ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #31  
قديم 06-04-04, 02:09 PM
محمد بن يوسف محمد بن يوسف غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-11-02
الدولة: مصر
المشاركات: 505
افتراضي

إخواني الفضلاء -وفقهم الله-
أعتذر بالنيابة عن أخي (محمد رشيد) -وفقه الله- عن التأخُّر في كتابة درس هذا الأسبوع؛ لعُطل بجهازه، نسأل الله -سبحانه- أن يُعَجِّل بإصلاحه، آمين.
__________________
ألم يأنِ للذين عرفوا الطريق أن يسلكوه؟!
قال شيخ الإسلام (ابن تيمية) -رحمه الله تعالى-: "فإنه -سبحانه وتعالى- بتر شانئ رسوله من كل خير؛ فيبتر ذكره وأهله وماله فيخسر ذلك في الآخرة، ويبتر حياته فلا ينتفع بها، ولا يتزود فيها صالحًا لمعاده، ويبتر قلبه فلا يَعِي الخير، ولا يؤهله لمعرفته ومحبته، والإيمان برسله‏.‏ ويبتر أعماله فلا يستعمله في طاعة، ويبتره من الأنصار فلا يجد له ناصرًا، ولا عونًا،.‏ ويبتره من جميع القُرب والأعمال الصالحة، فلا يذوق لها طعمًا، ولا يجد لها حلاوة -وإن باشرها بظاهره- فقلبه شارد عنها‏.‏ وهذا جزاء من شنأ بعض ما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم، ورده لأجل هواه، أو متبوعه، أو شيخه، أو أميره، أو كبيره‏.‏ كمن شنأ آيات الصفات وأحاديث الصفات وتأولها على غير مراد الله ورسوله منها، أو حملها على ما يوافق مذهبه، ومذهب طائفته، أو تمني ألا تكون آيات الصفات أنزلت، ولا أحاديث الصفات قالها رسول الله صلى الله عليه وسلم‏" اهـ من تفسيره لسورة "الكوثر" -في "مجموع فتاواه"-.
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 08-04-04, 01:39 AM
الحنبلي السلفي الحنبلي السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-03-04
المشاركات: 1,133
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته
جزاك الله تعالى خير الجزاء أخي و سميي محمد بن يوسف على رد بالنيابة عني
و أنا الآن أكتب من حاسوب الأخ ( الحنبلي السلفي )
فانا محمد رشيد و ليس ( الحنبلي )
و أحاول قريبا جدا إن شاء الله تعالى إصلاح ما ي\بالجهاز ، و لكنه قد يستغرق بعض الوقت
و لعا\لنا نتعدى المجلس القادم
و اله تعالى أعلم

أعتذر مرة أخرى

أخوكم / محمد رشيد
__________________
لئن قلد الناس الأئمة إنني .. لفي مذهب الحبر ابن حنبل راغب
أقلد فتواه و أعشق قوله .. وللناس فيما يعشقون مذاهب

على اعتقاد ذي السداد الحنبلي .. إمام أهل الحق ذي القدر العلي
حبر الملا فرد العلا الرباني .. رب الحجا ماحي الدجى الشيباني
فإنه إمام أهل الأثر ..فمن نحا منحاه فهو الأثري
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 19-04-04, 12:45 AM
باهي باهي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-03-04
المشاركات: 17
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته

أما بعد ،،

فكيف حالكم أحبتي في الله تعالى طلبة العلم على ملتقى أهل الحديث ،، هذا الملتقى المبارك

أشهد الله تعالى أني أحبكم فيه ،،
و أعتذر لكم أحبتي الكرام عن طول تأخر وضع فوائد المجلسين الماضيين و ذلك لعطل كبير بعض الشيئ في جهازي ـ و ما زال هذا العطل قائما و الجهاز خارج البيت ـ
و لكني لما وجدت أنه قد تقارب الزمان و حل غدا المجلس الثالث من المجالس التي لم تدون فوائدها ذهبت إلى أحد أصدقائي من الإخوة الطيبين لاستعمال جهازه و لكن الظرف عنده ما كان يسمح و أنا أكتب الآن من عند أخ طيب آخر ،، و هذه أول مرة أدخل فيها بيته بل و لم أقابله في حياتي إلا مرتين أو ثلاثة مقابلة عابرة و قد عرض علي الأمر لما سمعني أحدث صاحبي في الأمر ـ و فهو صديق مشترك بيننا ـ

فالحمد لله تعالى الذي بنعمته تتم الصالحات

و أنا أضع الآن فوائد المجلسين الماضيين إن شاء الله تعالى ، و أعدكم بمحاولة وضع فوائد كل مجلس أول بأول إن شاء الله تعالى إن كان جهازي سليما و إلا فمن عند أخينا الحنبلي السلفي إن شاء الله تعالى

و الله تعالى المستعان و عليه التكلان

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ
فهذه هي فوائد المجلس الثامن من مجالس شرح منظومة علم الأثر للسيوطي ... للشيخ طارق بن عوض الله ـ حفظه الله تعالى و رعاه ـ آمين

44 ـ كتاب ( صيانة صحيح مسلم ) لابن الصلاح مطبوع
ــــــــــــــــــــــــ

45 ـ ما هو ضابط التكرار ؟

العلماء يقصدون ما أشرنا إليه في لقاء سابق حين تكلمنا على قول العلماء ( متفق عليه ) أنه لا يكون مكررا إلا إذا تعد ذكره في الكتاب من حديث صحاب واحد ،،،
لكن لو أنه أورد نفس المتن لكن مرة من طريق أبي هريرة و مرة من طريق عائشة فهذا لا يعد مكررا ،،

