس
مساهمة مني بعد الاستأذان من الاخ (بلال الجزائري)صاحب الموضوع
سأقوم ان شاء الله بجمع الدرس في ملف واحد وأرفعه بصيغة docوpdf
رد مع اقتباس
  #60  
قديم 04-03-09, 02:38 PM
أبو همام عبد الحميد الجزائري أبو همام عبد الحميد الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-02-09
المشاركات: 789
افتراضي

بارك الله فيكم يا إخوان على هذه المتابعة الطيبة....

في الحقيقة ، كنت أبث هذه الدروس من طريق أخي بلال الجزائري بارك الله فيه ، و الآن أعود و لكن بعضويتي الخاصة بحمد الله ......

أشير إلى أنني قد رفعت الملف بصيغة doc بقيت الصيغة الأخرى....

أرجو أن لا يِؤخذ الشرح مرجعا لوحده دون الرجوع إلى الكتب الأصلية الفاضلة : شرح الشيخ العثيمين و الباكورة الجنية للشيخ الأثيوبي الهرري و شرح الشيخ عبد الكريم الخضير و غيرهم.....

فإنني أخشى من الأخطاء و الزلات فأتابع عليها....مع أني حرصت على ضبط النقول و عدم تحريفها.....

فالغرض من هذا الجمع و الترتيب ، هو شحذ الهمم للاطلاع على شروح العلماء الأكابر ....

و ما يزال الناس بخير ما أخذوا العلم عن أكابرهم !!.....
__________________
من حفظ المتون.....حاز الفنون !!!
https://m.facebook.com/home.php?hrc=...%2Fhr%2Fr&_rdr
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:56 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.