ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > قسم الإعلانات الخاصة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-09-14, 06:11 PM
صوفيا بنت علي صوفيا بنت علي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-09-14
المشاركات: 2
Exclamation توجيه جزاكم الله خيرا

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،
هل منكم من يعرف شيوخ أو طلاب علم مجدين في مجال الجرح و التعديل
( بما فيه الجرح و التعديل العام "المعاصر" الذي لا يقتصر على الرواة) بإمكانهم المساعدة من خلال الإجابة على الأسئلة و التوجيه في إطار بحث إجازة؟ بحول الله و قوته
ثبت الله أجركم
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-09-14, 11:19 AM
عمر الحويطي عمر الحويطي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 23-11-12
المشاركات: 72
افتراضي رد: توجيه جزاكم الله خيرا

وفقك الله ( ارى ان الجرح والتعديل - والله اعلم - في هذا العصر هو من المصائب التي بليت بها الامة اذ اصبح التبديع والتفسيق والتسفيه هو الجرح والتعديل , ولمجرد الاختلاف في مسألة عقائدية تحتمل الاف الوجوه الا وترى الشيخ المبدع والمجرح قد حكم بالجرح , ثم من المخول المطلق في الجرح والتعديل ؟ فما عدله جماعة جرحوه اخرون , وما تكلم احد بأحد الا وجدت نقيضه ووجدت من يمدحه ويمدح ارائه , فاي علم اذاً هذا الذي نتكلم عنه ,
وللعلم اليوم والله اعلم لا يوجد شيخ غير مجرح ؟ فمشايخ مصر السلفية جرحهم الشيخ المدخلي بحجة يوالون الاخوان ويرون الخروج على الحكام ,وووووو , ومشايخ السعودية الدعاة امثال : العريفي والقرني والعودة والطريفي ووووووو والفوزان - عبد العزيز . ايضا يجرحهم بعض الناس مثل محمود رضواني ورسلان وغيرهم . اذن هذه مسأله غير مجديه وتدخل فيها الغيبة والنميمة والاحقاد وتمتد الى التلاميذ وفيهم الجهال , وكذلك المتربصون من الرافضة والعلمانيين الحاقدين فيشوهون صورة المشايخ ويرتبون الافلام والفيديو والقطع واللصق وغير ذلك مما يشيب من هوله الولدان . ناهيك عن دعاة الاخوان والصوفيه وغيرهم فهولاء مقطعون ليس مجرحون
__________________
وكم كريما في العراق تصفعه .... شراذم الكفر او تعلوه بالقدم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-09-14, 12:49 PM
صوفيا بنت علي صوفيا بنت علي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-09-14
المشاركات: 2
افتراضي رد: توجيه جزاكم الله خيرا

آمين و وفقكم و المسلمين. الأقوال في الموضوع كثيرة: هناك من ينتقد هذا المنهج و هناك من يؤيده. شخصيا كنت اتبنى الأفكار التي ذكر تم سابقاً حتى اكتشفت مع المدة بعض المعلومات و المفاهيم التي غيرت شيئا ما الصورة التي كانت عندي حول المسألة. و لهذا قررت أن أتوسع فيها وأبحث عن الحق إن شاء الله لكن وجدت مشكلا بحيث يتدخل الجانب الذاتي للأشخاص الذين يناقشون الموضوع بنسبة كبيرة و عند اعتمادهم لبعض "الحجج" فكثيرا ما تكون غير موثوقة أو فيها بتر أو تغيير كما تفضلتم بذكره...لذلك احتاج إلى من يوجهني و يناقش معي البحث بطريقة علمية موضوعية. و الذي يهمني أكثر من كل الشيء هو الاطلاع على المنهج الصحيح المعتمد في الذب عن السنة بغض النظر عن الأعيان (في مرحلة الأولى بإذن الله)..
أما الشدة مع أهل البدع من الصوفية و غيرهم ، فهؤلاء يستحقونها بلا خلاف، و الآثار الدالة على ذلك و المبينة لطريقة تعامل سلفنا الصالح مع أهل البدع و الأهواء متعددة..فقد امتازوا بالشدة و القسوة تجاههم غيرة على هذا الدين.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-09-14, 02:51 PM
أبو عثمان الخليلي أبو عثمان الخليلي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-04-13
الدولة: مصر
المشاركات: 79
افتراضي رد: توجيه جزاكم الله خيرا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إلى أختي الكريمة أقول اعلمي أن علم الجرح والتعديل شأنه عظيم وخطره كبير وقدره
جليل لذلك ينبغي أن يكون أهله هم العلماء أصحاب الدين والورع الذين لا
يتكلمون بهوى بل يتكلمون بحق وعدل وما أقل هؤلاء على مر العصور ، كمالك
والشافعي وأحمد وابن معين والبخاري وأبي زرعة والنسائي والدارقطني وهلم
جرا..... إلى أن تصلي لابن تيمية وابن القيم والذهبي وابن كثير ......إلى أن
تصلي لابن باز وابن عثيمين والألباني رحم الله الجميع ، غير أن بعض من ملأ
الحسد والغل قلوبهم غاظهم ما أعطى الله بعض إخوانهم من أهل العلم من قبول في
الأرض ورفع للذكر فخاضوا فيهم ملبسين ذلك لباس الجرح والتعديل ، والأمر كما
قال علي بن أبي طالب رحمه الله " كلمة حق أريد بها باطل " . واعلمي رحمك الله
أن الغلو في أي شيء مفسد له ، فكما يقال " الشيء إذا تجاوز حده انقلب لضده
" فالخوارج لما غلوا في من يقترف المعاصي والكبائر فكفروهم حملهم هذا في نهاية
الأمر على أن قتلوا أهل الإسلام وتركوا أهل الأوثان ، وما رأيت أحد أشبه بالخوارج
في هذا الأمر من غلاة التجريح على الرغم من أن ديدنهم هو التحذير من فكر
الخوارج ورمي عباد الله به بغير حق ، فعلى الرغم من ذلك إلا أنهم شابهوا الخوارج
في هذا الأمر ، فلما بدعوا أهل العلم بغيا وبغير حق ورموهم بالعظائم وصل الأمر
بهم في النهاية إلى مداهنة وموالاة الطواغيت بل وصل الأمر ببعضهم إلى أن يصرح
أن العمل مع أمن الدولة واجب ، فنعوذ بالله من انتكاس الفطرة ، والردود عليهم
كثيرة جدا ، ومن خير الردود التي رأيتها هو كتاب " تصنيف الناس بين الظن
واليقين " لشيخنا العلامة المحدث الفقيه الأديب بكر أبو زيد رحمه الله رحمة واسعة ،
أتى فيه على قواعدهم من الأساس فلله دره.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:25 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.