( لأنه إذا اختلف الصحابي فهذا حديث آخر )

إلا أن البخاري له خصيصة و هي تقطيع الحديث ، و قد جوزه العلماء ، و البخاري يفعله كثيرا في صحيحه

هذا التقطيع يقول الحافظ ابن حجر هو حديث واحد و إن قطعه البخاري ....
فهذه القطع كلها تشكل حديثا واحدا و إن اختلفت في الأحكام و المعاني

و هناك من العلماء كالنووي و غيره من يعد هذه التقطيعات مكررات و تعقبهم ابن حجر .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

46 ـ لماذا اشتغلوا بذلك ؟ أي بمعرفة المكرر

لأنه ينبني عليه أمر آخر
و هو / هل فات البخاري و مسلم كثير من الصحيح أم لا ؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

47 ـ العلماء متفقون على عدم استيعاب الصحيحين لكل الصحيح ، لا يخالف في ذلك أحد من أهل العلم ،،
لكن اختلفوا / هل الفائت قليل أم كثير ؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

48 ـ هذه المسألة مهمة جدا و أسأل الله تعالى أن يعينني على إتمامها اليوم
وهي / الخلاف في القلة و الكثرة
و أنبه على أنه يظهر من كلام الناظم أن الأخرم متفرد بالقول بأن الفائت قليل
و هذا القول ـ أي القول بأنه قليل ـ ساقه ابن الصلاح في المقدمة ، و أورد إشكالا

فإن الصحيح ـ أي صحيح البخاري ـ بالمكرر 7000 و بدون المكرر 2513 حديث ،، هذا رغم قول البخاري أحفظ 100000 حديث صحيح
فكيف يكون ما فاته من الصحيح قليل ؟!!!
هذا من جهة
و من جهة أخرى ،، هذا كتاب المستدرك مليء بالأحاديث الصحيحة و يصفول له من الصحيح كما يقول ابن الصلاح شئ كثير

أجاب ابن الصلاح بقوله // إنما يسوقون كلمة ( حديث ) على الموقوف و أيضا على الحديث الواحد الوارد بأكثر من إسناد ،،
فكأن ابن الصلاح يدافع عن ابن الأخرم

ثم إن الواقع يؤكد ذلك ،،،
لأننا إن جمعنا موقوف و مقطوع مرفوع لن يبلغ 100000

و منه أيضا قول شعبة : احفظ 14 حديثا عن المغيرة ابن شعبة في المسح على الخفين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

49 ـ نتكلم فيما فاتهما من الصحيح ؟ فما المقصود بما فاتهما من الصحيح ؟
هل مما هو على شرطهما أم مما فاتهما مطلقا مما ليس على شرطهما ؟
أقول ـ طارق ـ : مراد ابن الأخرم مما هو على شرطهما
و يدل عليه قول عبد الغني بن عبد الواحد : ( نظرت في الأحاديث فلم أجد حديثا على شرطهما لم يخرجاه إلا ثلاثة أحاديث .. ) ثم تبين بعد ذلك أن هذه الأحديث ليست على شرطهما لكونها معلولة

أقول ـ محمد رشيد ـ : و لا أذكر أو لا أذكر ما إذا كانت الجملة الأخيرة من كلام عبد الغني بن عبد الواحد أم من كلام طارق عوض الله
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

50 ـ نقل الشيخ من ثلاث ورقات كانت معه أقوال السلف في عدد الأحاديث جملة ،، و قال : لقد جمعت هذه الأقوال في قراءة عشر سنين
و قد كتبت وراءه ما كتبت و تركت الأغلب ، و قد ألححت على الشيخ لتصوير هذه اصفحات و لكنه كان يرفض بشدة ، و لكني في هذه الأمور لا أمل و ظللت ألح حتى وعدني أن يأتي بها لي غدا ـ أي المجلس القادم غدا الأحد ـ
فما أن يأتي بها حتى أضعها لكم كاملة إن شاء الله تعالى
مع العلم أنه لما كنت ألخ عليه فيها قال لي : ستطبع مع تحقيقي لمقدمة ابن الصلاح إن شاء اله تعالى ـ هذا على ما أذكر أنا محمد رشيد ـ

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

51 ـ ما هو موضوع كتاب ( جامع الأصول ) ؟
جمع أحاديث الكتب الستة البخاري و مسلم و أبي داوود و الترمذي و النسائي و الموطأ
و هل تعرفون كم عدة أحاديث جامع الأصول ؟
و طبعا ليس فيه تكرار
جامع الأصول 10000 حديثا تقريبا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

52 ـ لا تكاد تجد حديثا يتفرد به الموطأ ، اللهم إلا أثرا موقوفا أو بلاغا ، ثم هذا لا يكثر و ليس له تأثير
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

53 ـ لم لم تدخل سنن ابن ماجة في الأصول ؟

العلماء يرون أن سن ابن ماجه أول من أدخلها في الأصول هو ابن طاهر المقدسي
و لم يوافقه عليه أهل العلم ، وذلك في كتابه ( شروط الأئمة الستة )
و جاء الحازمي و عمل كتاب ( شروط الأئمة الخمسة )
و كأن هذا اعتراض
و من تفرد ابن ماجة بالإخراج لهم هم ضعفاء

