ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 28-12-12, 07:29 PM
اسلام سلامة علي جابر اسلام سلامة علي جابر غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-06-05
الدولة: مصر
المشاركات: 1,928
افتراضي الإعجاز في حديث ما بين مصراعي الجنة



من الحقائق العلميــة في الحــديث النبــوي

قياس سعة باب الجنة كما أخبر المصطفى صلوات الله وسلامه عليه وحقائق علم المساحة الحديث .

جاء في صحيح مسلم وغيره: عن أبي هريرة في حديث الشفاعة الطويل

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ : وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ إِنَّ مَا بَيْنَ الْمِصْرَاعَيْنِ مِنْ مَصَارِيعِ الْجَنَّةِ كَمَا بَيْنَ مَكَّةَ وَهَجَرَ ، أَوْ هَجَرَ وَمَكَّةَ ، وَقَالَ ابْنُ الْمُبَارَكِ : أَوْ كَمَا بَيْنَ مَكَّةَ وَبُصْرَى .

والمعجزة أن المسافة متساوية
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg 75301_10151162932540474_342826066_n.jpg‏ (63.5 كيلوبايت, المشاهدات 16620)
__________________
لو رأى الظالم سيفا معلقًا في خصر المظلوم ما ظلمه
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15-04-17, 07:44 AM
محمد عزالدين إبراهيم محمد عزالدين إبراهيم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-09-12
المشاركات: 304
افتراضي رد: الإعجاز في حديث ما بين مصراعي الجنة

جزاك الله خيرا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 20-08-18, 06:18 PM
أحمد عبيد المصباحي أحمد عبيد المصباحي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-01-15
المشاركات: 161
افتراضي رد: الإعجاز في حديث ما بين مصراعي الجنة

هذا ليس موقع مدينة هجر التي تُعرف الآن بمدينة الأحساء..!
من رسم الخريطة تعمّد أن يوصل الخط إلى أقصى جزيرة البحرين..
وهناك روايات صحيحة تفيد أن المسافة بين المصراعين مسيرة أربعين سنة..!

كما توجد روايات صحيحة بأن المسافة هي ما بين مكة وحِميَر..

وأما عن الإعجاز.. كان العرب يعرفون قياس المسافات بين المدن والقرى والبلدان التي يترددون إليها ويحددونها بالأميال..!
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 06-01-20, 11:35 PM
أبو أيوب الشامي أبو أيوب الشامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-01-13
المشاركات: 115
افتراضي رد: الإعجاز في حديث ما بين مصراعي الجنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عبيد المصباحي مشاهدة المشاركة
وهناك روايات صحيحة تفيد أن المسافة بين المصراعين مسيرة أربعين سنة..!
كما توجد روايات صحيحة بأن المسافة هي ما بين مكة وحِميَر..
طيب أخي العزيز، اذا ما الجواب على هذا التعارض بين الرويات؟
ألا ترى أن مسيرة (أربعين سنة) ليست كالمساحة بين أي بلدين من البلدان في الدنيا؟

