ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الدراسات الحديثية

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 23-04-14, 01:00 PM
ابو حفص الجزائري ابو حفص الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-02-07
المشاركات: 172
افتراضي الفوائد الحجازية

أما بعد فهذه فوائد انتقيتها من أفواه العلماء و المشتغليين بالعلم أثناء سفري لتأدية العمرة أردت إفادة إخواني بها
فائدة عن الحديث الحسن :ذكر الشيخ وصي الله عباس في معرض كلامه على الحديث الحسن لغيره أن بعض مشايخه استدل له بالقرآن بقوله تعالى و استشهدوا شهيدين من رجالكم قال و لم أجد هذا الاستدلال لغيره .
أقول الآية في الشهادة و الحديث في باب الرواية لكن لا يمنع من تشبيه الاستيثاق في الشهادة بالاستيثاق في الرواية يعني حصول الضبط و الله أعلم .
قصة :ذكر الشيخ حفظه الله لما سئل أيهما له الحظ الأوفى في علم الحديث الشيخ تقي الدين الهلالي أو محمد عبد الرزاق حمزة فذكر أثناء جوابه واقعة وقعت لهما و هي أن الشيخ محمد التقي كان في موقف الحافلات في انتظار الشيخ عبد الرزاق فأتاه رجل من العامة و استفزه بقوله عن لحيته ماهذا الزبل فأوقعه الشيخ أرضا فقال له الشيخ محمدعبدالرزاق حمزة إيش هذه الحماقة المغربية رحم الله الجميع.
فائدة فقهية : جاء سؤال للشييخ العجلان أخ الشيخ عبد الرحمان المدرس بالحرم المكي عن حكم إعطاء الزكاة للأخ فأجاب بقاعدة فقهية مفادها أن الزكاة لا تجتمع مع الميراث إذ أن الوارث عليه النفقة فلا تجتمع مع النفقة زكاة و استدل بقوله تعالى و على الوارث مثل ذلك .ثم بين تطبيق القاعدة في زكاة الأخ فإن كان محجوبا في حياة أخيه بوجود أولاده فيزكي عنه و إن لم يكن محجوبا فلا زكاة له.
قلت وهذا على قول من قال عود الضمير في قوله و على الوارث مثل ذلك يعود على الجَمِيعِه مِنْ إِيجَابِ النَّفَقَةِ وَتَحْرِيمِ الْإِضْرَارِ، مِنْهُمْ أَبُو حَنِيفَةَ مِنَ الْفُقَهَاءِ، وَمِنَ السَّلَفِ قتادة والحسن وسند إِلَى عُمَرَ. انظر تفسير القرطبي(3/169) قال الشيخ العلامة محمد صالح العثيمين: [كل من تلزمه نفقته فإنه لا يجوز أن يدفع زكاته إليهم من أجل النفقة، أما لو كان في قضاء دين فلا بأس، فإذا فرضنا أن الوالد عليه دين، وأراد الابن أن يقضي دينه من زكاته وهو لا يستطيع قضاءه فلا حرج، وكذلك الأم وكذلك الابن، أما إذا كنت تعطيه من زكاتك من أجل النفقة فهذا لا يجوز، لأنك بهذا توفر مالك، والنفقة تجب للوالدين: الأم والأب، وللأبناء والبنات، ولكل من ترثه أنت لو مات، أي: كل من ترثه لو مات فعليك نفقته، لقول الله تعالى: (وَعَلَى الْوَارِثِ مِثْلُ ذالِكَ (فأوجب الله على الوارث أجرة الرضاع؛ لأن الرضاع بمنزلة النفقة] مجموع فتاوى العثيمين 18/ 416.
فائدة من الشييخ عبد الرحمان الكوني:
زرنا الشيخ في بيته و تحدثنا عن أهم الكتب المالكية التي يحتاج غليها طالب العلم فأوردنا الكلام إلى الحديث عن كتاب االمختصر الجامع مع المنتقى والاستذكار لمحمد بن عبد الحق الإشبيلي فذكر الشيخ أنه مخطوط و بحوزته قطعة من المخطوط كان قد أعطاه إياه الشيخ عطية سالم ليستنسخه له فألح عليه أن يحتفظ لنفسه –و ذكر ظنة الشيخ بكتبه- ثم أرانا تبييضه للمخطوط بقلمه مرتين مع تقييده للفوائد التي في الكتاب كما أشاد الشيخ بأسلوب المصنف و أهمية الكتاب ليذكر لنا الشيخ أنه أوصى بعض الوافدين إلى المغرب من الباحثين فأحضر له نسخة اخرى من الكتاب لكن الشيخ يشكوا كثرة الشواغل التي صرفته عن خدمة الكتاب و الله المستعان وكان مني أن سألته عن عقيدة المصنف فأجاب أن فيه أشعرية فقلت كأنه ابن بيئته فأجاب نعم أقول في كتاب الاعلام للزركلي :" محمد بن عبد الحق بن سليمان، أبو عبد الله، الكومي اليعفري: فقيه مالكي، من أهل تلمسان.ولي بها القضاء مرتين، وتوفي بها. من كتبه (المختار في الجمع بين المنتقى والاستذكار) فقه،في نحو ثلاثة آلاف ورقة، منه المجلدات الأول والسادس، مخطوطان، في خزانة القرويين بفاس (الرقم 174) ومنه مجلد ضخم قديم في خزانة الرباط (176 أوقاف)
-فائدة تراثية :
أثناء إقامتنا بالمدينة زرنا مكتبة الملك عبد العزيز و استقبلنا القائمون عليها فلما علموا اننا من بلد الجزائر أعلمنا بكثرة المخطوطات فيها التي لم تحقق بعد و هي من أثمن الخطوطات من ذلك ماذكره هو بنفسه انه زار مدينة تقرت فتعرف على بعض العامة ممن يحوز شيء من المخطوطات فالشاهد من الكلام انه أتاه بمجموعة فيها مخطوطات لكتب صوفية و نحوية و ما شابه قال الراوي فإذا بمخطوط نادر طوته تلك الحزمة لكتاب تعظيم قدر الصلاة لمحمد بن نصر المروزي يعود تاريخه للقرن الرابع بينما الذي طبع فقد طبع عن مخطوط متأخر و قد أعطاه لأحد المحققين و هو الآن يشتغل عليه .
ثم اضاف أنه في ملتقى اهل الحديث اعلنوا بأنهم عثروا على نسخة عتيقة من الكامل في الجزائر و الله أعلم بصحة تلك المعلومة.
فائدة تفسيرية:
أثناء حضوري للشيخ عبد الله بن محمد الامين الشنقييطي و كان يفسر آيات آل عمران قال الشيخ إن بعض العلماء استدل على ان معاملة الكافر لا تكون إلا عند الاضطرار بقوله تعالى إنما المشركون نجس
ومن الفوائد التي استفدناها من الشيخ ما أجاب به حين سألته عن أفضل كتب المالكية فأجاب حاشية الدسوقي على شرح خليل مع ابن المواق .

انتهى تقييد الفوائد .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:44 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.