حتى قال بعضهم :
و ما تفرد به ابن ماجه ..... هو ضعيف لس فيه حاجة

و قال آخر :
و كل ما به ابن ماجة انفرد .....
و لم أدرك أنا ـ محمد رشيد ـ كتابة الشطر الآخر من البيت
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
و هنا ينتهي الدرس و تبدأ الأسئلة

54 ـ هل يؤخذ بقول الترمذي بإطلاق ؟

نعم ،، إن كنا نقلد من هم أقل منه .. !!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

55 ـ سأقوم بمقارنة جامع الأصول بمسند أحمد ؟

لن تجد في المسند خارج عن جامع الأصول إلا أحرفا يسيرا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

56 ـ هل ما صححه الألباني يدخل في الصحيح ؟

نعم طبعا ،، و لكن الأحاديث التي صححها الألباني إما في الصحيحين أو لها أصل في الصحيحين
و قد كثرت لأنه أدخل كل ما هو في حيز القبول و سماه صحيحا
ــــــــــــــــــــــــــــــ

57 ـ ما الذي يحملنا على قبول حكم الألباني على الحديث ؟

الألباني عالم من العلماء يصيب و يخطئ
فلا نقدمه على طول الخط و لا نؤخره على طول الخط
و لا نضعه في موضع أكبر من اللائق به
ــــــــــــــــــــــــــــــ


و الحمد لله رب العالمين
__________________
...اللهم ارحم ضعفنا...
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 19-04-04, 12:51 AM
باهي باهي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-03-04
المشاركات: 17
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته

أما بعد ،،

فهذه فوائد المجلس التاسع

58 ـ في بداية المجلس سأله الأخ الحنبلي السلفي عن طبعة فتح الباري لابن رجب التي طبعتها دار الحرمين .. أهي جيدة ؟

قال الشيخ // نعم أهي متاحة ؟
الحنبلي // نعم
الشيخ // جيدة .. اقتنها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

59 ـ نعني بقولنا : ( متفق عليه ) أي يدخل فيه اتفاق الأمة لا اتفاق الشيخين فقط
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

60 ـ ( الحاكم ) و ( ابن حبان ) و ( ابن خزيمة ) يحكمون بظاهر الإسناد ، أما المحدثون فإنهم ينقبون و يبحثون للتأكد من عدم وجود علة أو شذوذ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

61 ـ ابن حبان يرى أن الأصل في الرواة التوثيق ، فيدخل رواة في كتابه الثقات هم عند أهل العلم مجاهيل ، فيكتفي بأنه لم ير فيهم جرحا ،، و هذا قد خولف فيه من قبل جمهور أهل العلم
بل نقل ابن حجر في مقدمة لسان الميزان أن هذا مخالف لإجماع المسلمين

و أيضا هو نفسه في بعض التراجم ينص على شرطه هذا بما يدعو إلى العجب فيدخل في الثقات من لا يعرفه إلا أنه رآه في ( التاريخ الكبير ) للبخاري ،،،
إلا أنه متشدد من جهة أخرى
فإنه إن رأى الراوي أخطأ في حديث أو حديثين فإنه يدخله في الضعفاء بل يشدد في تضعيفه

أقول ـ محمد رشيد ـ : ثم ذكر الشيخ أمثلة لم أتداركها
منها ( عبد بن إنسان ) ليس له إلا حديث واحد في ( صيد وج )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
62 ـ ( الثقة ليس من يصيب في الحديث ، بل الثقة من تكثر إصابته في الحديث )

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

63 ـ قصة مصارعة ركانة ضعيفة عند أهل العلم جميعا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

64 ـ ابن حبان لم يدخل في صحيحه كل المجاهيل الذي أوردهم في الثقات لأن أحاديثه في صحيحه رغم ذلك هي منتقاة ، فلا يورد أحاديث كل من وثقهم على شرطه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

65 ـ ابن حبان أشد في هذا الأمر من ابن خزيمة ، فابن خزيمة أضبط منه في هذا الأمر ، و عد الرواة المجاهيل الذين أخرج لهم ابن خزيمة أقل ممن أخرج لهم ابن حبان
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

66 ـ قال أبو سعد المديني : لا يوجد حديث واحد في المستدرك على شرط الشيخين
و قاله أيضا عبد الغني بن عبد الواحد
و تعقب الذهبي هذه المقالة و اعتبرها غلوا و إسرافا

يقول الشيخ / و أنتم تعلمون أن الذهبي اختصر كتاب الحاكم و علق على أحاديثه
و هو مطبوع في هامش المستدرك
و طبع وحده ـ على طريقة نفخ الكتب ـ في سبعة مجلدات !!!
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

67 ـ لا توجد طبعة جيدة إلى الآن للمستدرك ، بل كل الطبعات سيئة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

68 ـ لا نفهم من سكوت الذهبي على احاديث الحاكم أنه يوافقه على حكمه على الحديث ، بدليل أنه ينتقده في مواضع آخر في كتبه ، و إنما هو لخص الكتاب ، فربما حكم و ربما سكت

و ابن حجر رأى التفصيل في هذا
أقول ـ محمد رشيد ـ : و قرأ الشيخ هذا التفصيل من حاشيته على شرح الألفية لمحيي الدين عبد الحميد و المطبوع بدار ابن عفان
فلم أكتبها ،،، و تجدها في ج 1 ص 200 حاشية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

69 ـ الحاكم يستدرك على الصحيحين ما هو في الصحيحين أو أحدهما
و قد اعتنى بهذا الأمر الشيخ الحويني في كتابه ( تنبيه الهاجد )
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