إليك كلام الإمام ابن القيم في هذا الموضوع من كتابه "حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح" (ص 58-59):
"الباب العاشر: "في ذكر سعة أبوابها"
عن أبي هريرة قال: وضعت بين يدي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قصعة من ثريد ولحم فتناول الذراع وكان أحب الشاة إليه فنهش نهشة وقال: "أنا سيد الناس يوم القيامة ثم نهش أخرى وقال أنا سيد الناس يوم القيامة فلما رأى أصحابه لا يسألونه قال ألا تقولون كيف" قالوا كيف يا رسول الله صلى الله عليه وسلم قال يقوم الناس لرب العالمين فيسمعهم الداعي وينفذهم البصر" فذكر حديث الشفاعة بطوله وقال في آخره "فانطلق فأتي تحت العرش فاقع ساجدا لربي فيقيمني رب العالمين مقاما لم يقمه أحدا قبلي ولن يقيمه أحد بعدي فأقول يا رب أمتي أمتي فيقول يا محمد أدخل من أمتك من لا حساب عليهم من الباب الأيمن وهم شركاء الناس فيما سوى ذلك من الأبواب والذي نفس محمد بيده إن ما بين المصراعين من مصارع الجنة لكما بين مكة وهجرا أوهجر ومكة".
وفي لفظ "لكما بين مكة وهجر" أو "كما بين مكة وبصرى" متفق على صحته.
وفي لفظ خارج الصحيح بإسناده إن ما بين عضادتي الباب لكما بين مكة وهجر.
وعن خالد بن عمير العدوي قال: خطبنا عتبة بن غزوان فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فإن الدنيا قد أذنت بصرم وولت حذاء ولم يبق منها إلا صبابة كصبابة الإناء يصطبها صاحبها وإنكم منتقلون منها إلى دار لا زوال لها فانتقلوا بخير ما بحضرتكم ولقد ذكر لنا أن مصراعين من مصاريع الجنة بينهما مسيرة أربعين سنة وليأتينّ عليه يوم وهو كظيظ من الزحام". فهذا موقوف والذي قبله مرفوع، فإن كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - هو الذاكر له كان هذا ما بين باب من أبوابها ولعله الباب الأعظم وإن كان الذاكر لهم ذلك غير رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لم يقدم على حديث أبي هريرة المتقدم. ولكن قد روى الإمام أحمد في مسنده من طريق حماد بن سلمة الجريري يحدث عن حكيم بن معاوية عن أبيه أن رسول الله قال: "أنتم توفون سبعين أمة أنتم آخرها وأكرمها على الله وما بين مصراعين من مصاريع الجنة مسيرة أربعين عاما وليأتين عليه يوم وإنه لكظيظ".
وقد رواه ابن أبي داود أنبأنا إسحاق بن شاهين أنبأنا خالد عن الجريري عن حكيم بن معاوية عن أبيه يرفعه: "ما بين كل مصراعين من مصاريع الجنة مسيرة سبع سنين".
وروينا في مسند عبد بن حميد أنبأنا الحسن بن موسى أنبأنا ابن لهيعة أنبأنا دراج أبو السمح عن أبي الهيثم عن أبي سعيد الخدري عن رسول الله قال: "ما من مصراعين في الجنة لمسيرة أربعين سنة".
وحديث أبي هريرة أصح وهذه النسخة ضعيفة والله أعلم.
وروى أبو الشيخ أنبأنا جعفر بن أحمد بن فارس أنبأنا يعقوب بن حميد أنبأنا معن حدثنا خالد بن أبي بكر عن سالم بن عبد الله عن أبيه أن - النبي صلى الله عليه وسلم - قال: "الباب الذي يدخل منه أهل الجنة مسيرة الراكب المجود ثلاثا ثم انهم ليضطغطون عليه حتى تكاد مناكبهم تزول"، رواه أبو نعيم عنه وهذا مطابق للحديث المتفق عليه: "إن ما بين المصراعين كما بين مكة وبصرى" فإن الراكب الموجد غاية الإجادة على أسرع هجين لا يفتر ليلا ولا نهارا يقطع هذه المسافة في هذا القدر أو قريب منه.
وأما حديث حكيم بن معاوية فقد اضطرب رواته فحماد بن سلمة ذكر عن الجريري التقدير بإربعين عاما وخالد ذكر عنه التقدير بسبع سنين وحديث أبي سعيد المرفوع فيه التقدير بأربعين عاما على طريقة دراج عن أبي الهيثم، قال الإمام أحمد: أحاديث دراج مناكير، وقال أبو حاتم الرازي: ضعيف، وقال النسائي: ليس بالقوي.
فالصحيح المرفوع السالم عن الاضطراب والشذوذ والعلة حديث أبي هريرة المتفق على صحته، على أن حديث حكيم بن معاوية ليس التقدير فيه بظاهر الرفع ويحتمل أنه مدرج في الحديث موقوف فيكون كحديث عتبة بن غزوان".
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-01-20, 11:03 PM
أبو بحر بن عبدالله أبو بحر بن عبدالله غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-01-15
المشاركات: 1,092
افتراضي رد: الإعجاز في حديث ما بين مصراعي الجنة

هذا تكلف واضح. كفى عبثاً بأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10-01-20, 06:12 AM
أيوب بن عبدالله العماني أيوب بن عبدالله العماني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-05-05
الدولة: هناك اشياء أثمن من أن تهان بالمال
المشاركات: 1,723
افتراضي رد: الإعجاز في حديث ما بين مصراعي الجنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عبيد المصباحي مشاهدة المشاركة
من رسم الخريطة تعمّد أن يوصل الخط إلى أقصى جزيرة البحرين..
أحسنت ،، ملفق الإعجاز خلط عليه الأمر بين الجزيرة الصغيرة المسماة اليوم بمملكة البحرين وبين الإقليم الكبير الذي كان يعرف بالبحرين آنذاك - وهي هجر - وبدايتها من النعيرية - قبل مدينة الدمام مسافة 200 كيلو إلى دولة الكويت غربم ومدينة السلع الحدويدية الاماراتية شرقا ،، كل ذلك كانت هجر،، ولكن هذا الذي ينقل الأخ إسلام كلامه عمد الى هذا المسمى الحالي لتلك الجزيرة فجعلها هجر ،، طيب فرسول الله قال إنه رأى بمنامه أنه هاجر الى أرضذات نخل فقال عبرتها بهجر فكانت يثرب ،، لا يوجد نخل وزرع وعرف به الا في الأحساء،، وأين هو النخل في جزيرة مملكة البحرين حتى تكون هي ذات النخل التي سماها رسول الله بهجر ؟ ،، قد كان الناس يكذبون على رسول الله وأصحابه أحياء ،، افيعدمهم الكذب اليوم بعد خمسة عشر قرنا على فاتحة قيام القارعة ؟

.
__________________
العقل خير من الفقه ولو عرفت سوقا يباع فيه مقدار من العقل مقابل جزء من البدن لبعت أغلب أعضائي التي أبقى بدونها حيا فأبتاع عقلا يبصرني بالحقائق
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:28 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.