70 ـ نأخذ من تفصيل ابن حجر أنه لا يوجد بالفعل حديث في المستدرك هو على شرط الشيخين

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

71 ـ يقول الشيخ طارق حول حكم ابن الصلاح بالحسن على ما تفرد الحاكم بتصحيحه ،،، يقول :
لماذا حكم ابن الصلاح بالحسن ؟
خذ هذه القاعدة المتفق عليها بين أهل العلم
و قد أشار إليها النووي و ابن حجر و الذهبي و العراقي في كتبهم

و هي // هؤلاء الثلاثة ـ الحاكم و ابن حبان و ابن خزيمة ـ يدخلون الأحاديث الحسنة في الأحاديث الصحيحة و لا يفردوا الحسن عن الصحيح ، و لا يجعلوا الحسن قسما مستقلا عن الصحيح
فحكمهم بالصحة لا يعني أنه صحيحا أي في أعلى درجات الصحة المعروفة ، و إنما يريدون بذلك القبول فيدخل فيه الحسن
و لذلك أدخلوا في كتبهم أحاديث لا يصح أن تكون صحيحة على الشروط المعروفة للحديث الصحيح

و من العلماء من جعل ذلك مذهبا عاما كالنووي و الذهبي
و منهم من خص ذلك بالأئمة الثلاثة فقط كابن الصلاح و ابن حجر

فنحن إذا متيقنين من كون الحديث حسنا ، و لسنا متيقنين من كون الحديث صحيحا على الشروط المعروفة فأخذنا بالمتيقن

فكلام ابن الصلاح كلام له وجاهته
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

72 ـ الدرس القادم إن شاء الله تعالى سيكون كله في ( هل أغلق ابن الصلاح باب الاجتهاد في الحكم على الحديث أم لم يغلقه ؟ )

أقول ـ محمد رشيد ـ : و يظهر الاهتمام الشديد على الشيخ من جهة هذا الموضوع
و هو اليوم بعد ساعات إن شاء الله تعالى
ــــــــــــــــــــــــــــ

و هنا ينتهي ادرس و تبدأ الأسئلة ///

73 ـ يقول السائل : هل يصح أن ننسب التصحيح إلى الحاكم ؟ يعني نقول ( صحيح ) و نقصد بذلك تصحيح الحاكم ؟

لا نستطيع أن ننسب إلى الحاكم الحكم بالصحة لأن مراده بالصحة غير مرادنا المصطلح عليه بالشروط المعروفة
فلا نستطيع أن ننسب لأن الصحة عنده تشمل الصحيح المعروف و تشمل الحسن
فالحكم المتيقن أنه في مرتبة الحسن و لا نستطيع أن نرفعه إلى المرتبة العليا
ــــــــــــــــــــــــــــــ

74 ـ يقول الشيخ عرضا في إجابته على أحد الأسئلة //
(( بذل الإحسان من أفضل ما ألفه الحويني ، و قد أفنى فيه عمره ، و لكنه للأسف لم يكمل ، و بعضه موجود و لم يطبع
ـــــــــــــــــــــــــــــ

75 ـ يقول السائل : إن وقع بين يدي حديثا صححه ابن حبان فهل يصح أن أحدث به اعتمادا على تصحيح ابن حبان ؟

قال الشيخ بالعامية المصرية // ( و لو الحاكم كمان ) ... طبعا ... أنت مقلد يا أخي .. و المقلد مذهبه مذهب من يفتيه ... و أنا أنصح من لا يعرف منهج و اصطلاحات المحدثين أن يسأل أهل العلم و لا يعتمد على الكتب و الاستخراج منها .. لأنه ربما يخرج حديثا ثم يعله .. نرى مثلا ابن حبان يخرج الحديث في صحيحه ثم يعله !!
ـــــــــــــــــــــــــ

76 ـ يقول السائل : ما حكم الحديث الذي ينفرد به الثلاثة ؟

أقل أحواله أن يكون حسنا
ــــــــــــــــــــــــ

77 ـ يقول السائل : نريد منكم سرد شروط الأئمة الخمسة على وجه لإجمال ...

يقول الشيخ // عندك كتاب ( شروط الأئمة الستة ) لابن طاهر المقدسي
و كتاب ( شروط الأئمة الخمسة ) للحازمي
و كلاهما مطبوع بدار القدسي
ـــــــــــــــــــــــــــ

78 ـ يقول السائل : هل درجة صحيح ابن حبان و ابن خزيمة أعلى من درجة السنن الأربعة ؟

نعم .. طبعا .. و أغلب أحاديث ابن خزيمة و ابن حبان موجودة في الصحيحين
ــــــــــــــــــــــــــ

79 ـ يسأل أحدهم عن حديث ( بين كل أذانين صلاة )

الجواب : هذا حديث حسن
ــــــــــــــــــــــــــــ
80 ـ حديث قراءة سورة الكهف يوم الجمعة // ضعيف

و قد تكون رواية عن أبي سعيد الخدري هي أشبه بالموقوف من المرفوع ، فإن قلنا بأن هذا من قبيل ما لا يقال بالرأي فهو في حكم المرفوع
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

و ينتهي هنا ما أردت سطره
و الحمد لله رب العالمين

و أعتذر مرة أخرى عن تأخير وضع الفوائد ، و لكن يعلم الله تعالى أني لم أقصر ، بل سهرت عند صاحبي المذكور أمس أكتب فيها ، وواصلت الآن الساعة الخامسة و النصف و قد رجعت لتوي من العمل الذي كنت فيه منذ الصباح و لم أرجع لبيتي بعد ، و أستعد الآن للذهاب للمجلس ال من دروس شرح الألفية

و لا تنسونا من دعائكم فنحن الآن في فترة الامتحانات الجامعية ، و قد تراكمت الواجبات و الالتزامات ،، ووالله لولا اهتمامي بهذه الفوائد و علمي باهتمام البعض بها و أن الشيخ طارق ممن يهتم طلبة علم الحديث بمنهجه و فوائده ،، لولا ذلك لكسلت عن المواصلة و قد توافرت دواعي ذلك بطريقة لم تتوفر فيها من قبل ،،،
قلت ذلك فقط حتى لا تنسونا من دعائكم بالتوفيق .. و اريدها دعوة بينه و بين الله تعالى مخلصا بها قلبه
&&&&&&&&&&&&&&&
و أعدكم بالمواصلة إن شاء الله تعالى ، و أنا ذاهب لبيتي لأذهب بعد ذلك إلى درس الشيخ
و الله تعالى المستعان و عليه التكلان
ـــــــــــــــــــــــــ
أخوكم المحب / محمد يوسف رشيد
__________________
...اللهم ارحم ضعفنا...
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 19-04-04, 01:01 AM
باهي باهي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-03-04
المشاركات: 17
Exclamation السلام عليكم و رحمة الله...

أود أن أنبه الاخوة الفضلاء إلى أنه تم كتابة المشاركات الأخيرة بواسطة الأخ محمد رشيد ولقد نقلتها إليكم من معرفي للعطل الذي بجهازه و أسأل الله أن يجعل عملنا خالصا لوجهه

و ستأتي نقولات الدرس الأخير تباعاً إن شاء الله...

ولنا ملاحظات على ما كتبه الأخ تأتي تباعاً...

باهي
__________________
...اللهم ارحم ضعفنا...
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 19-04-04, 08:43 PM
باهي باهي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-03-04
المشاركات: 17
Post

فهذا ولله الحمد المجلس العاشر من مجالس شرح الألفية.
و قد كتب هذا الدرس الأخ محمد رشيد على عجالة وسلمني الأوراق لكي أنقلها إليكم من معرفي ... والله المستعان...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ

81 – هل بالفعل أغلق " ابن الصلاح " باب الاجتهاد وسد على المتأخرين باب النظر والبحث في الأسانيد ؟؟
الواقع أن ابن الصلاح لم يغلق باب الاجتهاد بالمرة
الذي حصل أنه تأمل نوعاً من الروايات كانت في زمن من الأزمنة المتأخرة في كتب معينة ، وهذه الكتب لم تنطبق عليها شروط الصحة المعروفة ، فوجد أن هذه الأسانيد لا تكفي للحكم على الحديث حكماً نهائياً كما يمكن الحكم على أسانيد كتب الأصول المتقدمة . و بالطبع فليس متيسراً لدى المتأخرين وأجزائهم الحديثية ما تيسر للمتقدمين..

فما هي القصة أصلاً ؟
المشكلة ليست بين زمن متقدم ومتأخر ولا إلى نظرة المتقدم والمتأخر ، ولكن المشكلة هي ـ هل يمكن الحكم على هذه الأحاديث المتأخرة بالنظر في سندها ورجال هذه الأسانيد ؟
وهل يا ترى النظر في كل إسناد أو راوٍ يفضي إلى حكم صحيح ؟ ، أم أن هذا يفضي إلى خللٍ ما ؟ .
القصة أن الأسانيد في تلك الأزمنة المتأخرة لم يتحقق فيها ـ أو في أغلبها ـ الشرائط المعتبرة لصحتها ، سواء منها المتعلق بالعدالة أو بالضبط أو الإنقطاع فضلاً عن سلامتها من الشذوذ أو العلة .
و إننا نرى رجال هذه الأسانيد إما لا توجد لهم تراجم ، وإن وجدت تجدها لم يراعى فيها اصطلاحات المتقدمين أو ضوابطهم .
بخلاف المتقدمين , لقد اهتموا بنقد الرجال و اعتبار الأسانيد بمقاييس واضحة قوية ..
و تجد المتأخرين في مثل هذه الأبواب يطلقون الثقة مثلاً على من ثبت له السماع فقط !!!!!!
ولا يهتمون أصلاً بعدالة أو بضبط , إنما غرضهم الأول و الأخير هو الحفاظ على شرف الإسناد ليس أكثر .. فإن قالوا " ثقة " فلا يقصدون ما قصده المتأخرون من نفس اللفظة..
ـــــــــــ

82 – و العجيب أن هذا المعنى الذي سبق شرحه انتُقِدَ على ابن الصلاح وزعموا أنه تفرد به ؛ مع أنه متواتر عن أهل العلم !!
ـــــــــــ

83 – و أيضاً العلماء الذين نسبوا إلى ابن الصلاح التفرد بهذا الرأي ، هم أنفسهم اعتمدوا كلام البيهيقي بنفس هذا المعنى ؛ و البيهقي هو مرجع ابن الصلاح في هذا الكلام كما قال ابن الصلاح نفسه ...
و العلماء الذين اتقدوا كلام ابن الصلاح لم ينتقدوه في باب صفة من تقبل روايته في أخر مقدمته بل السيوطي نفسه قال في أخر هذا الباب
و أعرضوا في هذه الأزمان *** عن اعتبار هذه المعاني
يقصد بالمعاني مصطلحات أهل العلم في التوثيق و التعديل .
فهكذا صرحوا بما صرح به ابن الصلاح ..
ـــــــــ

84 – قرأ الشيخ كلاماً نفيساً من كتابه " شرح لغة المحدث " لا أذكر مكانه و تجد نفس الكلام في حاشية شرح محيى الدين على ألفية السيوطي ص 203
ــــــــ

85 – من أراد أن يعمل بحثاً في المتقدمين و المتأخرين فلابد له أن يحرر المصطلحات تحريراً دقيقاً للاختلاف الكبير بين استخدام المتقدمين لها واستخدام المتأخرين .
ــــــــ

86 – مصطلحات " حدثنا " و " أخبرنا " و " سمعنا " كان المتأخرون يستعملونها في كل أنواع التحمل كالإجازة و الوجادة و غيرها ..
فقلما تجد من يقول " عن " أو " قال "
و قد اتهم الخطيب البغدادي أبا نعيم بأنه مدلس لأنه يقول حدثنا وهو لم يسمع من الشيخ الذي يروي عنه و أغلظ القول عليه ، وقد قيل للخطيب أن هذا اصطلاح جرى بين أهل ذلك الزمان " التساهل في الرواية و عدم تحقيق صيغ التحمل " .

وهنا تقريباً انتهى الدرس و تم فتح باب الرد على الأسئلة...

ــــــــ

87 – هل لا نعتبر توثيق من هم مثل الخطيب ومن جاء بعده ؟د
- المتأخرون مثل الخطيب يُحمَل توثيقهم على منهجهم السابق إذا انفرد بتوثيق راوِ
أما مثلاً لو وثق مثل شعبة ...
فإن شعبة أصلاً مُوَثَق من قِبَل الحفاظ فلا نُجري عليه ما يُجرَى على الأفراد المتأخرين .
ــــــــ

88 – حديث " المرء على دين خليله " ضعيف وإن حسنه بعضهم .
ــــــــ

89 – ما هي أفضل طبعة للمستدرك ؟؟
- كل الطبعات لا تتفاضل على بعضها في السوء
قال أحد الطلبة : هناك طبعة بتحقيق الشيخ مقبل..
- قال الشيخ بل بتعليق الشيخ مقبل , والشيخ رحمه الله لم يحقق المستدرك ولكن علق عليه فقط على ما فيه من تصحيفات وأخطاء ، ويمكنك أن تنقل تعليقات الشيخ وتكتبها على نسختك التي ليس عليها هذه التعليقات .
ـــــــــ

90 – ما الفاصل بين المتقدمين والمتأخرين ؟؟
- ماذا تقصد بالمتقدم والمتأخر هل الروايات أم المنهج والتحقيق ..
كل الذي سبق الكلام عليه كان على الروايات التي تفرد بها المتأخرون ...
و الذهبي و ابن الصلاح و ابن رجب و ابن عبد الهادي كلهم متقدمون ومعرفتهم بمنهج المتقدمين أفضل بكثير من بعض المتقدمين ..
فلا يمكن التكلم على المنهج من حيث المسألة الزمنية , وهناك كثير من العلماء على منهج المتقدين في هذه الأيام...


إنتهى مجمل الدرس ، وهذا ما كتبه الأخ محمد رشيد مع بعض التصرف ، وأسأل الله أن يجعل عملنا هذا خالصاً لوجه
__________________
...اللهم ارحم ضعفنا...
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 19-04-04, 11:47 PM
محمد رشيد محمد رشيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-12-02
المشاركات: 1,151
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته
جزاك الله تعالى خير الجزاء أخي الحبيب " باهي" على وضعك للمشاركات
و أعيد تحفيز الإخوة و حضهم على حضور هذا الدرس الماتع ، فالشيخ طارق لا يألوا جهدا في استفراغ حصيلته العلمية في هذا الباب من العلم ـ أي المصطلح ـ
و لا أرى أن مثل هذا الدرس يستغني عنه أحد من طلبة العلم من أهل هذا الملتقى الحديثي المبارك ،،
ولا سيما الإخوة المصريين المستقرين ،،،
تجد في درس الشيخ من التحقيق ما لا تجده في غيره من الدروس الأخرى عندنا في مصر ،، فلا يمكن أبدا أن يقال بأن هذا الدرس هو للمبتدئين ،،
و من لا يصدق ،، فليحضر و لير ،،، ابتسامة
و لا تنسونا من دعائكم بإصلاح جهازي الشخصي

و أنا الآن أكتب لكم من جهاز أحد الإخوة الطيبين ممن يسكنون في منطقتي


و جزاكم الله تعالى خير الجزاء
و السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 21-04-04, 12:46 AM
باهي باهي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-03-04
المشاركات: 17
Exclamation

اقتباس:
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة باهي



65 ـ ابن حبان أشد في هذا الأمر من ابن خزيمة ، فابن خزيمة أضبط منه في هذا الأمر ، و عد الرواة المجاهيل الذين أخرج لهم ابن خزيمة أقل ممن أخرج لهم ابن حبان
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حدث هنا قلب ( بدلاً من أن يقول ابن خزيمة أشد في هذا الأمر من ابن حبان - يعني إدخال رواية المجاهيل في الصحيح - ، قال عكس ذلك )

و قد رتب الشيخ الكتب الثلاثة المذكورة من حيث الأفضلية الترتيب التالي : ابن خزيمة ، ابن حبان ، مستدرك الحاكم .
__________________
...اللهم ارحم ضعفنا...
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 21-04-04, 01:15 AM
باهي باهي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 16-03-04
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس:
الرسالة الأصلية كتبت بواسطة محمد رشيد


68 ـ لا نفهم من سكوت الذهبي على احاديث الحاكم أنه يوافقه على حكمه على الحديث ، بدليل أنه ينتقده في مواضع آخر في كتبه ، و إنما هو لخص الكتاب ، فربما حكم و ربما سكت

و ابن حجر رأى التفصيل في هذا
أقول ـ محمد رشيد ـ : و قرأ الشيخ هذا التفصيل من حاشيته على شرح الألفية لمحيي الدين عبد الحميد و المطبوع بدار ابن عفان
فلم أكتبها ،،، و تجدها في ج 1 ص 200 حاشية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كتب الشيخ طارق في حاشية كتاب شرح ألفية السيوطي :
وقال الحافظ ابن حجر أيضًا في (( النكت )) (1/314 - 318 ) :
ينقسم (( المستدرك )) أقسامًا ، كل قسم منها يمكن تقسيمه :

الأول : أن يكون إسناد الحديث الذي يخرجه محتجا برواته في (( الصحيحين )) أو أحدهما ، على صورة الإجماع سالما من العلل .
ولا يوجد في المستدرك حديث بهذه الشروط لم يخرجا له نظيرا أو أصلاً ، إلا القليل .
نعم ؛ فيه جملة مستكثرة بهذه الشروط ، لكنها مما أخرجها الشيخان أو أحدهما ، استدركها الحاكم واهماً في ذلك ، ظانًّا أنهما لم يخرجاها .

الثاني : أن يكون إسناد الحديث قد أخرجا لجميع رواته ، لا على سبيل الاحتجاج ، بل في الشواهد و المتابعات و التعاليق ، أو مقروناً بغيره .
ويلتحق بذلك ما إذا أخرجا لرجل ، وتجنبا ما تفرد به أو خالف فيه .
وهذا القسم ؛ هو عمدة الكتاب .

القسم الثالث : أن يكون الإسناد لم يخرجا له ، لا في الاحتجاج ولا في المتابعات .
وهذا قد أكثر منه الحاكم ، فيخرج أحاديث عن خلق ليسوا في الكتابين ويصححها ، لكن لا يدَّعي أنها على شرط واحد منهما ، وربما ادعى ذلك على سبيل الوهم ، وكثير منها يُعَلِّق القول بصحتها على سلامتها من بعض رواتها .
ومن هنا دخلت الآفة كثيرا فيما صححه ، وقلَّ أن تجد في هذا القسم حديثاً يلتحق بدرجة الصحيح ، فضلاً عن أن يرتفع إلى درجة الشيخين . والله أعلم .
اهـ باختصار .
__________________
...اللهم ارحم ضعفنا...
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 12-05-04, 08:05 PM
محمد رشيد محمد رشيد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-12-02
المشاركات: 1,151
افتراضي فوائد المجلس الثاني عشر

السلام عليكم و رحمة اله تعالى وبركاته

أما بعد ،،
فهذه فوائد المجلس الثاني عشر من مجالس شرح ألفية السيوطي لشيخنا الفاضل / طارق بن عوض الله ـ حفظه الله تعالى ـ

و لكني أنبه السادة المشرفين أني أعطيت فوائد المجلس الثاني عشر لأخي ( باهي ) و لكن يبدو أنه انشغل في اختباراته الدراسية فلم يضعها لا سيما و أنه لم يأت في المجلس الثاني عشر ،، و لذا أنبه السادة المشرفين على أن يقوموا بوضع الفوائد التي مع الأخ باهي قبل فوائدي تلك مراعاة للترتيب ، و ذلك حين يضعها الأخ باهي إن شاء الله تعالى ،،،
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

1 ـ يقول الشيخ طارق // حين نتكلم على الحديث الحسن فلابد من التفرقة بين تعريفه و بين الاحتجاج به ،،
لأنه ربما تجد في ثنايا الكلام على تعريف الحديث الحسن ما قد يوهم الاحتجاج بالحديث الحسن
فكلامنا هنا فقط هو على تعريفه فانتبهوا ،، لأن كثيرا من طلبة العلم يخلطون في هذا ، و يفهمون من الكلام في تعريفه الاحتجاج به أو عدم الاحتجاج
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

2 ـ يقول الشيخ طارق في معرض التنبيه على الاهتمام بما يدل عليه المصطلح كل بحسب استعماله //
ذكر النووي و ابن الصلاح أن الخراسانيين اختصوا بإطلاق مصطلح ( الأثر ) على المرفوع و الموقوف ، و إن كان ذلك قد اشتهر بعد ذلك و أصبح هو السائد ،،
و أبو نعيم / يستعمل ( أخبرنا ) فيما يتحمله بطريق الإجازة
و المغاربة يستعملون ( عن ) فيما تحملوه بالإجازة
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

3 ـ القاعدة في المصطلحات (( عدم الترجيح ))
و هذا هو معنى ما يقوله بعض أهل العلم : [ لا مشاحة في الاصطلاح ]
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

4 ـ يقول الشيخ طارق :
الذي أراه أن كلام الخطابي و كلام الترمذي ـ يريد في تعريف الحديث الحسن ـ كلاهما يدل على معنى واحد ، فكلاهما في نفس النوع ،،، لأن ابن الصلاح يذهب إلى حمل مقصود الترمذي في تعريف الحديث الحسن على الحسن لغيره لدلالة قول الترمذي ( و يروى من غير وجه ) على ذلك ،، و إلى حمل كلام الخطابي على الحسن لذاته ،،،

يقول الشيخ طارق : فقول الخطابي ( ما عرف مخرجه ) هو معنى قول الترمذي ( ما روي من غير وجه )
و قول الخطابي ( و اشتهر رجاله ) هو معنى قول الترمذي ( و سلم من الشذوذ )

ثم يقول الشيخ طارق : و ومما يؤكد ذلك قول الخطابي // و به يحتج عامة الفقهاء ...
لأنه معلوم أن الأحاديث التي احتج بها الفقهاء هي أغلبها من قسم الحديث الحسن لغيره ، لا سيما و نحن نعلم أن الحسن لذاته معظم العلماء يطلقون عليه صحيحا و يجعلونه من الصحيح ، حتى الحاكم يفعل ذلك ..
و لا نجد إمام أفرد تصنيفا للحسن لذاته مطلقا بل يجمعون الصحيح و يدرجون فيه الحسن لذاته على انه من الصحيح في الحقيقة ...

أقول ـ محمد رشيد ـ :
فالشيخ قد جعل الكلام في تعريف الحديث الحسن منحصرا على ( الحسن لغيره ) فقط و حمل عليه كلام الخطابي و الترمذي معا ، و أما الحسن لذاته فهو عنده من الصحيح و لا يقاسم الحسن ،،،
و قد راجعت في هذه المسائل في تدريب الراوي و التقييد و الإيضاح فوجدت أن قول الشيخ طارق ـ أي باتحاد تعريفي الخطابي و الترمذي ـ هو قول بعض المتأخرين من المحدثين ،،
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

انتهى الدرس و تبدأ الإجابة على الأسئلة

5 ـ إن وجدتم القول بـ ( أهل النظر ) في كتب أهل العلم فالمراد بهم ( المناطقة )
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

6 ـ شرح معاني الآثار ليس له إلا طبعة واحدة و وهي الطبعة الهندية ،،
و قال الشيخ للأخ ( الحنبلي السلفي ) و وقد كان يسأله عنها // هل هي عندك ؟
قال / لا
قال // لن تجدها ـ قاله متأسفا ـ
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

7 ـ حديث (( أنت و مالك لأبيك ))
اختلف في تصحيحه و تضعيفه .. و لكنهم متفقون على أن معناه غير مراد
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

8 ـ سؤال / هل يوصف الترمذي بالتساهل ؟

جواب / لا نتجاسر على هذا القول ، بل الترمذي إمام ، فادرس كلامه و اعرف مراده ، و إذا فعلت فستعرف أنه غير متساهل
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

9 ـ قال الشيخ // كل الأحاديث التي جاءت في لعن الحكم لا تصح كما قال ابن حجر ، و البخاري أدخله في رجال الصحيح ، و هذا كاف في إثبات عدالته ..

قال الشيخ ذلك ردا على الأخ الذي قال له : قد صحح الشيخ مقبل في " الجامع الصحيح مما ليس في الصحيحين " حديث (( لعن الحاكم و ما ولد ))
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

10 ـ حديث (( إذا أقبلت إلى الصلاة فلا تركع حتى تأخذ مكانك من الصف ))

قال الشيخ // أنا لا أعرف هذا الحديث لا لفظا و لا متنا إلا أن يكون حديث أبي بكرة رضي الله تعالى عنه
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

11 ـ ( تدريب الراوي )
كتاب جمع فأوعى .. قد جمع فيه السيوطي كلام كل من سبقه في الأعم الأغلب
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

12 ـ لخطابي شرح على صحيح البخاري اسمه ( أعلام الحديث )
و هو مطبوع بجامعة أم القرى في 4 مجلدات

و النووي أيضا له شرح على صحيح البخاري لم يكمل ، و هو مطبوع منذ خمسين سنة ، و نجد ابن حجر ينقل عنه كثيرا في ( فتح الباري ) .. فيقول ( قال النووي ) يريد في هذا الشرح
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

13 ـ شرح الخطابي سنن أبي داوود في كتاب أسماه [ معالم السنن ]
و هذا الكتاب هو العمدة لكل من جاء بعده يشرح سنن أبي داوود
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

14 ـ غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام ، و غريب الحديث للخطابي ، و غريب الحديث لابن قتيبة
هذه الكتب الثلاثة هي الأصول في معرفة غريب الحديث ، فمن ليست عنده هذه الأصول فليس عنده غريب الحديث
و ابن الأثير حين ألف نهايته جمع هذه الكتب الثلاثة ، و قد قال ذلك في مقدمته للنهاية
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

15 ـ قال الشيخ // إذا تابع مدلس مدلسا فهذا لا ينفع
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

انتهى ما أردت تسطيره بالنسبة لفوائد المجلس الثاني عشر
و أما المجلس الأخير و هو المجلس الثالث عشر فلم أحضره ، لانشغالي باختبار كان عليّ في صباح الاثنين ،، و لكني أعد بالإتيان بالشريط و الاستماع إليه و وضع فوائده إن شاء الله تعالى

و أذكر المشرف بالتصرف في الترتيب بين المجلسين الحادي عشر ـ و هو الذي مع الأخ باهي ـ و الثاني عشر و هو هذا ...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
و جزاكم الله تعالى خير الجزاء و لا تنسونا من صالح دعائكم

أخوكم المحب // محمد رشيد
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:16 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.